اليوم الوطني.. أقرَّه الملك فيصل وقصر أبو حجارة احتضن الاحتفال الأول    اللهيبي يرفع التهنئة لمقام خادم الحرمين وولي عهده بمناسبة يوم الوطن    سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضًا 12.52 نقطة    هدوء في شوارع الخرطوم.. ومنفذو الانقلاب في قبضة الاستخبارات    هل يتولى "مارسيلو غالاردو" قيادة النصر خلفا ل"مينيز"؟    "الانضباط" تُغرم النصر 160 ألف ريال بسبب الكلاسيكو ضد الاتحاد    سعود عبدالحميد مهدد بالإيقاف    شملت السجِن والغرامة والترحيل.. "الجوازات" تصدر 7344 قراراً إدارياً    "التعليم" تستعد لتطبيق الدراسة الدولية "PIRLS" لطلبة الصف الخامس الابتدائي في نوفمبر المقبل    "فلكية جدة": غدا الاعتدال الخريفي.. وهذا موعد الانقلاب الشتوي    السعودية تتيح الإفراغ العقاري الإلكتروني عبر 17 بنكا محليا وأجنبيا    مكة والمدينة تسجلان أعلى درجات حرارة وأمطار على عسير    "أمير مكة" يعلن فوز "رئيس نيوم" بجائزة الاعتدال في دورتها الخامسة    الصحة تدعو لاستكمال أخذ جرعتين من لقاح للوقاية من المتحورات    رئيس بلدية وسط الدمام: اليوم الوطني ذكرى مجد وتطور في شتى المجالات بقيادة حكيمة    السيسي ينعى المشير طنطاوي : فقدت اليوم أبًا ومعلمًا وإنسانًا غيورًا على وطنه    وليد جنبلاط عن أزمة المحروقات : الكهرباء أردنية والغاز مصري فأين لبنان؟    «التحالف»: تدمير مسيرة مفخخة ثالثة أطلقتها المليشيا الحوثية تجاه خميس مشيط    أمين الشرقية يناقش أبرز المشاريع التنموية والخدمات البلدية مع محافظ النعيرية    طرح 100 وظيفة في لقاء للتوظيف بغرفة الأحساء    جائزة الأميرة صيتة تعلن أسماء الفائزين في أم الجود قريبا    الفنان مجيد ابراهيم : ورثنا أنا وعمي #الشاب_خالد الصوت والعفوية والشكل من جدي    أمير الحدود الشمالية يدشّن حملة "مكارم الأخلاق"    غولدمان ساكس: النفط قد يصل 85 دولاراً في الربع الرابع!    الشركة السعودية للاستثمار الجريء تطلق منتج الاستثمار في صناديق الدين    كانت قيد التشغيل.. استعادة 13 مركبة مسروقة وضبط 5 جناة متورطين بجدة    رسميا.. أبل تزيل مجموعة هواتف ذكية من متجرها الإلكتروني    بدء استقبال طلبات تصاريح إسكان الحجاج بالمدينة المنورة    تدخل طبي ناجح في مستشفى الليث لإنقاذ مصاب بصعق كهربائي    بركان يدمر مئات المنازل في جزيرة بالما الإسبانية    البدء في وضع مسارات لذوي الإعاقة الحركية في بعض مداخل المسجد الحرام    جمعية التمريض تعتزم مقاضاة كاتبة سعودية بسبب تغريدات    شراكة تاريخية بين السعودية والجولة الآسيوية للجولف    بعد إصابته بالحد الجنوبي.. عودة البطل حدادي من رحلة علاج امتدت 5 أعوام    "سدايا" تعلن بدء التسجيل في المسابقة العالمية لآرتاثون الذكاء الاصطناعي 2021    جدة: إطلاق فعاليات اليوم الوطني ال91 للمملكة    موهوبات الطائف تنهي تدريب المجموعة الأولى لتنفيذ تدريب الابداع العلمي 2022    علماء يرفضون «الجرعة الثالثة»    المملكة من أعلى الدول الرائدة في تقديم الخدمات الحكومية والتفاعلية    عبدالعزيز بن سلمان: ملتزمون بالاستخدام السلمي للتقنية النووية    الحوثي يهجّر أسر ضحايا «الإعدامات»    خادم الحرمين يهنئ رئيسي مالطا وأرمينيا بذكرى الاستقلال    «كلنا نقدرك».. 20 معلماً ومعلمة يتنافسون على جائزة أهالي جدة    مثقفون ومتخصّصون ل "المدينة" : مشروع "جدة التاريخية" يحقق مستهدفات 2030    ازدحام كروي.. يؤجل كأس الخليج 15 شهرا    ميسي يثير الجدل بعدم مصافحة مدربه بعد استبداله    يعفو عن قاتل ابنه ويحضر له الإفطار بالسجن    مذكرة تفاهم لتعزيز حقوق مرضى ألزهايمر    حمدالله يهدر 35% من ضربات الجزاء    دام عزك.. يا وطن    «توكلنا» أو «قدوم» شرط الصعود للطائرة المغادرة إلى السعودية                        "فايزر": اللقاح آمن للأطفال بين سن 5 و11 عاماً    (خلق الحياء)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تجنيد الأطفال جريمة بشعة
