قرار وزاري.. اقتصار نشاط نقل الركاب ب«التطبيقات الذكية» على المواطنين فقط    وزير خارجية اليمن: ميليشيا الحوثي غير مستعدة للسلام    ضبط مطلقي النار وحارقي المركبات بالدوادمي    الأمير فيصل بن سلمان يرعى انطلاق مبادرة «خير المدينة»    السديس: إمارة المدينة سباقة في الإجراءات الوقائية لمنع انتشار جائحة كورونا    رجال الأمن.. نبض الشارع في مواجهة «كورونا»    طاقة المستقبل    تطهير وتعقيم أجهزة الصراف الآلي بجازان    «الموارد البشرية» توقف تحديث التقارير الطبية لذوي الإعاقة    «إيسيسكو» تطلق مبادرة «الثقافة عن بُعد»    جامعة الطائف تعقد ورشة عمل عن بعد لطلبة الدراسات العليا    "اليويفا" يتمسك باستكمال الموسم    «منشآت»: منصة مزايا لتخفيف أعباء «الصغيرة والمتوسطة» خلال 10 أيام    إندونيسيا: أكثر من 100 حالة إصابة جديدة بكورونا و21 حالة وفاة    وفاة رضيع في أمريكا بسبب #كورونا    قمة افتراضية بحلول عملية    مجلس جامعة حائل يعقد جلسته السادسة عن بُعد    “النيابة” تباشر التحقيق مع “مشهور” أحضر حلاقاً لمقر إقامته    الجيش اليمني يتقدم في سلسلة جبال استراتيجية غرب مأرب    وكلاء «الملالي» يخططون لمهاجمة القوات الأمريكية بالعراق.. وترمب يتوعد    فيصل بن خالد يحتفي بمواطنين لمبادرتهم الإنسانية    المفتي: كل شخص خالف الأنظمة فهو آثم    خالد الحيدر يكتب مسائيات جلسة البيت 1    السديس: وزارة الصحة تبذل الغالي والنفيس في مواجهة كورونا    26 مليون عملية على “أبشر”.. إنجازات التحول الرقمي ترفع تصنيف المملكة عالمياً    “التقاعد” تعلن تمديد الصرف للمعاشات التقاعدية للمستفيدين المقرر إيقاف معاشاتهم    علاج الجميع على نفقة الدولة.. حقوق الإنسان واقع في المملكة    الإمارات: 150 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا وحالتي وفاة    الرقم نفسه على عدة أجهزة.. واتساب تعمل على ميزة طال انتظارها    إلغاء بطولة ويمبلدون وتمديد تعليق منافسات كرة المضرب حتى يوليو المقبل    140 مستفيدا من الاعتماد البرامجي بجامعة خالد    العشيشان يصدر "بيت القصيد"    الرئيس العراقي يتلقى اتصالاً هاتفياً من نظيره الفرنسي    تدشين منصة العمل التطوعي    "بِرّاً بالخرج" تدعم المحتاجين في المحافظة لمواجهة آثار كورونا    «مدني مكة» يُحذّر من تقلبات جوية    «البلديات»: تطبيق التأمين الإلزامي للمباني الإنشائية تدريجياً    2962 وحدة لمستفيدي سكني بالمدينة    تخصيص 17 مليارا لمواجهة تداعيات كورونا    السودان تدين إطلاق ميليشيا الحوثي صاروخين بالستيين على المملكة    راموس لا يستبعد احتمال انتقاله إلى يوفنتوس الإيطالي    السفير اليمني في المملكة: خادم الحرمين انتصر للإنسانية    القوات الباكستانية تعتقل عدداً من العائدين من إيران أثناء تسللهم الحدود بطريقة غير شرعية    سيف الأهلي يقترب من العودة    نادي الاتحاد يخير كاريلي بين بوني وبيزيتش    ليبيا.. سفينة حربية تركية تقصف مدينة العجيلات بالصواريخ    أمير تبوك يوجه بإطلاق حملة "يدًا بيد" بالمنطقة    وجه آخر لفيروس كورونا    متحدث “النيابة”: هذه التجاوزات والشائعات عقوبتها السجن 5 سنوات و3 ملايين ريال غرامة (فيديو)    «انثيال» تستثمر «الحجر المنزلي» وتختار 43 كاتباً وكاتبة    «عقد» يضبط لياقة اللاعبين في منازلهم            لماذا نحن في البيوت ؟    الإسلام والعلمانية في محكات النوازل    أسس إنسانية تسير عليها المملكة    الشؤون الصحية بعسير توديع أول دفعة بعد خروجها من الحجر الصحي بفندق الأزد بأبها    الفغم قلنا ولا زلنا نقول وبكل فخر هنيئًا لنا وللعالم بالسعودية في ظل قيادتنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تخصيص يوم عالمي لمحو الأمية.. اعتراف بحق من حقوق الإنسان الأساسية
هيا العواد بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية:
نشر في الجزيرة يوم 09 - 09 - 2015

أكدت وكيل التعليم الدكتورة هيا العواد بكلمة لها بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية أن تخصيص يوم عالمي للاحتفال بمحو الأمية، وهو الثامن من سبتمبر من كل عام، هو اعتراف بحق من حقوق الإنسان الأساسية وهو التعليم، مشيرة إلى أن مخرجات محو الأمية لا تقتصر على تزويد الأفراد بمهارات القراءة والكتابة فقط، إنما ما يؤدي إليه امتلاكهم لهذه المهارات من تمكين لهم لمحو الفقر والتخلف والأمراض التي تحف بهم نتيجة الجهل، وتزويدهم بقدرات مواصلة التعلم مدى الحياة، ليكونوا شركاء النجاح والتطور لمجتمعهم.
