8 مشروعات طبية وسكنية تجسد اهتمام محمد بن سلمان بمنسوبي وزارة الدفاع    ولي العهد يُدشِّن 8 مشاريع سكنيّة وطبيَّة لمنسوبي «الدفاع» بتكلفة تتجاوز 4 مليارات ريال    ولي العهد يُدشِّن 8 مشروعات سكنيّة وطبيَّة لمنسوبي وزارة الدفاع بتكلفة إجمالية تجاوزت 4 مليارات ريال    تقني الطائف للبنين يعلن مواعيد التقديم للالتحاق لبرنامج الدبلوم الصباحي    أمانة الشرقية تطرح 80 فرصة استثمارية    إيقاف 36 مخالفًا لنظام البيئة لارتكابهم مخالفات رعي    السفير الزنداني يدين إطلاق الحوثيين لطائرات مسيرة مفخخة باتجاه المملكة    «التليغراف»: رئيسي «مجرم» يستحق السجن    الملك سلمان يتلقى رسالة خطية من رئيس الفلبين    مكة الأعلى حرارة وجازان والقنفذة تتصدران الرطوبة    بلدية غرب الدمام: إصدار 983 شهادة امتثال ومخالفة احترازية خلال شهرين    السجن 3 سنوات ومصادرة 6 ملايين ريال بحق مواطن ومقيم هرّبا الأموال للخارج    المرور : لا يجوز لغير مالك المركبة قيادتها إلا في هذه الحالة    "التعليم" تطلق برنامج "نشاطي" لتعزيز القيم الوطنية والتربوية لدى الطلبة خلال الإجازة    أمانة القصيم تكثف جولاتها الرقابية على الحدائق والمنتزهات    تعيين محمد بن دايل رئيساً تنفيذياً لصندوق التنمية الثقافي    الشورى يصوت غدا على توصية بعدم إلزام المنشآت التجارية بالإغلاق أوقات الصلاة    وزير الشؤون الإسلامية يصدر تعميماً لتحديث البروتوكلات الصحية للمساجد والجوامع    وزارة الحج: أداء العمرة متاح حتى نهاية شهر ذي القعدة    افتتاح مسجد قباء أمام المصلين والزوار على مدار اليوم    "نائب وزير الحج" يشيد بالمساهمين في التحول التاريخي لشركات أرباب الطوافة    عُمان تسجل 5320 حالة كورونا جديدة في 3 أيام    "الغذاء والدواء" تحذّر من "حنّاء المدينة": نسبة عالية من البكتيريا    سمو أمير منطقة القصيم يستقبل رئيس الديوان العام للمحاسبة    «أمانة جدة» تنجز 79% من أعمال نفق تقاطع التحلية مع المدينة    رئيس النصر يرفض التعاقد مع كريستيانو رونالدو    سمو أمير منطقة الرياض يدشن جمعية "دماؤنا صدقة"    اهتمامات الصحف التونسية    "برنت" أعلى 73.5 دولار.. والأمريكي يسجل 71.64 دولار للبرميل    «المياه الوطنية» تُطلق تطبيقها الجديد على الهواتف الذكية    4 مواجهات تفتتح كأس العرب ل منتخبات تحت 20 عامًا اليوم    منظمة التعاون الإسلامي تحتفي باليوم العالمي للاجئين    هزة أرضية قوية تضرب المكسيك    أكثر من 9 آلاف طالب وطالبة يواصلون دراستهم في صيفي جامعة جازان    الأسباني "بابلو ماشين" مُدرِباً للرَّائد    المملكة تتوّج بالميدالية الذهبية في القفز بالزانة ضمن البطولة العربية لألعاب القوى بتونس    6 أبراج و70 مخيماً لإسكان الحجاج في منى هذا العام    أكثر من 50 ألف مستفيد من خدمات أقسام الطوارئ بمستشفيات #حائل    مقتل 19 متمردًا حوثيًا بمأرب وصدّ هجوم لميليشيا الحوثي في الجوف    رصد 12 ألف عملية تجنيد أطفال في صفوف المتمردين الحوثيين    ب 12.4 مليار دولار.. أرامكو تعلن بيع حصة في إحدى شركاتها التابعة    دراسة تكشف العلاقة بين كثرة تناول اللحوم الحمراء والإصابة بسرطان القولون    تُعد الأحدث في مجال تصميم المواقع.. الأمير خالد الفيصل يُدشن الموقع الإلكتروني لمكتبته الرقمية    بالفيديو.. منتخب ألمانيا يعود لطريق الانتصارات برباعية في شباك البرتغال بيورو 2020    الأخبار المزيفة «وقود» لتفكيك المجتمعات    أسبوع حافل في «الشورى».. هل تواصل «التجارة» دعم المنشآت الصغيرة في ظل الجائحة ؟    السعودية تصوّت بالامتناع على قرار «الحالة في ميانمار» وتؤكد دعمها لحقوق الروهينغا    ذئب العقيق يتوارى.. الأهالي: 25 يوماً ألا تكفي لاصطياده ؟    الطيران المدني: ربط بطاقة صعود الرحلات الداخلية ب «توكلنا»    حبُّ الذات أساس الخيرات    كلب في صورة أسد    إطلاق 20 وعلاً جبلياً في منتزه بلجرشي    إسبانيا تتعثر بالتعادل مع بولندا في بطولة أوروبا    إيطاليا تأمل بفوز ثالث أمام ويلز.. وسويسرا تواجه تركيا        إطلاق الوعل الجبلي في الباحة    الدعاية العلنية لسياحة الرذيلة    قصه .....العشق ......والوفاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سماحة مفتي عام المملكة يؤكد أهمية التقيد بالإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فايروس كورونا

أكد سماحة المفتي العام للمملكة رئيس هيئة كبار العلماء الرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، أهمية التقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للحد من انتشار فايروس كورونا، منوهاً بالجهود التي اتخذتها الدولة عبر وزارة الصحة للحد من انتشاره.
