3 ورقات من أجل السلام باليمن    ولي العهد يبحث مع مستشار ملك المغرب فرص الشراكة الثنائية    تعليق الدراسة في شرورة اليوم الخميس    أبي وجدتي وخالد الشيخ    الديوان الملكي: وفاة الأمير طلال بن سعود    «Aquos R5G».. هاتف جديد من شارب بتقنية ال 5G    واشنطن تدرج أفراداً وكيانات على قوائم الإرهاب في لبنان    اختتام مناورات (الصمصام 7) بين القوات البرية السعودية والباكستانية    أمام الملك.. وزراء الرياضة والسياحة والاستثمار يؤدون القسم    محمد بن سلمان يجتمع مع رئيس الجمهورية الجزائرية    وزير الرياضة يطلق النسخة الأولى من "دورة الألعاب السعودية"    متحدث الهلال السابق يُثير الجدل بتغريدة قبل مباراة التعاون    ولي العهد يبحث مع مستشار ملك المغرب مختلف القضايا الإقليمية والدولية    بعد توصية الشورى.. هل تضرب «الإسكان» آخر معاقل العزوبية والعنوسة في مقتل!    وزير الطاقة: استثمار الكربون يحقق منافع اقتصادية وبيئية    الفضفضة.. شكل من أشكال المضمضة!    شباب المملكة.. يا مملكة الشباب..!    الكتابة وموضوعة الموت    ومات.. الرِضا!!    «الصحة اللبنانية» تعلن عن إصابة ثانية بفايروس الكورونا المستجد    أمريكا تحذر من السفر إلى إيران وإيطاليا ومنغوليا بسبب «كورونا»    «الشورى» يطالب الإسكان بالتوسع في خيار «الأرض والقرض»    نائب أمير نجران يرعى حفل تخرج أكثر من 2100 متدرب ومتدربة من منشآت التدريب التقني والمهني بالمنطقة    تدشين نظام الرصد الآلي بجازان    9 توصيات في ختام منتدى اكتشاف المواهب    انطلاق ملتقى لجان شباب الرياض    تشييع جثمان الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك والرئيس السيسي أول المشيعين    السيسي يتقدم الجنازة العسكرية لحسني مبارك    الديوان الملكي: وفاة طلال بن سعود    الايداء: ثقة قيادتنا تحفزنا على مضاعفة الجهد للذود عن الوطن    الملك يستضيف رئيس موريتانيا ويقيم مأدبة غداء تكريما له بعد مراسم استقبال رسمية    سمو نائب أمير منطقة حائل يلتقي نائب وزير الثقافة    «الأمر بالمعروف» توفر وظائف شاغرة    حلول نبوية لمشكلات زوجية! (2)    وظائف إدارية شاغرة في «الضمان الصحي»    الرئيس اليمني: الانقلابيون لم يجنحوا للسلام مطلقاً ولا رغبة لديهم    سفارة المملكة في أنقرة تحذر المواطنين من السفر إلى تركيا بعد تفشي «كورونا»    استقرار تدريجي في حالة الطقس اعتبارًا من الغد    بالصور .. الوزراء الجدد يأدون القسم أمام الملك ويستمعون إلى توجيهاته    خادم الحرمين الشريفين يعقد جلسة مباحثات رسمية مع رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية    المنتخب السعودي للرماية يحصد 12 ميدالية في العربية    الترفيه تعلن إنشاء 50 دارا للسينما و20 وجهة ترفيهية مبتكرة    بالصور .. حرس الحدود يحبط محاولات تهريب أكثر من طن من الحشيش المخدر و76 ألف كجم من القات المخدر    حادث اصطدام مروع بين 12 مركبة على طريق مرتفع بحائل يسفر عن مصرع وإصابة 5 مقيمين    سحب رعدية ممطرة على جازان    أمانة عسير توقع 3 عقود استثمارية بأكثر من 25 مليون ريال    حالة الطقس المتوقعة على مناطق المملكة اليوم الأربعاء 26/02/2020    السعودية للكهرباء توفر حزمة من التسهيلات والمحفزات للمقاولين المحليين    مصرع 19 مدنيا بينهم 8 أطفال في قصف جوي وصاروخي لقوات النظام السوري في إدلب    الشيخ الخثلان : الصلاة لا تسقط عن المسلم البالغ المكلف إلا في حالتان    تعرف علر تكلفة رسوم سحب 5 آلاف ريال أو أقل بالبطاقة الائتمانية من جهاز الصراف الآلي    الأمير محمد بن سلمان يلتقي وزير الخارجية الألماني السابق ويستعرض معه عدد من الموضوعات المشتركة    السلطان هيثم يستقبل الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي بقصر العلم العامر    حصيلة المصابين بكورونا الجديد في تايلاند ترتفع إلى 40 حالة    منها الشاي .. تعرف على 3 مواد غذائية تحافظ على القلب والأوعية الدموية    الشؤون الإسلامية تنهي مقابلة 800 متقدم ومتقدمة لوظيفة مراقب مساجد    محافظ الطائف يلتقي رئيس هيئة الأمر بالمعروف بالمحافظة    بالفيديو.. الشيخ “الخثلان” يوضح الحالات التي تسقط فيها الصلاة عن المسلم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رحلة العبودي المعجمية
نشر في الرياض يوم 06 - 08 - 2018

قام الشيخ محمد بن ناصر العبودي برحلتين شاقتين وشيّقتين استمرتا لأكثر من نصف قرن من الزمن، وآثر الشيخ -متّعه الله بالصحة- أن يُشركنا في مُتعتهما وأن يتحمّل هو وحده كل ما فيهما من مشاق ومصاعب لا حصر لها. الرحلة الأولى هي رحلته الجغرافية في كثير من بلدان العالم، وهي الرحلة التي جعلته جديراً بلقب (عميد الرحالين)، ووثقها بأسلوب أدبي رفيع وممتع في سلسلة تتألف من 198 كتاباً يجد القارئ معظمها مُتاحاً في المكتبات أو على الشبكة. أمّا الرحلة الثانية، وهي التي تهمّني هنا، فأبحر فيها مولياً وجهه جِهة تراثنا الشعبي الذي يشبه المحيط الذي لا ساحل له في اتساع فنونه وغزارته، وقد بدأ هذه الرحلة عام 1379ه بإصدار كتابه المعجمي (الأمثال العامية في نجد)، ومنذ ذلك العام وإلى عامنا هذا وهو مُستمر في العطاء وإصدار عشرات المعاجم التي حفظت كنوز تراثنا الشعبي من الضياع.
رغم مشقة العمل على المعاجم إلا أن العبودي استطاع بجهد فردي جمع عشرات المعاجم التي لا غنى للقارئ وللباحث عن الاطلاع عليها، ودوّن فيها جزءاً كبيراً من تراثنا الشفهي الشعبي المهدد بالضياع والاندثار، وكثيراً ما يؤكد الشيخ في مقدمات معاجمة الثرية والممتعة على أهمية المعاجم لفئات مختلفة من بينها الأجيال الجديدة، الأجيال التي لن يتمكن أفرادها من فهم التراث فهماً تاماً وصحيحاً إلا بمعرفة الألفاظ التي كان أجدادنا يستخدمونها في شؤون حياتهم ثم بادت، أو كادت، بمرور السنين، فعلى سبيل المثال يقول العبودي في مقدمة معجم (كلمات قضت): "ظلت تلك الكلمات التي ماتت من الاستعمال عند عامة الناس، وبخاصة عند الأجيال الصاعدة ذكريات أو كالذكريات في أذهان الكبار والمسنين الذين عاصروها نشطة، ثم شهدوا ارتخاءها أو مرضها حتى موتها.. وهذا ما حدا بي إلى تأليف هذا الكتاب الذي يضم آلاف الألفاظ، والكلمات العامية التي قضت نحبها".
قد يتبادر إلى ذهن القارئ أن المقصود بالأجيال الجديدة التي تحتاج لمثل هذه المعاجم هم صغار السن من الفتيان والفتيات، لكن الشيخ يخبرنا في مُقدمة (معجم السفر والارتحال عند العامة) أنه اتجه لتدوين هذه المعاجم بعد ملاحظته لصعوبة إدراك الأبناء والبنات ممن تجاوزوا حداثة السن لمعاني كثير من الألفاظ الشعبية لأسباب مختلفة، يقول: "مما حملني على تأليف هذه المعاجم ما لاحظته من أن كثيراً من أبنائنا صاروا لا يعرفون شيئاً من غرائب الألفاظ التي كنا نتكلم بها، وقد أجريت تجربة على طائفة منهم من الأبناء والبنات ممن يحملون شهادة الدكتوراه، ومن البنات بناتي الثلاث اللاتي يحملن شهادة الدكتوراه ويعملن أستاذات في جامعة البنات، فلم يعرفن أقل من النصف من تلك الألفاظ، وغيرهن لا يعرفن منها الربع ونحوه".
وهناك فئات أخرى في حاجة ماسة لمثل هذه المعاجم للنهوض بدورهم على أكمل وجه، وسأعود للحديث عن أهم تلك الفئات، وللحديث عن أبرز السمات والخصائص التي تفرّدت بها معاجم العبودي وجعلت من تجربة الاطلاع عليها تجربةً في غاية الإفادة والإمتاع.
Your browser does not support the video tag.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.