المركز الوطني للأرصاد : رياح نشطة وعوالق ترابية على منطقة نجران            أكدت أنها تصدر الإرهاب وتصنع الصواريخ.. واشنطن: إيران أكبر تهديد    سلطان عمان يهنّئ خادم الحرمين بنجاح العملية التي أجراها ولي العهد    «الديوان الملكي»: وفاة الأمير فهد بن محمد بن عبدالعزيز بن سعود    قوات التحالف تعترض مسيرة مفخخة أطلقتها مليشيا الحوثي تجاه المنطقة الجنوبية    «التحالف»: اعتراض وتدمير مسيرة مفخخة أطلقتها مليشيا الحوثي تجاه «خميس مشيط»    خطبتا الجمعة من المسجد الحرام والمسجد النبوي    الإمارات: 3498 إصابة جديدة ب"كورونا" و16 وفاة    انخفاض سعر خام "برنت" بنسبة 0.73%    بايدن يحدد قواعد الاشتباك مع إيران    الملك سلمان وبايدن بحثا تعزيز الشراكة و{سلوك إيران المزعزع للاستقرار}    شركة الصناعات العسكرية تختتم مشاركتها في معرض "أيدكس" بشراكات إستراتيجية رئيسة    مؤشر الأسهم اليابانية يغلق على انخفاض    اهتمامات الصحف السودانية    الوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز ينظم حملة "لا ترمها بل أوقفها"    رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد يهنئ القيادة بنجاح العملية الجراحية التي أجريت لسمو ولي العهد    المعاملة بالمثل.. الاتحاد الأوروبي يطرد سفير فنزويلا    خالة طراد الأسمري في ذمة الله    طقس مستقر بوجه عام على معظم مناطق المملكة #صباح_الخير #يوم_الجمعة    المعلمي يلتقي نائبة المدير التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة    الصحف السعودية    الأمم المتحدة تدعو إلى تقديم دعم عاجل للسودان    السعودية ضمن أفضل 20 دولة عالمياً في «التحول الرقمي»                خادم الحرمين يتلقى تهنئة القيادة القطرية بمناسبة نجاح عملية ولي العهد    خادم الحرمين الشريفين يجري اتصالاً هاتفيًا بالرئيس الأمريكي    بملابس عسكرية.. القبض على 4 سارقي مركبات وعمالة في الرياض    نحن.. في الدرعية    نوف الجيزاني ل عكاظ: كأس السعودية رفع سقف طموحي    عكرا تطلق فساتين مناسبة للأعراس البسيطة    واسفاااااه على الأهلي والاتحاد    ب 50 هللة.. «سريع» يقضي على التستر ويقلل «الكاش»    فهد المجول ل عكاظ: محمد بن سلمان فرحة وطن    خالد بن سلمان ووزير دفاع بريطانيا يبحثان التعاون    ابن مكة المكرمة.. المفتون بوالدته        تجربة سياحية لاستكشاف الحياة الفطرية بمحمية «سجا وأم الرمث»    وداع مؤثر لأحمد زكي يماني في مقبرة المعلاة    لم يمُتْ من خلَّفت أعمالُه..    تعزيز التعاون بين «كبار العلماء» ومجمع الفقه الإسلامي    أنت.. تكمّلني    وزير العدل يرفع التهنئة للقيادة بمناسبة نجاح العملية الجراحية التي أجريت لسمو ولي العهد    العزلة.. هي أن تأخذ مع نفسك مهلة..!    جامعة حائل تنظم لقاءات أسبوعية بعنوان "المرأة أولاً"    المصائب تتوالى على حارس ليفربول    «بودي جارد» اليوم لأول مرة بعد توقف 11 عاما    البرتغال تمدد حالة الطوارئ رغم تحسن وضع "كورونا"    "المياه الوطنية" تعلن تغيير رمز مفوتر السداد في الشرقية والرياض    باهبري: المصافحة بقبضة اليد تقلل عدوى كورونا    «الصحة»: تسجيل 356 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا    متحدث الصحة : ارتفاع ملحوظ في الإصابات آخر 48 ساعة    شروط غريبة تدفع مأذوني الأنكحة لعدم إتمام عقد الزواج    الموعد المرجح لغرة رمضان وأول أيام العيد    "التعليم" تدرس تحويل العام الدراسي لثلاث فصول دراسية لأول مرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هجومان انتحاريان شرق افغانستان وإحباط تفجير في أرقى أحياء كابول
نشر في الحياة يوم 25 - 02 - 2013

أعلن مسؤولون افغان ان انتحاريين ينتميان الى حركة «طالبان» فجرا سيارتيهما المفخختين امام مركزين امنيين في شرق افغانستان امس، ما اسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص، بينما تمكنت اجهزة الامن من احباط هجوم ثالث في الحي الديبلوماسي في كابول.
