أمير نجران يعزّي الصقري في وفاة والدته    حركة النهضة تتهم قيادة حزبها بالفشل    قرار مهم في الكويت بشأن العائدين من الخارج    انتصار ثالث لفرنسا وأستراليا وتأهل إيطاليا    مضمار عالمي لسباقات مهرجان ولي العهد للهجن بالطائف    "البلطان" يعلق على قرار تغيير لجنة الانضباط    ماذا قدم آلاسان نداو قبل انضمامه إلى الأهلي؟    آل ياسين أملنا    "النيابة العامة" توجّه بالقبض على شخص تحرش بفتاة داخل مركبتها    10 تحذيرات جوية لعسير في 12 ساعة وشوارع جازان برك سباحة    والد المعتدى عليه في أبو عريش: طفلي تعرض للضرب بسكين في رأسه.. والشرطة تواصل البحث عن الجاني    701 موظفة لخدمة قاصدات الحرم    السياحة: قصر المنشآت السياحية على الزوار المحصنين .. وغرامة 100 ألف ريال وإلغاء التراخيص للمخالفين    ترحيل الكتب وتطعيم الطلاب استعدادا للعودة    النمسا: 4.3 % نمو الاقتصاد بالربع الثاني    استمرار التظاهرات ضد خامنئي    اعتراض وتدمير مسيّرة مفخخة أطلقتها ميليشيا الحوثي تجاه خميس مشيط    إسرائيل تريد عرض قضية الهجوم الإيراني على ناقلة النفط في الأمم المتحدة    "تعليم الليث" يدشن 28 برنامج تدريب صيفي للمعلمين غداً    الصحة: تحصين المتعافين من كورونا بجرعتي لقاح    5 مناطق منكوبة بالحرائق في تركيا    ضبط 3755 مخالفة لأنظمة العمل والاحترازات بمنطقة مكة    #أمير_تبوك يدشن ويتفقد غداً عدد من المشروعات التنموية في محافظة الوجه    أمين الشرقية يوجه كافة الإدارات والبلديات بتفعيل قرار التحصين شرطاً لدخول المنشآت العامة والخاصة اعتبارا من غدٍ #الأحد    تراجع أسعار الذهب في السعودية    النيابة العامة تحدد 9 حالات تشدد فيها عقوبات مكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص    صورة قديمة لأحد الفصول التعليمية للكبار بالحرس الوطني قبل 42 عاماً    رجال في ذاكرة أبها    اعتماد اللائحة المنظمة لنشاط النقل الخفيف للبضائع على الطرق.. تعرف على تفاصيلها    بالأرقام.. "البيئة" تُحدد المقابل المالي لدخول المحميات والمتنزهات وصيد واقتناء الحيوانات والاحتطاب    امرأة تتعرض للتعنيف والتهديد من قبل مقيم    البيئة تمهل مستوردي الخضراوات والفواكه 10 أيام للحصول على إذن استيراد    وفاة الفنانة الكويتية انتصار الشراح    شاهد بالصور.. سواحل الوجه.. عناق الجمال بين البر والبحر    ضبط 12.6 ألف مخالفًا لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود    «يويفا» يفتح أبواب ملعب السوبر الأوروبي أمام الجماهير    وفاة الفنانة الكويتية الشهيرة انتصار الشراح    فيضانات الصين تغمر محطة مترو غوانشجو    الشيخ خالد اللحيدان يزور الأبطال المرابطين بالحد الجنوبي    القيادة تهنئ رئيس الاتحاد السويسري بذكرى اليوم الوطني لبلاده    إسبانيا إلى نصف نهائي أولمبياد طوكيو    إعلاميون ينعون الزميل عبدالله الخالدي بكلمات مؤثرة    البرنس ماجد المهندس يشعل مسرح طلال مداح    "الشؤون الإسلامية" تعيد افتتاح مسجدين بعد تعقيمهما في منطقة الرياض    أكثر من 80 شركة بريطانية تستكشف الفرص الاستثمارية في الابتكار والتقنية والفضاء .. بالمملكة    الأسوأ منذ انتشار الجائحة.. الصين ترصد بؤراً جديدة لكورونا    خسر 13 مليار دولار.. جيف بيزوس الأغنى في العالم    السقاية «من قصي إلى الربوت»    رسائل تهنئة منسوخة!    