الرأي" ترصد مشاعر المواطنين في نجران بمناسبة اليوم الوطني السعودي    أمير تبوك: اليوم الوطني مناسبة نستذكر بها مسيرة البناء والإنجازات    وظائف إدارية شاغرة في شركة الاتصالات    نيجيريا تعتزم إنتاج 1.88 مليون برميل نفط في 2022    إنتغرال : احتفالاً باليوم الوطني عروض مميزة لمشتركي "جوّي TV"    بلدية #ملجية تنهي كافة أعمالها لليوم الوطني السعودي ال 91    مملكة سلمان أمن وأمان    تضمنت فنادق وعقارات وشركات .. الخرطوم تصادر أصول حماس    وزير الخارجية يلتقي وزيرة الشؤون الخارجية والسنغاليين بالخارج في السنغال    مكة والمدينة المنورة الأعلى حرارة    بالفيديو.. سيارة مسرعة تدهس طالبًا بالقرب من مدرسة في بيش    مركز الحوار الوطني بينبع يحتفل باليوم الوطني    "شاموسكا" يقترب من الرحيل عن "الشباب"    "التعاون الإسلامي" تدين الهجوم الإرهابي على جازان بصاروخ باليستي    وزير المالية: أنجزنا إجراءات صرف 568 مليار ريال حتى نهاية أغسطس    "مستشفى الأطفال" بالطائف يحتفل باليوم الوطني 91 هي لنا دار    نجاحات متواصلة للمملكة في استضافة أبرز الأحداث الرياضية العالمية    تدشين جهاز الطب الإتصالي للسكتة الدماغية بمستشفى أجياد للطوارئ    السعودية تمدد صلاحية تأشيرات الزيارة بغرض السياحة    الولايات المتّحدة تجيز إعطاء جرعة ثالثة من لقاح فايزر لفئات محددة    أضف تعليقاً إلغاء الرد    إيتو يعلق على أزمات برشلونة    خادم الحرمين وولي العهد يهنئان رئيس جمهورية غينيا بيساو بذكرى استقلال بلاده    مبادرات ومسابقات في احتفالات جامعة المؤسس بيوم الوطن    التحالف : إحباط هجوم إرهابي بصاروخ بالستي أطلق على جازان    خادم الحرمين يتلقى برقيات تهانٍ من قيادة دولة قطر بمناسبة اليوم الوطني ال 91    أضف تعليقاً إلغاء الرد    إجمالى الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا فى العالم تتجاوز 230 مليون    قرعة كأس رابطة الأندية الإنجليزية    باليوم الوطني ال91.. ما الحدث الأصعب بحياة مؤسس السعودية الملك عبدالعزيز؟    إدارة المرور تكثف عملها الميداني في مواقع الاحتفال باليوم الوطني    بسبب كأس العالم.. "يويفا" يفتح النار على "فيفا"    خليفة حفتر يكلف الناظوري بقيادة الجيش الليبي    بالفيديو.. الشيخ "الشثري" يوضح شروط وإجراءات الطلاق في الشرع    الملك عبد العزيز: زعيم أدرك القيادة المصيرية والتاريخية ب "عبقرية"    زيارة ولي العهد شكّلت فصلاً جديداً في العلاقات الثنائية بين السعودية والهند    «ذا لاين».. يعزز مبدأ التكنولوجيا الخضراء بعيداً عن عوادم السيارات    الأمير محمد بن سلمان يواسي السيسي في وفاة وزير الدفاع السابق    إحباط تهريب 196 كجم حشيش داخل تجاويف مركبة بجازان    في اليوم الوطني.. نستشعر كلمة التوحيد التي قامت عليها البلاد    الرميان: بدأنا بتشييد «نيوم».. وحجر أساس «ذا لاين» هذا العام    صرف 16 مليون ريال لمزارعي القمح المحلي        خادم الحرمين.. «وسطية» تؤكدها «الأقوال» وتسبقها «الأفعال»                المملكة تؤكد تضامنها مع أمن واستقرار السودان    لأول مرة .. محكمة إماراتية تلزم متهماً بحفظ سورة قرآنية        غرفة ينبع تنظم ملتقى الإبداع الاجتماعي "رؤية حديثة لماضٍ عريق"        ديربي الرياض.. صدارة هلالية تصطدم بطموحات شبابية        ( الزواج.. سكن وسكون)    ( الوطن في أعين الشعراء )    الشاعر ناصر القرني يشارك بقصيدة حب الوطن في اليوم الوطني ال91    متحدث الأمر بالمعروف يُحذر من حساب منتحل على موقع ال"تيك توك"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الثورة الصناعية الرابعة.. نكون أو لا نكون
نشر في عكاظ يوم 29 - 07 - 2021

حين ظهرت في الحياة المعاصرة الثورة التكنولوجية الحديثة المتطورة، المعروفة ب«الثورة الصناعية الرابعة»؛ اعتمد البشر وبشكل كبير ومباشر على «التكنولوجيا»، فشهد العالم مجموعة من التطورات والتغيرات في شتى مجالات الحياة، أصحبت حاجة أساسية لسكان الأرض، ومن يفتقد القدرة على استخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصال فليعش في عالم آخر.
