لماذا علّقت «العدل» 37 ألف طلب تنفيذ وإدراج أصحابها على القوائم؟    مقتل فلويد يشعل أمريكا.. ضحايا وفوضى وتصعيد أمني    محافظ الطائف يعايد منسوبي التعليم خلال لقاءٍ افتراضي "عن بعد"    الجهات الحكومية بالحدود الشمالية تعود تدريجياً للعمل الرسمي وفق تطبيق الإجراءات الاحترازية    جوامع ومساجد محافظة طريف تفتح أبوابها أمام المصلين وسط تطبيق الإجراءات الاحترازية    سلطان بن سلمان يهنئ بنجاح إطلاق أول رحلة للفضاء مع القطاع الخاص بعد غياب 9 أعوام    رياح وأمطار.. “الأرصاد” تكشف توقعاتها لطقس الغد في المملكة    «الإسكان» تتيح خدمة «حجز موعد» عبر تطبيق «سكني» لمراجعة الفروع    "الصحة" : تسجيل 1877 إصابة جديدة ب"كورونا"    جامعة الطائف تنفذ خطة وآلية عودة العمل في جميع مقراتها    نائب أمير الشرقية: دعم القيادة أسهم في تعزيز القدرات الصحية    أمانة القصيم تعاود عملها وسط «نعود بحذر»    نادي الأسير الفلسطيني: قوات الاحتلال اعتقلت أكثر من 750 مقدسياً منذ مطلع العام    أمير القصيم يلتقي «عن بعد» بمدراء الجهات الحكومية والأمنية    قطار الحرمين يضاعف رحلاته ويعود للتشغيل في سبتمبر    211 مشروعاً صحياً ينفذها مركز الملك سلمان للإغاثة في اليمن بتكلفة تجاوزت 620 مليون دولار    مطار المؤسس يبدأ التشغيل التدريجي لرحلاته الداخلية    «هدف» يوضح طريقة الدخول الجديدة ل«طاقات»    «أمانة الشرقية» تلزم المطاعم والمقاهي ب «الباركود» بدلاً من قوائم الطعام (فيديو)    "الزكاة والدخل" تستأنف العمل في مقارها طبقاً للإجراءات الاحترازية المعتمدة    سمو أمير المدينة المنورة يشيد بالجهود التي قدمتها الجهات الحكومية خلال شهر رمضان المبارك وعيد الفطر    «مسام» ينتزع 316 لغماً في اليمن خلال الأسبوع الرابع من شهر مايو    الفريق العمرو ينقل تهنئة القيادة لرجال «الدفاع المدني»    إثيوبيا ترد على احتجاج السودان: لا يوجد سبب للدخول في عداء    عودة منسوبي التدريب التقني بنجران وفق إجراءات وقائية واحترازية    “الأسهم السعودية” يغلق مرتفعًا عند مستوى 7213.03 نقطة    سمو أمير تبوك يستقبل مدير فرع الشؤون الإسلامية بالمنطقة    سمو أمير القصيم يلتقي "عن بعد" المشائخ ورؤساء المحاكم وعدداً من القضاة بمناسبة عيد الفطر المبارك    سان جيرمان يُفعل بند الشراء في عقد إيكاردي ويضمه حتى 2024    الرياض: ضبط شخص اقتحم متجرا للاتصالات بمركبة نقل وسرق 13 جوالا    هوينس يصدم هافيرتز    وزير الثقافة يعلن عن إنشاء مؤسسة "ثنائيات الدرعية"    المعجب يعايد منسوبي النيابة العامة عن بُعد    ماركا تحمل أخبار سارة لبرشلونة    اتحاد الكرة الإماراتي يعود للعمل ب 30 % من الموظفين    اختبار للحكم الوطني مع عودة النشاط المنتظرة    أمير نجران يبارك تسمية الحمد رئيسًا لمحكمة الاستئناف    شاهد.. التزام تام من المصلين بالإجراءات الاحترازية أثناء صلاة الظهر بالمسجد النبوي    تعاوني صامطة ينظم دورات عن بعد في الأمن الفكري    المجلس العربي للطفولة والتنمية يطلق حملة توعية لمواجهة فيروس "كورونا"    مطار الدمام يوضح البوابات المخصصة لدخول المسافرين    النمسا تحدد يوليو موعدًا لبطولة العالم ل "الفورملا-1"    وزير التعليم : عودة العمل في المدارس الثانوية تقتصر على قادة المدارس والإداريين    #كورونا يفتك بالبرازيل.. 