الفيحاء يواصل تحضيراته لإنطلاقة الموسم    تعليم رجال ألمع يدشن برنامج تهيئة المعلمين والمعلمات الجدد    تعرف على التنظيم الخاص بتسجيل الأطفال في الروضات    هجن الرئاسة تتصدر أشواط الجذاع المسائية.. و"الشايبه" تخطف الأضواء بأفضل توقيت    الولايات المتحدة تؤكد تصميمها على محاسبة نظام الأسد بسبب جرائم الأسلحة الكيماوية في سوريا    زائرات “موسم الطائف” يتفوقن على الرجال في ألعاب المغامرة والتحدي    الرئيس الفلبيني يشكر خادم الحرمين ويرحب بالمستثمر السعودي    «الزكاة والدخل» تُعلن موعد التقديم في «بناء الكفاءات»    أمير القصيم يرعى "اليوم الذهبي" لمهرجان تمور رياض الخبراء    أمير عسير يطلع على برامج الأولمبياد الثاني للأيتام    "تعليم تبوك" يدعو للمشاركة في "جائزة بن راشد للأداء المتميز"    أسعار الذهب تستقر فوق 1500 دولار    أمير الشرقية يواسي أسرة العطيشان    رابطة المحترفين تعتمد تعديلات قانونية للموسم الجديد    مجلس السيادة السوداني    منظمة التعاون الإسلامي تؤكد مكانة القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية    قوات النظام السوري تسيطر على خان شيخون    الأجهزة الأمنية تباشر بلاغاتٍ متوالية عن اقتحام شخصين لغرف السائقين بالمنازل وسلب ما بحوزتهم من نقود وممتلكات تحت تهديد السلاح    إعلاميون وإعلاميات ل"المدينة": تعديل وثائق السفر والأحوال والعمل قرار تاريخي    "هدف": تطوير برامج ومبادرات الدعم لتوفير الوظائف    "شاعر عكاظ " ل "المدينة": شاركت وطموحي الفوز وحققته    خالد الفيصل: سوق عكاظ سيصبح ملتقى العرب الأول    القائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين في الصين يفتتح جناح جامعة الإمام    ضيوف برنامج خادم الحرمين للحج في مالي يثمنون الجهود    5 عوامل تنذر بالإصابة ب "أمراض القلب والسكري"    كيف غيرت تغريدة العصيمي حساب متحدثة التعليم العام؟    استحداث «وحدة مناظير الرئة» بمدينة الملك عبدالله الطبية    أمطار متفرقة على منطقة الباحة    بورصة بيروت تغلق على تحسن بنسبة 0.22 %    حساب المواطن: 3.7 مليون مستفيد رئيسي في دفعة أغسطس    مطاعم "حي العرب" في سوق عكاظ تتنافس في تقديم ألذ وأشهر المأكولات الشعبية    مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضًا عند مستوى 8508.93 نقطة    لا تعديل بصكوك الحضانة القديمة وإمكانية سفر " المحضون " دون مراجعة المحاكم    ضيوف الرحمن المغادرون عبر مطار المدينة المنورة يثمنون الخدمات والأعمال الجليلة التي تقدمها المملكة    خالد الفيصل يستقبل رئيس اللجنة التنفيذية لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة    بن جلوي: تصحيح الاخطاء مستمر..وتطوير الهجن على مراحل    سمو أمير تبوك يستقبل مدير ومنسوبي الأحوال المدنية بالمنطقة    الاتحاد السعودي للهجن يوفر مستشفى ميدانياً بمهرجان ولي العهد    السودان: البرهان يؤدى اليمين الدستورية رئيسًا للمجلس السيادي    اهتمامات الصحف البريطانية    «الاتحاد السعودي لكرة القدم» يعتمد لجنة الحكام للدورة (2019 – 2023)    الكويت تؤكد أهمية الحفاظ على وحدة وسيادة اليمن    طلاب وخبراء سعوديون يستعرضون مهاراتهم الإبداعية غداً الخميس في مسابقة المهارات العالمية في روسيا    تعليم مكة يدرب 