صعود مؤشرات الأسهم اليابانية في جلسة التعاملات الصباحية    العراق: مقتل إرهابيين بضربة جوية في صحراء الأنبار    "الصحة العالمية" توصي بعدم علاج مرضى كورونا ببلازما دماء المتعافين    #أمانة_نجران تبدأ مبادرة تشجير لمنتزه ابارشاش بمشاركة عدد من المتطوعين        حالة الطقس: غبار وأتربة في مكة والمدينة وحائل وتبوك والجوف    توقيع مذكرات لاستثمارات ب 30 مليار دولار بين السعودية وعمان    اللقاحات هل تحمينا ؟    أغرب مكتبة حلزونية في الصين    «الخثلان»: سنة يغفل عنها الكثيرون في «الركوع والسجود»    الولايات المتحدة: تمرد الحوثيين وحّد العام ضدهم وندعم المملكة في مواجهة المليشيا الإرهابية    الوفد الإعلامي المرافق لولي العهد يزور وزارة الإعلام العُمانية    الصحة العالمية تكشف عدد الدول التي عُثر بها على «أوميكرون»    وزير الخارجية المصري يبحث مع نظيرته السنغالية العلاقات الثنائية    كرواتيا ترصد أول إصابتين بمتحور "أوميكرون"    موعد عودة سفير لبنان إلى المملكة والعلاقات الدبلوماسية مع الخليج    ملك البحرين وولي عهده: العالم ينظر بإعجاب لتسارع التنمية والإنجازات السعودية    «التجارة»: عازمون على إيجاد حلول للتحديات    الصحة تختتم الملتقى العلمي الثالث.. وتُكرّم الفائزين بجائزة الوزير للتطوع الصحي    الموارد البشرية بالجوف تُنفِّذُ مبادرة " تعال نساعدك "    محافظ مهد الذهب يكرم الفقيه    الخريف: «غير النفطية» سجلت أعلى قيمة بتاريخها.. ومنتجاتنا وصلت 178 دولة    البرلمان العربي يدين استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية مدينتي الرياض وخميس مشيط بالصواريخ الباليستية    نائب وزير التعليم للجامعات يفتتح مهرجان مسرح الجامعات السعودية الأول    مجلس شباب حائل يطلق برامج سياحية للمشاركين في رالي حائل الدولي    الملحق الثقافي السعودي يشهد حفل تخرج مبتعثي ولاية فلوريدا الأمريكية    45 تشكيلياً من 20 دولة في «معرض حي»    الجواد ضرغام عذبة يُحقق كأس الجياد العربية الأصيلة في مهرجان الشيخ منصور بن زايد    أمير الكويت يتلقى رسالة خطية من أمير قطر    صراع قمة بين الريال والإنتر.. ومصير ميلان بيد الليفر    طفل عماني حديث المغردين بسبب ما فعله أمام موكب سمو ولي العهد (فيديو)    أنظار العالم تتجه ل «رالي حائل الدولي» بحلة جديدة                                                                    #شرطة_تبوك : القبض على (4) مواطنين ومقيم ارتكبوا جرائم جنائية    منح لقب "رسل أبطال السلام " للشابة للسعودية نورة الدبيب    لأول مرة في تاريخ "شؤون الحرمين".. المرأة السعودية في المرتبة الثالثة عشرة    أمير الجوف يستقبل المواطنين والمسؤولين في مجلسه الأسبوعي في دومة الجندل    السعودية وعُمان علاقات أخوية راسخة وتوافق في الرؤى    جامعة الأمير سلطان تحتفل بتخريج 1384 خريجة بملعب مرسول بارك    سمو أمير الشرقية يستقبل نائب رئيس هيئة حقوق الإنسان    أمين عام منظمة التعاون الإسلامي يقدم العزاء لإندونيسيا في ضحايا ثوران بركان سيميرو في جزيرة جاوة    "الشؤون الإسلامية" تؤكد ضرورة لبس الكمامة والتباعد الجسدي في المساجد للوقاية من كورونا وتحوراته        







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزراء خارجية دول جوار ليبيا يدعون لوقف العمليات المسلحة في ليبيا

دعا الاجتماع الوزاري الرابع لدول الجوار مع ليبيا إلى الوقف الفوري لجميع العمليات المسلحة من أجل دعم العملية السياسية، وتعزيز الحوار مع الأطراف السياسية التي تنبذ العنف وصولاً إلى تحقيق الوفاق الوطني والمصالحة ووضع دستور جديد للبلاد.
