داعش الإرهابي يتبنى التفجير الانتحاري المزدوج ببغداد    ولي العهد يهنئ الرئيس عبدالمجيد تبون بنجاح العملية الجراحية    «تاريخ الرواية النسائية السعودية».. كتاب جديد للمؤلف منيف الضوي    «قِوام».. أول حاضنة أعمال رقمية مرخصة في المملكة من منشآت    الكونغو الديمقراطية تكسب أنجولا في بطولة العالم لكرة اليد    حقبة بايدن.. معانقة الحلفاء .. أم العودة للأعداء !؟    أخطاء الحكام تعمد أم جزء من اللعبة ؟    التعامل مع شخصية المدمن    الدعاوى الكيدية.. «مرمطة» بالمجان    هل عاودت أسعار العقار الارتفاع أم واصلت تراجعاتها ؟    الفرق بين الحزن والاكتئاب    «تعليم جدة» يودع مدير إدارة الخدمات العامة    أداء متباين لمؤشرات سوق الأسهم الأميركية عند الإغلاق    بعد عقد من الوهم        العلا.. عروس الجبال وحاضنة التاريخ والحضارات والآثار    «المساهمة المليونية».. «سندات مرفوضة» وأرامل ومطلقات ضمن المتضررين    أمير الرياض يعزي ذوي الشهيدين الحربي والشيباني    فيفا يحذر اللاعبين والأندية من المشاركة في «الدوري السوبر الأوروبي»    خروج الريال «المذل» من الكأس يهدد مستقبل زيدان    مصر تخطو بقوة نحو التأهل لربع نهائي مونديال اليد    حكم أجنبي للسوبر.. يا حيف    ربط نسب توطين الطيران المدني بحجم الشركات    «تحليل ملامح» لضمان مصداقية طالبي القروض    بأول إحاطة للبيت الأبيض: سنعزز القيود النووية على إيران    مليون ريال لإنشاء 7 مراكز صحية بالمدينة    بدء تسجيل الطلاب المستجدين بعد غد    وزير التعليم يدشن «ثانية التمكين الرقمي»    بكين تهنئ.. وتدعو إلى «الوحدة»    الترفيه: حفلات أسبوعية في «أوايسس الرياض»    رسالة عيد ميلاد من أحلام لأنغام    خرافة الإنسان    حول المسؤولية الوطنية للمبتعث    الصورة وانعكاسها الثقافي !    الخوارج شرار الخلق    يا تطلقني يا تطلقها !    لماذا تعمل النساء غير المحتاجات مادياً ؟    الرحيل بهدوء !    تأجيل موعد جرعة لقاح كورونا الأولى لمن لديهم موعد مسبق    فحوصات وكشف عن بعد للمرضى بالمناطق النائية    فيصل بن سلمان يثمن تحويل «مجمع المستشفيات» إلى «مدينة طبية»    المملكة تمثل المجموعة العربية في الاجتماع الأول لفريق العمل رفيع المستوى حول التعليم ما بعد كورونا    مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني يُنفذ مبادرة الحوار الرقمي " المعارف الرقمية وتأثيرها على المجتمع "    " فيفا " تُغرم " النصر " بسبب " مايكون "    غرامة تفرض عند إصدار بطاقة هوية بدل تالف للمرة الثانية    "النمر": 4 أسباب وراء انقطاع النفس الليلي يجب الحذر منها    #تعليم_سراة_عبيدة يُدشن حملة ” الصلاة نور”    #أمير_تبوك يستقبل مدير فرع #وزارة_العدل بالمنطقة    الشؤون الإسلامية تشارك في الاجتماع ال 20 للجنة المختصين في الشؤون الإسلامية والأوقاف بمجلس التعاون    العواد يشكر القيادة بمناسبة صدور الأمر الملكي بتمديد خدمته على المرتبة الممتازة لمدة أربع سنوات    توجه لتعديل عدد ساعات العمل وإقرار إجازة اليومين خلال أيام    "المياه الوطنية" تدعو المتضررين من ارتفاع الفواتير لإجراء هام    في مبادرة تطوعية أبطال الصحة بعفيف ينظمون مبادرة " لشتاء دافئ "    أمانة جدة تنجز 6 مشروعات لتصريف مياه الأمطار خلال 2020    أمير تبوك يرأس اجتماع لجنة الدفاع المدني الرئيسية    احذر صيد الحيوانات المهددة بالانقراض.. عقوبات صارمة تنتظرك    5 ملايين غرامة لرمي ودفن النفايات بالمناطق المحمية    لحظة وداع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رفع قيمته إلى 70%.. "التنمية الزراعية" يقدم قروضاً تمويلية لتطوير قطاع الثروة السمكية
نشر في الوئام يوم 29 - 11 - 2020

يقدم صندوق التنمية الزراعية، قروضا تمويلية لمشاريع الاستزراع المائي، وهي مشاريع تربية الأسماك في حيز مغلق من جميع الجوانب يسمح بحركة مياه البحر من وإلى الأقفاص، أو مشاريع مفرخات الأسماك لإنتاج أصبعيات الأسماك.
