وزارة الطاقة توقّع اتفاقية تعاون مع الجانب الأوزبكي    مكافحة الفساد: القبض على 24 متهما في 13 قضية جنائية    أحواض النفط الصخري الرئيسة بالولايات المتحدة ترتفع الشهر الجاري لأعلى حد    مركز الملك سلمان الحضن الدافئ لأيتام اليمن    جامعة نايف توصي بضبط وتنظيم تطبيقات التواصل الاجتماعي    168 % زيادة محاولات التصيّد والاحتيال الإلكتروني في المملكة    المخيم الكشفي للفتيات ينهي محطته الثانية في عسير    التحقيق في تعنيف امرأة بحفر الباطن    عقارات الدولة تدشّن موقعها الإلكتروني الجديد    الربيعة يلتقي التوءم صفا ومروة بعد 15 عاماً من عملية فصلهما    الجوازات: إسقاط شرط تأمين كورونا عن المسافرين للخارج    شرطة حفر الباطن تقبضُ على معنف الفتاة وتحيله للنيابة العامة    «تدقيق الدعاوى» ينجز مليون عملية    أمير الرياض بالنيابة يستقبل مدير الشؤون الصحية    القيادة تعزي رئيس الجزائر في ضحايا الحرائق    سعود بن نايف يستقبل كفيفة حصلت على الدكتوراة    عناوين الأخبار آلية مخصصة    النصر بين القوة والقانون    حراس المقابر    برنامج جودة الحياة: مركز أمني رائد ومنصة أمنية ومراكز شرطة متحركة    التلذذ بتفاصيل «الحياة».. وجهات نادرة الوصول    سُهاد باحجري غيرت نظرة المجتمع بإنجازاتها    وكيل محافظة البكيرية يكرم «الرياض»    دغدغة العرب    لاعبة الأخضر هديل تحرز فضية أساتذة البولينج العربية    سفير خادم الحرمين الشريفين لدى أوزبكستان ينوه بتطور العلاقات السعودية الأوزبكية    أمطار على منطقة جازان    نتائج الدوري المصري لكرة القدم    برنامج جودة الحياة: مركز أمني رائد ومنصة أمنية ومراكز شرطة متحركة ضمن مبادرات رؤية السعودية 2030    انطلاق القافلة الإرشادية الزراعية بنسختها الثانية في الباحة    القدية.. أهداف متعددة    الهلال يختتم استعداداته لودية الباطن.. والفرج يلامس الكرة    أمين عام التعاون الإسلامي يدعو الدول والمنظمات الإنسانية لمساعدة المتأثرين بالفيضانات في السودان    سمو ولي العهد يعزي رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية إثر الحرائق التي شهدتها عدة ولايات جزائرية وما نتج عنها من وفيات وإصابات    ارتفاع ضحايا حرائق غابات الجزائر إلى 37 شخصاً    سموُّ أمير منطقة حائل وسموُّ نائبه يعزيان أسرة المحيا في وفاة والدهم حائل    اجتماع الطاولة المستديرة يؤكد الشراكة الإستراتيجية بين المملكة وأوزبكستان    "الجوازات": عدم اشتراط حصول المواطن المسافر إلى خارج المملكة على بوليصة تأمين تشمل تغطية مخاطر كورونا    550 طالبًا وطالبة من طلاب مرحلة المتوسطة والثانوية يختتمون برامج موهبة    التحفيز النقي    وزير الشؤون الإسلامية يرعى الحفل الختامي لتكريم الفائزين بمسابقة حفظ القرآن الكريم بمملكة تايلند    قرارات الإعفاء ومحاسبة المقصرين أثلجت صدورنا    من الرياض.. العالم يستشرف آفاق وحلول مستقبل المياه    منظمة التعاون الإسلامي تتضامن مع المغرب جراء الحرائق التي تشهدها    سمو محافظ الأحساء يشارك في ورشة عمل "تطوير قطاع النخيل والتمور بالأحساء"    وزارة العدل: مركز تدقيق الدعاوى ينجز مليون عملية خلال 2022    نائبة رئيس الاتحاد السعودي للملاكمة تفخر بتمهيد الطريق أمام رياضيي المستقبل    بعد 15 عامًا من فصلهما.. "الربيعة" يلتقي التوأم السيامي العماني "صفا ومروة"    السودان تعزي الجزائر في ضحايا الحرائق    مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية يعلن انتهاء مدة استقبال المشاركات في تحدي الإلقاء2    مستجدات "كورونا".. الإصابات تنخفض إلى ما دون المائة.. وارتفاع طفيف في الوفيات والتعافي    البرنامج السعودي لإعمار اليمن يوقع عقد تشغيل مستشفى عدن بقيمة 330 مليون ريال    ولي العهد السعودي يهنئ ملك الاردن وولي عهد الأردن بمناسبة خطوبته    اكتشاف بقايا 17 فهدا في دحل شمال المملكة    المرأة والتمكين    الحكم بحضانة أمٍّ لابنتيها لسوء معاملة        أوقاف الراجحي تنهي برنامج توزيع التمور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



6 معلومات "جديدة" عن العفو الملكي الصادر للسجناء
نشر في الخرج اليوم يوم 02 - 02 - 2015

تبدأ المديرية العامة للسجون بالمملكة، تطبيق الأمر الملكي، القاضي بالإفراج عن سجناء الحق العامّ، الثلاثاء (3 فبراير 2015)، كحد أقصى، خصوصًا بعد توافر الإحصاءات صباح الأحد (1 فبراير 2015).
