من اللقاء    تفقَّد محافظة محايل واستمع لمطالب الأهالي    تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين    المهندس المجلي أثناء جولة في المعرض المصاحب    لقطات من حفل افتتاح وجولة سموه على مهرجان السيارات التراثية والكلاسيكية            جيمس ميلنر لاعب ليفربول    من مواجهات الهلال والاتحاد    ناظر غادر مع الفريق            جانب من فعاليات الأيام الثقافية السعودية في تركمانستان    السلمي    المصريون في الخارج يستفتون على الدستور    مليشيا الحوثي تسرق قوت النازحين.. وتصادر معونات    تركيا بلد غير آمن.. ومعدلات الجريمة فيها ترتفع!    القيادة تعزي المستشارة الألمانية في ضحايا الحافلة السياحية    المهنا: توازن سوق النفط العام الحالي.. وتمديد خفض الإنتاج وارد    وصول 5.4 مليون معتمر.. والباكستانيون الأعلى قدوما    الأهلي حسمها بثلاثية.. وأحبط الصحوة الوحداوية    السيتي بعد الخروج القاري.. يسعى للثأر من توتنهام    سلة أحد تفتح الخليجية بمواجهة الشارقة    خادم الحرمين يبعث رسالتين خطيتين لرئيسي جيبوتي والصومال    أوبر للقيادة الذاتية تجذب استثمارات بمليار دولار    "الحدود" يخلي راكبة فرنسية تعرضت لأزمة طبية على متن سفينة إيطالية في البحر الأحمر    3 ملايين مخالف في قبضة "الأمنية المشتركة"    وزير التعليم العراقي: تجربة "قياس" محل فخر    ضبط مشغل مهرجانات ماطل في سداد مستحقات    أمن المنشآت بعسير ينفذ فرضية للسيطرة على سيارة مفخخة    الماجستير لمريم الشمري.. اقتدار ووفاء    تسجيل أكبر لوحة سعودية في موسوعة "جينيس"    "القيصر" يشعل حفل جدة ب"زيديني عشقا"    إمام الحرم المكي يحذر من شرور الفتن    «الفاشينيستا»!    الارتقاء بدورات المياه في المساجد    «العقوبات البديلة» لا تشمل أصحاب السوابق وجرائم الحدود والحقوق الخاصة    تجمع المهنيين السودانيين: إعلان أسماء "المجلس السيادي المدني" للحكم غدا    مآخذ على "أمل" المدينة    «واتساب» بدون «سكرين شوت».. قريباً    الاتفاق يقيل بيرناس    الثقافة قبل التعليم    مبخرة نشطة    تقرير مولر.. الديمقراطيون الأمريكيون في مأزق    تناقضات أخطر    من وراء فرص التلكؤ؟    علاج مناعي يقتل فيروس الإيدز    تعرف على استخدامات الخدمات الإلكترونية التي أطلقتها وزارة التعليم مؤخرًا    مسؤولو جائزة الأميرة صيتة للتميز في ضيافة أمير الرياض    صورة مؤثرة للأمير خالد بن طلال وهو ينظر لنجله الوليد بعد إتمامه 30‎ سنة نصفها في غيبوبة    شرطة مكة تكثف دورياتها الأمنية والمرورية مع بدء موسم الاختبارات    البعيجان في خطبة الجمعة من المسجد النبوي : في النصف من شعبان مغفرة تعم المؤمنين ويحرم منها أهل العداوة    التشهير بمواطن بتهمة التستر التجاري لتمكينه عاملا من العمل لحسابه في تجارة المواشي بنجران    للمرة الأولى .. تعيين مهندستين سعوديتين في مكة    "ساما": منح 13 وكيلاً مصرفياً رخصاً للعمل في المملكة.. والبنوك الرقمية قيد الدراسة    محمود سرور: عدد الفتيات يفوق الشباب في أول معهد لتعليم الموسيقى بالرياض    "المرور" محذراً: القيادة برخصة منتهية الصلاحية تعدّ مخالفة مرورية    برعاية محافظ عفيف : تكريم الفائزين والفائزات بجائزة عفيف التعليمية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في اليوم العالمي للنوم.. معلومات ونصائح من أجل نوم هادئ مريح
نشر في الخرج اليوم يوم 18 - 03 - 2019

احتفل العالم يوم 15 مارس باليوم العالمي للنوم، وهو حدث سنوي تنظمه الرابطة العالمية للنوم بهدف التذكير بفوائد النوم الجيد والصحي، وجذب انتباه الناس لاضطراباته وتأثيرها.
