السلطان: سيتم يومياً معالجة مليون متر مكعب من المياه في الرياض (فيديو)    وزير البيئة: 64 مبادرة سعودية بتكلفة 52 مليار ريال لحماية البيئة    «الخارجية»: تنديد مجلس الأمن بهجمات الحوثيين على السعودية دفعة مهمة لجهود حل أزمة اليمن    «التحالف» تنشر صوراً استطلاعية للزوارق الأربعة المفخخة التي تم تدميرها اليوم بمعسكر الدفاع الساحلي بالجبانه شمال مدينة الحديدة    خادم الحرمين وولي العهد يهنئان رئيس زامبيا بذكرى استقلال بلاده    الجمعية السعودية للأورام تُنظم ندوةً افتراضية للتوعية بسرطان الثدي    ضبط 15688 مخالفاً لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود خلال أسبوع    رئيس أرامكو: الشركة ستحقق صفر من الانبعاثات بحلول 2050    الصحة: 43 إصابة جديدة بكورونا    التعليم تطلق النسخة المطورة من وثيقة آداب السلوك الرقمي لمستخدمي منصة مدرستي    إحياء الفراغات العمرانية.. انطلاق فعالية «بسطة الرياض» ب 200 مشاركة متنوعة    هل قرر المركزي السعودي إلغاء "الريال الورقي"؟    بالفيديو : "مبادرة السعودية الخضراء" استثنائية وتسهم في بناء مستقبل مستدام ومثمر    بلدية وادي الدواسر تواصل أعمال الرش ومكافحة نواقل الأمراض    لا تنس أن تضع الكأس    السعودية .. حياد صفري من الانبعاثات الكربونية بحلول 2060    مختصون: رؤية 2030 عززت التعايش والانفتاح في المجتمع السعودي    فنون #أبها تناقش أسس كتابة السيناريو    كلوب يقارن بين صلاح ورونالدو.. من الأفضل؟    " الأمثال .. خلاصة تجارب وفطنة "    توقعات الأرصاد.. طقس غائم وسحب رعدية على هذه المناطق    إصابات كورونا حول العالم أكثر من 242.5 ‬مليون    المملكة تستضيف مؤتمراً عالمياً للاستعاضة السنية في نهاية أكتوبر    فهد المولد يعتذرعن واقعة مباراة الشباب    فاولر يتوقع نتيجة كلاسيكو انجلترا    مختص: الحساسية الزائدة تعرّض أصحابها لانخفاض ضغط الدم.. وهذه الأشياء تساعد على انتظامه    لإتاحته أمام السياح والزوار.. ترميم "درب زبيدة" التاريخي وتأهيل السوق الأثري بقرية "لينة"    يعاني اعتلالات نفسية.. أسرة تناشد البحث عن ابنها المفقود بالباحة منذ 6 أيام    90.7% فعالية لقاح فايزر للأطفال من 5 إلى 11 عاما    بالفيديو.. كلاب ضالة تهاجم طفلًا في تبوك والأمانة تتفاعل    يحق للعامل المطالبة بالتسجيل في هذه الحالة.. وزير المالية يقر تعديلات بلائحة التسجيل والاشتراكات بنظام التأمينات    تستهدف "20" حالة شهرياً.. حماية الرياض تقدم الدعم لحالات العنف الأسري    المملكة تتوج ب 7 جوائز في المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون بتونس    عرض منزل مؤسس علم الاجتماع «ابن خلدون» للبيع !    «الصحة العالمية» تطرد 4 موظفين بسبب اعتداءات جنسية    ذوي اضطرابات النطق واللغة تنظم فعالية في مقرها    إطلاق سراح مسلم من الروهينجيا اعتقل 17 عاماً بالخطأ بسجن جوانتانامو    ضمك يصعق الصدارة    «الصحة العالمية»: الاستخدام المتزامن للقاحين ضد الإنفلونزا و«كوفيد - 19» آمن    شاهد.. كيف تصدى جندي أمريكي سابق للصوص خلال السطو على متجر؟    1 نوفمبر.. توقف دعم «واتساب» على هذه الهواتف!    شاهد.. دوامة ريح ضخمة تظهر فجأة في سماء هولندا    بلادي هواها في لساني وفي دمي    مركز الموهبين بالكلية التقنية بأبها يبتكر مستشفى ذكي لخدمة ذوي الهمم    أمير عسير يزور محافظتي بيشة وتثليث ويقف على جودة الخدمات ويلتقي بالأهالي    القوات البحرية الملكية تخرج الدفعة 218 من مركز التدريب البحري    إمام المسجد النبوي يذكّر بضرورة اتباع السنّة والحذر من البدع    "النصر" يراقب مهاجم "مونتيري" المكسيكي    رفات الشهيد القرني يعود إلى أرض الوطن ويدفن في مكة    (حديث إلى شبابنا برقيات عاجلة)    أميركا تلحق بروسيا والصين باختبار صواريخ أسرع من الصوت    فريقا شباب أبها وهجر يلتقيا عصر اليوم علي ملعب هجر    أمير عسير في ضيافة شيخ شمل قبائل عبيدة    خادم الحرمين الشريفين يعزي الرئيس الأمريكي في وفاة كولن باول    أميركا ترصد 5 ملايين دولار للقبض على الإرهابي هيثم طبطبائي    إل جي تُعزز عالم الألعاب الالكترونية مع مكبر صوت الألعاب الجديد UltraGear    خادم الحرمين وولي العهد يعزيان الرئيس الأمريكي في وفاة كولن باول    أكبر من الكرسي!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



