رسالة لتركيا.. فرنسا ترسل مقاتلات إلى قبرص    طارق النوفل: الهلال في خطر ب دوري محمد بن سلمان    باريس سان جيرمان يتخلص من عقدة ال25 عامًا خلال 148 ثانية    مصر تسجل 129 إصابة ب كورونا و26 حالة وفاة    توضيح من رئيس ديوان المظالم بشأن التقاضي «عن بعد» خلال المرحلة المقبلة    «العقارات البلدية»: عقود ب50 عاما.. تأجير أسبوعي.. وتخفيض الضمانات البنكية    «لقاح بوتين».. فوز «مشكوك فيه» ب «الماراثون»    لبنان.. الإنقاذ بالابتزاز    الجيش اليمني يعلن استعادته مواقع جديدة في شرق صنعاء من قبضة المتمردين الحوثيين    الحياة وعدالة الفرص والثروات !    آداب الزوم    بيروت والانتصار النفسي    ماكرون جاء لإنقاذ حكومة لبنان    أرامكو.. على الوعد    الموارد البشرية توضح مميزات العمل المرن.. يزيد الدخل ويحفظ الحقوق    الملك يصل نيوم للراحة والاستجمام    «الآسيوي» يؤجل تصفيات كأس العالم    انتبه.. الطريق منحدرة    نتواصل لنبدع    الصحة: حملوا تطبيقي «تباعد» و«توكلنا «للسلامة من «كورونا»    مضاعفة أعداد المقبولين في «خدمة المجتمع» بجامعة «أم القرى»    تنمية مهارات التفكير النقدي    نظام للجوال ينذر بالهزات الأرضية    دور الأسرة في رعاية ذوي الإعاقة    سياسات التعليم في ظل تحديات كورونا    طلال مداح.. ثقافة التجديد    مكتبة الملك عبدالعزيز تفهرس مخطوطاتها    العيد عيدين وازدان    الضحك أثمن من المال    صناعة الطموح    «الخثلان»: هذه الأوقات ينهى عن الصلاة فيها ويوضح الأسباب (فيديو)    العمل بجد بلا كلل ولا ملل    مسجد الراية.. بشرى الفتوحات الإسلامية    ما معنى البيعة لإمام المسلمين في العسر واليسر    انتهازية التأمين    أسباب الفساد وسبل العلاج    قدرتنا في العشرين    المستشفى السعودي الألماني بالرياض يجري عملية جراحية نادرة باستئصال كيس ضخم بالبنكرياس بدون شق جراحي    3 نصائح للتخلص من الأرق الناجم عن حروق الشمس    له 8 شهور ما داوم    تفاصيل حديث إعلامي عن تخاذل نجوم الاتحاد للهبوط .. والإدارة تتوعد    طيران حفتر يقصف "أهدافا معادية" جنوب شرقي مصراتة    "سامبا" يحصل على ترخيص من سلطة دبي للخدمات المالية يعمل بموجبها فرع المجموعة في المركز المالي العالمي    وزير الخارجية ونظيره العراقي يؤكدان رفضهما للانتهاكات التركية لأمن الدول العربية واستقرارها    توافد المصريين لاختيار ممثليهم في مجلس الشيوخ    لجنة الانضباط: تغريم الهلال 50 ألف والنصر 113 ألف ريال    وكيل إمارة منطقة الرياض يلتقي بمديري التعليم والنقل    إنشاء وحدة لحقوق الإنسان بإمارة القصيم    محافظ حفر الباطن يشيد بكفاءة رجال القوات العسكرية    محمد بن عبدالعزيز يطلع على أعمال محكمة جازان    384 مشاركة في أفلام السعودية    «يا أَيُّهَا النّاسُ أَنتُمُ الفُقَراءُ إِلَى اللَّهِ».. قراءة تخطف القلوب للشيخ بندر بليلة    أسماء الفائزين في مسابقة مظلة الاعتدال    وزير التجارة يعتمد اللوائح المنظمة ل"مهنة التقييم" في المملكة    نائب أمير مكة يطلع على خطط جامعات المنطقة واستعدادات العام المقبل    ديسمبر.. انطلاق مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل    أمين مجلس منطقة تبوك: تحديد الاحتياجات وتحسين جودة الحياة في المنطقة ضمن أولويات المجلس    فهد بن سلطان يستقبل المواطنين في اللقاء الأسبوعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل يستمع مرتزقة أردوغان في ليبيا لتحذيرات أوروبا؟
نشر في عكاظ يوم 15 - 07 - 2020

الأطماع التركية في ثروات ليبيا لن تتوقف دون ردع حازم من المجتمع الدولي، إذ تؤكد تصريحات وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو على أن النفط الليبي يأتي أولاً في معادلة التدخل التركي في ليبيا.
وعندما يقول أوغلو إن حكومة الوفاق الليبي في طرابلس مصممة على مواصلة عملياتها ضد قوات المشير خليفة حفتر ما لم تنسحب من سرت وقاعدة الجفرة.. كشرط أساسي للبدء في المفاوضات السياسية، فإن تلك التصريحات تعكس أطماع الغزاة المستعمرين، ولا تضع في الحسبان حفظ سيادة ليبيا ووحدتها، وحفظ ثروات ومقدرات الشعب الليبي.
يبدو أن الأطماع التركية ستستمر بقيادة الغطرسة الأردوغانية ولن تستمع لطلب الاتحاد الأوروبي، الذي دعا أنقرة للتوقف عن التدخل في ليبيا، واحترام التزامها بحظر توريد السلاح المفروض على ليبيا من الأمم المتحدة.
الإصرار التركي والأطماع الأردوغانية في ذهب ليبيا الأسود، جعل مجلس النواب الليبي يدعو في بيان، القوات المسلحة المصرية إلى التدخل لحماية الأمن القومي الليبي والمصري، ورحب البرلمان الليبي بتضافر الجهود بين ليبيا ومصر، بما يضمن دحر المحتل التركي.
وهذا يجسد أن مصر تمثل عمقاً إستراتيجياً لليبيا على كافة الأصعدة الأمنية والاقتصادية والاجتماعية على مر التاريخ، وأن الاحتلال التركي يهدد ليبيا بشكل مباشر ودول الجوار في مقدمتها مصر، والذي لن يتوقف إلا بتكاتف الجهود من دول الجوار العربي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.