5105 من منسوبي المدارس السعودية بالخارج في 14دولة    وصول 257,401 حاج إلى المدينة المنورة    اعتماد مجمع الأمل بتبوك مركزاً تدريبياً لبرنامج الطب النفسي    نوه بالجهود التي تبذلها الدولة لخدمة ضيوف الرحمن.. أمير المنطقة الشرقية:            بدلاء المستضيف يسار المنصة.. والجماهير 70% من المدرجات    استقبل وزير الصحة.. أمير منطقة الجوف:    محافظ صبيا يطمئن على صحة مدير الأحوال    الخطيب ل عكاظ : خطة خمسية لتطوير سوق عكاظ    فيصل بن مشعل ل«غرفة الرس»: عززوا التقنية لخدمة المستفيدين    الحرمان الشريفان.. بوصلة العالم    الوصل الإماراتي يفوز على الهلال السوداني بثنائية دون رد في ذهاب دور ال32    مواطنون يصطادون تمساحاً ويأكلوه.. والشيخ «الخثلان» يوضح الحكم (فيديو)    عبدالعزيز بن سعد: حائل عاصمة صحية.. قريبا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحرمان من النوم أثناء المناوبات يعرض الأطباء للحوادث
دراسة سعودية شملت 81 طبيبا وعرضت في مؤتمر عالمي
نشر في عكاظ يوم 09 - 01 - 2012

أظهرت نتائج دراسة سعودية حديثة طبقت على عينة من الأطباء السعوديين (81 طبيبا) المنخرطين في برامج زمالة الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، في كلية الطب في جامعة الملك عبدالعزيز في جدة، معاناة (87 %) من أفراد العينة من الحرمان الحاد من النوم، حيث ناموا أقل من (5 ساعات) خلال ساعات مناوباتهم (24 ساعة)، في حين نام (25 %) منهم أقل من ساعتين فقط خلال يوم مناوبتهم، كما أفاد (85 %) من الأطباء معاناتهم من التململ أثناء النوم وكثرة الاستيقاظ، في إشارة إلى رداءة طبيعة نومهم بشكل مزعج، مما سبب اضطرابا في المزاج وتوترا ملحوظا لدى (33 %) منهم.
الحرمان من النوم
كما أشارت النتائج الخطيرة لهذه الدراسة إلى ارتباط الإعياء الشديد والحرمان من النوم خلال فترة المناوبة، بتعرض (10 %) من الأطباء إلى حوادث سيارات خلال صباح اليوم التالي أثناء قيادتهم بعد انتهاء المناوبة الليلية. وقد دل مقياس «ستانفورد» أن (60 %) من الأطباء الذين تورطوا في حوادث سيارات، كانوا في حالة نعاس شديد، لكن الأخطر، أن معظمهم لم يشعروا بحقيقة أنهم في حالة نعاس مفرط، ولم يتوقفوا لأخذ غفوة قصيرة، ولم يعترفوا بإصابتهم بالنعاس حين تم سؤالهم بشكل مباشر، كما بدا واضحا من نتائج مقياس (بومز)، أن المزاج والوظائف المعرفية والفكرية لدى الأطباء تحت الفحص، مرتبطة بعلاقة طردية بمدى حرمانهم من ساعات النوم خلال يوم المناوبة، إذ تتأثر تلك الوظائف العقلية سلبا باختزال ساعات النوم.
الأخطاء المهنية
وأوضح المشرف على الدراسة، أستاذ مساعد الأمراض الصدرية واضطرابات النوم في الجامعة، ومدير البرنامج التدريبي لأطباء الأمراض الباطنية الدكتور سراج عمر ولي، أن الدراسة المحلية، تظهر الأثر السلبي للنقص الحاد في النوم خلال ساعات العمل الليلية للأطباء، توافقا مع عدد من الدراسات الأجنبية، فضلا عن الأثر الذي يتركه الحرمان المزمن من النوم الجيد عليهم، وانشغالهم بضغط التحصيل العلمي والارتباطات الاجتماعية خلال أيام الأسبوع، مما يضاعف المشكلة، وقد يتسبب في سوء أدائهم العملي وارتفاع نسبة أخطائهم المهنية، وبخاصة في الأقسام التي تتطلب تركيزا شديدا ومتابعة دقيقة مثل العناية الفائقة والتخدير.
