فهد العبدالكريم.. وداعاً    دار أي دبليو سي شافهاوزن IWC Schaffhausen تفتتح بوتيكاً جديداً لها    الموافقة على تصدير المياه المعبأة يعزز منافسة المصانع المحلية.. ومليار ريال حجم القطاع    «بنك التنمية الاجتماعية» يُعلن استكمال معالجة طلبات 9500 منشأة ممولة    ماذا قال الهاشمي قبل اغتياله ب 60 دقيقة؟    7 ميزات جديدة اقتبستها «آبل» من «أندرويد» لتطوير هاتف «آيفون»    برلمان ليبيا: لن ندع تركيا تحقق أطماعها في بلادنا    وزير يمني ل "المدينة" : ألغام الحوثي البحرية حصدت أرواح عشرات الصيادين    الاتحاد يواصل معسكر عسير وسط أجواء مثالية    جامعة أم القرى تطلق برامج الدراسات العليا المدفوعة    الأمير تركي بن طلال يعلن انطلاق فعاليات صيف عسير 2020    فهد الخلوق.. وداعاً    وزارة التعليم تنهي إجراءات نقل 2806 معلمين ومعلمات لسد الاحتياج    مبادرة لتوزيع الأجهزة التنفسية بنجران    تركيا تلقت رسائل الجيش الليبي وهربت من الوطية    الأمين العام لجامعة الدول العربية يشارك في الاجتماع الوزاري لبحث مخطط إسرائيل ضم أراضٍ فلسطينية محتلة    إردوغان وتميم ينتهكان القوانين الدولية لتمويل الإرهابيين    الفيحاء يعود بتمارين استرجاعية بعد ودية الباطن    الجيالوروسي بخطر بعد السقوط ب مباراة نابولي ضد روما    الرياض: القبض على مقتحم «متجر المجمعة» ب«الرشاش»    بلدية رفحاء تكثف تعقيم أجهزة الصرف الآلية للبنوك    «وقاية» تعلن البروتوكولات الصحية الخاصة ب «كوفيد19-» لموسم حج 1441ه    «الآسيوي» يلزم الأندية بلعب المباريات في بلد واحد    "منشآت" تختار 20 بحثاً لطلاب "موهبة" لتحويلها لمشروعات تجارية    إدارة أبها تطمئن على الزيلعي    الولايات المتحدة الأمريكية تسجل 44,361 إصابة جديدة بفيروس كورونا    مكتبة المؤسس توثق تاريخ القدس    المملكة تؤكد أهمية دور المرأة في تعزيز الاقتصاد    أمانة جدة تصادر 3 أطنان من الخضروات بنطاق الجامعة    "الصحة" تعلن تسجيل 4207 إصابة جديدة ب"كورونا"    هل يمكن التسجيل في حساب المواطن قبل إيداع الدفعة 32؟    إجراءات للسلامة بنجران    آلية اختيار حجاج موسم 1441 وطريقة التسجيل في مسار الحج    وزير مجلس الوزراء السوداني : حريصون على تعزيز علاقاتنا مع السعودية    تطورات انتشار الوباء في العالم    تعليق رئيس Barcelona حول احتمالية رحيل ميسي    أول شركة سعودية متخصصة عالميا في إنتاج مستلزمات الإبل    "أم القرى": إنشاء كرسي "الصيرفي" لأمراض الشرايين التاجية    وزير العدل بجزر القمر: المملكة تميزت بحرصها على أمن وسلامة ضيوف الرحمن    راموس يغيب.. هل يتأثر ريال مدريد ضد ألافيس ؟    لقاءات وورش تدريبية للمعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات في مركز تميز الرياض    أمير عسير يكرم رجل مرور أوقف موكبه لمساعدة مسنة    التجارة تغلق مستودع لتخزين المواد الاستهلاكية مخالف    أضف تعليقاً إلغاء الرد    الأمير أحمد بن فهد يلتقي أمين عام جمعية البر بالشرقية    سمو أمير القصيم يستقبل الشبانات بمناسبة تكليفه مديراً لفرع هيئة الأمر بالمعروف بالمنطقة    «ساند» يوضح شروط وخطوات التسجيل    الجمارك: ضريبة القيمة المضافة مستحقة على من يظهر أنه مستورد    أمير الجوف يستقبل مدير عام فرع المالية المعين حديثاً    الشيخ السديس يتفقد مبنى الرئاسة العامة لشؤون الحرمين        أمير القصيم يدشن مشروع مستشفى الإبل الأكبر على مستوى العالم    فنون أبها تنظم أمسية عن تجارب الدراما والمسرح    الموكلي: العمل في «الأندية» لا يساوي عشر العمل في «جمعيات الثقافة»    سلطان بن سلمان يعزي هاتفياً    أمير «الشمالية» يسلم 100 وحدة سكنية للمستفيدين    الناقور وقوارب الموت الإيطالية    الجزائر تسجل 413 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قديد التحكيم وعسفانه
ملامح!
