سمو ولي العهد يرعى حفل تخريج الدفعة 97 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية    ولي عهد دبي يغادر الرياض    "البيئة" تطلق 12 خدمة لمستفيدي الثروة الحيوانية .. وتضبط أكثر من طن أسماك فاسدة بالرياض    بعد تفشي كورونا الجديد.. سفارة المملكة للمواطنين: غادروا الصين فوراً    مقتدى الصدر يلغي مظاهرات مناهضة لأميركا تجنباً ل«فتنة داخلية»    ما قصرت يا الأخضر    وزير الشؤون الرياضية العماني يغادر الرياض    الأحوال المدنية المتنقلة في منطقة عسير تقدم خدماتها في 27 موقعًا    تعليم الطائف التوجيه والإرشاد تُطلِق برامج الأسبوع الثاني في الفصل الدراسي الحالي    تدابير هامة من تعليم الطائف لحماية الطلبة من البرودة الشديدة    خادم الحرمين يرعى الحفل الختامي لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل    " الله نور السموات والأرض " .. درس بتعاوني الحوية    بالصور.. أمير تبوك يدشن “أكاديمية نيوم”.. و”النصر”: ستوفر 6 آلاف فرصة تدريبية ووظيفية    ضبط أسماك فاسدة ومجهولة المصدر بكميات كبيرة بالرياض    صرف أكثر من 28 مليون ريال من “رسوم الأراضي” لتطوير مشروع إسكان نجران    زلزال تركيا يجبر مواطنين على النوم في الشوارع    33 مخالفاً للذوق العام في «شتوي جازان»    للحد من تهريب السجائر.. قائمة بأسماء معينة تخضع للتفتيش بالمنافذ الجمركية    تسجيل «تخلصوا منها».. يزيد ضغوط محاكمة ترمب    مؤشر البورصة العراقية يغلق مرتفعًا    تعليم شرورة يدعو الطلاب للتسجيل في برامج المركز المتعلم    أكثر من 37 ألف مستفيد من خدمات مستشفى الخاصرة    أمير منطقة مكة المكرمة يترأس اجتماعاً لمناقشة سير العمل في مشروع المركز الأمني بالشميسي    الربيعة: لم نسجّل أي إصابة بفيروس كورونا الجديد في المملكة واتخذنا إجراءات مشددة لمنع وفادته    سمو أمير القصيم يستقبل عضو هيئة كبار العلماء الشيخ صالح بن حميد    أمير تبوك يواسي الممثل والمخرج المسرحي خالد الحربي في وفاة حرمه    وكيل إمارة القصيم يُطلع عدداً من أصحاب الفضيلة رؤساء الدوائر الشرعية على مركز الوثائق والمخطوطات بالإمارة    جدة : وزارة التجارة تضبط عمالة مخالفة تدير معملاً لتصنيع المعادن الثمينة    بلدية خميس مشيط تُصادر وتتلف 2725 كجم من المواد الغذائية    السماح بذبح إناث المواشي دون إذن    العواد: المملكة تعمل بكل الإمكانات لمحاربة جرائم الاتجار بالأشخاص    الفتح يقترب من هدف الاتحاد السابق    الناصر: stc تطور تطبيقات الذكاء الاصطناعي لإثراء حياة الناس وتجربة العملاء    بالصور.. «هيئة الرياض» توفّر مصليات متنقلة في الأماكن العامة والمتنزهات الشتوية    قوانين الاستفزاز الأحد عشر    أمسية الفصاحة لشاعر عكاظ    332 مرشحا في انتخابات مراكز أحياء مكة    خادم الحرمين وولي العهد يعزيان رئيس تركيا في ضحايا الزلزال    مدرب الاتحاد: بريجوفيتش غير مفيد    الماضي يستقبل رئيس هيئة الخرج بمكتبه بديوان المحافظة    البلطان: الشباب هزم أرسنال لضم بانيغا    دوري السيارات اللاسلكية.. الأربعاء في الدمام    لا حالات مشتبه في إصابتها ب”كورونا” بعد فحص 1577 مسافراً قادمين من الصين    مصدر أمني عراقي: حالات اختناق في مصادمات بالناصرية    عملية ترميم وتوصيل لعظم الاذن تعيد لعشريني سمعه بمدينة الملك عبدالله الطبية    اليمن: الجيش الوطني يتقدم نحو صنعاء    شرطة الشرقية تقبض على مواطن لتورُّطه في سرقة عدد من المنازل    "التعاون الإسلامي" ترحب