رسالة مهمة من «الصحة» قبيل أداء أول صلاة جمعة بعد فتح المساجد    المال العام والإصلاح التشريعي    حوكمة وسائل التواصل الاجتماعي    فيصل بن سلمان يتفقد أعمال المرحلة الأولى للمستشفى التخصصي في المدينة    التيار اليميني.. وتفضيل النبي للقطبية المؤنثة    جوجل: متسللون إلكترونيون من الصين وإيران استهدفوا حملتي بايدن وترمب    بين البناء والعبث    سقوط الهواة    إلغاء الدوري القرار الأصعب والأمثل    أرقام الأهلي لا تكذب    «السجون»: عقد أكثر من 11 ألف جلسة محاكمة عن بعد للنزلاء والنزيلات    أمام «التجربة».. في حضرة «الخوجة»    مجموعة العشرين تناقش رؤية الاقتصاد الرقمي طويلة المدى    أسعدوا من تحبون..!    محاكمة الإرهابي كورونا    خدمة عربية تتيح صناعة مقاطع الفيديو دون الحاجة لأي تطبيق (فيديو)    مساعدة النازحين بمأرب ودعم سخي لوزارة المعارف الأفغانية    “التعليم” تؤيد قرار منح الطلاب خيارات أفضل لأداء #الاختبار_التحصيلي    تركيا ترفع الحصانة عن 3 نواب معارضين لأردوغان    «الخط المدني» من النقوش الأثرية إلى لوحات الطرق    سكاكا: إنهاء أعمال تطوير مرافق منتزه «النخيل»    وزير الخارجية يؤكد التزام المملكة المستمر بدعم جهود التحالف الدولي ضد داعش    أمريكا: بدء مراسم تأبين جورج فلويد    تخصيص خطبة الجمعة للإجراءات الاحترازية    3869 مسجدا تساند جوامع المملكة لصلاة الجمعة    1975 إصابة جديدة بفيروس كورونا    150 مليون دولار من المملكة للتحالف العالمي للقاحات    وصول 4 رحلات تقل مواطنين قادمة من واشنطن وهيوستن ونيويورك وبيروت    أمير القصيم يدشن مختبر الأمراض التنفسية وبنك الدم    فنون أبها تنظم أمسية عن الابداع في العزلة    الصندوق الزراعي يتصدى لتداعيات فيروس كورونا بحزم دعم بقيمة 2مليار و450 مليون ريال لتعزيز منظومة الأمن الغذائي    الخميس المقبل.. إعلان تفاصيل “رالي داكار السعودية 2021”    15 توصية في ختام المؤتمر الدولي الثالث للثقافة الرياضية    وفاة الأمير سعود بن عبدالله ابن فيصل بن عبدالعزيز    إنسانية المملكة تخفف جراح الشعب اليمني    النيابة العامة تأمر بالقبض على شخص ادعى تسجيل حالات كورونا لغير المصابين بالفيروس    القبض على مواطن تباهى بعرض أموال ودعا لممارسة الرذيلة في مقطع متداول    رئيس بلدية خميس مشيط يدشن تطبيق " إدارة خدمة العملاء " لحجز المواعيد للمراجعين    الهيئة الملكية لمحافظة العلا تشرف على عملية تطوير بيئي واسعة النطاق لإعادة التوازن الطبيعي في محمية شرعان    بطل عالمية "ساتاگ20" في حوار خاص مع "الرؤية الدولية"    أمانة عسير تكثف حملاتها الرقابية للتأكد من سلامة منتجات التعقيم    بلدية مدينة سلطان تستعيد 500 ألف م2 من الأرضي الحكومية    بتوجيه أمير عسير :محافظ أحد رفيدة يُعايد عمال النظافة    الخطوط الجوية تعلن استئناف الرحلات بين الرياض والجوف وهذا موعد الرحلات بين الرياض وحائل وعرعر    الديوان الملكي يعلن وفاة الأمير سعود بن عبدالله والصلاة عليه غدا الجمعة    «البيئة» تحتفي بيومها العالمي.. وتؤكد أهمية «التنوع الأحيائي»    