مؤشرات البورصات العربية    حشود غفيرة تشيّع اللواء الحمزي في مكة المكرمة    مهرجان الجونة السينمائي يعلق على جدل ريش    «التعليم»: تأجيل العودة الحضورية للمدارس للطلاب دون 12 عاما    الولايات المتحدة تتجه لاعتماد استخدام لقاح مختلف للجرعة المعزّزة    خادم الحرمين الشريفين يتلقى رسالة خطية من ملك البحرين    «الزكاة والضريبة» تحذر مما يحدث على «تويتر»: يعرضك لعقوبة    التجارة تضبط 742 مخالفة للإجراءات الاحترازية بالمنشآت    إضافة ممثل من وزارة الطاقة إلى عضوية لجنة المساهمات العقارية    خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بترقية وتعيين قضاة بديوان المظالم    شاهد.. إحباط محاولات تهريب أكثر من طن حشيش و66 طنًا من القات في جازان وعسير ونجران    منطقة لوجستية أمام منتدى الشرقية 2021    استمرار تطبيق تباعد المصلين والعمل بالإجراءات الاحترازية    الاضطرابات تتهدد الأقل دخلا في الشرق الأوسط    مقتل 48 حوثيا في غارات للتحالف على منطقتين قرب مأرب    "الصحة": تسجيل وفاتين و49 إصابة جديدة ب"كورونا" وشفاء 38 حالة    " 6 " مباريات في سابع جولات الدوري الممتاز لكرة اليد    " 119 " مليون يورو قيمة الدربي الآسيوي بين الهلال والنصر    هل هو «خريف الإخوان»؟    نبأ عن ألف نبأ    بعد عامين من الأزمات جاء الفرج    شقيق المفقودة نوف يناشد بالبحث عنها    شبح الإصابات يطل في «حديقة الأمراء»    أمام خادم الحرمين الشريفين.. وزير الصحة يؤدي القسم    أمانة عسير تكشف عن سبب إعلانها بيع طائرة أم الركب بالمزاد العلني    عبور 29 شاحنة مقدمة من "سلمان للإغاثة" لعدة محافظات يمنية    وزير "الشؤون الإسلامية" يوجه بتخصيص خطبة الجمعة المقبلة للتحذير من تنظيم "السرورية" الإرهابي    "الفلقي "يدشن عيادة فحص سرطان الثدي بمركز صحي وسط أبها    إطفاء جبل العثربان في أبها وأسباب الحريق مجهولة    رفع الكفاءة والطاقة التشغيلية للمسجد الحرام    22 مدينة ومحافظة تسجل إصابات كورونا والرياض في الصدارة    أمانة الشرقية تعتمد ترسية مشروع استثماري لتطوير مركز ترفيهي وسياحي بالخبر    15 مليون كتاب في الدورة ال 40 من معرض الشارقة الدولي للكتاب    بدر بن سلطان يتسلم التقرير السنوي لمشروعات النقل بمنطقة مكة    وسط مفاوضات سرية.. ما سيناريوهات تشكيل حكومة العراق الجديدة؟    استئصال ورم من المبيض لمريضة بمستشفى الملك عبد العزيز بجدة    ضيوف يختار المرشح المفضل للكرة الذهبية    «الزعاق» يوضح مواسم البرد الفعلية وأبرز سماتها    النصر والهلال.. ديربي تاريخي بحثاً عن بطاقة نهائي آسيا    مسؤول بتحالف القوى السياسية السودانية ل"حمدوك": تدخل بسرعة قصوى لإنقاذ السودان    الإطاحة بمضرمي النار في إطارات السيارات بالمنطقة الشرقية    بيدرو يسعى للثأر من جارديم    السعودية لمجلس الأمن: تحمل مسؤولياتك السياسية لإلزام الاحتلال الاسرائيلي بالانسحاب من الأراضي العربية    الصين.. قاتل يتحول إلى «بطل شعبي» بعد فشل الشرطة في القبض عليه    أمير المدينة يلتقي مدير السجون    انطلاق فعاليات المؤتمر الثاني لمنهج السلف الصالح في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ودور المملكة في تعزيزه    العالمي يتفاءل بمرسول    صندوق في «الضمان الصحي» لتغطية تجاوز الوثيقة وتطويق المبالغ الإضافية    نوال تلغي متابعة شيرين وتثير التساؤل.. هل تخدع حسابات المشاهير متابعيهم؟    «الصناعات العسكرية» تبحث أوجه التعاون مع 40 مستثمراً كورياً    أمير نجران يواسي آل سالم وآل شرية    الربيعة وزيراً للحج..    حجر.. بشر.. من يسبق؟!    «بينالسور» في ضيافة المملكة للمرة الثانية            وفاة وزير الخارجية الأمريكي الأسبق كولن باول    بحضور وزير الصحه الأسبق مجموعة (وفاء)تكرم نخبة من الأطباء والطبيبات على مستوى المملكه.    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تصاعد التجنيد الإجباري للمدنيين في مناطق الحوثي
نشر في الوطن يوم 05 - 05 - 2020

فيما وثق تقرير الخبراء الدوليين مؤخرا تجنيد ميليشيا الحوثي للأطفال، حذّر وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني من تصاعد عمليات التجنيد الإجباري للمدنيين من قبل الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران في مناطق سيطرتها جراء النزيف المتواصل لعناصرها في جبهات القتال. وقال الإرياني في تصريح صحفي، «إن مرتزقة إيران «الميليشيا الحوثية» تجبر عقال الحارات في العاصمة المختطفة صنعاء على تجنيد أربعة مدنيين من كل حي، بهدف تدريبهم على استخدام السلاح والزج بهم في جبهات القتال كوقود لحربها العبثية على الشعب اليمني، بعد أن خسرت المئات من عناصرها في محافظات الجوف ومأرب والبيضاء اليمنية».
