رئيس هيئة الأركان العامة يزور قيادة المنطقة الشرقية ويطلع على جاهزية الموقف العسكري    محافظ خميس مشيط يزور المدينة الصناعية بعسير    تونس تفتح تحقيقا لشبهة تنفيذ أحد مواطنيها لهجوم نيس في فرنسا    الأمم المتحدة تدين هجوم نيس    البرلمان العربي يدعو للتصدي للحملات المغرضة المسيئة للإسلام والمسلمين    الباطن يتغلب على الرائد في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    خبر سار لعشاق الهلال قبل مواجهة ضمك    430 جوال لمستفيدي بر جازان    توقعات طقس الجمعة.. "الأرصاد": سماء غائمة على هذه المناطق بالمملكة    تنبيه مهم من المرور بشأن «اللوحات النظامية»    فيديو..هكذا يستغل «مجهولو الهوية» تضاريس المنطقة الجنوبية للتخفي وارتكاب الجرائم    جامعة جازان تدرب 5 آلاف معلم على التعليم الإلكتروني    انطلاق العيادات المتنقلة بمركز طب الأسنان برفحاء    المغرب تسجل 4320 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد    صحة الحدود الشمالية تنفذ حملة تطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية    ممارسون صحيون وافدون: المواقف تنصف إنسانية المملكة    "الصندوق العقاري" يُودع نصف مليار ريال في حسابات المستفيدين    "السعودية للكهرباء" تخسر 1.1 مليار ريال في تسعة أشهر    إفتتاح 8 مدارس نموذجية في المهرة اليمنية    العواد: ازدراء الأديان والمعتقدات والرموز الدينية دعوة صريحة للكراهية    باعشن ملحقاً ثقافياً في النمسا    منح ميدالية الاستحقاق من الدرجة الثالثة ل "60" مواطنًا لتبرعهم بالدم عشر مرات    د. السديس يزور رئيس "أم القرى" مهنئًا بمناسبة تعيينه رئيسا للجامعة    الأمن البيئي يوضح الاحتياطات اللازمة عند إشعال النار في الغابات    ااتحاد الرياضة للجميع يُطلق تحدي "معاً نتحرك"    فيصل بن سلمان: القطاع الصحي بالمدينة سيحقق نقلة نوعية    #الغذاء_والدواء : تحذّر من 4 منتجات صابون يد لاحتوائها على نسبة عالية من البكتيريا    هيئة حقوق الإنسان: القرار يستشعر المعاناة    رابط حذف الانستا نهائي    رسالة الفراج ل أحمد حجازي بعد انضمامه ل الاتحاد    هيئة كبار العلماء تدين الهجوم الإرهابي في مدينة نيس الفرنسية    أمانة جدة تغلق 9 مطاعم ومقاهٍ مخالفة للتعليمات البلدية    وزير الخارجية يبحث آفاق التعاون مع نظيره الكاميروني    أسطورة مانشستر يونايتد يُشبه راشفورد ب فان نيستلروي    الحزم يتصدر دوري الأمير محمد بن سلمان للدرجة الأولى بفارق الأهداف عن الجبلين مع نهاية الجولة الثانية    ميشيغن الولاية المتأرجحة.. هل تحسمها الجالية العربية لصالح ترمب؟    افتتاح جسر تقاطع «عبدالله عريف» بالعاصمة المقدسة بطول 750 مترا    محافظ #الحرجة يدشن حملة #⁧‫الصلاة_نور‬⁩    قمة مجموعة الأعمال تختتم أعمالها ب 8 آلاف مشارك و3 ملايين مشاهدة    الهلال الأحمر يقيم محاضرة "أثر التطوع على صحة المتطوعين" بالرياض    أكاديمية المبارزة النسائية تستقبل «باسكال»    الشؤون الإسلامية تنظم كلمتين دعويتين بالأحساء    المملكة: الهجوم الإرهابي في نيس الفرنسية ينافي الديانات والفطرة الإنسانية    الجمعية السعودية للفنون التشكيلية "جسفت" وجمعية ساعد الخيرية لدعم مرضى التصلب العصبي المتعدد توقعان اتفاقية العلاج بالفن التشكيلي    إطلاق مبادرة تطعيم الإنفلونزا الموسمية بمكتبة الحرم المكي    وزير الموارد البشرية يوافق على تأسيس جمعية ضيوف مكة لخدمة الحجاج والمعتمرين    "التعرف الضوئي للنصوص" تقنية بمكتبة الحرم المكي الشريف    عبدالعزيز بن طلال يزور مقصورة السويلم بالبكيرية    فيديو.. حكم قول: أنت رجل نحس    تعليم الأطفال الموسيقى يحقق لهم البهجة ويجعلهم أكثر ذكاء    الدماء الجديدة    الفيصل للجنة الطوارئ: حافظوا على التميز وتحقيق الأفضل في قادم الأيام    الملك سلمان صوت الضمير الإنساني    اتفاق بين «مركز الحوار» وتحالف «UNAOC» لتعزيز «حوار الأديان»    الحربي.. تسامى بقنطرة الإبداع على نهر الوجع    افتتاح جسر تقاطع طريق جدة القديم مع «عريف»    الرويس يفتتح مبنى ضمان رنية    مأدبة عشاء بمناسبة شفاء «القرشي»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المسرح السعودي فينيق الثقافة السعودية !