طريقة الحصول على إذن خروج لمن لا يمتلك حساب في "أبشر"    تعليم الطائف ينظم منتدى جلوب البيئي الثامن افتراضياً    محافظ عفيف الاستاذ : سعد بن معمر يشيد بالجهود الصحية للحد من انتشار فيروس كورونا بالمحافظة    استئناف الدوري الروماني لكرة القدم 12 يونيو    صناعة الدراما السعودية تقتحم نيتفلكس بمخرجة سعودية    أدبي نجران ينظم محاضرة عن بُعد    صعوبات كبيرة تدفع الدوري الإماراتي إلى مصير الإلغاء        مؤتمر المانحين.. غوث المملكة الذي لا تحده الأزمات    أمير تبوك يدشن مشروعين لأمانة المنطقة بقيمة تتجاوز ال174 مليون ريال    خالد الفيصل يثمن جهود القطاعات الأمنية والصحية في التعامل مع كورونا    الأميرة حصة بنت سلمان.. رئيسا فخريا للجمعية السعودية للمسؤولية المجتمعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مؤتمر أمني يشدد على حاجة المنظمات لتعزيز قدراتها الأمنية التقنية بالرياض
نشر في الرأي يوم 14 - 03 - 2015

شدد المشاركون في أعمال مؤتمر "القمة الأمنية لمواجهة الهجمات الإلكترونية المتطورة" الذي عقد مؤخراً بالرياض، على حاجة المنظمات إلى تعزيز قدراتها الأمنية المستندة على المعرفة التقنية، في ظل التحول إلى العالم الرقمي.
وهدف المؤتمر المتخصص في مجال أمن المعلومات، والذي نظمته شركة (آر اس ايه RSA®) الذراع الأمني لشركة (إي إم سي EMC)، إلى مساعدة المؤسسات على معالجة التحديات المتطورة والمعقدة والحساسة.
وشارك في المؤتمر كبار المتخصصين في الأمن من قطاع تكنولوجيا المعلومات من بينهم كبار مسؤولي الأمن ومديري المخاطر، إضافة إلى رؤساء أقسام تقنية المعلومات ومديري تكنولوجيا المعلومات، لتسليط الضوء على الاتجاهات الناشئة في الأمن الإلكتروني في عصر "المنصة الثالثة"، والتي تشمل الأركان التقنية الأربعة: التقنيات المتنقلة للشركات، والبيانات الكبيرة وتحليلاتها، والحوسبة السحابية، والشبكات الاجتماعية.
وأبرزت المناقشات في المؤتمر حتمية تركيز الاستثمارات بصورة أكبر على قطاع أمن المعلومات في ظل التقارب اليوم بين الأعمال وتطورات التكنولوجيا، بعد أن أدى تبني نظام "السحابة" لإدارة التطبيقات ذات المهام الحساسة وإدارة وظائف الأعمال الرئيسة، إضافة إلى انتشار اتجاهات "احضر جهازك الإلكتروني الخاص" (BYOD) على مستوى الشركات الكبرى في المنطقة، إلى توسيع مجالات الاختراق وتنفيذ الهجمات الإلكترونية، بما يتجاوز حدود المؤسسات التجارية التقليدية.
كما أشار إلى المخاطر الناجمة من تمكن القراصنة من تطوير أساليبهم، واستخدامهم أدوات معقدة وأكثر قدرة على اختراق الأنظمة مثل برنامج (Zero Day) الخبيث، وكذلك هجمات البرامج الخبيثة التي تعرف اختصارا ب(APT)، واللجوء إلى شن هجمات محددة ضد المؤسسات والأشخاص بهدف استغلال اتساع مجالات الاختراق لتنفيذ الهجمات.
وعُرض في المؤتمر استطلاع أجرته شركة (آي دي سي) الشرق الأوسط حول المستخدم النهائي لأمن المعلومات، أشار فيه 57 في المئة من مديري تقنية المعلومات في الشرق الأوسط إلى أن "الحفاظ على بيئة آمنة" يمثل أكبر تحد/ أولوية واجهوها في العام 2014.