تجنيد إجباري
وأضاف الإرياني أن ما تقوم به الميليشيا الحوثية من تجنيد إجباري للمواطنين في مناطق سيطرتها تحت الضغط والتهديد وقوة السلاح والزج بهم في جبهات القتال، هي جرائم قتل جماعي للمدنيين واتخاذهم دروعا بشرية لمقاتليهم خدمة للمشروع التوسعي الإيراني. وأشار وزير الإعلام اليمني إلى أن الميليشيا الإرهابية تمارس هذه الجرائم والانتهاكات بحق المدنيين، وتحشد المدنيين إجباريا لجبهات القتال في ظل الدعوات الدولية للتهدئة ووقف إطلاق النار الشامل، وتوحيد الجهود لمواجهة فيروس كورونا لتؤكد أجندتها التصعيدية ومواقفها تجاه السلام، وعدم اكتراثها بالأوضاع الإنسانية المتردية لليمنيين.
اتهامات للميليشيات
تتهم منظمات دولية وحقوقية ميليشيات الحوثي بتجنيد الأطفال، فيما تقول الحكومة اليمنية إن وتيرة التجنيد تصاعدت في ظل الخسائر الكبيرة التي تتلقاها في جبهات القتال. وبحسب التقرير الأممي فقد زجت الميليشيا بالأطفال المختطفين للقتال في صفوفها، بعد أن قامت باختطافهم إما من المنازل أو من المدارس أو عن طريق استدراجهم إلى فعاليات ثقافية، فيما وثق تقرير الخبراء الدوليين التابعين للجنة العقوبات بمجلس الأمن الدولي الصادر في يناير الماضي تجنيد ميليشيا الحوثي عددا من الأطفال تتراوح أعمارهم بين 12 و15 عاما.
تطورات ميدانية
على الصعيد الميداني، صدت قوات الجيش اليمني هجوما لميليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران، في محافظة البيضاء، وسط البلاد.
وحاولت مجاميع من الميليشيا الحوثية، في ساعات مبكرة التقدم باتجاه مواقع في جبهة قانية، إلا أن قوات الجيش أفشلت تلك المحاولات وأجبرتها على الفرار، فيما أسفرت المواجهات عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيا الحوثية، وتدمير عربات تابعة لها. يأتي هذا فيما تواصل قوات الجيش التزامها بتوجيهات رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير الركن عبدربه منصور هادي، وقف إطلاق النار استجابة لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة لمواجهة تبعات انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19».
جبهة تعز
وفي تعز، صدت قوات اللواء 35 مدرع، أمس، هجوما على مواقعها أسفل جبهة الصلو جنوب شرقي محافظة تعز شنته ميليشيا الحوثي الانقلابية من اتجاه مديرية دمنة خدير بالمحافظة. وذكر مصدر عسكري أن اشتباكات عنيفة دارت بين قوات اللواء 35 مدرع، وبين الميليشيا الحوثية عقب الهجوم، تمكنت خلاله قوات اللواء 35 من صد الهجوم، بعد تكبيد الميليشيا خسائر في الأرواح والعتاد، مشيرا إلى أن ميليشيا الحوثي الانقلابية كانت قد استقدمت تعزيزات كبيرة لها خلال اليومين السابقين إلى مديرية دمنة خدير من مناطق الحوبان ومحافظة إب اليمنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.