وطالب المشاركون في الاجتماع الذي عقد برئاسة مصر اليوم بتنازل جميع الميليشيات والعناصر المسلحة - وفق نهج متدرج المراحل ومتزامن من حيث التوقيت - عن السلاح والخيار العسكري في إطار اتفاق سياسي بين كل الفرقاء التي تنبذ العنف ووفق آلية مستقلة تعمل برعاية إقليمية من دول الجوار ومساندة دولية.
وأكد البيان الختامي للاجتماع ضرورة التزام الأطراف الخارجية بالامتناع عن توريد وتزويد الأطراف غير الشرعية بالسلاح بجميع أنواعه وتعزيز المراقبة على مختلف المنافذ البحرية والجوية والبرية الليبية لتحقيق هذا الهدف، وعدم السماح باستيراد أي نوع من الأسلحة إلا بناء على طلب من الدولة الليبية وبعد موافقة لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن الدولي.
وحث البيان على دعم دور المؤسسات الشرعية للدولة الليبية وعلى رأسها مجلس النواب، وإعادة بناء وتأهيل مؤسسات الدولة بما فيها الجيش والشرطة من خلال برامج محددة لبناء السلام بما يسهم في تثبيت الاستقرار والأمن وتعزيز جهود تحقيق التنمية.
ودعا البيان إلى تقديم المساعدة للحكومة الليبية في جهودها لتأمين وضبط الحدود مع دول الجوار وفق برنامج متكامل، ووقف الأنشطة غير المشروعة للتهريب بأنواعها كافة، فضلا عن توفير آلية تتضمن تدابير عقابية متدرجة يتم اللجوء إليها في حالات عدم الامتثال بما في ذلك فرض عقوبات موجهة ضد الأفراد والجماعات الذين تثبت مسئوليتهم عن عرقلة مسار العملية السياسية وتحقيق الاستقرار.
وطالب المشاركون في الاجتماع بإنشاء آلية بإشراف وزراء خارجية دول الجوار لمتابعة تنفيذ ما تقدم بالتعاون مع المبعوثين العربي والإفريقي في ضوء ما يتم رفعه من توصيات يقدمها فريقا العمل السياسي والأمني، ومن بينها القيام بزيارة لكبار المسئولين لدول الجوار لليبيا للقاء مجلس النواب الليبي والأطراف السياسية تمهيدا لزيارة يقوم بها وزراء خارجية دول الجوار.
وكلّف المجتمعون الرئاسة المصرية بإبلاغ هذا البيان بصفة رسمية إلى رئاسة مجلس الأمن والسكرتير العام للأمم المتحدة، وللأمانة العامة لجامعة الدول العربية ومفوضية الاتحاد الإفريقي، والحكومة الإسبانية لطرحها خلال مؤتمر مدريد يوم 17 سبتمبر 2014.
ورحبوا بعقد الاجتماع الخامس لدول جوار ليبيا في الخرطوم في موعد يتم الاتفاق عليه بالتشاور لاحقاً، كما رحبوا في إطار ما تقدم بمظلة الدعم الدولي فيما يتعلق بالمساعدة في إعادة بناء وتأهيل مؤسسات الدولة الليبية بالتعاون مع دول الجوار.
وشددت دول جوار ليبيا في بيانها الختامي على أهمية التحرك العاجل من جانبها بالتنسيق مع الحكومة الليبية للتعامل مع مستجدات الوضع الليبي ولتُشكِل أساساً للجهد الدولي والإقليمي في هذا الصدد وصولاً إلى تحقيق التكامل بين الجهود الدولية والإقليمية من خلال مبادرة مشتركة لدول الجوار تقوم على احترام وحدة وسيادة ليبيا وسلامة أراضيها، وعدم التدخل في شئونها الداخلية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.