مصدر مسؤول في وزارة الداخلية : تعديل جدول تصنيف عقوبات مخالفات الإجراءات الاحترازية والتدابير (البروتوكولات) الوقائية المتخذة من الجهات المعنية لمواجهة جائحة فيروس كورونا والعقوبات المقررة لتشمل مخالفات إضافية    ريجيكامب يستعد للرحيل    إكمال تنفيذ برنامجي خادم الحرمين لتفطير الصائمين وتوزيع التمور في 24 دولة    352 حالة إصابة جديدة ب كورونا في الرياض وتسجيل 1286 حالة تعافٍ    بورصة بيروت تغلق على انخفاض بنسبة 0.44%    إغلاق 65 منشأة مخالفة في جدة    أمانة جدة تعيد فتح حراج الخضار وفقاً للاشتراطات الوقائية    ارتفاع أسعار الذهب في السعودية وعيار 21 ب 193.48 ريال    «الإسلامية»: 20.569 جامعاً ومسجداً إضافياً ومصلى لإقامة صلاة عيد الفطر    الشؤون الإسلامية تنهي ربط كاميرات المراقبة للمواقيت ومساجد المشاعر المقدسة    أكثر من 300 موظف ب"أمانة الطائف" لتقديم الخدمات البلدية في إجازة العيد    تصعيد دام بين إسرائيل وحركة حماس    ماذا تعرف عن مرصد سدير ودوره في رصد الأهلة وهلال شوال؟    تحديد مصير كافاني مع مانشستر يونايتد    مفحط حي قاراء بسكاكا في قبضة رجال المرور    كومان يرد على غضب ريال مدريد من الحكام    الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي بوقف العدوان الإسرائيلي    بالفيديو.. "آل معمر" يحسم الجدل بشأن مصير بيتروس وأمرابط وحمدالله ومدرب النصر مينيز    توقعات طقس اليوم.. سحب رعدية ورياح نشطة على 11 منطقة    اجتماع بين "الرئيس" واللاعب.. الكشف عن تفاصيل مفاوضات الهلال لضم "تاليسكا"    إطلاق نار داخل مدرسة في أكبر المدن الإسلامية الروسية    السواحه: قطاع الفضاء أولوية وطنية    شاهد.. المصلون يشهدون ختم القرآن بالحرمين الشريفين وسط أجواء روحانية    25 شهيداً في 130 غارة إسرائيلية على غزة    السعودية: ارتفاع التسهيلات المقدمة للشركات المتوسطة والصغيرة إلى 182.2 مليار ريال    أسعار النفط تهبط بفعل انحسار مخاوف تعطل خطوط أنابيب    نائب أمير الرياض يتلقى التعازي من ولي عهد البحرين في وفاة والدته (هاتفيًا)    إهتمامات الصحف اللبنانية    الصحة تُنفذ حملة توعوية للحث على الالتزام ب"لاحترازية"    نجاح التغطية الإسعافية للمسجد النبوي في ليلة الختم    السفارة السعودية: فحص كورونا شرط السفر إلى أمريكا    1.9 مليار ريال لمستفيدي حساب المواطن لشهر مايو    (شاعر الدعوة) الشيخ راجح العجمي رحمه الله    «نزاهة»: إيقاف 138 مواطناً ومقيماً.. منهم موظفون في «الدفاع» و«الداخلية» و9 وزارات    4 جامعات سعودية تتصدّر قائمة الأفضل عالمياً والأولى عربياً في تصنيف شنغهاي    ذكرى البيعة الرابعة لولي العهد فرحة لكل مواطن    حرس الحدود يحتفل بتخريج 1385 في دورة الفرد الأساسي    الإسماعيلي يفوز على البنك الأهلي في الدوري المصري    «النمور» تعسكر ل«قطبي الجنوب» في أبها    المهندس عبد الله الغامدي: ذكرى البيعة يوم للتلاحم بين القيادة الحكيمة والشعب الطموح    نائب أمير القصيم يتسلم تقرير فرع الشؤون الإسلامية بالقصيم    تدمير طائرة حوثية مفخخة أُطلقت باتجاه مطار أبها الدولي    (المواطن محور الأولوية في منهج الإصلاح)    «الداخلية»: حجر مؤسسي للقادمين للمملكة من دول لم يعلق القدوم منها    «أروقا» تدعو العالم العربي إلى الاستفادة من النموذج السعودي في التعليم عن بُعد    المملكة تدين بأشد العبارات الاعتداءات التي قامت بها قوات الاحتلال لحرمة المسجد الأقصى    ولي العهد وأمير قطر يعقدان جلسة مباحثات    المدير التنفيذي لهيئة الإعلام والاتصالات بالعراق يزور المتحف الدولي للسيرة النبوية    (أصوات وأصداء على مائدة الإفطار)    جروح «كورونا» الغائرة !    