(فيديو متداول) قتلى وجرحى في انفجار هز الصين    دوري أبطال أوروبا: بايرن ميونخ يسحق بنفيكا 4-0 في 15 دقيقة    تجديد الهوية الوطنية من أي مكان بالعالم استبدال جواز السفر السعودي بآخر بشريحة الكترونية.. قريباً    مركز عالمي لحفظ وتوثيق تراث العلا وتيماء وخيبر    إصابات كورونا العالمية تتجاوز 241.95 مليون حالة    برنت عند 85.99 دولاراً للبرميل: النفط يواصل الصعود مع تراجع مخزونات أميركا    اصطدم بسيارة مسروقة.. قطار يخرج عن مساره (فيديو)    بحضور 750 ألف شخص .. اطلاق موسم الرياض 2021    توقعات الطقس.. سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح نشطة على عدة مناطق    رئيس وزراء اليمن: اتفاق الرياض استوعب المصالح المشروعة لجميع الأطراف    الأسبوع المقبل.. «فيسبوك» تعتزم تغير اسمها    الأرصاد تنبه إلى طقس 4 مناطق : ضباب وعدم وضوح الرؤية    مجلس الأمن يندد بهجمات الحوثيين ضد المملكة    محمد بن زايد والأسد يبحثان تعزيز التعاون    الإعلان عن الفائزين بجائزة الملك خالد الاثنين القادم    القرني في مواجهة العميد    الأهلي «المنتشي» يصطدم بالطائي.. والباطن في اختبار الفيحاء    الدوسري.. «الغالي ثمنه فيه»    سعود بن نايف: ملتقى إمارات المناطق بالشرقية لتبادل الخبرات والمعارف    رئيس الأركان يطلع على أحدث الطائرات العسكرية والصواريخ الاعتراضية    تعزيز التعاون بين «نزاهة» والنيابة العامة    «الغرف»: مليار ريال أصول بعض المنشآت.. ومتستروها يتقاضون 4 آلاف فقط!    إحباط 54 كجم حشيش بمخابئ سرية    «العدل» تمكّن المحامين من دخول عموم المحاكم.. ومستفيدي «التنفيذ» دون موعد    مليون دولار من المملكة لأنشطة تحالف الحضارات في الأمم المتحدة    تدشين أكبر رحلة لاكتشاف الطلبة الموهوبين    جدد استدعاء زعيتر والمشنوق.. البيطار يتحدى «حزب الله»    «الصحة» تتيح حجز مواعيد الجرعة الثالثة عبر «توكلنا»    بريطانيا في براثن «قاتل جديد»                    وزراء تجارة الخليج يبحثون الأمن الغذائي                        بعد معركة الحداثة.. وقبل وطيس النقد الثقافي    خلاص..!!            «تخبيب» الزوجات ب«شيطنة» الأزواج!!    «البطون» وبصمة وزير الحج!!                    105 حالات ضحايا الديربي        وفد سعودي في افتتاح معرض سول للفضاء والدفاع    بعد انسحاب اليابان.. الإمارات تستضيف كأس العالم للأندية    في سابقة تاريخية.. نجاح عملية زراعة كلية خنزير في إنسان    "النمر" محذراً من "السجائر الإلكترونية": تسبّب ارتفاع ضغط الدم والجلطات    لو مريديان الرياض ينقل رحلة ماركو بولو إلى الرياض    المملكة: الاحتلال يحرم الفلسطينيين من الحق في الحياة        







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قائد القوات البحرية الملكية السعودية يعُوم أول كورفيت من مشروع السروات

بحضور معالي قائد القوات البحرية الفريق الركن فهد بن عبدالله الغفيلي, احتفلت القوات البحرية الملكية السعودية بمراسم تعويم السفينة الأولى لمشروع السروات "سفينة جلالة الملك الجبيل" من نوع كورفيت "أفانتي 2200" الذي أقيم عبر بث مباشر بين قيادة القوات البحرية وحوض بناء السفن التابع لشركة نافانتيا بمدينة سان فرناندو بمملكة إسبانيا.
