بدر بن سلطان في حوار مع عكاظ: شباب وشابات الوطن مرتكز رؤية 2030    18 قتيلاً بقصف للنظام وروسيا على حلب    تونس تعتذر عن المشاركة في مؤتمر برلين حول ليبيا    أردوغان يهدد أوروبا بداعش    الحمدان أفضل لاعب في مباراة السعودية وتايلاند في دور الثمانية لكأس أسيا 2020    "المفاريد" مسابقة جديدة تستهدف صغار المنتجين في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل    “التعليم”: 8 مدارس بالمرحلة الثانوية تدرِس اللغة الصينية بالفصل الثاني    "العمل": فتح باب النقل بين مراكز الرعاية النهارية    الأهلي يتأهل إلى نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين لكرة القدم    صنعاء.. قتلى وجرحى في صفوف الحوثي بنيران الجيش اليمني    «الآسيوي» يمنع الأندية الإيرانية من اللعب على أراضيها    طقس الأحد.. سماء غائمة ورياح مثيرة للأتربة على هذه المناطق    «الرواية التاريخية».. تشكيل الوعي وبناء الذاكرة بالدمام    «الحكواتي» و»خذ نسختك» في مبادرات «الحديقة الثقافية»    آل السناني يحتفلون بأيمن وأحمد    الشربا السعودي لمجموعة العشرين والسفير المعلمي يلتقيان برئيس مجموعة ال 77 والصين في الأمم المتحدة    تعرف علي المستندات المطلوبة لتحديث “حساب المواطن” إذا كان العُمر من 18-24 عاماً؟.. “الحساب” يجيب    الأهلي يتأهل إلى نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين لكرة القدم    الربيعة: المملكة منحت السودان 1.2 مليار دولار حتى 2019    واتساب يؤجل قرار الإعلانات    بيع عملة ذهبية نادرة لملك بريطاني بمليون جنيه إسترليني    من أمريكا.. أبناء «نيوم» وحقل وضباء يبدأون مشوار بناء «أرض المستقبل»    كرم السعوديين يبهر «التلفزة العالمية»    سعد الحريري: لن يحترق حلم رفيق الحريري في لبنان    «ديزرت إكس» العلا.. تعلن أسماء الفنانين المشاركين في افتتاح المعرض    محامي نانسي يكشف حقيقة مفاوضات ال«نصف مليون دولار»    فيروس كورونا الجديد يسبب ذعرا عالميا.. وهذه المعلومات المتاحة عنه    "وصايا مهمة للشباب" .. محاضرة بتعاوني شرق حائل    خادم الحرمين الشريفين يهنئ زوران ميلانوفيتش بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية في كرواتيا    إمارة منطقة مكة تلزم قاعات الافراح و المطاعم بالتعاقد مع جمعية حفظ النعمة    محافظ صبيا يتفقد مهرجان صبيا للتسوق والترفيه    بالصور.. تغيير لوحات بعض الشوارع في بريدة بعد إزالة لقب “الوجيه” وعبارة “رحمه الله”    بدء سريان “لائحة نقل البضائع”.. 97 غرامة مالية بانتظار المخالفين    معلم من الطائف يشعل الأمسية الشعرية بالحديقة الثقافية في جدة    وزير الخارجية يستقبل سفير غينيا بيساو لدى المملكة    إمارة عسير: لا توجيه بنشر أرقام المسؤولين على مواقع التواصل    “بن حثلين”: مهرجان الإبل باقٍ في المملكة.. وهذا عائق مشاركة الملاك في العالمية    بعد وصفه ب«المهّرج»: ترامب يحّذر خامنئي.. كن حذراً في كلامك    الدفاع المدني يحّذر من التقلبات المناخية بجازان    الغذامي يتحفظ على عنوان كتابه الجديد    ذوو الهمم.. تقبلوا اعتذاري    ب2.9 مليار ريال.. فرص استثمارية في التعليم الأهلي    4 مرضى في غرفة !    باجبير يترأس مجلس المرضى    47.. السنة الأكثر تعاسة في العمر!                الحكم أحمد الكف        إماما الحرمين يدعوان لتذكر الضعفاء والمساكين في برد الشتاء    مفهوم الجهاد في سبيل الله لدى معدي مناهجنا الدراسية (1)    لماذا يعيشون أكثر منا؟!    إمام وخطيب المسجد النبوي يحذر من برد الشتاء ويوصي الآباء بالحنو على صغارهم بالكسوة    “إمارة عسير”: لا صحة لصدور توجيه بنشر أسماء وأرقام المسؤولين بالمنطقة    اجتمع بأمين منطقة الرياض ووكلاء الأمانة ومنسوبي جمعية «بصمة تفاؤل» وعدد من الأطفال المتعافين من السرطان        وزير التعليم يبحث مع السفير الأفغاني قبول طلاب المنح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنشاء 4 واحات صناعية ملائمة لعمل المرأة ضمن 6 مبادرات ل«منظومة الطاقة»
نشر في الحياة يوم 02 - 04 - 2017

قالت منظومة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية إنها تعتزم إنشاء أربع واحات صناعية ملائمة لمجالات عمل المرأة، وذلك ضمن مبادرات تعتزم إعلانها اليوم (الأحد)، ضمن حملة للتعريف بمبادراتها، التي تشمل جميع قطاعات المنظومة، وتأتي ضمن 113 مبادرة في إطار برنامج «التحول الوطني 2020»، و«رؤية المملكة 2030».