ثقافة الترميم.. الحضور الأجمل لتراثنا    أمن الدولة: المتبرع لجهات مجهولة عرضة للمساءلة    «الروح والرية» دراما القضايا العائلية المعقدة    «رؤية 2030» تحوّل كبير في مسيرة المملكة    المعطاني يصدر «عروض نقدية في الأدب السعودي»    المملكة تزهو في ذكرى بيعة أمير الشباب    الدكتور الواصل يتحدث عن جهود المملكة لإنهاء الأزمة اليمنية    سقوط مقذوف حوثي في إحدى القرى بجازان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نسبة استقطاع نظام ساند «التأمين ضد التعطل عن العمل» تمت وفق ضوابط ومقاييس عالمية
محافظ التأمينات الاجتماعية في مؤتمر صحفي:
نشر في الرياض يوم 13 - 01 - 2014

تناول محافظ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية سليمان بن عبدالرحمن القويز في المؤتمر الصحفي الذي عقد بمكتبه بمقر المؤسسة الرئيسي بالرياض، أمس نظام ساند "التأمين ضد التعطل عن العمل" بعد اقراره من مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة يوم الاثنين 5 ربيع الأول 1435ه.
واشار في مستهل حديثة بأن نظام ساند "التأمين ضد التَعَطُل عنْ العمل" الذي سيتم تطبيقه بعد الستة أشهر القادمة يعد أحد برامج المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الرامية إلى تعزيز الأمان الوظيفي لدى موظفي القطاع الخاص الذين يبلغ عددهم نحو مليون ونصف المليون موظف، ويُضاف إلى منظومة الحماية الاجتماعية بجانب برامج تأمين المعاشات (التقاعد، العجز غير المهني، الوفاة)، والتأمين ضد الأخطار المهنية (العجز المهني).
وبين بأن النظام يكفل تحقيق الحماية الاجتماعية للمشتركين السعوديين المشتركين في فرع المعاشات من نظام التأمينات الاجتماعية (القطاع الخاص والحكومي) وتوفير مصدر دخل شهري خلال الفترة الانتقالية الواقعة فيما بين الوظيفة السابقة وفرصة الحصول على وظيفة جديدة، وسيطبق بصورة إلزامية على جميع الموظفين السعوديين الذين يخضعون لنظام المعاشات المعمول به في التأمينات الاجتماعية دون تمييز في الجنس، بشرط أن يكون سِنُ الموظف عند بدء تطبيق النظام عليه دون التاسعة والخمسين، ويشترط للاستفادة مِنْ النظام أنْ يكون المُشترك قد أمضى مدةً لا تقل عن (12) شهراً في نظام التأمينات وألا يكون قد ترك العمل بإرادته، و ألا يكون له دخلٌ مِنْ عمل أو نشاط خاص.
النظام لا يشجع على البطالة وحق المشترك في صرف التعويض مضمون في جميع الأحوال
وذكر القويز أن نسبة الاشتراك في النظام هي (2 %) مِنْ الأجر يدفعها صاحب العمل والمشترك مُناصفةً، ويُصرف التعويض بواقع (60%) مِنْ متوسط السنتين الأخيرتين للأجور الشهرية الخاضعة للاشتراك عنْ كلِّ شهر مِنْ الاشهر الثلاثة الأولى بحدٍ أعلى لمبلغ التعويض قدره (9000) ريال وبواقع (50%) مِنْ هذا المتوسط عنْ كل شهر يزيد على ذلك بحد أعلى لمبلغ التعويض قدره (7500) ريال، بشرط ألا يقل المبلغ المصروف عنْ مقدار إعانة الباحث عن العمل والمحددة بألفين ريال. وتبلغ المدة القصوى لصرف التعويض اثني عشر شهراً متصلة أو متقطعة عنْ كلِّ مرة مِنْ مرات الاستحقاق.
