أرامكو السعودية سترجئ إعلان أسعار البيع الرسمية للخام لشهر يوليو انتظاراً لاجتماع أوبك+    تقرير يكشف مفاجأة.. «فلويد» كان مصاباً بكورونا عند وفاته    تخصيص خطبة الجمعة ل«كورونا»    سلطات الاحتلال الإسرائيلي تهدم منزلًا شمال الخليل    6 مقاعد سعودية في لجان اتحاد غرب آسيا لكرة الطاولة    «التنمية الزراعية» يمول 33 مشروعًا زراعيًا ويؤجل أقساط 4398 مستفيداً    اعتماد 53 مسجداً في السيح والهياثم لاداء صلاة الجمعة مؤقتاً    حالات الإصابة بكورونا في روسيا تتجاوز 440 ألفاً    "النقل" تباشر استخدام "الخط المدنيّ" في اللوحات الإرشادية بشوارع المدينة المنورة    «هدف» يحذر من الحسابات الوهمية: تستغل المستفيدين من إعانة البحث عن عمل    قرار نهائي.. الدوري الروماني لكرة القدم في 12 يونيو    الدفاع المدني يحّذر من امطار رعدية مصحوبة بتساقط برد ورياح نشطة بالباحة    فورلان يمتدح لاعب وسط ريال مدريد    ضبط 22 مليون كمام مخزّن خلال الفترة الماضية    النائبة عبير موسي ل«الغنوشي»: قياداتكم إخوانية ومصنفة إرهابية.. ولا يشرفنا أن تكون على رأس البرلمان التونسي    أدبي نجران ينظم محاضرة عن بُعد    مدرب الهلال يتمسك بوصول بلهندة    حصيلة يومية قياسية: البرازيل تسجّل 1349 وفاة بكورونا    اهتمامات الصحف الليبية    هطول أمطار رعدية في نجران وجازان وعسير والباحة        تعالج 600 طن في الساعة وتعيد تدوير 5 ملايين طن من المخلّفات سنوياً            صعوبات كبيرة تدفع الدوري الإماراتي إلى مصير الإلغاء    أمير تبوك خلال لقائه السبيعي    د. العميرة        عقب إغلاق 32 منشأة خالفت القرارات    من الجولة التفقدية        شرطة مكة تطيح بشخصين تورطا بتحويل أكثر من 1400000 ريال بطرق غير نظامية    مبادرة عودة تنهي مغادرة (12,798) مستفيدًا    تعيين 53 امرأة بالسلك القضائي في النيابة    بعد عقود من إنشائه.. إزالة سوق العنبرية بالمدينة    مؤتمر المانحين.. غوث المملكة الذي لا تحده الأزمات    أمير تبوك يدشن مشروعين لأمانة المنطقة بقيمة تتجاوز ال174 مليون ريال    تعاون لتقليل الهدر في الطاقة    المملكة نموذج للاستجابة في الاحتياجات العالمية    العنصرية مخالفة الحضارة والإنسانية    قاعات الدراسة الجامعية تفتقد عاصماً    «الدائرة الحمراء».. فيلم لمبتعث سعودي يرشح لمهرجان أمريكي    فيصل بن فرحان يستقبل السفير الأميركي    «توطين» مهن التدريب في «حراء»    المملكة تدين تفجيراً استهدف مسجداً في كابول    1026 بلاغاً تلقتها الشؤون الإسلامية بعد عودة المصلين    أمير جازان يطلع على تقرير تهيئة وتعقيم المساجد والجوامع    البابا فرنسيس للأمريكيين: لا فائدة من العنف    ماذا بعد مقتل فلويد ؟!    خالد الفيصل يثمن جهود القطاعات الأمنية والصحية في التعامل مع كورونا    المطالبة بإعادة النظر في رسوم النقل الجوي وخفض أسعار التذاكر    أمريكا تمنع الطائرات الصينية من تسيير رحلات إلى أراضيها    أمانة المدينة المنورة تشرع في تنفيذ مشروع نفق طريق خالد بن الوليد مع طريق سلطانة    تدابير وقائية مشددة بميناءي جازان وفرسان    12 برنامجًا متنوعًا في المعسكر الصيفي الافتراضي بجامعة الملك خالد جامعة    الفيصل يشكر القيادة على ما قدمته لسلامة المواطن والمقيم في مواجهة كورونا    تركي آل الشيخ يتبرع بهداياه التي سيتم استرجاعها من الأهلي المصري إلى صندوق "تحيا مصر"    الأميرة حصة بنت سلمان.. رئيسا فخريا للجمعية السعودية للمسؤولية المجتمعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«كتب العنا لي» ل عجران بن شرفي
نشر في الرياض يوم 28 - 12 - 2017

صدر ديوان الفارس والشاعر الكبير عجران بن شرفي (ت 1318ه) في طبعته الأولى عام 1429ه، وقد قام جامعه سعود بن شرفي بجهد جيد في التعريف بشخصية الشاعر وذكر في مقدمته أن الديوان يستكمل جهود سابقة لنشر إنتاج ابن شرفي الشعري، لكن هذا الديوان لم يتضمن سوى القليل من القصائد التي لا تمنح القارئ فرصة التعرّف على جميع جوانب إبداع الشاعر وبراعته في التفنن في أغراض الشعر، ومن المبهج أن جهد الدكتور سعد الصويان في تدوين التراث الشعبي الشفهي أثمر عن كتاب (أيام العرب الأواخر) الذي نشر فيه قصائد كثيرة للشاعر لم تنشر في الديوان ولم تُنشر من قبل، وتكشف بعضها عن جانب مختلف وغير معروف لكثير من المتلقين وهو تميز الشاعر في التعبير عن حالة العشق إضافة لما عُرف عنه من تميز في شعر الفخر والحماسة. يقول عجران بن شرفي في إحدى قصائده الغزلية:
يالله ياللي منه راجي وخاشي
يا داريٍ والناس ما همب دارين
ابرج لقلبٍ با يجي به خراشي
أشوف عقب العقل ما فيه تبيين
قمت آتوجّد والتوجّد بلاشي
وكثر التوجد من عذاب المشقّين
أذهبت لي مع جملة الناس حاشي
والعلم به من بين خطار الاثنين
دوّرت من مكه لسوق النواشي
ومن المدينة لي بلاد الوداعين
ودوّرت من شمَّر إلى ضلع جاشي
وكِتب العنا لي والعرب مستريحين
واركبت سفنٍ للبحر يوم طاشي
لاهم بلاقينٍ ولاهم بملقين
والطارش اللي راح جا ما لِقى شي
والفيت أنا وايا المداوير عمسين
ترى على خده ثلاث الرقاشي
يشدي خطوطٍ في مكاتيب قارين
الزين له والنور والملح غاشي
يا من يعاونّي على وصفه الزين
أوضح تشادي لبته ثوب شاشي
والا القمر لي بان عقب السبوعين
ياللي له الزل القطايف فراشي
عن السموم مكيّفٍ داعج العين
ما يلبس الا من بزوز البقاشي
وقطانيٍ وثياب قز وسباهين
ما قاض هجر، ولا شرب الغراشي
ما يشرب الا في سحال وموازين
يا سعود باح السد ما به خشاشي
لي من لفيتونا وقلتوا معيين
اما اركبو نانستصيل النجاشي
حتى نطوّع كل من كان عاصين
والا اقبروني في عذي الدشاشي
على جبا عِدٍ تجيه المقاطين
غلاف أيام العرب الأواخر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.