وتوقع الرائد "عبدالله الحربي" -المتحدث الرسمي باسم المديرية العامة للسجون- أن يشمل العفو سجون منطقتي الرياض وجدة، وذلك لكثرة الأعداد فيهما، مشيرًا إلى أنه -حتى الآن- لا يوجد رقم متوقع عن المعفو عنهم، وأنهم يعملون على قدم وساق لرصد القضايا ومقارنة القواعد المفسرة بالقرار بحالات السجناء والسجينات، وفقًا ل"الرياض".
بينما ذكر مدير عام السجون، اللواء "إبراهيم بن محمد الحمزي"، أن المديرية بانتظار توجيه الأمير "محمد بن نايف" -ولي ولي العهد، وزير الداخلية- وسيتم التنفيذ خلال ساعات من وصول التصور العام عمن يشملهم العفو، موضحًا أن العفو سيشمل النزلاء والنزيلات على حدّ سواء.
في الوقت نفسه، أكد العقيد "أيوب النحيت" -المتحدث الرسمي المكلف باسم المديرية العامة للسجون- أن الأمر الملكي الذي أصدره خادم الحرمين الشريفين، الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، بالعفو عن موقوفي ومسجوني الحق العامّ في السجون والمديونين، يعدّ الأكبر في تاريخ سجون المملكة، إذ لم يسبق أن شهدت المديرية العامة للسجون عفوًا بهذا الحجم.
واعتبر النحيت الأمر الملكي -القاضي بالعفو عن كل من عليه غرامة من 500 ألف فما دون- محفزًا كبيرًا لجميع النزلاء ليستفيدوا من هذا العفو لتحسين سلوكهم، وعدم العودة مجددًا إلى السجون، بحسب ما نشرته "الاقتصادية" اليوم.
وأكد النحيت أن العفو سيستفيد منه أكثر من 50% من النزلاء. مشيرًا إلى أن القرار كان واضحًا في شأن نزلاء الحق العام، كما فوّض القرار وزير الداخلية بتفسير هذا العفو، ووضع قواعده وأحكامه، واستثناء من يراه مناسبًا ليشمله العفو، وإلى الآن لم يصدر الوزير أية تفاصيل أو أعداد لمن يشملهم العفو، إلا أنه يشمل جميع الجرائم، ويتسع لمئات النزلاء.
وأشار النحيت إلى أن العفو يشمل النزلاء الموقوفين الذين لم تصدر بعد أحكام في حقهم، وسيتم العفو عنهم فور صدور الحكم عليهم، ولو بعد عدة أشهر من الآن.
وعلمت الاقتصادية -من مصادر مطلعة- أن العفو الملكي لنزلاء الحق العامّ في السجون، لا يشمل القضايا التعزيرية الكبرى، التي حددت في القرار الوزاري رقم 2000، بتاريخ 1435-6-10.
ويشمل العفو عمن حكم عليه بالسجن والغرامة أو الجلد التعزيري، على أن ينهي الحق الخاصّ، إن وجد.
كما يشمل العفو الموقوفين ومن أطلق سراحهم بكفالة في قضايا غير كبرى، فيتم إنهاء قضاياهم بحسب نص المادة (22/2) من نظام الإجراءات الجزائية واللائحة التنفيذية.
أما أصحاب القضايا ممن كانت محكوميتهم سنتين فأقل؛ فيتم إعفاؤهم من ثلاثة أرباع محكومياتهم سجنًا، ومن الجلد التعزيري والغرامة، وينفذ الجلد حدًّا؛ على أن يمضوا ربع محكومياتهم فعليًّا داخل الإصلاحية.
أما من كانت محكومياتهم أكثر من سنتين حتى خمس سنوات، فيتم إعفاؤهم من نصف المحكومية سجنًا، ومن الجلد التعزيري والغرامة، وينفذ الجلد حدًّا، على أن يمضوا نصف محكومياتهم فعليًّا داخل الإصلاحية.
ومن زادت محكومياتهم عن خمس سنوات، فيعفون من ثلث محكومياتهم، ومن الجلد التعزيري والغرامة، وينفذ الجلد حدًّا، على أن يمضوا ثلثي محكومياتهم فعليًّا داخل الإصلاحية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.