صاروخ مدمر من الملك توتي يعيد روما لنغمة الانتصارات بفوز مفاجيء على يوفنتوس
نشر في عناوين يوم 17 - 02 - 2013

خالف فريق روما كل التوقعات واستعاد نغمة الانتصارات من جديد بفوز ثمين على ضيفه يوفنتوس 1/صفر مساء السبت بالاستاد الأولمبي في العاصمة روما ضمن منافسات المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

لم يأت الشوط الأول للمباراة على مستوى التوقعات وغابت عنه الفرص التهديفية الحقيقية ، وكان أبرز أحداثه التدخل العنيف من جانب فرانشيسكو توتي قائد فريق روما مع النجم أندريا بيرلو الذي أصيب وتلقى العلاج ثم واصل اللعب.

ولكن الحال اختلف تماما في الشوط الثاني حيث تسابق الفريقان في صناعة الفرص التهديفية ، التي استغل النجم المخضرم فرانشيسكو توتي /38 عاما/ واحدة منها ليحرز هدف الفوز لروما في الدقيقة 58 ويعيد البسمة من جديد على وجوه مشجعي فريق العاصمة.

كانت أغلب التوقعات قد رجحت كفة يوفنتوس حامل اللقب للفوز في المباراة في ظل المعنويات العالية التي يتمتع بها لاعبوه واكتمال صفوفه وكذلك بعد إقالة زدينيك زيمان من تدريب روما وإسناد المهمة بشكل مؤقت إلى مساعده أوريليو أندرياتزولي.

لكن روما الذي يعاني من حالات غياب بسبب الإصابات نجح في تحقيق أول انتصار له في الدوري هذا العام واستعادة توازنه بعد سلسلة من النتائج المتواضعة كان آخرها الهزيمة الثقيلة أمام سامبدوريا 1/3 ، في أولى مباريات الفريق تحت قيادة أندرياتزولي ، كما ثأر لهزيمته أمام يوفنتوس 1/4 في جولة الذهاب بالدوري هذا الموسم.

ورغم أن يوفنتوس لا يعاني في الوقت الحالي من حالات إصابة ، افتقد المدير الفني أنطونيو كونتي جهود فيدريكو بيلوسو وكلاوديو ماركيزيو بسبب الإيقاف ، بينما عاد كوادو أسامواه إلى التشكيل الأساسي بعد أن انتهى من المشاركة مع المنتخب الغاني في بطولة كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت مؤخرا في جنوب أفريقيا.

كذلك عاد ليوناردو بونوتشي إلى التشكيل الأساسي ليوفنتوس بعد أن أنهى اللاعب عقوبة الإيقاف مباراتين.

ورفع روما رصيده بذلك 37 نقطة ليقفز إلى المركز السابع وينعش آماله في المشاركة الأوروبية بالموسم المقبل ، بينما تجمد رصيد يوفنتوس عند 55 نقطة في الصدارة بفارق خمس نقاط أمام نابولي صاحب المركز الثاني والذي يمكنه تقليص الفارق في حالة الفوز في مباراته المقررة أمام سامبدوريا مساء الأحد.

خاض أندرياتزولي المباراة بطريقة 3-4-2-1 ودفع بالثلاثي الهجومي بابلو أوسفالدو وإريك لاميلا وفرانشيسكو توتي في التشكيل الأساسي الذي ضم أيضا فاسيليس توروسيديس ودانييلي دي روسي وماركينيو وميراليم بيانيتش بينما أسندت مهمة الدفاع إلى ماركينيوس وايفان بيريس ونيكولاس بورديسو.

