السعودية: حل قضية فلسطين مفتاح استقرار المنطقة    المملكة تقدم مليون دولار لخطة عمل وأنشطة وبرامج مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات    انفجار قوي وسط العاصمة الأفغانية كابول    «تريليون البنوك وحماية الكوكب» أبرز عناوين الصحف المحلية    حكم قضائي بتعويض مواطن 98 ألف ريال بعد براءته من قضية سجن بسببها    الأرصاد: استمرار انخفاض درجات الحرارة في 5 مناطق    بالفيديو.. قصة إنشاء جمعية "زهرة" لمكافحة السرطان.. وهذه أسباب ارتفاع إصابات سرطان الثدي بالمملكة    "الولاء الإلكتروني للوطن"محاضرة تنظمها جامعة الطائف لتعزيز اللحمة الوطنية    مكة والمدينة تتصدران.. 55 يومًا على انتهاء مهلة إثبات الملكية    9 ضوابط لكبح «فوضى» إعلانات المستحضرات الصيدلانية والعشبية    المملكة: الاحتلال يحرم الفلسطينيين من الحق في الحياة    العميد يستعيد الشمراني وعبدالحميد في «الكلاسيكو»    الشمري: مشاركة السيدات ببطولة العرب وغرب آسيا    مستثمرو أنابيب نفط أرامكو يعتزمون إصدار سندات ب 4.5 مليار دولار    وزير النقل: نستهدف المركز العاشر عالمياً في الخدمات اللوجستية والمساهمة ب %10 في الناتج المحلي    مجلس الوزراء: إصلاح منظومة الاقتصاد العالمي عبر «مبادرة الرياض»    منع تهريب طن حشيش و66 طن قات في جازان وعسير ونجران    تتعلق بالتعاون الدفاعي.. مباحثات عسكرية سعودية - كورية جنوبية    صلاح يقود ليفربول إلى فوز مثير على أتلتيكو    «الإسلامية»: التحذير من «السرورية» الإرهابي في خطبة الجمعة    «الفورمولا 1».. حضور جماهيري 100 %    متحدث «الصحة»: تجاوزنا المرحلة الصعبة.. الجائحة لا تزال قائمة    متحدث «التعليم»: تأجيل العودة الحضورية للطلبة لمن هم أقل من 12 عاماً    الأهلي ينوي على ملايين الوزارة من ملعب النادي    شاموسكا يخطط لمفاجأة الاتحاد                لص يخطف جوال مراسل صحفي في بث مباشر                            انتبه! تحركاتك مرصودة بالساعة والصورة!    بمَ يرجع المبتعثون؟    معرض الرياض للكتاب.. وتحقيق الأهداف            مشروع للدعم اللوجستي بوزارة الدفاع        «وَإِن تَعُدّوا نِعمَةَ اللَّهِ لا تُحصوها إِنَّ اللَّهَ لَغَفورٌ رَحيمٌ».. تلاوة تأسر القلوب للشيخ المعيقلي    مؤتمر السلف الصالح يحرم الخروج عن طاعة ولاة الأمر            وزير الرياضة يهنئ الهلال بالتأهل للنهائي الآسيوي    "الشؤون الإسلامية" تؤكد استمرار تطبيق التباعد بين المصلين والعمل بالإجراءات الاحترازية    أمام خادم الحرمين الشريفين.. وزير الصحة يؤدي القسم    أفشل سرقة.. لصّ يوثق جريمته على الهواء مباشرةً دون علمه    وزير التجارة يكرّم مراقباً أبلغ عن تعرضه ل"رشوة"    "الصحة": تسجيل وفاتين و49 إصابة جديدة ب"كورونا" وشفاء 38 حالة    اليوم العالمي للغذاء تحت شعار ( اعمالنا -هي مستقبلنا )    أمير قطر يصدر أمرًا أميريًّا بتعديل تشكيل مجلس الوزراء    زلزال قوي يضرب البحر المتوسط ويشعر به سكان 3 دول    (( الكاتبة فاطمة السلمان ودورة "التخطيط الذاتي" ))    أمير نجران يواسي آل سالم وآل شرية    الربيعة وزيراً للحج..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لتنجح امنح نفسك الحرية للفشل!