نشر في عكاظ يوم 21 - 03 - 2019

أسوأ ما يمكن أن تتعرض له الجماهير المضادة قبل الموالية، هي التبريرات المنظمة، تحديداً ممن يسمونهم (خبراء)، فحين يتحدثون تؤخذ بجريرة حديثهم الأصداء!
اجتمع خبراء الأحد الماضي على الاستهانة بالمتابع، لا على قانون يجب أن يطبق هنا كما يطبق عند الخواجات! هنا (عيني عينك) يقال الكرة كانت بين اللاعبين ولا يقال الكرة كانت أقرب للمهاجم، وهنا يقال احتكاك عادي برغم أن الوضع كان أقرب لحادث كابرس 76 مع آكسنت.
يد اللاعب كانت غير متعمدة ولم تبحث عن الكرة! وأحيانا يد اللاعب غيرت مسار الكرة حتى لو لم يقصد، حتى الكوع تغير في العلوم وأصبح ذراعا! هو مزاج لا أكثر، وأحيانا هيا بنا نوحد الرأي لكي لا يرسب زميلنا!
حقيقة.. محاولة إنجاح الفشل فشل، فليس أسوأ من قديد التحكيم إلا عسفان محللي التحكيم.. هذا جرم، وتبريره جرم أكبر مع سبق إصرار وترصد؛ يكرسون التناقضات ضاربين بعرض الحائط وعي الجماهير.. ففي المجالس يقول لي الهلالي ضاحكاً «قهرنا نيشيمورا وقهركم عامر»، ويقول آخر «حسيتم بغصتنا من سيدني؟» ويقول ثالث «ياخي المحللين قالوا كذا.. وأقول له وأنت ما تقول؟ فيقول ما قلنا»!
ردي عليهم يذهب لذكريات قديمة بنكهة نيشيمورية محلية مع بطولات لم تؤخذ غلابا إنما زندها دخيل وبارودها كتب عليه (Made in our rooms) يثور في وجه من ليس لديه مفاتيحها. فيا أحبة، الجماهير واعية إذا ما صدقت مع نفسها.. وما يدور في مواقع التواصل ماهو إلا «وقفة» على الماشي لا تستدعي المصداقية بقدر الأكثرية على الصح والخطأ.
بطولة الشيخ زايد للأندية الأبطال بطولة قوية جداً، تحديداً هذه النسخة، ومثيرة بنكهة معالي المستشار، فإن كان في آسيا وأفريقيا دوري الأبطال القاري، فهذه البطولة دوري أبطال أفروآسيوية بنكهة عربية وباسم عزيز على قلوبنا، فلا تشوهوا عظمة هذا الاسم بتحكيم سيئ وتبريرات تقول لأصحابها دعوني.
قوة البطولة في عدالتها وليس دلالها، اجعلوا التنافس بين أرجل اللاعبين، وداخل المستطيل، فلن نتطور ونحن نلعب اللعبة خارج العشب وقبل بدء الصافرة وبعد انتهائها، وما بينها قمصان تتحرك لا أكثر. بهكذا ستبقى الرياضة ظاهرة صوتية خالية من المتعة، مليئة بالضجيج.
آخر القول.. بعض الأندية ولدت في المنصة تطعمها الأيادي مع يدها، وبعضها ولدت في المنصة لا تأكل إلا بيدها رافضة الأيادي.. فهنيئاً للثانية، ومتعودة داااايماً للأولى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.