اهتمامات الصحف المصرية    الصين تسجل 31 إصابة جديدة بكورونا    رياح سطحية نشطة على الرياض والشرقية    مشروع «مبادرون» يستأنف برامجه.. غداً    الصحف السعودية    «فيسبوك» تكافئ موظفيها ب1000 دولار لهذا السبب!    مدني #عسير : يحذر من التقلبات الجوية المصاحبة للامطار ويهيب بإتباع التعليمات والابتعاد عن الاودية.    أسعار النفط تتراجع بنحو 2 % إثر مخاوف من تعافي الاقتصاد    بعد «كارثة» انفجار بيروت.. انسحاب ميشال ضاهر من الكتلة العونية    مان سيتي ضد الريال .. السيتزنس يُقصي أبناء زيدان بثنائية    المملكة والعراق يؤكدان الالتزام التام باتفاقية «أوبك بلس»    كنوز سعودية مختفية    مدني ميسان ينقذ مواطناً سقط بمنحدر جبلي    ممرضة سعودية تنقذ عائلة تعرضت لحادثة بالمدينة    نصرالله يتنصل.. يحذر ويرفض التدويل    #الشؤون_الفنية_والخدمية ب #المسجد_الحرام ” تعقيمٌ وتعطير مستمر للمكبّرية ومنبر الخطيب    ترمب يعلن مشاركته بمؤتمر دعم لبنان في باريس    ضبط 224 كيلو حشيش في الدائر مخبأة بمركبة بين الأعلاف    حرس الحدود يخلي بحاراً تركياً على متن سفينة في مياه البحر الأحمر    دوريات الأفواج الأمنية في جازان تضبط 224 كيلو من الحشيش بمحافظة الدائر مخبأة في مركبة بين الأعلاف...    "النيابة العامة" تكشف عن ⁧‫حوادث السير‬⁩ المُصنفة ضمن الجرائم الكبيرة    نزح وتصريف 7300طن من مياه الأمطار #بخميس_مشيط    المملكة تستعرض تجربتها ونجاحها في توفير النطاقات الترددية الممكنة لتقنيات الجيل الخامس...    النصر يستعيد البرازيلي مايكون أمام أبها    مانشستر سيتي إلى ريع النهائي الأوروبي بعد هزيمة ريال مدريد    عاجل .. مع بدء تركيب العدادات الجديدة.. شركة الكهرباء تعترف: الأجهزة في وضع الاستعداد "stand by " تستهلك الكهرباء    النفط يقل عن 45 دولارًا بفعل ضبابية الطلب    حريق جديد في لبنان.. النيران تلتهم جبل مشغرة    ميناء عدن اليمني ينفي وجود 140 حاوية محملة ب"نترات الأمونيوم" القابل للانفجار    محمد الشيخ: لن يخاف من بيان النيابة إلا هؤلاء    أخطاء فاران تقصي ريال مدريد وتأهل سيتي من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا    يوفنتوس يودع دوري الأبطال رغم فوزه على ليون    علماء يحذّرون: الوباء القادم ليس بعيداً!    د. القاسم: الأيام خزائن الأعمال والأعمار    قانوني يؤكد .. خطأ اتحاد القدم الجسيم سبب بيان النصر    وزير الحج يرعى حفل تكريم الجهات المشاركة في موسم حج 1441    وزراء الطاقة في المملكة والإمارات والكويت والبحرين وعمان والعراق يصدرون بياناً مشتركاً    المسلخ البلدي برفحاء يستقبل 1985 رأساً من مذبوحات الأنعام خلال أسبوع    تعقيمٌ وتعطير مستمر للمكبّرية ومنبر الخطيب ب المسجد الحرام    المدير العام للإيسيسكو يبحث بالرباط مع سفير الأرجنتين التعاون    سفير المملكة لدى لبنان: الجسر الجوي السعودي يعبر عن التضامن مع الشعب اللبناني    "الصحة": تسجيل 1567 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. و1859 حالة تعافي    وزير الخارجية يناقش مع نظيره الإيطالي القضايا المشتركة وتعزيز العلاقات    محطات في حياة محمد العايش .. من طيار مقاتل حتى مساعد وزير الدفاع    محاضرة توعوية بالفرع النسائي بدعوي تبوك غداً    روسيا تعلن تسجيل لقاح ضد كورونا الأسبوع المقبل    أضف تعليقاً إلغاء الرد    الطاحونة" ... مَعلماً أثرياً بالقنفذة يختزل حقبة زمنية تاريخية تعود ل200 عام    لغة قريش.. بين الفصاحة والكشكشة    سر اختيار من يكون جنة الدنيا    المعهد الصحي وماعز بُرعي    حب قديم.. أبعثه حياً !    العقيلي يتلقى إتصال عزاء في والدته من الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز    أعياد الله هدايا لتسعدنا وليرى نعمه علينا .. أعياد الله يطلبنا نلقاه فى صلاه خاصه ..    السعودية.. همة حتى القمة    كرس وأبو عقيله يهنئون خادم الحرمين الشريفين بمناسبة شفائه    مصر.. السيسي يؤكد تسخير جميع الإمكانات لمساعدة لبنان    الرئيس التونسي يوجه رسالة تعزية وتضامن إلى نظيره اللبناني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«أديان من أجل السلام».. تجمع لحل النزاعات وتعزيز المواطنة
نشر في عكاظ يوم 19 - 08 - 2019

يشارك مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات بفيينا، في أبرز ملتقيات حوار أتباع الأديان العالمية الذي تستضيفه ألمانيا الاتحادية لأول مرة خلال الفترة من 20-23 أغسطس 2019م الجاري، حيث تعقد الجمعية العالمية العاشرة لرابطة الأديان من أجل السلام تجمعها الأكبر والأكثر تمثيلاً لمتعددي الأديان في العالم، بالتعاون مع مؤسسة حوار السلام بين الأديان العالمية، وبعض منظمات المجتمع المدني، وذلك في مدينة لينداو الألمانية، بعنوان: «رعاية مستقبلنا المشترك: تعزيز المصلحة العامة للجميع»، وسيركز بشكل خاص على حلِّ النزاعات من خلال التعاون بين أتباع الأديان لتعزيز المواطنة الشاملة والتنمية المتكاملة وحماية البيئة، وتُعد حوارات السلام والتعايش في ميانمار وجمهورية أفريقيا الوسطى ونيجيريا والشرق الأوسط التي أطلقها مركز الحوار العالمي، جزءاً رئيسياً من نقاشات واهتمامات قضايا هذا التجمع العالمي.