وحول استقطاع 1% على صاحب العمل و1% على الموظف السعودي قال هناك ضوابط ومقاييس عالمية ومعمول فيها في العديد من دول العالم، وهو أحد برامج الحماية المنتشرة في المجتمع الدولي وقد تم تطويره بالتعاون مع منظمة العمل الدولية بعد دراسة تجارب مماثلة معمول بها عالمياً، كما تم الأخذ في الاعتبار مرئيات أصحاب الأعمال والمستفيدين في السعودية وذلك بهدف الخروج بمعادلة تحقق التوازن المالي بين الاشتراكات والمصروفات، علماً بأن الحكومة ستقوم بضمان دفع التعويض حتى ولو فاقت مصروفات البرنامج مساهمات المشتركين.
وعن زيادة مدة الإعانة إلى أن يجد المشترك وظيفة بدلاً من حصرها في 12 شهراً ذكر أن المدة المحددة في النظام محسوبة اكتوارياً، وتحفز المتعطل للبحث عن عمل بجدية ولا يمكن أن تترك المدة مفتوحة حتى لا تساهم في تعطل الموظفين، وتركهم للعمل معتمدين على إعانة النظام.
وفي سؤال عن تشجيع نظام ساند على البطالة بمنحه "مكافأة" على فقد العمل وماذا يضمن ألا يترك الناس لمن يعملون على ترك وظائفهم للحصول على إعانة بدون جهد أفاد بأن ساند هو برنامج عالمي وله شروط محددة واضحة تمنع مثل هذا الاستغلال والذي يؤدي الى نتائج سلبية على الاستقرار الوظيفي، ومن أمثلة هذه الضوابط، عدم أهلية المستفيد في الحصول على العائد المالي قبل اتمام فترة معينة منذ تاريخ الالتحاق في البرنامج، كما أن المستفيد لن يتمكن من الحصول على التعويض عند تركه للعمل طوعاً أو إذا كان مفصولاً بسبب راجع إليه، بل يصرف التعويض في حالة فقدانه لوظيفته لظروف خارجة عن ارادته مع رغبته في العمل وبحثه عنه.
وبالنسبة لإلزام صاحب العمل بدفع اشتراك في البرنامج وهو غير مستفيد منه بين أن صاحب العمل سيستفيد من البرنامج من خلال ازالة تخوف باحثي العمل من الالتحاق في القطاع الخاص بسبب عدم الشعور بالأمان الوظيفي بما يمكنهم من الاحتفاظ بموظفيهم المؤهلين واستقطاب مزيد من الكوادر العاملة.
وحول الاستفسار عن أن النظام الحالي لا يسمح لمنشآت القطاع الخاص بفصل الموظف فكيف يستفيد قال: هناك حالات غير الفصل تمكن المستفيد من الاستفادة من البرنامج مثل افلاس المنشأة واقفالها وبالتالي تسريح جميع عمالتها، أو تسريح المنشآت لبعض عمالتها عند الدخول في الأزمات الاقتصادية.
وعن مساهمة الدولة ذكر أن هذا النظام يعتمد في تمويله على نسبة الاشتراك المؤداة من المشترك وصاحب العمل بالإضافة لعوائد استثمار هذه الاشتراكات من قبل المؤسسة، وتكفل الدولة ضمان صرف التعويض حتى لو كانت الايرادات أكثر من المصروفات.
وحول تأثر حقوق المشترك عند عدم دفع صاحب العمل الاشتراكات قال: لا تتأثر حقوق المشترك بل إن النظام يضمن حق المشترك في صرف التعويض حتى لو لم يقم صاحب العمل بأداء الاشتراكات.
محافظ التأمينات خلال المؤتمر الصحفي..»عدسة - حاتم عمر»


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.