وأضافت قائلةً: لقد تخطى مفهوم محو الأمية اليوم من مجرد اكتساب المهارات المعرفية الأساسية للقراءة والكتابة إلى خلق الوعي الاجتماعي الذي يُستند عليه في تفعيل الخطط التنموية، لذا اختارت اليونسكو «محو الأمية والمجتمعات المستدامة» شعاراً لليوم العالمي لمحو الأمية هذا العام.
وأبانت العواد أن تعليم القراءة والكتابة يؤدي لارتقاء الإنسان وتنمية الأوطان، وضمان للسلام والعدالة الاجتماعية والمساواة بين الجنسين، مشيدة بما بذلته المملكة العربية السعودية من جهود جادة لتحقيق التنمية المستدامة للمرأة التي لم تنل نصيبها من التعليم المبكر، وذلك من خلال الحلقات التعليمية والمدارس الأهلية تطوعياً إلى أن صدرت سياسة التعليم في المملكة عام 1390ه متضمنة أهدافاً رئيسة لمكافحة الأمية، وتوالت تنمية مراكز تعليم الكبيرات التي كانت خمسة مراكز فقط عام 1392ه حتى بلغ عددها (1438) مركزاً عام 1435ه - 1436ه تضم (33890) طالبة.
وأوضحت العواد ما أتاحته الوزارة من إيجاد عدة بدائل لبرامج محو الأمية وفقاً لظروف الفئة المستهدفة، وبخاصة النساء التي تختلف من منطقة لأخرى؛ منها المراكز النظامية المنتهية بالحصول على الشهادة الابتدائية ومدتها (3 سنوات)، وبرنامج مجتمع بلا أمية الذي يصل إلى الأميات في أماكن تواجدهن ويعتمد على تفريد التعليم، وبرنامج الحي المتعلم الذي ينفذ في جميع مناطق المملكة في الأحياء ذات المستوى التعليمي والاقتصادي المنخفض، ويستهدف الرفع من كفاءة المرأة وقدراتها وتمكينها للدخول لسوق العمل بمشاريع صغيرة تمكِّنها من النهوض بنفسها وأسرتها، حيث يشتمل البرنامج على تعليم النساء مهارات متعددة في المجالات الفنية والمهنية والمهارات الحياتية وتعليم اللغات والحاسب الآلي وتسويق وإدارة المشاريع، كما نفذت الوزارة برنامج (مدينة بلا أمية) في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة ومحافظة شقراء، وقد تم إعلان المدينة المنورة مدينة بلا أمية عام 2007ه، واستهدفت الوزارة المرأة الريفية في القرى والهجر عبر حملات التوعية ومحو الأمية على مدار (6 سنوات) خدمت (14295) أمية، واستهدف برنامج وزارة بلا أمية العاملات اللاتي لم يتمكنَّ من التعلُّم في الصغر فتم تعليمهن أثناء الدوام الرسمي لمدة ساعتين يومياً، وقد استفادت من البرنامج حتى الآن (6141) عاملة، بالإضافة إلى برنامج محو الأمية في الإصلاحيات التابعة لوزارة الداخلية والشؤون الاجتماعية، واستفادت منه أكثر من (715) نزيلة وبرنامج دمج ذوات الاحتياجات الخاصة في مراكز تعليم الكبار، واستفادت منه (318) طالبة من ذوات الاحتياجات الخاصة وبرنامج المراكز الصيفية المتنقلة لمحو الأمية في القرى والهجر. وأشارت إلى أنه نتيجة لهذه الجهود التي تبذلها وزارة التعليم بدعم سخي ومتواصل من حكومة المملكة الرشيدة للتعليم ككل ولمحو الأمية بوجه خاص، فقد تمكنت المملكة من تقليص نسبة الأمية بين النساء من 40% في عام 1415ه إلى 8.27 % هذا العام 1436ه.
وتقدمت العواد بهذه المناسبة لمقام خادم الحرمين الشريفين بجزيل الشكر والتقدير على الدعم المستمر للتعليم بجميع مراحله، كما توجهت بالشكر والعرفان للمنظمات الدولية والإسلامية والعربية التي تسهم دوماً في دعم الجهود الكفيلة بالقضاء على الأمية، كما قدمت تقديرها لكل معلم ومعلمة لما يبذلون من جهد للدفع بهذه الفئة من المجتمع نحو حياة أفضل، وتحية فخر واعتزاز لكل دارس ودارسة يدفعهم الطموح والإصرار لصناعة النجاح في حياتهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.