عينة الدراسة
ولفت الدكتور سراج ولي إلى أنه تم جمع المعلومات بواسطة المقابلات الشخصية، وتعبئة استبيان مفصل عن نمط نوم الأطباء خلال الليلة التي سبقت يوم نوباتهم الطويلة، وأثناء ساعات المناوبة التي تستمر (24) ساعة، ومباشرة بعد الانتهاء من مسؤولياتهم المهنية في نهاية المناوبة، وتضمن الاستبيان معلومات عن النشاطات العملية والمهنية (محاضرات علمية ومتابعة مرضى) والاجتماعية (الصلاة وتناول الطعام والنوم) خلال المناوبة، إضافة إلى مقياس (بومز) العلمي لرصد مدى معاناتهم من تشوش التفكير، وقلة التركيز، واضطراب المزاج، و الخمول، والتوتر والغضب والاكتئاب، إضافة إلى مقياس «ستانفورد» لقياس درجة نعاسهم أو انتباههم أثناء ساعات النهار.
وخلص إلى القول «هذه الدراسة السعودية، تم قبولها ونشرها كورقة عمل في المؤتمر السنوي للكلية الأمريكية لأطباء الصدر (أكتوبر 2011) في مدينة هونولولو بالولايات المتحدة الأمريكية».
الطبيبات المتدربات
وقد أجرت الدراسة الطبيبات المتدربات في قسم الأمراض الباطنية: لجين أبو شنب، كريمة قوطة، رؤى باسمح، وجلنار باشنب، خلال الفترة (مايو 2009 مايو 2010). وبناء على هذه الدراسة، اقترح الدكتور ولي مراجعة دقيقة لفعالية لوائح الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، المنظمة لعمل ومناوبات الأطباء تحت التدريب، والوقوف على ملاءمتها لأفضل أحوالهم المهنية والتعلمية والصحية، وسلامة المرضى.
المناوبات الليلية
وفي تعليق له على هذه الدراسة، قال الدكتور أيمن بدر كريم استشاري الأمراض الصدرية واضطرابات النوم، والمشرف على مركز تشخيص وعلاج اضطرابات النوم في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية في جدة «أظهر عدد من البحوث في هذا المجال تباينا في أثر المناوبات الليلية الطويلة على الأخطاء الطبية، لكن عددا منها أشار بوضوح إلى تأثر نسبة (20 %) من أطباء الجراحة العامة وأطباء التخدير على سبيل المثال بارتفاع نسبة الأخطاء التقنية لدى المحرومين من النوم منهم مقارنة بزملائهم الذين أخذوا قسطا وفيرا من النوم خلال الليل، كما تسبب فرط الإرهاق والنعاس في (41 %) من الأخطاء الطبية في دراسة أمريكية، أدت إلى وفاة المرضى في ثلث هذه الأخطاء الخطيرة».
النوم القهري
وأضاف الدكتور أيمن: 50 % من الأطباء في دراسة أمريكية، اعترفوا بوقوعهم في النوم القهري أثناء قيادة سياراتهم وهم في طريقهم إلى بيوتهم بعد نهاية مناوباتهم، مما حدا بأحد الباحثين الأمريكيين (عام 2005) بالتحذير من أن امتداد ساعات المناوبات الطبية، يمثل عامل خطر للإصابة في حوادث سيارات.
وأشار إلى أن العمل لساعات طويلة خاصة أثناء ساعات الليل، يعرض الأطباء المنخرطين في برامج تدريبية لعدة سنوات، إلى الحرمان الحاد والمزمن من النوم، خلال ساعات عملهم التي قد تمتد إلى (30 ساعة) بصورة دورية، وتضطرهم للعمل تحت ضغط الساعة الحيوية، التي تحث البدن والعقل على الخلود للراحة والنوم أثناء ساعات الليل والصباح الأولى، ويؤدي ذلك إلى تعرضهم لاضطرابات النوم المتعلقة بعمل الورديات كاختلال التركيز واضطراب المزاج، وزيادة النعاس أثناء النهار، وصعوبة الحكم السليم، وضعف الأداء عند تعلق الأمر بإجراءات طبية وقرارات دقيقة تؤثر في صحة المرضى، ولا يتعلق الأمر بعدم الاكتفاء من عدد ساعات النوم المطلوبة فحسب، بل يتعداه إلى رداءة طبيعة النوم خلال الساعات القليلة التي يلجأ إليها الطبيب تحت التدريب، لتعرضه للاستيقاظ المتكرر، وتأرقه نتيجة مسؤولياته المهنية خلال ساعات المناوبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.