ونصح خبير النوم ماثيو ووكر بأنك إذا أردت أن تعيش حياة طويلة وصحية، فعليك بالاستثمار في النوم الجيد، فكما أثبت العلم أن قلة النوم تؤثر على عقولنا وأجسادنا، فكل الأمراض الخطيرة يكون لقلة النوم علاقة بها.
كل الأنظمة الفسيولوجية الأساسية في جسم الإنسان وكل عملية ذهنية يجرى لها تعديل خلال النوم، وعندما لا يحصل الإنسان على نوم كافٍ تتعطل تلك الآلية، والوضع المثالي هو أن ينام الإنسان البالغ من 7 إلى 9 ساعات، لضمان صحة بدنية وعقلية جيدة.
ولكن مع تناقص ساعات النوم إلى أقل من 7 ساعات يمكن للإنسان ملاحظة قصور في المهام العقلية والجسدية التي يؤديها، ويتأثر نظام المناعة والجهاز الهضمي، ولكن كيف نعرف أننا نحصل على قسط وافٍ من النوم.
وينصح “ووكر” بالالتزام يوميا بموعد ثابت للاستيقاظ والنوم، فهذه العادة تقوي الرغبة في النوم في الموعد الذي اعتدت عليه، ثم النوم في الظلام، لأن من مضار التكنولوجيا استمرار الضوء طوال الوقت، ثم الهدوء، وهو عامل مهم للنوم العميق، وأن تجعل فراشك للنوم فقط، فلا ينبغي الأكل أو القراءة عليه، وأخيرا تقليل تناول أو شرب المنبهات، مثل القهوة.
وهناك نصائح عامة، منها إخراج جهاز التلفزيون من غرفة النوم، واستخدام سرير وفراش جيد، وإغلاق الأجهزة الإلكترونية قبل ساعة أو ساعتين من النوم.
ومن معلومات النوم أن الإنسان يقضي نحو ثلث حياته نائما، وأن اضطراب النوم قد يكون مؤشرا على أمراض مثل السكري وضغط الدم المرتفع والقلب والأوعية الدموية، ويزيد اضطراب النوم من التعرض للحوادث، كما أن الخسائر التي يسببها تقدَّر بمبالغ ضخمة سنويا.
نصائح أخرى للنوم يقدمها “نِك ليتيلهالز” مدرب النوم، الذي عمل على تحقيق أقصى قدر من التعافي للرياضيين بالنوم الأمثل،منها تقليل ساعات النوم، مع زيادة تكرارها، مثل نوم الأطفال، وأن الساعات الأمثل للنوم هي منتصف النهار، وبين 5 و7 مساء، فالنوم في تلك الفترات الطبيعية يساعد على التعافي، مثل العديد من الرياضيين.
إذا واجهت صعوبة في الاستيقاظ، فإن مدرب النوم ينصح باستخدام جهاز إضاءة يحاكي طلوع النهار، في غرفة مظلمة، فهذا كفيل بأن يُحدث لديك التناوب بين إفراز هرمون الميلاتونين (المسؤول عن النوم الطبيعي) وهرمون السيروتونين (المسؤول عن الاستيقاظ والنشاط).
وأخيرا يرى المدرب أن الوضع المثالي للنوم هو وضع الجنين، كما أننا لا نحتاج أو نرغب في استخدام وسادة، والتنفس عن طريق الأنف، محذرا من أن التنفس عن طريق الفم هو أحد أسباب الأرق والنوم المضطرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.