ويهدف التجمع العالمي للأديان من أجل السلام، الذي يُقام كلّ خمسة إلى سبعة أعوام تقريباً، إلى دراسة متعمقة للموضوع المحوري للتجمع «رعاية مستقبلنا المشترك»، ومراجعة أنشطة منظمة أديان من أجل السلام منذ انعقاد التجمع العالمي السابق للمنظمة عام 2013، باستضافة كريمه من مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات؛ ونتج عن ذلك اللقاء عدة مشاريع عالمية لدعم التعاون متعدد الأديان في البلدان التي تنوء بأعمال العنف؛ وإتاحة الفرص للشروع في عملية بناء السلام متعددة الأديان، فضلاً عن مد وبناء الجسور بين القيادات الدينية المتنوعه في مناطق متعددة من العالم، خصوصاً التي تشهد نزاعات يُستغل فيها الدين لتسويق التطرّف والعنف وارتكاب أعمال إرهابية؛ بالإضافة إلى صياغة إجماع أخلاقي عميق عالمي بشأن التحديات المعاصرة.
ويشكّل وفد مركز الحوار العالمي الذي يترأسه الأمين العام للمركز فيصل بن عبد الرحمن بن معمر، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة من المسلمين والمسيحين واليهود والبوذيين والهندوس، وأعضاء منتدى المركز الاستشاري، وعدد من أعضاء برنامج الزمالة، جزءاً مهماً من فعاليات هذا الحدث العالمي متعدد الأديان، حيث تنعقد الجمعية العالمية العاشرة لرابطة أديان من أجل السلام، بحضور (900) ممثل عن الحكومات والمنظمات الحكومية الدولية ومنظمات المجتمع المدني، والقيادات الدينية والشباب والنساء من أكثر من (100) دولة، يمثلون (17) ديانةً ومعتقد، تعزيزاً للحوار وتشجيعاً للعمل من أجل السلام، وإثارةً للتساؤلات المُلّحة حول مسؤولية أتباع الأديان على المستويات الدينية والسياسية والاجتماعية لبناء السلام والتعايش، وإقامةً للشراكات بين أصحاب المصلحة المتعددين من أجل الصالح العام وترسيخ الامن والسلام
وتشهد الدورة العاشرة للجمعية انتخاب مجلس عالمي جديد، ودفع العمل متعدد الأديان عبر شبكة رابطة الأديان من أجل السلام وخارجها، بما في ذلك تشكيل لجان التوجيه والتسمية، وتقرير الأمين العام عن رابطة الأديان من أجل السلام منذ دورة الجمعية الأخيرة في فيينا التي عقدت بالمشاركة مع مركز الحوار العالمي عام 2013، وتقارير من مجموعات النساء والشباب، واعتماد إعلان الجمعية وانتخاب المجلس العالمي الجديد والرؤساء الفخريين للأديان من أجل السلام، بالتعاون مع أمانته العالمية القائمة في مبنى الأمم المتحدة في مدينة نيويورك، والمنوط به التنسيق بين المؤسسات الفرعية الإقليمية لمنظمة أديان من أجل السلام وشبكاتها المشتركة بين الأديان المعنية بالشباب والنساء.
كما تُعنى الجمعية في دورتها العاشرة بإجراء مباحثات مكثفة من العمل متعدد الأديان، حيث يتم دعم القيادات الدينية القادمين من عدد من مناطق النزاعات في جهودهم الرامية إلى بناء السلام والتعايش وتسوية النزاعات في مجتمعاتهم المحلية، وإشراك أصحاب المصلحة الرئيسين الآخرين من صناع السياسات في هذه الجهود.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.