خادم الحرمين الشريفين وولي العهد يعزيان رئيس الفلبين    اتحاد الكريكيت ينظم نهائي البطولة الوطنية الأولى    اختتام الدورة الدولية الأولى للكرة الطائرة في المملكة    ضبط مواطنَين امتهنا الاعتداء على عمال محطات الوقود وسلب الأموال بحائل    هل يجوز توكيل الغير في الصدقة؟ المصلح يجيب (فيديو)    البرازيل تسجل 73602 إصابة جديدة بكورونا و2032 وفاة    النفط يرتفع وبرنت يسجل 75.56 دولار للبرميل    الرقمنة تحيل «راجعنا بكرة» إلى التقاعد    السعودية لإعادة التمويل العقاري تُخفض هامش الربح على التمويل العقاري    وزير التجارة يوجه الوكلاء بوضع مؤشرات أداء عالمية    الحوثية - الإيرانية.. تغتال البراءة    أمير جازان ونائبه يعزيان أسرة العتيبي    «الحياة الفطرية»: الإجهاد سبب نفوق وعلين في بلجرشي    خادم الحرمين يهنئ رئيس سلوفينيا بذكرى اليوم الوطني لبلاده    الأزوري يتوعد النمسا والدانمارك في اختبار ويلز    رونالدو .. أرقام قياسية أمام «الديوك»    العماري يحطم الرقم القياسي للمملكة في البندقية    #الأخضر تحت 20 يتأهل لربع نهائي كأس العرب بثنائية في " #اليمن "    المؤرخ النجيمي: التوثيق خطوة رائعة واعتماده من 1956 يبتر العمق التاريخي لرياضتنا    سمو ولي العهد.. رجلٌ أتى في وقته    ضبط 32 شخصا خالفوا تعليمات الحجر الصحي    جامعة طيبة تُعلن عن فتح باب القبول في عدد من التخصصات والبرامج    أمير جازان ونائبه يعزيان في وفاة قائد ‫حرس الحدود السابق بالمنطقة    يوم الأب    استعداداً للحج.. «شؤون الحرمين»: رفع الجزء السفلي من كسوة الكعبة الأحد المقبل    «التجارة» تسجن وتشهر وتبعد مقيماً مدانا بجريمة التستر وتحويل الأموال للخارج                نائب وزير الخارجية الأمريكي يلتقي بمفوّض العلاقات الدولية الفنزويلي            القصبي: وزارة الإعلام وهيئاتها تدعم الكفاءات السعودية لصناعة التميز والإبداع    توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة #الملك_خالد وشركة السودة للتطوير        الكرة والدنيا فرح وحزن وإعادة ترتيب اوراق    رؤية مختلفة وابتكارات خلاقة    تحركات الملالي تحت "المجهر"    تقدير عالمي    (فإن خفتم أَلا تعدلوا)    أمير الشرقية يرعى تخريج دفعتين بجامعة الملك فهد        هندوراس تنقل سفارتها لدى إسرائيل إلى القدس المحتلة    وكيل أمارة عسير يزور بارق ويطلع على أبرز مبادرات المشهد الحضري    "السعودية للكهرباء": إعادة الخدمة إلى جميع المشتركين المتأثرين في شرورة    "أخصائية": الموسيقى كانت موجودة في مدارسنا قبل 60 عامًا.. وها هي تعود الآن    "الشمري" تنوه بحصول المملكة على المركز الأول عربيًا بالتعليم الإلكتروني    "الصين" تعتزم إرسال أول مهمة مأهولة إلى المريخ في 2033    ( علمتني الحياة )    حبس المشاعر    (مواقف الأصدقاء)    «واتساب» يضيف ميزة تحافظ على ذاكرة هاتفك الشخصي    تعرف عليها.. خرافات متداولة عن "عَرَق الإنسان"    شهادة " تميز" ل"علي خليل" من مستشفى الملك خالد ومركز الأمير سلطان بالخرج    الشؤون الإسلامية تعيد افتتاح 17 مسجدا بعد تعقيمها في 5 مناطق    مشرف دعم الأمانات بوزارة البلديات يزور منطقة عسير ويطلع على مبادرات المشهد الحضري بالأمانة    "الصحة" توضح سبب استمرار إيجابية العينة رغم التعافي من "كورونا" *meta itemprop="headtitle" content=""الصحة" توضح سبب استمرار إيجابية العينة رغم التعافي من "كورونا" *"/    الهجوم الرهيب.. قتلى وجرحى في ضربة جوية بإقليم تيغراي الإثيوبي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اللقاحات تتقدم والفايروس «يستأسد»