33 ألف إصابة جديدة في يوم واحد    بعد إغلاقه لشهرين.. المسجد الأقصى يفتح أبوابه للمصلين    المسجد النبوي يشهد عودة المصلين تدريجيا وسط أجواء مفعمة بالإيمان                بول بوغبا    لم يتغير الحلم    رصانة المحتوى.. وتجدد الوسيلة    تعديل لائحة الحد من التجمعات وتحديث جدول المخالفات والعقوبات    أمير القصيم: الخطر قائم.. لا تهاون في سلامة المجتمع    «شرطة المملكة تدعو لنا وفي أمريكا يقتلونا».. أمريكي مقيم بالرياض يقارن بين البلدين (فيديو)    عكاظ الجميلة    أكبر من «تويتر» وأبعد من أمريكا    أمير جازان يطّلع على مشاريع «العارضة»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





null
نشر في عكاظ يوم 31 - 03 - 2011

يتساءل بعض المصلين عن الحكم الشرعي لحمل المصحف والقراءة منه أثناء الصلاة، «عكاظ» استعرضت آراء عدد من العلماء والفقهاء والذين بينوا الحكم الشرعي لذلك، في سياق السطور التالية:
لا يجوز
عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين (رحمه الله):
«لا يجوز ذلك، بل عليك أن تحفظ من السور القرآنية ما يجزئ في الصلاة ولو من جزئي عم وتبارك، وتقرأ في الصلاة المكتوبة من حفظك، لأن حمل المصحف يؤدي إلى شغل وعمل كثير في الصلاة وهو ينافي الخشوع، وإنما جاز في التراويح لأنها نافلة ولأنها بحاجة إلى قراءة القرآن كله».
لا حرج
عبد العزيز بن عبد الله بن باز (رحمه الله):
«لا حرج على المؤمن أن يقرأ من المصحف إذا دعت الحاجة إلى ذلك في التراويح أو في قيام الليل أو في صلاة الكسوف؛ لأن المقصود أن يقرأ كتاب الله في هذه الصلوات وأن يستفيد من كلام ربه عز وجل وليس كل أحد يحفظ القرآن أو يحفظ السور الطويلة من القرآن فهو في حاجة إلى أن يسمع كلام ربه، وأن يقرأه من المصحف فلا حرج في ذلك، وقد كانت عائشة رضي الله عنه يصلي بها مولاها ذكوان في رمضان من المصحف يقرأ من المصحف، ثم الأصل جواز ذلك وليس مع من منع حجة، وقد رأى بعض أهل العلم منع ذلك ولكن بدون دليل، والصواب أنه لا حرج في ذلك في صلاة التراويح وصلاة الليل وصلاة الكسوف كل هذا لا حرج فيه حتى الفريضة لو دعت الحاجة إلى ذلك لا بأس لكن الحاجة في الغالب لا تدعو إلى هذا في الفريضة؛ لأن الفريضة يقرأ فيها بالسور القصيرة بالفاتحة أو بغيرها من السور، فالغالب أن الإمام لا يحتاج إلى ذلك لكن لو احتاج إلى أن يقرأ في المصحف فلا حرج والحمد لله. ويلاحظ أن السنة والأفضل أن يوضع على كرسي مرتفع يكون حول المصلي يضعه عليه، فإذا قام من السجود أخذه لا يضعه في الأرض؛ لأن احترامه متعين فإذا تيسر كرسي أو شيء مرتفع وضعه عليه، أما إذا ما تيسر شيء فلا بأس أن يضعه على الأرض النظيفة الطيبة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.