ويرفع الصندوق قيمة القرض إلى 70% للمشاريع التي تستخدم التقنيات الحديثة حيث يشمل الإقراض عددا من الأنشطة، وهي: الأقفاص العائمة، مفرخات الأسماك، استزراع الروبيان، نظام الأكوابونيك، تربية الأسماك في المياه الداخلية بالأنظمة المغلقة (إعادة تدوير المياه)، حيث يستفيد من تمويل الاستزراع المائي كلاً من المشاريع المتخصصة (الشركات)، المشاريع المتخصصة (الأفراد)، المشاريع المتخصصة (الجمعيات التعاونية).
ويهدف تمويل الاستزراع المائي، إلى إنتاج عالي الجودة بتقنيات متقدمة، وإلى رفع النمو الاقتصادي لإنتاج الأسماك بالمملكة، والإسهام في تحقيق الأمن الغذائي، وكذلك استدامة الموارد الطبيعية.
ويأتي هذا المنتج التمويلي من الصندوق ضمن استراتيجية وطنية شاملة لتطوير قطاع الثروة السمكية وتعزيز دوره الاقتصادي والتنموي المستدام، الذي تشرف عليه وزارة البيئة والمياه والزراعة، ممثلة بالبرنامج الوطني لتطوير قطاع الثروة السمكية حيث يمثل الصيد الجائر للأسماك مشكلة مستمرة وخطرًا على البيئة، ويؤثر سلبًا في حالة المخزونات السمكية للدول، حيث يسعى البرنامج إلى تحقيق الاستفادة المثلى من الموارد الطبيعية للمملكة في مجال الثروة السمكية، ودعم قطاع الاستزراع المائي لزيادة إسهاماته في إجمالي الناتج الوطني، وكذلك تحقيق الاكتفاء الذاتي، وتغطية احتياجات المملكة من الأغذية البحرية، إضافة إلى تنويع مصادر الدخل ودعم الاقتصاد بالمملكة.
يذكر أن الاستثمار في مشاريع الاستزراع المائي يمثل قطاعًا واعدًا، حيث تُعد مشاريع الاستزراع المائي أو تربية الأسماك، من أسرع قطاعات إنتاج الغذاء نموًا في العالم، وذلك وفقا لمنظمة الأغذية والزراعة (الفاو)، وتتمتع المملكة بموارد طبيعية وافرة على امتداد الخط الساحلي، ويمكن الاستزراع المائي في مياه البحر المالحة داخل أقفاص عائمة من أجل استغلال المناطق الساحلية والشواطئ الكبيرة على ساحلي البحر الأحمر والخليج العربي، وبالنسبة للمدن غير الساحلية يمكن أيضا الاستثمار في مشاريع الاستزراع المائي من خلال تربية الأسماك في المياه الداخلية التي تعمل وفق الأنظمة المغلقة (إعادة تدوير المياه).
وللمزيد من المعلومات أو كيفية الحصول على التمويل، يمكن ذلك من خلال حجز موعد أو زيارة أحد فروع أو مكاتب الخدمة التابعة للصندوق، ويمكن التواصل عبر البريد الإلكتروني [email protected] .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.