بقرار وقف الإبادة الجماعية ضد الروهينجيا    كورونا يحصد أرواح 56 شخصاً في الصين    أول تصريح لمدرب برشلونة بعد السقوط أمام فالنسيا    مصرع 3 أشخاص وإصابة 20 آخرين في انقلاب باص بالمدينة المنورة    وزير الشؤون الإسلامية يرأس وفد المملكة        إشراك شباب عسير في القضايا الحوارية    6 فروع لجائزة أفضل عمل باليوم الوطني    القيادة تهنّئ الرئيس الهندي والحاكم العام الأسترالي    الملفي يشرف الحفل الذي أقامه أهالي عسير بمناسبة تقاعده    بالصور .. جموع المشيعين ترافق جثمان رجل الأمن الذي استشهد أثناء ملاحقة أحد المطلوبين ببحر ابو سكينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«كأس الخليج» في ذاكرة ووجدان نجوم سعوديين
استرجعوا ذكرياتهم مع البدايات وتاريخ الأخضر مع الذهب الخليجي
نشر في عكاظ يوم 05 - 12 - 2019

ترتبط دورات كأس الخليج بذاكرة ووجدان كل الخليجيين دون استثناء، فقد كانت تجمعا أخويا يلتقي فيها أبناء الخليج على المستطيل الأخضر ليتنافسوا فيما بينهم ويظهروا مهارتهم، وبقيت دورات الخليج على مدى قرابة خمسة عقود وفية لأبنائها، فمن خلالها ولد العديد من نجوم الكرة الخليجية الذين صالوا وجالوا في الملاعب المحلية والعربية والآسيوية وحتى العالمية.
ولئن كانت العلاقة بين دورات الخليج ومواطنيها علاقة وجدانية، فإنها تبقى علاقة حميمية ما بين السعوديين وهذه البطولة، خصوصا أنها فكرة سعودية خالصة، حيث أول من قدم فكرة إنشاء بطولة لدول الخليج العربي كان مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل.
وترجمت الفكرة عمليا على أرض الواقع بعد ذلك بعامين وتحديدا في عام 1970م في البحرين بمشاركة أربعة منتخبات هي: السعودية والبحرين والكويت وقطر.
وتتالت فرق الخليج العربي للانضمام لتصل إلى سبعة فرق، وفي النسخة السابعة عشرة عام 2004م أصبح عدد الفرق ثمانية بعد انضمام اليمن وعودة العراق.
«عكاظ» أبحرت في ذاكرة أربعة نجوم سعوديين مثلوا المنتخبات الوطنية في دورات مختلفة، حيث يمثل كل لاعب حقبة زمنية معينة، لتسترجع معهم أبرز ذكرياتهم في هذه الدورات وما ترسخ في أذهانهم، ومدى العلاقة التي تربطهم بهذا البطولة التي وصلت للنسخة الرابعة والعشرين على مدى قرابة خمسة عقود.
أحمد عيد
(خليجي 3-2-1)
يتنهد قائد المنتخب السعودي السابق ورئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم السابق الكابتن أحمد عيد عند سؤاله عن البطولة وذكرياته فيها قائلا: «نحن نتحدث عن فارق زمني 49 عاما بين البداية والحاضر، والتي أطلق فكرتها الملهم الأمير الشاعر خالد الفيصل والعمل الجبار للشيخ محمد آل خليفة الذي حول الفكرة إلى دورة رياضية ألهبت المشاعر، وفجرت الطاقات، وصنعت المعجزات».
ويستذكر عيد المشاركة الأولى للمنتخب السعودي في الدورة الأولى، حيث لم يكن لديه ملابس تدريب وكل لاعب يرتدي لونا مختلفا، بينما اليوم فإن المنتخب السعودي -وبقية المنتخبات المشاركة- يحضرون وفق تنظيم عال وفكر متطور وشركات راعية تصنع له ملابسه ويعد ذلك من أبجديات كرة القدم المتطورة.
عيد الذي يعتبر شاهد عيان على البطولة شارك في الدورة الأولى وهو لم يبلغ العشرين من العمر ثم الثانية والثالثة، وبعد ذلك شارك فيها كعضو في اتحاد كرة القدم ثم كرئيس لاتحاد القدم وعضو اللجنة المنظمة لخليجي 22 يبدي فخره بأنه الحارس الوحيد الذي لعب 3 دورات، وحاز على لقب الأفضل مرتين، وفي الثالثة كان الثاني وهو وسام يتشرف فيه على مدى مسيرته الرياضية.