نشر في اليوم يوم 05 - 01 - 2019

من أفظع الجرائم التي تمارسها الميليشيات الحوثية الإرهابية في اليمن تجنيدها الأطفال بالقوة لزجهم في أتون الحرب، فهم يختطفون الأطفال من البيوت والمدارس ويخضعونهم للدخول في ساحات المعارك، وهو أمر يتناقض ويتنافى مع كل القوانين والمواثيق والأعراف الدولية، بل يتناقض مع أبسط قواعد الرحمة والإنسانية، وقد اكتشف التحالف العربي وهو يقوم بتأدية مهماته وجود أطفال في ساحات المعارك جندتهم الميليشيات الحوثية للقتال معها ضد الشرعية، وإزاء تلك الجريمة الشنعاء فإن مركز الملك سلمان للإغاثة قام بدور فاعل ومبادرة إنسانية كبرى بإعادة تأهيل أولئك الأطفال وإعادتهم لمدارسهم ومعالجتهم نفسيا من الآثار السلبية التي ظهرت على سلوكياتهم جراء مشاركتهم في الحرب وتنظيم دورات توعوية للأسر اليمنية تبين لهم المخاطر الوخيمة لتجنيد الأطفال في الحروب.
لقد قامت المملكة بدور إنساني عظيم بإعادة تأهيل مئات الأطفال اليمنيين المتأثرين سلبا من انتهاك الميليشيات الحوثية لبراءتهم وطفولتهم والزج بهم في المعارك، وهو دور حيوي تمارسه المملكة عمليا بعد نداءات متكررة وجهتها للمجتمع الدولي وللأوساط الإعلامية الدولية بأهمية اتخاذ الإجراءات الحازمة والحاسمة لمنع الميليشيات الحوثية من ارتكابها هذه الجريمة البشعة المتمثلة في تجنيد أطفال اليمن لزجهم في معمعة الحروب، وطالبت المملكة بإنزال أشد العقوبات بالذين ينتهكون حقوق الأطفال المشروعة وسرقة براءتهم، وما زالت المملكة تبذل قصارى جهدها لمكافحة تجنيد الأطفال في اليمن.
إنها جريمة فادحة تضاف إلى مئات الجرائم التي تمارسها الميليشيات الحوثية المدعومة من قبل النظام الإيراني الدموي الإرهابي، ومن ضمنها تلك الجريمة التي طالبت المملكة وما زالت تطالب بأهمية العمل على إطلاق مبادرة عالمية لمكافحة تجنيد الأطفال في أي معارك تدور في أي جزء من أجزاء المعمورة بما فيها اليمن، حيث انتهاك الانقلابيين الصارخ براءة الأطفال يوميا وانتهاك حقوقهم بتجنيدهم إجباريا لخوض المعارك في اليمن.
وقد حان الوقت الذي يجب أن يتحرك فيه المجتمع الدولي لإطلاق تلك المبادرة التي دعت المملكة لإطلاقها بمكافحة تلك الجريمة التي يمارسها أعداء الكرامة والحرية والإنسانية، وأعداء حقوق الأطفال وأعداء براءتهم كما أن الإعلام العالمي بكل وسائله المقروءة والمسموعة والمرئية مطالب بالقيام بدور فاعل وإيجابي للمساهمة السريعة في وقف هذا الانتهاك الخطير لحقوق الأطفال، وهو انتهاك لا تقره المواثيق والأعرف والقوانين الدولية، ولابد بالتالي من اتخاذ التدابير اللازمة التي تحول دون استمرارية هذه الظاهرة التي تمارس من قبل أعداء الحرية والإنسانية الساعين للعبث بحقوق الأطفال والعبث ببراءتهم والزج بهم في الحروب، وتلك ظاهرة شنيعة إن استمرت في اليمن أو غيره من بؤر النزاع في العالم فإنها تشكل خطرا ماحقا ضد الإنسانية وتلحق الأذى ببراعم بريئة كان لابد من إعدادها لتحمل مسؤولياتها في نهضة بلدانها وتقدمها لا أن يتم زجها في معامع الحروب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.