نشر في عكاظ يوم 08 - 04 - 2021

مهما يكن تعويل الأمم على تسارع حملات التطعيم باللقاحات المضادة لفايروس كورونا الجديد؛ فإن الفايروس عمد إلى تسريع هجمته الحالية الى درجةٍ عطّلت عمليات التطعيم في بلدان عدة. والتركيز الراهن للفايروس ينصب على الهند، والبرازيل، والولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي. وحققت هذه الهجمة الغادرة أرقاماً قياسية مفزعة ومؤلمة:
• تجاوز عدد وفيات العالم بالفايروس 3 ملايين وفاة. تحقق المليون الأخير منها خلال الأشهر الثلاثة الماضية. ويعزو المسؤولون الصحيون ذلك إلى هيمنة السلالات المتحورة، خصوصاً البريطانية، والجنوب أفريقية، والبرازيلية، ولضيق الشعوب ذرعاً بتدابير الإغلاق.
• قفز عدد الوفيات اليومي في البرازيل أمس الأول إلى 4 آلاف.. وهو رقم مخيف. وأضحت وفاة من كل 4 وفيات بالوباء في العالم تحدث في البرازيل. وسجلت البرازيل أول أمس، أكبر عدد من الإصابات الجديدة في العالم، وهو 86.979 إصابة.
• تجاوز عدد الإصابات بالفايروس حول العالم أمس، 133 مليوناً. وأضحت الهند تتفوق على أرقامها القياسية السابقة في عدد الإصابات الجديدة. وباتت الهند تنازع البرازيل على المرتبة الثانية عالمياً من حيث عدد الإصابات. وسجلت الهند أمس 115.736 إصابة جديدة. وفي 5 إبريل الجاري بلغ عدد حالاتها الجديدة 96.982 إصابة. وأشد مدنها تضرراً العاصمة نيودلهي، والعاصمة الاقتصادية مومباي، حيث فرض الإغلاق، وحظر التجوال ليلاً.
• عاد العالم إلى تسجيل إصابات جديدة بمعدل نصف مليون يومياً. فقد بلغ عدد الإصابات المسجلة عالمياً في 5 إبريل 490.605 إصابات. وبلغ في 6 إبريل 488.813 إصابة. وذلك على رغم ارتفاع عدد من حصلوا على اللقاح إلى 689.65 مليون نسمة في 153 بلداً، بحسب مؤشر (بلومبيرغ) لحملات التطعيم حول العالم.
• تعاني الولايات المتحدة من هجمة وبائية شرسة، على رغم تسريعها عمليات تحصين سكانها باللقاحات، إلى درجة أن الرئيس جو بايدن وجه أمس الأول، بأن يتاح لكل بالغ في البلاد التطعيم بحلول 12 الجاري. وكانت أمريكا بدت وكأنها دحرت الوباء بحلول نهاية مارس، بعدما تم تسريع التطعيم بمعدل 3 ملايين جرعة يومياً. ونجم عن ذلك انحسار الإصابات الجديدة بنسبة تصل إلى 80% عما كانت عليه في ديسمبر 2020. غير أن غالبية الولايات قررت بعد أن ابتهجت بالنصر أن تخفف تدابير الإغلاق، والإرشادات الوقائية، وفتحت الباب لسكانها للاختلاط من دون قيود، وللسفر أيضاً. وفي الأثناء، عاد المسافرون للولايات المتحدة بالسلالات المتحورة التي بدأت تهيمن على المشهد الوبائي. وارتفعت الإصابات الجديدة بنسبة 20% عما كانت عليه في مارس الماضي. وهكذا فإن تغير سلوك الأمريكيين تزامن معه تغير في سلوك الفايروس، من خلال سلالاته المتحورة التي تتسم بالتفشي السريع.
