نائب وزير الصناعة يلتقي رجال الأعمال الصناعيين بالمدينة المنورة    النائب العام يشارك في اجتماع رابطة المدعين العامين الدولية    انتصاران وتعادلان في ختام الجولة السادسة من دوري أندية الدرجة الأولى    نيابة عن الملك.. أمير الرياض يرعى المباراة النهائية لكأس خادم الحرمين    «شرطة مكة»: القبض على خمسة مقيمين بجدة قاموا بتعبئة مواد كيميائية مجهولة    توضيح هام من «تقويم التعليم» بشأن «الرخصة المهنية» للمعلمين والمعلمات    وزير التعليم: التواصل مع المبتعثين والرد على استفساراتهم يمثّل أولوية لعمل كل ملحقية    حكم عاجل بتسليم رضيع لوالدته بعد أن أخذه طليقها عقب ولادته    وزير الرياضة يكشف تفاصيل المسار الجديد لرالي داكار السعودية في نسخته الثانية    فريق تقييم الحوادث باليمن يفند 4 ادعاءات من منظمات عالمية    انطلاق جلسات منتدى المرأة الاقتصادي 2020 بغرفة الشرقية    أمطار متوسطة إلى غزيرة على جدة.. و"الأرصاد" تنبّه    السفير اليمني في الرياض: الحوثي خطر يهدد مصالح العالم    وفاة الأسطورة مارادونا    السعودية تحصد 4 جوائز في «التميز الحكومي العربي»    التحالف يحبط عملا إرهابيا يستهدف الملاحة في البحر الأحمر    حريري: مشروع مرافق مناولة المواد الطبية سيعزز تفوق الخدمات وفق أعلى المعايير عالمياً    وزير التعليم يستقبل أعضاء مجلس أمناء جامعة المؤسس    #الإتحاد_السعودي للريشة الطائرة يقيم بطولة #المملكة للبراعم ب #الدمام    تعليم مكة يكرم المشاركين في أُولمبياد البلقان للرياضيات ومسابقة شمال البلطيق للفيزياء 2020    "الجبير" يلتقي سفراء دول الاتحاد الأوروبي لدى المملكة    بنتن يناقش مع مكتب إدارة البيانات الوطنية استراتيجيات التحول الرقمي    لبنان تسجل 1636 إصابة جديدة بفيروس كورونا    فيفا يُعلن أسماء المدربين و اللاعبين المرشحين لجائزة THE BEST    آخر تطورات #كورونا عالميا.. كوريا الجنوبية: 382 إصابة جديدة    السديس يشيد بجهود رئيس "دعوة أفريقيا" في نشر منهج الوسطية    أمانة جدة تواصل نشر الفرق الميدانية تحسبا لهطول الأمطار    مخالفات تدفع أمانة جدة لإزالة مبنى السفينة التجاري    رئيس هيئة حقوق الإنسان: المرأة حظيت بنصيب وافر من الإصلاحات بالمملكة    أمير تبوك يستقبل الصيدلانية " العنزي " ويثمن جهودها العلمية    "الأسهم السعودية" يغلق مرتفعا بتداولات بلغت قيمتها 14 مليار ريال    إنقاذ أطراف مريض من البتر بمستشفى الملك عبدالعزيز بجدة    هاتف HUAWEI Mate40 Pro متوفر الآن للطلب المسبق في السعودية    «البيئة والمياه والزراعة»: إزالة الشجرة المعمرة بجازان مرفوض.. وعقوبات للمخالفين    إحالة المتلاعبين في السوق المالية إلى النيابة    34 مشروعاً طلابياً من جدة تتأهل للمنافسة في معارض "إبداع 2021"    الخليفي: دراسة تمديد خطط التحفيز لنهاية الربع الأول 2021    باكستان ترحب بإعلان إطلاق سراح السجناء الباكستانيين في أفغانستان    «شؤون الحرمين»: تخصيص مسارين لكبار السن وذوي الإعاقة والطواف خلالهما في 15 دقيقة (صور)    «مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب» يستضيف فريق عمل «شمس المعارف»    «مدينة سلطان»: مصادرة 611 كجم من الدجاج والأغذية الفاسدة    أمانة الشرقية تُفعِّل " اليوم العالمي للسكر "    مدني جازان يحذر من تقلبات جوية اعتبارًا من غدٍ الخميس    "الغذاء والدواء" تحذّر من 5 منتجات حناء    أمير نجران يدشن مشروعات الطفولة المبكرة بالمنطقة    سمو أمير