"المسند" يتوقع: كتلة باردة وانخفاض درجات الحرارة على هذه المناطق بالمملكة    وظائف هندسية وإدارية شاغرة بشركة معادن    غوميز: "الهلال" سيكون بطل الدوري.. و"جارديم" لا يحتاج إثباتاً    توقعات الطقس.. انخفاض درجات الحرارة وتساقط الثلوج على هذه المناطق    هل يؤثر غسل اليدين بالكحول الذي يوجد بالمعقمات على صحة الصلاة؟.. الشيخ "الخثلان" يوضح    وكالة شؤون المسجد النبوي تكشف سر البرودة الدائمة لرخام ساحات المسجد    كوريا الجنوبية تسجل أكثر من 14 ألف إصابة بكورونا    الصحف السعودية    بعد بيحان وحريب.. ألوية العمالقة تبدأ في تحرير العبدية    أمير القصيم يحذر من أمرين: يدخلان البيوت دون استئذان    الخناق يشتد.. والتصنيف يقترب    أزمة أوكرانيا.. غموض يسبق إطلاق الرصاص    الحجرف: موقف مجلس التعاون ثابت في دعم الشرعية والحل السياسي    خالد بن سلمان ومستشار وزير الدفاع الصيني يستعرضان العلاقات العسكرية    نقاط «القمة الخليجية» طريق الأخضر للمونديال 6    المواجهة «22».. بين الأخضر والأحمر «النصر لمين»؟    فوال: توزيع الجهد والجدية سيجلب «النقاط»    مستويات ال 90 دولاراً تدفع أمريكا لثاني أعلى سحب من مخزونها النفطي    «الاستثمارات العامة» يطلق مجموعة ساڤي للألعاب الإلكترونية    القصبي: ننفذ إصلاحات تمكن البيئة التنافسية من الإنتاجية والاستدامة    الطائف: ضبط 1.016.000 قرص مخدر    اللحياني يزف حاتم والبراء لعش الزوجية    المملكة وعُمان تبحثان التعاون في سباقات ومزايين الإبل    آل الشيخ: السعودية تسعى لتصحيح مفهوم الخطاب الديني المختطف    «مهمة مش مهمة» لمخرج سعودي في 13 دولة عربية    تايلور ترد وتتهكم على دامون ألبارن    "الأهلي السعودي" أول بنك سعودي ضمن البيئة التجريبية للمصرفية المفتوحة    أداء متباين لمؤشرات سوق الأسهم الأمريكية عند الإغلاق    برعاية خادم الحرمين..مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية للقرآن تنطلق في صفر    «مكة».. أول إمارة تطبق التقنية في جميع أعمالها    لا فحص للطلاب المخالطين إلا بظهور الأعراض    كورونا في 24 ساعة.. 3 وفيات و4526 إصابة    خالد بن سلمان يبحث مع وزير الدفاع الصيني المجال العسكري    أمير القصيم يتسلّم تقرير إنجازات إدارة متابعة الأحكام القضائية    اختتام ليالي الفوتوغرافيين الشتوية                ميدان الملك سعود للفروسية بمنطقة القصيم يقيم حفل سباقة السابع عشر    الأخضر "عالمي" للمرة العاشرة    المركز الاعلامي يحتفل بالفوز و التأهل ونجاح البطولة    تكريم والدة الاعبين محمد و مهدي و مجتبي ال سالم                                    رسميًا.. أردوغان يعلن موعد زيارة رئيس دولة الاحتلال لبلاده                دولة خليجية تعلن عودة الصلاة للمساجد بكامل طاقتها وإلغاء التباعد    نشر ثقافة ومبادئ حقوق الإنسان    أمير الحدود الشمالية يتفقد مستشفى مركز جديدة عرعر    نائب أمير المنطقة الشرقية يؤدي صلاة الميت على طالب بن شريم المري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هيئة تقويم التعليم تعلن عقد المؤتمر الدولي لتقويم التعليم والتدريب افتراضيًّا أكتوبر القادم

تنظم هيئة تقويم التعليم والتدريب بالشراكة مع الأمانة السعودية لمجموعة العشرين مؤتمرها الدولي تحت عنوان "المؤتمر الدولي لتقويم التعليم والتدريب: تجويد نواتج التعلم ودعم النمو الاقتصادي"، الذي يقام افتراضيًّا تحت رعاية معالي رئيس مجلس إدارة هيئة تقويم التعليم والتدريب الدكتور أحمد بن محمد العيسى، خلال المدة 14-15 أكتوبر 2020م، متضمنًا جلسات علمية متواصلة على مدى اليومين، يسبقها 21 ورشة عمل متخصصة على مدى 4 أيام، بمشاركة أكثر من 50 خبيرًا ومختصًا وأكاديميًّا من ذوي الريادة على المستوى الدولي والإقليمي والمحلي، ويأتي ذلك ضمن برنامج المؤتمرات الدولية المقامة على هامش عام الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين هذا العام 2020م.