وأوضح محللو آي دي سي أن هذا الاستطلاع يعكس حقيقة المشهد، إذ لا يزال الأمن الإلكتروني يتطور بوتيرة أسرع من الاستثمارات في حلول الأمن لتكنولوجيا المعلومات.
وأبرز نائب الرئيس وكبير مسؤولي الأمن في شركة (إي إم سي) ديف مارتين، في كلمته الافتتاحية لقمة (آر اس ايه RSA)، ضرورة وضع إستراتيجية ترتكز على المعرفة التقنية (intelligence) لمساعدة المؤسسات على التقليل من مخاطر العمل في بيئة رقمية، من خلال مساعدتهم على كشف التهديدات المتطورة ودراستها، واتخاذ الإجراءات المناسبة للتصدي لها باستخدام نهج ثلاثي، قائم على كشف المخاطر والتعرف عليها وتحليلها، وسرعة التحرك لمواجهتها.
بدوره قال المدير الإقليمي لشركة "آر إس أيه" في منطقة تركيا وأفريقيا والشرق الأوسط أحمد عبداللا: "لا تزال الشركات الكبرى في السعودية تقود تبني وسائل التكنولوجيا المتقدمة مثل السحابة، والتكنولوجيا المتنقلة والبيانات الكبيرة التي تساعد في تحقيق فاعلية تشغيلية وتميز في المنافسة. لكن خلال السنوات القليلة الماضية، شاهدنا تصاعدا في وتيرة الهجمات الإلكترونية المستهدفة وحملات التجسس والتي تستهدف قطاعات وشركات رئيسية في الشرق الأوسط".
وأضاف عبداللا: "الآن وأكثر من أي وقت مضى، فإن المؤسسات في المملكة العربية السعودية تحتاج إلى تجديد استثماراتها الأمنية، للانتقال من التركيز على التقنيات الوقائية والتكنولوجيا التقليدية التي تعتمد على المحيط الشبكي إلى أدوات تسمح للشركات والمؤسسات بأن يكون لديها سياق للواقع الحقيقي وفهم أوسع لمشهد التهديدات بشكل عام، والذي يشمل كل من بيئة الأعمال الخارجية والداخلية".
وأوضح أن قمة (آر إس ايه) تهدف إلى مساعدة الشركات في أنحاء المملكة على تبني التوجه الأفضل من حيث الممارسة العملية للأمن المعلوماتي، ومساعدتها أيضاً على تحقيق الاستفادة القصوى من الموظفين والممارسات والتقنية الحديثة، لضمان بنية أمنية أساسية فعالة وجاهزة لتعزيز استثماراتها في بنية تكنولوجيا المعلومات ككل".
وشهدت القمة سلسلة من العروض التقديمية وورش العمل من جانب كبار المديرين التنفيذيين وخبراء الأمن الإلكتروني في (آر إس ايه) لنقل خبرتهم ومعرفتهم للمؤسسات والانتقال بنجاح إلى نهج "أمن تقوده المعرفة" التقنية وتعزيز المرونة وتحسين أمن المعلومات والإدارة ومعالجة المخاطر والامتثال.
وأتيحت للمشاركين في المؤتمر الفرصة للاستفادة من العروض الحية للحلول الرائدة في هذا القطاع من بينها برامج التحليلات الأمنية لآر إس ايه (RSA Security Analytics)، وبرنامج آر إس ايه للحوكمة والهوية (RSA Identity&Governance) وبرنامج آر إس ايه ارتشر (RSA Archer) وبرنامج في لاب ديمو ستيشن (VLab Demo Stations).
وتعتبر قمة آر إس ايه لمواجهة الهجمات الإلكترونية في الرياض جزء من سلسلة من الفعاليات التي تنظمها (آر إس ايه) والتي تهدف لمساعدة العملاء في أنحاء المنطقة على اتخاذ خطوات كبيرة وقوية للأمام في تعزيز الأمن الإلكتروني، إضافة إلى مساعدتهم على تلبية المطالب المتزايدة باستمرار والمتعلقة بالحكم الصحيح وإدارة المخاطر والامتثال داخل عدد من القطاعات من بينها المصارف والأنشطة المالية والرعاية الصحية والاتصالات والبنية الأساسية الحيوية والقطاعات الحكومية وغيرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.