وتتميز سفن مشروع السروات بكونها تتضمن أحدث الأنظمة القتالية للتعامل مع التهديدات الجوية كافة، السطحية وتحت السطحية وكذلك الحروب الإلكترونية التي تفوق بقدراتها الكثير من سفن بحريات العالم ، وأن سفن مشروع السروات يُعد إضافة جبارة لقدرات القوات البحرية لحماية مقدرات ومصالح الوطن البحرية, بالإضافة إلى تصنيع خمس سفن عسكرية, ويشمل الخدمات التدريبية للأطقم ومشبهات التدريب والخدمات اللوجستية والدعم الفني والإمدادي اللاحق طويل الأجل ، ومن المتوقع وصول ( سفينة جلالة الملك الجبيل) إلى المملكة نهاية عام 2021م ،على أن تسلم السفن الأخرى نهاية عام 2023م.
وقد شارك في حفل التعويم عبرالبث المباشر اللواء البحري الركن محمد بن عبدالرحمن الغريبي ،والرئيس التنفيذي المكلف للشركة السعودية للصناعات العسكرية "SAMI" المهندس وليد بن عبدالمجيد أبوخالد ، ونائب الرئيس للتواصل المؤسسي والخدمات في الشركة السعودية للصناعات العسكرية "SAMI" وائل بن محمد السرحان، ومن موقع الحفل بحوض بناء السفن بمدينة سان فرناندو بمملكة إسبانيا سعادة الملحق العسكري بسفارة خادم الحرمين الشريفين في مدريد العقيد الركن خالد بن صالح الغفيلي والعقيد البحري الركن عبدالله بن سالم الشهري, بالإضافة إلى شخصيات أخرى رفيعة المستوى من وزارة الدفاع الإسبانية وشركة نافانتيا.
ويأتي مشروع السروات نتاج الشراكة بين الشركة السعودية للصناعات العسكرية " SAMI" وشركة نافانتيا الإسبانية، لبناء السفن الخمس لصالح القوات البحرية الملكية السعودية تحقيقاً وتفعيلاً لإعلان صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله - ، بتوطين 50% من إجمالي الإنفاق العسكري بحلول العام 2030م ، في حين سيسهم هذا المشروع في توطين مايصل إلى 60% من القدرات التقنية للمملكة وتطوير منظومة الدفاع السعودية.
ويُعد هذا المشروع هو ثمرة زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع إلى مدريد في أبريل من العام 2018م.
كما سيعمل هذا المشروع المشترك بين الشركة السعودية للصناعات العسكرية "SAMI" وشركة نافانتيا الإسبانية على تنمية الشركات والمؤسسات السعودية ، وذلك من خلال نقل التقنية ، وتوطين جميع الأعمال المتعلقة بأنظمة القتال على السفن الحربية ، بما في ذلك تركيبها على السفن ودمجها ، ومن ثم تعزيز جاهزية القوات المسلحة السعودية ، إلى جانب خلق فرص عمل وتدريب للشباب السعودي ، بما يرفع إسهام المواطنين السعوديين في هذه الصناعة الحيوية.
وستزود سفينة جلالة الملك الجبيل والسفن الأخرى كافة التابعة للقوات البحرية الملكية السعودية بأول نظام إدارة قتال سعودي "100%" تحت اسم "حزمHAZEM " يتضمن حقوق ملكية فكرية "IP" مملوكة للشركة السعودية "سامي نافانتيا" للصناعات البحرية ، ويعد هذا النظام الأول من نوعه في الشرق الأوسط ، ويجري تطويره كجزء من مهمة شركة "سامي نافانتيا" ضمن مشروع "أفانتي 2200 " لتلبية المتطلبات القتالية والدفاعية للقوات البحرية الملكية السعودية. ومن المقرر أن يكون تصنيع وبناء الكورفيت الخامس بالكامل بالمملكة العربية السعودية، على أن يجهز نظام إدارة القتال السعودي "حزم" ويركب على الكورفيت الرابع والخامس داخل المملكة.