نجران يفتتح مبنى الضمان الاجتماعي بمحافظة يدمة    #نائبأ_مير_حائل يتسلم التقرير السنوي لأعمال شركة ‏المطاحن الثانية ‏للعام ‏‏٢٠١٩‏م ‏    في ثاني هجوم خلال أسبوع: إسرائيل تقصف جنوب دمشق    2853 مستفيدًا يوميًا من حلقات تحفيظ القرآن الكريم عن بعد بالمسجد الحرام    تقنية حديثة لتخدير مرضى العمليات الجراحية بمستشفى #الملك_فيصل في #مكة_المكرمة    سمو الأمير مشعل بن ماجد يستقبل سفير إيطاليا لدى المملكة    تأهل ست مواهب من تعليم منطقة نجران للأولمبيادات الدولية 2020    رئيس جامعة أم القرى يبحث مع رئيس هيئة المُلْكيَّة الفكريَّة أوجه التعاون بين الجانبين    القيادة تهنئ رئيس جمهورية سورينام بذكرى الاستقلال    أمير الشرقية يرعى اتفاقية مركز أورام القطيف ويثمن الشراكة المجتمعية    وزير الإعلام البحريني ل عكاظ: نجاح G20 يؤكد الدور الريادي لخادم الحرمين    تعاون بين «بحوث المدينة» و«الدارة» لتبادل المعلومات    حان الوقت لنصب مجسمات أبطال التوحيد في الساحات العامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





د. رزان بكر: بصمات السعوديات في أولمبياد لندن فتحت الباب الكبير
نشر في الرياض يوم 13 - 01 - 1440

قالت عضو مجلس إدارة الاتحاد السعودي للبولينج والمختصة في المسؤولية المجتمعية في الرياضة الدكتورة رزان بكر: إنه وفي كل عام نحتفل فيه بهذا اليوم نستعيد ذكريات من الماضي ونبتهج بحاضرنا ونتفاءل أكثر بمستقبلنا المشرق الذي تهيئه لنا حكومتنا الرشيدة وصناع القرار في شتى المجالات بما فيها الرياضة والتي أصبحت جزءاً لا يتجزأ من المجتمع بفضل المشروعات والفعاليات المكثفة والهادفة والتي توزعت على كل أرجاء المملكة والحمد لله لاقت رواجاً كبيراً، ونوهت بكر بالجهود الكبيرة التي تقدم لأجل تطور رياضة المرأة في السعودية حتى تصبح أكثر احترافية، رزان تحدثت عن العديد من الأمور التي تخص رياضة المرأة في الحوار التالي..
مدارس الفتيات والأندية الصحية ساهمت في نشر الوعي وجعل الحلم حقيقة
* حدّثينا عن بداياتك في المجال الرياضي، ما الشيء الذي حفزك للاستمرار؟
* بداية مشواري في الإعلام الرياضي كان في العام 2005، ومن خلال مرافقتي للمنتخبات داخلياً وخارجياً كنت أرى نماذج من النساء القياديات في مختلف المجالات، كن يشهدن مراحل مفصلية في تطور رياضتهن كنت أشاهد بإعجاب وفخر الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة وعضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية ورئيسة رياضة المرأة في البحرين والشيخة نعيمة الأحمد الصباح، رئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية، أو نوال المتوكل البطلة الأولمبية ووزيرة الرياضة والشباب سابقاً والتي تشغل حالياً رئاسة لجنة كرة القدم النسوية باتحاد الكرة المغربي، وجودي بجانب تلك الأسماء في بداياتي جعلني أعي جيداً كيف أن مستقبل الرياضة النسوية في العالم العربي مشرق وكيف أن تمثيل الوطن لا يفرق بين الجنسين، كل تلك النجوم التي كنت أشاهدها خلال عملي جعلتني أشعر بالغبطة فلا أكذب أني كنت أتمنى في تلك الفترة أن تكون سيدات بلادي بين هذه الأسماء، شعور ظل يراودنا لسنوات طوال إلا أن أتى اليوم الموعود، أتى اليوم الذي يشاهد فيه العالم أجمع صاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت بندر، وكيلة الهيئة العامة للرياضة للتخطيط والتطوير ورئيسة الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية في المقدمة وبين هذه الأسماء.