وأكد معالي رئيس هيئة تقويم التعليم والتدريب الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان على أن جائحة كورونا فرضت واقعًا جديدًا في كل المؤسسات التعليمية والاقتصادية، وبالتالي كان لا بد من دراسة واستعراض مختلف أنواع الاستجابة في هذا الاتجاه على المستوى الدولي وعلى المستوى المحلي، مشيرًا إلى أن ربط المؤتمر بقمة مجموعة العشرين سيضيف قيمة ومكانة له، وسيعزز من مكانة التعليم والتدريب في المملكة على الصعيد الدولي، من خلال التأكيد على الأثر العميق للتعليم والتدريب في التنمية الاقتصادية، وإسهام التقويم في تصحيح الأداء وضمان الجودة في نظم التعليم والتدريب وبلورة مخرجاتها لتعزيز جهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
يذكر أن هيئة تقويم التعليم والتدريب عملت بالشراكة مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) في إعداد البرنامج العلمي للمؤتمر، الذي يتضمن عددًا من المحاور، أبرزها تقويم المدارس ومراقبة أدائها، وتقويم برامج التدريب المهني واعتمادها، وتقويم نواتج التعلم في التعليم العالي، والإفادة من بيانات التقويم في إعداد التقارير وتنفيذ البحوث، وأثر جودة التعليم
في النمو الاقتصادي، وتجديد التعليم وتطويره، فضلًا عن مناقشة توجهات تطوير التعليم والتدريب وتقويم مخرجاتها وعلاقتها بسوق العمل بمشاركة مسؤولي التعليم والتدريب وسوق العمل وصانعي السياسات التعليمية والمهتمين والباحثين في مختلف الوزارات والقطاعات التعليمية والتنموية.
ويشارك في المؤتمر مجموعة من الخبراء والمختصين الدوليين المؤثرين، من منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD)، والبنك الدولي، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، واليونسكو، ووزارة التعليم النيوزيلندية والأسكتلندية، وهيئات التقويم في أسكوتلاندا وهولندا، وجامعات ستانفورد الأمريكية وبورتو البرتغالية وزايد الإماراتية، فضلًا عن مشاركة عدد من الخبراء والمختصين من الوزارات والهيئات المعنية.
وسيعقد على هامش المؤتمر 21 ورشة تطوير مهني في القياس والتقويم ومعاييره وتحليل البيانات وفق الأساليب الإحصائية المتقدمة والبرامج الإحصائية الملائمة لها، يقدمها متخصصون محليون ودوليون من خلال المراكز والإدارات التابعة للهيئة، حيث ينفذ المركز الوطني للقياس (قياس) مجموعة من الورش التدريبية التي تستهدف القياس ومعالجة بياناته والنمذجة السيكوميترية، وينفذ المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي (اعتماد) مجموعة من الورش التدريبية التي تستهدف تطبيق معايير الاعتماد في التعليم العالي وكيفية تصميم البرامج والمقررات وكيفية تطبيق سلالم التقدير إضافة إلى التدريب على الإطار الوطني للمؤهلات، وبدوره ينفذ المركز الوطني للتقويم والتميز المدرسي (تميز) ورشًا تتعلق بآليات جمع بيانات
التقويم وتحليلها، ومعايير تقويم المدارس، وآليات التقويم الذاتي في المدارس، وكيفية تقويم التقدم المدرسي، ويسهم المركز الوطني لتقويم واعتماد التدريب (مسار) بورشة عن تطوير المؤهلات المهنية.
وبهدف تعميق أثر أنشطة تقويم التعليم والتدريب، وتوسيع دائرة المستفيدين من بيانات التقويم، تقدم الإدارة العامة للبحوث والابتكار بالهيئة عددًا من الورش لتدريب الباحثين وطلبة الدراسات العليا على كيفية تحليل بيانات الاختبارات والدراسات التقويمية الوطنية والدولية والبرامج الإحصائية الملائمة وكيفية التعامل مع البيانات وتوظيف الأساليب الإحصائية المتقدمة وتفسير نتائج التحليل.
الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية تقود رئاستها لمجموعة العشرين تحت الهدف العام "اغتنام فرَص القرن الحادي والعشرين للجميع"، وسيُركز عمل مجموعة العشرين على ثلاثة محاور هي: تمكين الإنسان، من خلال إتاحة الفرص للجميع. والحفاظ على كوكب الأرض، من خلال تعزيز الجهود الجماعية لحماية الموارد المشتركة العالمية.
وأخيرًا تشكيل آفاق جديدة، من خلال اعتماد إستراتيجيات جريئة طويلة المدى للاستفادة من منافع الابتكار ومشاركتها حيثما يكون التعاون الدولي لازمًا لمواجهة التحديات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.