سعيد العويران
(خليجي 12-11)
لا تفارق مخيلة النجم سعيد العويران تفاصيل المشاركة الأولى له مع الأخضر السعودي على مستوى دورات الخليج وتحديدا قبل 27 عاما، عندما ظهر في خليجي 11 والتي استضافتها قطر، حيث لا ينسى تعثر البدايات أمام المنتخبين البحريني والإماراتي الذي كلف المنتخب خسارة البطولة على الرغم من انتصاره في ثلاث المباريات المتبقية أمام الكويت وعمان وقطر المستضيفة والبطلة والتي سجل فيها العويران هدف الفوز في مرمى الحارس أحمد خليل وكان أول أهداف العويران خليجيا.
سعيد كان شاهدا على أول بطولة حققها الأخضر خليجيا في الأراضي الإماراتية عام 94 بعد المشاركة التاريخية في مونديال أمريكا، حيث لا ينسى هدفه في مرمى حارس البحرين المخضرم حمود سلطان، ونال في هذه المباراة جائزة أفضل لاعب وكان عبارة عن جهاز الاستقبال الخاص بقنوات «أوربت»، حيث يشير العويران إلى أن قيمته آنذاك تصل ل44 ألف ريال.
يؤكد الكابتن سعيد أن البطولات الخليجية عبارة عن تجمع أخوي جميل يزيد أواصر المحبة بين أبناء الخليج ويعمق العلاقات، وهو ما لمسه في أجمل مشاركاته كما يصفها بخليجي 12 بدولة الإمارات العربية المتحدة.
إبراهيم سويد
(خليجي 17-16-14)
ما بين ذكريات جيدة وأخرى سيئة يسترجع الكابتن إبراهيم سويد شريط ذكرياته خلال مشاركاته الثلاث في خليجي 14 التي استضافتها البحرين عام 1998م والتي حل فيها وصيفا على الرغم من قوة الأخضر حينها.
مرورا بأجمل ذكرياته على الإطلاق في بطولات الخليج وكانت في خليجي 16 الذي لُعِب في الكويت، وكان السويد شاهد عيان على آخر بطولة حققها الأخضر قبل 15 عاما.
ويؤكد السويد أن هذه البطولة كانت مزيجا من عناصر الخبرة كخميس العويران وأحمد الدوخي ومحمد نور ورضا تكر وغيرهم، ولاعبين شبان كياسر القحطاني وسعد الحارثي وحمد المنتشري وغيرهم شكلوا نواة منتخب قوي تأهل للمونديال ووصل لنهائي آسيا عام 2007م.
إبراهيم وضع بصمته التي لا ينساها في هذه البطولة بتسجيله هدف الفوز في مباراة الأحمر البحريني.
وعلى الطرف الآخر فإن إبراهيم الذي خاض تجربتين احترافيتين في الأهلي ثم الاتحاد يصف مشاركته في خليجي 17 بأنها الأسوأ بعد خروج المنتخب لأول مرة من دور المجموعات، حيث ودع السويد مشاركات كؤوس الخليج بهدف في المنتخب اليمني وهي الذكرى الإيجابية الوحيدة من هذا المشاركة.
كامل الموسى
(خليجي 21-20-18)
يعتبر النجم الدولي المعتزل كامل الموسى من اللاعبين القلائل الذين شاركوا في ثلاث بطولات خليجية في فترة زمنية متباعدة من الأجيال التي ظهرت بعد آخر بطولة، حيث شارك الموسى في خليجي 18 بالإمارات ليغيب بعدها عن خليجي 19 بعمان ويعود أساسيا في خليجي 20 التي استضافتها اليمن حينها.
يعود كامل بالذاكرة لهذه المشاركة، إذ لا يسنى الحواجز التي كانت منصوبة في طريق حافلات المنتخبات المشاركة في البطولة ما بين مقرات السكن والملاعب بسبب الحالة الأمنية مما أصابه بالتوتر والخوف.
وما زال الموسى متعجبا من الجمهور اليمني الذي وصفه بأنه الجمهور الوحيد في العالم الذي استضاف البطولة وشجع كل المنتخبات المشاركة فيها، ليحقق أحد الأهداف السامية لكؤوس الخليج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.