وأكد المسؤول ان منفذ محاولة الهجوم في كابول كان يرتدي سترة ناسفة وسيارته رباعية الدفع كانت محشوة بالمتفجرات. لكن الشرطة اطلقت النار عليه عندما حاول التوغل في حي وزير اكبر خان.
وقبل ذلك، أعلنت مصادر متطابقة ان ثلاثة قتلى على الاقل سقطوا في هجومين انتحاريين بسيارتين مفخختين في مدينتي جلال اباد وبولي علم في شرق افغانستان.
واستهدف الهجوم في جلال آباد، كبرى مدن شرق افغانستان القريبة من الحدود الباكستانية، مجمعاً للاستخبارات الافغانية وقتل فيه اثنان من عناصر الامن وجرح ثلاثة آخرون، كما قال الناطق باسم شرطة المنطقة حضرت حسين مشرقيوال.
وأكد الناطق باسم ولاية ننغرهار حيث تقع جلال آباد، احمد ضياء عبد الزاي حصيلة ضحايا الهجوم.
اما الهجوم في بولي علم، كبرى مدن ولاية لوغار غير المستقرة والمجاورة لكابول، فاستهدف مركزاً للشرطة.
وأسفر عن مقتل شرطي وجرح اثنين آخرين، كما قال عبد الصبور نصرتي قائد شرطة الاقليم ومساعده رئيس خان صادق.
وأعلن الناطق باسم «طالبان» ذبيح الله مجاهد مسؤولية الحركة عن هجومي جلال آباد وبولي علم لكنه نفى اي علاقة لها بمحاولة الاعتداء في كابول.
وذكر مسؤولون في الشرطة الافغانية وشهود ان رجلين يعتقد انهما انتحاريان قتلا قرب حي السفارات في كابول.
لكن قائد شرطة المدينة محمد ايوب سالانجي، قال ان الامر يتعلق برجل واحد نافياً وجود رجل ثانٍ. وشاهد مراسلون جثة شاب مضرجة بالدماء قرب سيارة اصيبت بالرصاص امام ورشة بناء، وبدا ان الشاب اصيب برصاصة في الرأس.
واعترضت الشرطة السيارة قرب مبنى يجري تشييده وسبق ان تمركز فيه مقاتلو «طالبان» لاستهداف المنطقة المحصنة في كابول في 15 نيسان (ابريل) الماضي، عندما شهدت البلاد سلسلة هجمات اسفرت عن مقتل 51 شخصاً بينهم 36 مهاجماً.
وبعد عقد من المعارك لم ينجح جنود حلف شمال الاطلسي والقوات الافغانية المتحالفة معهم في القضاء على تمرد «طالبان»، ما يثير المخاوف من اندلاع النزاع مجدداً بين القوات الافغانية والحركة الاصولية بعد 2014، تاريخ انتهاء انسحاب القوات الغربية.
وتطالب «طالبان» خصوصاً بانسحاب كامل للقوات الاجنبية من افغانستان والافراج عن سجنائها قبل بدء مفاوضات سلام تريد ان تجريها مع الولايات المتحدة مباشرة وليس مع الحكومة الافغانية.
وفي جلال اباد اقتحم الانتحاري بسيارته احد ابواب مجمع فرع الادارة الوطنية للامن وفجّر العبوات التي كان يحملها.
وقال مسؤول: «استهدف تفجير انتحاري بسيارة مفخخة منشأة للامن في المنطقة الثانية من المدينة»، موضحاً ان «اثنين من العاملين في الاستخبارات استشهدا وجرح ثلاثة آخرون».
اما في بولي علم، فأعلنت الشرطة ان الهجوم استهدف احد ابواب مركز للشرطة على الطريق الذي يربط المدينة بكابول وأدى الى مقتل ضابط في الشرطة.
وقال قائد شرطة لوغار ان الهجوم تم بشاحنة وأدى الى «انفجار كبير» تسبب في تحطيم زجاج النوافد واحدث اضراراً في المنازل المجاورة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.