• في الاتحاد الأوروبي، حيث فُرض الإغلاق في كبرى اقتصادات التكتل الأوروبي -خصوصاً فرنسا، وألمانيا- تعول المفوضية الأوروبية التي يوجد مقرها في العاصمة البلجيكية بروكسل على توزيع كميات كافية من اللقاحات، بحيث يمكن تحقيق «مناعة القطيع» في بلدان المجموعة بحلول نهاية يونيو. لكن هذا السيناريو الرسمي يواجهه عائق وحيد يصعب تجاوزه: وهو أنه يتوقف على قبول الشعوب الأوروبية الخضوع للقاح أسترازينيكا-أكسفورد الإنجليزي، الذي كانت أوروبا سبباً في المحنة التي يتعرض لها حالياً. وطبقاً لسيناريو المفوضية الأوروبية، الذي تضمنته مذكرة وزعت على بعثات الدول الأعضاء في بروكسل، اطلعت عليها (بلومبيرغ)، فإن تحقيق مناعة القطيع الأوروبي تتطلب تطعيم 70 مليون أوروبي باللقاح الإنجليزي. ويواجه اللقاح الإنجليزي احتمال إصدار وكالتي الأدوية البريطانية والأوروبية اليوم (الخميس) تغييراً في الإرشادات الخاصة باستخدامه، قد تحظر إعطاءه للأشخاص دون سن ال60 عاماً، إذا توصلت الوكالتان إلى وجود صلة بينه وجلطات دماغية نادرة حدثت لأشخاص تطعّموا به. وأكدت مفوضة الصحة الأوروبية ستيلا كيرياكيديس أمس، أن وكالة الأدوية التابعة للاتحاد الأوروبي ستفرغ من تقويمها للقاح الإنجليزي ليل الأربعاء، على أن تعلن ما توصلت إليه اليوم (الخميس).
اندلعت في بريطانيا حرب ضروس بين المؤيدين لاتجاه حكومة بوريس جونسون إلى تخفيف تدابير الإغلاق، بموجب خريطة طريق أعلنها جونسون في فبراير الماضي؛ وبين علماء ينادون بضرورة استمرار التدابير المشددة أياً يكن تسارع حملات تطعيم السكان. وبعد قرار جونسون (الإثنين) المضي قدماً في تخفيف الإغلاق؛ أصدر علماء حكوميون نماذج رياضية مفزعة تتوقع عودة الوفيات والإصابات الجديدة الى مستويات الذروة الوبائية مطلع السنة الحالية. وحذر هؤلاء العلماء من أن موجة ثالثة ستدهم بريطانيا إذا تقرر رفع الإغلاق كلياً في 21 يونيو القادم. وقال علماء آخرون إنه إذا اندلعت موجة ثالثة فإن عدد الوفيات لن يزيد على 100 وفاة يومياً. وتوفي أكثر من 126 ألف بريطاني منذ اندلاع الجائحة. وذكر نموذج أعده علماء جامعة واريك أن الوفيات ستراوح بين 250 و750 وفاة يومياً في أغسطس. ورد جونسون أمس على تلك السيناريوهات المتشائمة بالقول إنه لا يري سبباً يمنعه من رفع الإغلاق نهائياً في يونيو القادم.
حرب ضروس
بين دعاة الإغلاق وخصومه


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.