أما كونتي فقد خاض المباراة بطريقة 3-5-2 حيث دفع بالثنائي الهجومي أليساندرو ماتري وميركو فوسينيتش في المقدمة أمام أندريا بيرلو الذي لعب أمام ستيفان ليشتشتاينر وكوادو أسامواه وبول بوجبا وآرتورو فيدال بينما تولى الثلاثي أندريا بارزاجلي وليوناردو بونوتشي ومارتين كاسيريس مسئولية الدفاع.

بدأت المباراة بمرحلة جس نبض لكنها سريعا ما انتهت وأبدى روما طموحا حقيقيا في التخلص من أزمته وإرضاء جماهيره في الاستاد الأولمبي.

غاب الحماس الهجومي عن أداء يوفنتوس في البداية بينما صنع روما فرصتين تهديفيتين خلال أول عشر دقائق حيث راوغ أوسفالدو الدفاع ببراعة لكنه سدد كرة ضعيفة أمسك بها الحارس المخضرم جيانلويجي بوفون بثبات في الدقيقة السابعة ، كما انطلق بيانيتش في الدقيقة العاشرة وراوغ الحارس ثم مرر عرضية خطيرة أمام المرمى لكن دفاع يوفنتوس أحبط المحاولة.

في الوقت الذي ظن فيه البعض أن روما سيخالف التوقعات ويفجر المفاجأة ، بدأ يوفنتوس ضغطه الهجومي وكاد أن يتقدم عن طريق لاعبه المتألق أندريا بيرلو في الدقيقة 19 حيث سدد كرة خطيرة من ضربة حرة لكن الحارس مارتن ستكلنبرج تصدى لها بصعوبة وأخرجها إلى ضربة ركنية لم تستغل.

عانى يوفنتوس من الارتباك شيئا ما وهو ما حاول روما استغلاله حيث استعاد فريق العاصمة نشاطه الهجومي لكن التكتل الدفاعي لحامل اللقب وافتقاد التفاهم بين لاعبي روما في أحيان أخرى حال دون اهتزاز شباك بوفون.

وحصل توتي على إنذار في الدقيقة 31 للخشونة مع بيرلو الذي سقط مصابا ثم خرج لتلقي العلاج والدم ينزف من ركبته ، قبل أن يدخل الملعب مجددا ويواصل المشاركة.

بعدها عانى كل من الفريقين من أجل إيجاد الحلول للوصول إلى مرمى منافسه ، واكتفى يوفنتوس بالتكتل الدفاعي في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول لينتهي بالتعادل السلبي.

وبدت الأمور مختلفة في الشوط الثاني حيث كاد روما أن يتقدم في الدقيقة 48 عندما مرر توتي طولية إلى أوسفالدو الذي سدد الكرة رغم الرقابة الدفاعية لكنها مرت بجوار القائم ، ثم رد يوفنتوس بهجمة خطيرة بعدها بثوان لكنها انتهت بكرة سددها فوسينيتش ومرت بجوار القائم.

وفي الدقيقة 56 ، أجرى كونتي تغييرين دفعة واحدة في وصفوف يوفنتوس وأشرك سيباستيان جيوفينكو بدلا من فوسينيتش وسيموني بادوين مكان أسامواه.

وفي الدقيقة 58 ، كسر روما ملل التعادل السلبي وأشعل الهتافات في المدرجات عندما تقدم بهدف للنجم توتي حيث سدد بيانيتش كرة قوية من ضربة حرة ارتدت من الحائط البشري ليتابعها توتي بتسديدة صاروخية هزت شباك بوفون معلنة عن تقدم روما 1/صفر.

بعدها اكتسب روما المزيد من الثقة والجرأة الهجومية بينما كثف يوفنتوس ضغطه بحثا عن التعادل السريع ، وكانت فرص روما الأكثر خطورة في الدقائق التالية لكن لاعبيه أخفقوا في ترجمتها إلى أهداف.

وارتكب الحارس ستيكلنبرج خطأ كاد أن يسفر عن تعادل يوفنتوس في الدقيقة 77 حيث تصدى لتمريرة من جيوفينكو لكنه لم يمسك بالكرة ، إلا أن الدفاع تدخل وأطاح بها في الوقت المناسب.

استمرت الإثارة في المباراة خلال الدقائق الأخيرة وواصل روما تفوقه الهجومي لكنه أخفق في تعزيز فوزه ، لينته اللقاء بفوز فريق العاصمة بهدف وحيد على حامل اللقب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.