نشر في عكاظ يوم 22 - 09 - 2020

عمدت إلى تشبيه المسرح السعودي بالطائر الأسطوري الفينيق، لما سمعته من بعض المسرحيين الذين استضافهم كرسي الأدب السعودي الأسبوع الفائت في ندوة (المسرح السعودي بين الكتابة وتقنيات العرض)، من أن المسرح السعودي تعرض للإقصاء والتهميش في الحقبة السابقة! والحقيقة أن المسرح لم يكن الفن الوحيد من بين الفنون المتعددة والمختلفة، فقد تعرضت الثقافة والوعي للإقصاء الكامل! ولكن الجميل أن المسرح وبقية الفنون قاومت وأعطت وغيرت وكتبت تاريخها الخاص الذي استعرضناه في ندوة كرسي الأدب السعودي.
ولمن لا يعرف طائر الفينيق الذي عمدت إلى تشبيه المسرح السعودي به! فهو طائر (فينكس) حسبما يُسمى في الميثولوجيا الإغريقية، كذلك يعرف عند الفرس باسم (الققنس)؛ هو طائر عجيب يجدد نفسه ذاتياً بشكل متكرر، فهو يولد من رماد احتراق جسده، وهو يرمز إلى البعث بعد الموت، ففكرة الأسطورة تقوم على العودة مرة بعد أخرى دون كلل أو ملل، فالرمز هنا يشير إلى التحدي والإرادة والصمود، ولهذا الطائر نظراء في ثقافات أخرى، مثل العنقاء عند العرب، وسيمرغ والهوما عند الفرس، والفن هوانغ عند الصينيين، وقنرل عند الأتراك.
ندوة كرسي الأدب السعودي الذي تشرف عليه جامعة الملك سعود هو منصة الانطلاق للبدء في توثيق تاريخ المسرح السعودي، نقد النص المسرحي، التعرف على اتجاهات الإخراج المسرحي، القرب من أفكار الشباب الجديد، فقد كان الحضور عبر منصة (ZOOM) كبيرا جدا ومن جميع أرجاء العالم العربي، هذا ما أعطى الأفكار ومناقشتها بعداً معرفياً عميقاً تستفيد منه هيئة المسرح والفنون الأدائية في وزارة الثقافة، فالعمق المعرفي لهذا الفن العظيم مهم في وضع إستراتيجيات وهيكلة للعمل الثقافي والإداري أيضاً، فوجود مجموعة متكاملة على وعي عميق وفهم لتاريخ وعمل المسرح السعودي الآن مهم جداً.
كذلك أقترح على الرئيس التنفيذي لهيئة المسرح والفنون الأدائية مشكورا – وأعلم حرصه الشديد على المقترحات وما يخدم العمل – أن يعقد شراكة مع الكراسي البحثية التي تهتم بالمسرح، وأن يعمل على تأسيس كراسي بحثية، فالجامعة هي المنارة المعرفية ومنصة الانطلاق القوية للبدء في مثل هذه الأعمال العظيمة.
وإن كنت أعلم حساسية موضوع وجود (أكاديميين) تنظيريين كما يصفهم البعض! في مثل هذه الأعمال الثقافية ولكن بالنظر إلى تجارب عالمية في المجالات الاقتصادية والثقافية، بدأت الخطط والدراسات لمثل هذه الأعمال من الجامعات، لذا دعونا نبدأ من حيث انتهى الآخرون ولا نعيد اكتشاف العجلة!
كاتبة سعودية
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.