وعند الحديث عن سموها لابد أن ندرك جيداً أن دورها لا يقتصر فقط على ترغيب الفتيات في ممارسة الرياضة وإنما تلعب دوراً مهماً في ترغيب أفراد الأسرة والمجتمع بكامله لممارسة الرياضة وتسعى لتحقيق أهداف المملكة من خلال رؤية 2030 وبرنامج جودة الحياة والذي يهتم برفع مستوى الصحة والترفيه معاً لحياة أفضل للمجتمع السعودي.
* ماذا عن الرياضة النسائية في المملكة، وهل هي قادرة على التطور قريباً؟
* وجود الأميرة ريما فتح الباب للكثير من نساء هذا الوطن في مختلف الاتحادات الرياضية والتي زاد عددها من 30 تقريباً إلى 64 اتحاداً هذا العام إن لم يكن أكثر لفسح المجال لمحبي الرياضات المختلفة من تمثيل وطنهم والمنافسة بكل جد واجتهاد تحت متابعة من المسؤولين والمختصين الأمر الذي تكلل بوجود العنصر النسائي في كل اتحاد تقريباً، ونجاحات المرأة في الجانب الرياضي لن يكتب لها النجاح إلا إذا تكاتفت كل الجهات المسؤولة عن دعم الرياضة ابتداء من الأسرة، ثم المدرسة، ثم صناع القرار، ثم الإعلام، ثم القطاعات الخاصة فكلما زاد الوعي في المجتمع وبرزت مواهب رياضية نحتذي بها، وتكون قدوة للأجيال القادمة.
* هل البيئة محفزة للنجاح حالياً؟
* تثبت الدراسات ومن ضمنها البحث الذي قمت به في رسالتي للدكتوراه أن وجود نموذج رياضي يمر بظروف مشابهة لنفس البيئة التي يعيش فيها الشاب كفيل بأن يدفعه لتقليده والوصول لما وصل له اللاعب، وينطبق المثل على الفتيات إذا وجدت الفتاة رياضية قدوة تمر بنفس ظروفها وفي بيئة قريبة ومشابهة لها ستلهمها في مشوارها وتسهل عليها أسئلة كثيرة قد تعرقل طريقها. ورأينا هذا مع انتشار قنوات التواصل الاجتماعي وبروز شخصيات رياضية سعودية تسجل أنشطتها وما تمر به واستعداداتها مما جعلها تلهم وتشجع الكثير من الفتيات على تقليدها.