نشر في الرياض يوم 03 - 06 - 2021

"فشلت نحو 25 مرة قبل أن أنجح". تلكم كلمات تاداشي ياناي رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لسلسلة متاجر (يونيكلو - UNIQLO) اليابانية الشهيرة المتخصصة في بيع الملابس بالتجزئة. يتربع تاداشي ياناي اليوم على عرش قائمة أغنى الرجال داخل اليابان، ويحتل المرتبة 41 على مستوى العالم. ذلك بعد أن نجح في تحويل شركة والده الصغيرة القابعة في محافظة نائية غرب اليابان إلى أحد أكبر امبراطوريات صناعة الملبوسات، لتجد لنفسها مكانًا ضمن قائمة أقوى سبع شركات يابانية بأكثر من 2260 فرعا حول العالم.
لا أكشف سرًا حين أقول إن المتأمل في سِيَر العظماء والناجحين بمختلف مسالكهم ومشاربهم سيجد أن الأخطاء والعثرات كانت بالضرورة جزء من مسيرتهم نحو المجد. الإصرار على النجاح مسوّغ ومشروع، كما أن العلاقة الطردية بين الحزم المتطرف في الانضباطية والضغط المجتمعي المتوقع عند الفشل مفهومة، ولكن بسبب ذلك، كثيرًا منا ينظر إلى الفشل بذهنية مغلوطة. الفشل ليس نقيض النجاح؛ بل هو جزء أصيل منه! حين نتقبّل هذه الحقيقة، سنجد أننا نتعاطى مع شؤون العمل بنضج وأريحية أكبر.
يعلّق على ذلك صديقي دايكي الذي آثر الاستقالة من منصبه المرموق في شركة نيسان الشهيرة ليبدأ شركته الخاصة وينجح فيها، بقوله: "ما هو أسوء شيء ممكن أن يحدث؟ في نهاية المطاف جميعنا مفارقون هذه الحياة لا محالة". غني عن القول إني هنا لست أحرّض على الاستقالة من العمل لبدء نشاط تجاري خاص، فهذا المسار لا يناسب كل شخص. كما أني لا أدعو إلى التهور أو اتخاذ خطوات غير مدروسة. ما أدعو عليه هو إعادة النظر في الصورة الشمولية لمفهوم الفشل لنمنح أنفسنا مساحة أكبر للنمو؛ وبالتالي فرصة أكبر لتحقيق النجاح الذي نصبو إليه.
يقول مارك زوكربيرغ: "لم يكن فيسبوك أول شيء قمت ببنائه! فقد بنيت قبل ذلك أنظمة محادثة، وألعاب، وأدوات دراسية، ومشغلات موسيقى". في ليلة إطلاق منصة فيسبوك والتي كان هدفها آنذاك محدودًا بربط مجتمع جامعة هارفرد عبر منصة تواصل افتراضية، يقول مارك زوكربيرغ أنه عبّر لصاحبه عن حماسه للمساعدة في ربط هذا المجتمع الصغير، مردفًا بأنه يوم من الأيام سيقوم شخص ما بربط العالم بأكمله، وكيف أنه لم يخطر بباله أبدًا أن هذا الشخص سيكون هو وفريقه، وليس إحدى شركات التقنية الكبرى القائمة بمواردها الضخمة كما كان يعتقد، لأنهم حينها لم يعدوا عن كونهم مجرّد مراهقين في الجامعة.
في ظل حال عدم اليقين والمخاطرة لم يكن لتاداشي ياناي أو لمارك زوكربيرغ أوغيرهم الكثير أن يحققوا ما حققوه لو لم يزيلوا عن كواهلهم حِمل عار الفشل.
د.م. خالد آل رشود


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.