وتتوزع المبادرات التي تعلنها المنظومة في ستة مسارات رئيسة، هي: البرنامج الوطني للطاقة المتجددة، وتحقيق الاستدامة البيئية، ودعم ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتطوير الصناعات الاستراتيجية، والاستغلال الأمثل للثروة المعدنية، وتطوير المحتوى المحلي.
وقال وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح: «إن مبادرات المنظومة تهدف إلى التطوير المستدام لقطاعات الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، والإسهام في تحقيق أهدافنا الوطنية المشتركة، إضافة إلى تحقيق أعلى قيمة مضافة للاقتصاد الوطني، من خلال الاستغلال الأمثل للثروات الهيدروكربونية والمعدنية، وترشيد استخدامها، والمحافظة عليها، وزيادة إسهام المحتوى المحلي في الاقتصاد الوطني، وتعزيز تنمية القطاعات الصناعية، وجودة الخدمات الكهربائية وضمان استدامة إمدادات الطاقة، والحفاظ على البيئة».
وبينت المنظومة أن المبادرات تنضوي تحت ستة مسارات، يحوي كلٌ منها مبادرات رئيسة وأخرى مساندة، إذ يشمل المسار الأول «دعم ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة»، وستكون المبادرة الرئيسة «إنشاء أربع واحات صناعية ملائمة لمجالات عمل المرأة»، بينما تدعمها مبادرات مساندة في الاتجاه نفسه، أبرزها «برنامج حاضنات ومسرّعات الأعمال»، و«برنامج واعد» التابع ل«أرامكو السعودية»، ومبادرة «تطوير قدرات التصدير للمنشآت السعودية».
ويتمثل المسار الثاني للمبادرات ب«تطوير الصناعات الاستراتيجية»، وتتصدّره «تطوير الصناعات الدوائية»، إضافة إلى مبادراتٍ مُساندةٍ، منها «المركز الوطني للمعلومات الصناعية»، و«توطين صناعة المطاط في ينبع الصناعية»، وكذلك «تطوير البنية الأساسية لمدينة السيارات في الجبيل الصناعية»، و«تطوير التجهيزات الأساسية للمناطق الصناعية في جازان الاقتصادية».
والمسار الثالث للمبادرات هو «تحقيق الاستدامة البيئية»، الذي تقوده مبادرة «تقليل الانبعاثات الناتجة من استخدام الوقود»، في حين تأتي «إنتاج الوقود النظيف عالي الكفاءة» ضمن المبادرات الداعمة.
ويشمل هذا المسار «تطوير وتنمية وحماية البيئة بالمدن الصناعية»، كذلك تدعم المسار ذاته «المنظومة الذكية لرصد الغازات المسببة للاحتباس الحراري على مستوى المملكة»، بالمشاركة مع وزارة البيئة والمياه والزراعة و«أرامكو السعودية».
وبينت المنظومة أن المسار الرابع في المبادرات هو «الاستغلال الأمثل للثروة المعدنية»، وفي إطارها شهد قطاع التعدين نمواً كبيراً، وبات الآن يُسهم في الناتج المحلي الإجمالي بحوالى 64 بليون ريال، ويوفر 65 ألف وظيفة، ويتوقع أن تقفز إسهامات هذا القطاع إلى 97 بليون ريال بحلول عام 2020.
وتقود هذا المسار مبادرة «إقرار الاستراتيجية الشاملة لقطاع التعدين وتنفيذها»، التي تهدف إلى وضع قواعد راسخة ومُستدامة لتعزيز زيادة إسهام قطاع التعدين في الاقتصاد الوطني، بينما تساندها مبادرات أخرى مثل «بناء مراكز لإنتاج الذهب في المنطقتين الوسطى والشمالية» و«تطوير مشروع وعد الشمال للصناعات التعدينية» وكذلك «المشاريع التعدينية في رأس الخير»، وستشارك شركة معادن بإيضاح برامجها وخططها الاستراتيجية.
والمسار الخامس من مسارات المبادرات هو «تطوير المحتوى المحلي»، وتُمثّل «زيادة المحتوى المحلي في الاقتصاد الوطني» المبادرة الرئيسة فيه، تُساندها مبادرات أخرى، منها «رفع نسبة المحتوى المحلي في صناعة النفط والغاز»، و«توطين صناعات الكهرباء».
وترى المنظومة أنه على رغم النمو الاقتصادي في المملكة ما زالت حصة الشركات المحليّة المُشاركة في القطاعات الاقتصاديّة المختلفة محدودةً ودون المأمول. وتهدف مبادرات هذا المسار إلى زيادة المحتوى المحلي في الاقتصاد الوطني؛ من 36 في المئة، كما كانت عليه عام 2015، إلى 50 في المئة في 2020.
أما المسار السادس في مبادرات المنظومة، فيحمل عنوان: «البرنامج الوطني للطاقة المتجددة»، وتأتي «مبادرة خادم الحرمين الشريفين للطاقة المتجددة» مبادرة رئيسة، تندرج تحت مظلتها مجموعةٌ من المبادرات الداعمة، أبرزها «توطين تقنيات الطاقة المتجددة اللازمة للمملكة لدعم قطاعات الطاقة وتحلية المياه»، و«تقويم مصادر الطاقة البديلة والمتجددة»، وآخر المبادرات الداعمة «توطين صناعة الطاقة المتجددة في ينبع الصناعية».
يذكر أن منظومة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية تضم كلاً من: وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، والهيئة الملكية للجبيل وينبع، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، ومدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة، وهيئة المساحة الجيولوجية السعودية، والهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية، وصندوق التنمية الصناعية السعودي، وهيئة تنمية الصادرات السعودية، والبرنامج الوطني لتطوير التجمعات الصناعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.