هذه الثورة الصناعية الرابعة؛ أطلقت شرارة الجيل الرابع من «العولمة»، فرضت تغييرات لخوض غمار تنافسية جديدة قائمة على الإبداع والابتكار في عالم جديد جعل «التنمية» تعتمد أيضاً على تطبيقات الذكاء الاصطناعي، وتعود على المواطن بالنفع، مما تولدتتوفير أفكار جديدة مُوِّلت وسُوِّقت كمنتجات جديدة.
وإذا كان الأمر كذلك، فإن المؤسسات التعليمية، التعليم العام والجامعي، مطالبة مواجهة تلك التحديات الجديدة بالبحث عن آليات جديدة وأساليب فاعلة لإعداد جيل جديد بمواصفات خاصة يستوعب التطورات العلمية والتكنولوجية، لمواكبة الثورة الصناعية الرابعة، وإخراج جيل يلبي احتياجات سوق العمل لنظام النظام الجديد للابتكار والإبداع.
وإذا كانت الثورات الصناعية من عصر «الميكنة» في استخدام الآلات وصولاً إلى «التكنولوجيا» الرقمية حفزت النمو وأسبغت رخاء على المجتمعات، فإن الثورة الصناعية الرابعة تعمل من أجل تنمية المجتمع وتحسين البيئة المحيطة والنمو الاقتصادي، فأصبحت حاجاتنا ملحة لتضمين هذه التكنولوجيا المتقدمة لتحقيق تنمية مستدامة ضمن «رؤية 2030».
وبناء على ذلك، لا بد من وضع تشريعات لاستخدام التقنيات الحديثة، مثل تكنولوجيا «الروبوتات» والذكاء الاصطناعي عن طريق الخبراء والمختصين في الثورة الصناعية الرابعة ومن يقابلهم في المجالات المختلفة، لتخفيف مخاطر التكنولوجيا الناشئة، وتحقيق فوائد للمجتمع والبيئة من تلك الثورة التكنولوجية الحديثة المشكِّلة للثورة الصناعية الرابعة.
ما جعلني أعيد التذكير بالكتابة عن هذا الموضوع، هو اهتمام ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، سدد الله خطاه، بمجالات الثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي، إذ جاء ليكمل المسيرة المنضوية تحت «رؤية 2030»، في خطوات عملية غير قابلة للتراخي، ببناء مدن المستقبل وفق تقنيات الطاقة النظيمة الصديقة للبيئة، لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
ومن اهتمام ولي العهد بالثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي، أطلقت السعودية أمس الأربعاء، المنتدى الأول للثورة الصناعية الرابعة، بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، بالتعاون مع المنتدى الاقتصادي العالمي، الذي شارك فيه وزراء ومسؤولون ومتحدثون محليون وعالميون، إذ ان المنتدى يبرز دور مركز الثورة الصناعية الرابعة في السعودية، كجزء من شبكة مراكز الثورة الصناعية الرابعة.. شكراً لعقد مثل هذه المؤتمرات داخل المملكة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.