* قليلاً ما نشاهد من ورش عمل لدراسة آليات وخطط المستقبل؟
* لاشك أن تعاون الرياضيات السعوديات ومشاركة تجاربهن من خلال ورش العمل، أو الإعلام، أو في مدارس الفتيات وإنشاء أندية صحية أو رياضية له دور كبير في نشر الوعي وجعل الحلم حقيقة للكثير من الفتيات اللاتي لم يتعودن على جعل الرياضة جزءاً مهماً من حياتهن والآن يردن أن يصلن إلى نفس الإنجاز الرياضي وجعل الرياضة جزءاً من أسلوب حياتهن اليومي، ومن النماذج الفارسة دلما ملحس التي حققت للمملكة أول ميدالية برونزية في أولمبياد الشباب الأول ووالدتها الأستاذة أروى مطبقاني والتي أشرفت على نمو لعبة الفروسية في المملكة منذ أكثر من عشر سنوات على الأقل وأشرفت على أول مشاركة أولمبية للفتيات السعوديات في لندن في 2012. كما هنالك المشاركتان الأولمبيتان سارة عطار في ألعاب القوى ووجدان شهرخاني في لعبة الجودو، واللتان كانتا ككبش الفداء في أول مشاركة، وتقبلتا الكثير من الذم كما تقبلتا المدح، ولم تتوقفا لهذا أعتبرهما قدوة لم يستسلما بسهولة وواصلتا المشوار. وهنالك من تحدى الطبيعة أمثال رها محرق بطلة تسلق قمم الجبال ومنها إفرست وكليمنجارو، أو من قطعت البحار مثل السباحة التي قطعت المساقة بين قارة أوروبا وآسيا مريم بن لادن لدعم الأيتام اللاجئين السوريين في 2015 وبعدها نهر التايمز في بريطانيا في 2017.
المتوكل جعلتني أعي جيداً مستقبل الرياضة النسوية و64 اتحاداً نسائياً فرصة كبيرة
* هل برأيك سنشاهد إعلاميات في الرياضة؟
* الإعلاميات الرياضيات اللاتي توفرت لهن سبل اكتساب الخبرة، وبعد أن كان عددنا لا يتجاوز إصبع اليد الوحدة في 2005 أصبحن الآن في كل جريدة وفي كل إذاعة وقناة تلفزيونية، وبناء على تقرير أصدره مركز نساء في الإعلام في العام 2017، الإعلاميات الرياضيات يأخذن مساحة 11,4 % فقط من كتابة المقالات في أميركا، ولكن في مملكتنا الحبيبة الإعلامية الرياضية لها مكانتها واحترامها الذي هيأهما لها المجتمع مما جعلها تتقلد الكثير من المناصب المهمة في هذا المجال من دون تحيز أو عنصرية ولها مساحتها التي تخصص لها في الصحف متى ما أثبتت جدارتها.
* ماذا لو كانت الرياضة النسائية مربوطة في الترفيه.. هل سننجح؟
* الأميرة ريما والمسؤولون والمسؤولات عن رياضة المرأة والرياضات الآن يقدمون موروثاً اجتماعياً جديداً بقالب صحي وترفيهي يصعب رفضه، والإعلام الرياضي يؤرخ ذلك وفي صفحاته الأولى، وهذه تعتبر سابقة لم نشهدها إلى قبل السنتين الماضيتين، لن نقول: إن الإنجاز فقط فرض نفسه، ولكن وعي المجتمع وزيادة اهتمامه ودعمه وتعاون الإعلام في ذلك المشوار هيأ للمجتمع تقبل وجود المرأة في هذا المجال وأعطاها الثقة في النفس للمواصلة وممارسة رياضتها المفضلة والتي تعود عليها بالمنفعة صحياً واجتماعياً وترفيهياً.
وأخيراً، وبصفتي عضو مجلس إدارة في الاتحاد السعودي للبولينج ومسؤولة عن اللجنة الإعلامية وملف المرأة، سعيدة وفخورة بوجودي في هذا المكان وتمكني من دعم أول فريق نسائي للبولينج في المملكة وفخورة أكثر بطموح هؤلاء الفتيات للوصول للقمة وتحصيل أفضل الميداليات وعزف السلام الوطني أمام منتخبات العالم. صحيح لطالما استمعنا للنشيد الوطني في المدرسة والاحتفالات الوطنية، ولكن أن يتم عزفه بعد إنجاز، له متعة خاصة استمتعت فيها عند مرافقتي سابقاً أبناء بلدي، وحصولهم على المراكز الأولى في رياضات مختلفة، واليوم أتطلع لسماعه مرة أخرى مع هؤلاء البطلات بإذن الله.
أول منتخب للبولينغ
الأميرة ريما بنت بندر في زيارة سابقة
بكر في إحدى بطولات البولينغ
نوال المتوكل
المشاركة في اولمبياد لندن كان حدثاً تاريخياً
Your browser does not support the video tag.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.