وقال :" الصحة نعمة عظيمة ، وقد نوه النبي صلى الله عليه وسلم بأهميتها فقال : ( نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس ، الصحة والفراغ ) ، فالصحة في الأبدان نعمة عظيمة لا يدركها إلا من فقدها ولذلك ينبغي للإنسان الحرص على حفظ صحته والبعد بها عما يفسدها أو يضر بها من الأمراض والأوبئة والأعراض . والإسلام قد وضع للحفاظ على صحة الأبدان وسائل وقائية لوقاية الشخص من الإصابة بالمرض ، فأمر بنظافة البدن والجوارح ، وجعل ذلك نصف الإيمان فقال صلى الله عليه وسلم : ( الطهور شطر الإيمان ) ، وأمر بالطهارة للصلاة وغيرها ، ومنع المسلم من التعرض لأي شيء فيه الإضرار به أو هلاكه ، قال تعالى : ( ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة ) ، فالإسلام يؤكد على جانب الوقاية من الأمراض قبل الإصابة بها وانتقالها إلى الإنسان ".
وأضاف " أن من تلك الأمراض التي تفشت هذه الأيام بين الناس بعامة مرض فايروس كورونا، وهو مرض تنتقل عدواها بسرعة بين المخالطين إذا لم يأخذوا بالإجراءات الاحترازية والوقائية، وقد بذلت الدولة وفقها الله جهودا كبيرة في سبيل الحد من انتشار هذا المرض وهذا الوباء بين الناس، وكافحت تفشي هذا الوباء بكل وسيلة ممكنة، ومن ذلك أنها من خلال وزارة الصحة وغيرها من الجهات المعنية أعلنت مجموعة من الإجراءات الاحترازية، ومنها لبس الكمامة، ومراعاة التباعد، والمنع من الاجتماعات بأعداد كبيرة في مكان واحد، وغيرها من التدابير الوقائية والاحترازية، وقد كانت لهذه الجهود المباركة آثارها الإيجابية في الحد من انتشار الوباء والسيطرة عليه، وتقليل الإصابات.
وأفاد سماحة المفتي بأنه لوحظ في هذه الأيام تهاون الناس في أمر التقيد بتلك الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية مما أدى إلى ارتفاع معدلات الإصابة اليومية بشكل ملحوظ، الذي يسبب زيادة الضغط على النظام الصحي في المملكة ، وغيرها من المشاكل والأزمات للجهات الرسمية والعامة الناس، موصياً بالتقيد بلبس الكمام عند الخروج وعند الاختلاط بالآخرين، وبالتباعد الجسدي في الأماكن التي يوجد فيها الاختلاط بين الأشخاص، والتزام الحجر الصحي للأشخاص المصابين، أو لمن خالط المصابين بهذا المرض، فلا يجوز الخروج لهؤلاء والاختلاط بالآخرين مما يؤدي إلى إصابتهم بهذا الفيروس، وإن تعمد أحد ذلك فإنه يأثم بذلك إثم عظيم لما فيه من الإضرار بالآخرين وإصابتهم بهذا المرض الخطير، بل قد يؤدي إلى إزهاق الأنفس البريئة، أو إصابتهم بأعراض ومضاعفات خطيرة، التقليل من الاجتماعات والتجمعات والمناسبات ، وعند الحاجة إلى ذلك ينبغي الالتزام بقواعد الاجتماعات ، والتقيد بالعدد الذي يسمح به النظام ، التزام الحجر الصحي للقادمين من خارج المملكة ، وعدم الخروج إلا بعد انتهاء مدة الحجر المحددة من قبل الجهات المعنية.
وقال :" بمراعاة هذه التدابير الوقائية سنحافظ بإذن الله تعالى على سلامة أفراد المجتمع وتجنيبهم من خطر الإصابة بهذا الوباء الخطير، والحد من انتشاره ".
وأوصى سماحة المفتي، الجميع بعدم التهاون في هذا الأمر، وأن يحتاطوا ويلتزموا بما يصدر من الجهات الرسمية من اللوائح والإجراءات والتدابير الاحترازية بهذا الشأن، مشيراً إلى أن ما نشهده اليوم من مضاعفة وارتفاع في أعداد المصابين بهذا المرض في عدد من الدول هو بسبب التهاون والإهمال في التقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية من الناس .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.