// يتبع //
21:54ت م
0241

عام / قائد القوات البحرية الملكية السعودية يعُوم أول كورفيت من مشروع السروات/ إضافة أولى واخيرة
وبهذه المناسبة أعرب معالي قائد القوات البحرية الملكية السعودية الفريق الركن فهد بن عبدالله الغفيلي عن سعادته بهذا الإنجاز المميز المتمثل في تعويم أولى السفن من طراز كورفيت "أفانتي 2200", مضيفاً أن مشروع السروات لبناء السفن يعد محطة بارزة في تاريخ القوات البحرية الملكية السعودية ، وسيسهم في رفع مستوى جاهزية القوات البحرية الملكية السعودية لتعزيز الأمن البحري في المنطقة وحماية المصالح الحيوية والإستراتيجية للمملكة العربية السعودية.
وثمن معالي الفريق الغفيلي الدعم غير المحدود الذي تحظى بها القوات المسلحة بشكل عام والقوات البحرية على وجه الخصوص من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية, وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع.
من جهته ، عبر الرئيس التنفيذي المكلف للشركة السعودية للصناعات العسكرية " SAMI" المهندس وليد بن عبدالمجيد أبوخالد عن فخره بالعلاقة المتينة التي تربط الشركة السعودية للصناعات العسكرية "SAMI" بقيادة القوات البحرية الملكية السعودية ، وبالشراكة القيمة التي أثمرت جهودها عن إطلاق أول منتج سعودي" 100% " لإدارة القتال من تطوير شركة "سامي نافانتيا".
وأوضح أن استلام أول قطعة بحرية من طراز كورفيت "أفانتي2200" ومشروع السروات لبناء خمس قطع بحرية بشكل عام يمثل الركيزة الأساسية لمنظومة الدفاع السعودية ، وسيعزز من القدرات المحلية تماشيا مع الأهداف المحددة في رؤية المملكة" 2030" ، وأن هذا الإنجاز سيؤدي إلى بناء أسس متينة للتصنيع الأصلي والعمل على تعزيز المحتوى المحلي ، وأضاف أبوخالد أن هذه الخطوة تأتي في إطار إستراتيجية الشركة السعودية للصناعات العسكرية نحو دعم تطوير الصناعات العسكرية في المملكة ، وكذلك تعزيز استقلالية المملكة الإستراتيجية وجاهزيتها العسكرية.
وكانت شركة سامي نافانتيا للصناعات البحرية "سامي نافانتيا" قد وقعت عقداً في سبتمبر 2019م مع شركة نافانتيا الإسبانية ، يقوم الطرفان بموجبه بالتعاون لتنفيذ برنامج خاص لدمج أنظمة قتال كورفيت " أفانتي2200" الخمس لصالح القوات البحرية الملكية السعودية ، وستعمل شركة "سامي نافانتيا" بشكل رئيسي على توطين صناعة جميع مايتعلق بأنظمة القتال البحرية من إدارة المشروعات ، وتركيب أنظمة القتال وفحصها ، وهندسة النظم وتصميمها، وتطوير العتاد والبرمجيات وفحصها ، وتطوير أنظمة المحاكاة ،وخدمة تقديم الدعم طوال مدة العمر الافتراضي "TLS" ،وكذلك الدعم اللوجستي وبرامج التدريب ،بالإضافة إلى تصميم وتركيب ودمج الأنظمة القتالية على متن السفن الخمس.
وكجزء من برنامج التدريب على رأس العمل الذي أطلقته شركة "سامي نافانتيا", يشارك 11 مهندساً ومهندسة سعوديين بالعمل على مشروع السروات لبناء سفن "أفانتي 2200" المشترك على مدى24 إلى 36 شهرا .
الجدير بالذكر أنه جرى تطوير نظام "حزم" الخاص بمشروع السروات" أفانتي 2200" من خلال نقل التقنية من شركة "نافانتيا"،بإشراف من شركة "سامي نافانتيا " معلومة التعويم : وهوالاحتفال الثاني والمهم في تاريخ السفينة، حيث تظهرالسفينة بشكلها النهائي تقريباً وستلامس خلاله الماء للمرة الأولى وعادة يكون من خلاله إعلان اسم السفينة الذي اعتمد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.