الأسرة الحصن الحصين    الموسم العظيم ناجح    النائب العام: لا تهاون في جرائم الاتجار بالأشخاص    أرقام قياسية ل«رشاش» والإثارة الدرامية تتواصل    نرشدكم ب 10 لغات    منظمة الصحة تدعو للتعامل مع المتحورة دلتا على أنها تحذير    أمسية ثقافية بعنوان ( التصالح مع الذات ) بمحايل عسير    نائب أمير مكة يعزي ذوي علي بن لادن    خطيبا الحرمين: اتقوا الله وتعلموا من الماضي واستعدوا للقادم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



استخدام تقانات المعلومات والاتصال لتحقيق التنمية المستدامة (2/5)
نشر في المدينة يوم 03 - 12 - 2010

انطلاقا من المكانة الهامة التي تحتلها تقانة المعلومات والاتصال في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتربوية في البلدان الغنية، تبرز ضرورة صياغة «خارطة طريق» لادماج تقانة المعلومات والاتصال في بلدان العالم الإسلامي وتمكين هذه البلدان في الانتفاع بالمزايا التي توفرها وتحفيزها بشكل خاص على التحرك بسرعة لردم الهوة الرقمية قبل فوات الأوان.
ولا يكفي الانتفاع بمزايا تقانات المعلومات والاتصال التوفر على وسائل الاتصال “الهاتف والانترنت” فحسب، إنما يتطلب كذلك الانخراط، حسب الامكانيات، في جميع قطاعات تقانات المعلومات والاتصال الحيوية، والتي حددتها الاتفاقية الدولية لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية.
وتتناول الاستراتيجية التي وضعتها المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم (الايسيسكو) ضرورة تطوير تقانات المعلومات والاتصال بالتزامن مع تطور صناعة المعلومات في دولها الأعضاء، وذلك حتى يتفادى البلد المعني أن يتحول إلى مجرد مستهلك للمنتجات الآتية من البلدان المتقدمة. ومن شأن تطور صناعة المعلومات أن ينعكس إيجابيا بشكل مباشر وغير مباشر على النمو الاقتصادي للبلدان المستهدفة من حيث إنه يخلق مناصب شغل جديدة ويدر عائدات إضافية. من هذا المنطلق فإن إقامة البنى التحتية لتقانات المعلومات والاتصال وتأهيل الموارد البشرية والمادية يتطلب تكاليف ليست دوما في متناول البلدان ذات التنمية البشرية المتوسطة أو الضعيفة. وقد خلص الدليل المرجعي الذي أعده مركز بحوث التنمية الدولية لفائدة لجنة الأمم المتحدة المعنية بتسخير العلوم والتكنولوجيا لأغراض التنمية إلى أن “عدم أخذ المبادرة” قد يكلف هذه البلدان ثمنا أغلى ويعرضها لخطر تفاقم مشكلة الفقر ووراثة هوة رقمية أكثر عمقا سيكون تجاوزها أمرا أشد عسرا.
لذلك فإن أي تأخر في ولوج تقانات المعلومات والاتصال وفي إعداد السكان لاستخدامها بطريقة صحيحة لا يمكن إلا أن يفوت على هؤلاء فرص التحرر والتطور. وإذا كانت صحيحا أن تقانات المعلومات والاتصال لوحدها لا يمكن أن تكون أساس تقدم الدول ، فهذا لا يعفيها من إدماجها وإلا وجدت نفسها مهمشة. وعليه فقد أوجبت (الايسيسكو) على الدول الأعضاء أن تأخذ بعين الاعتبار ضرورة توفير الحد الأدنى من التربية لفائدة السكان ومن التقدم في مجال العلوم والتقانات والبحث العلمي من أجل إنتاج البنيات الحاملة والناقلة للمعلومات، حيث إن بقاء العالم الإسلامي خارج دائرة التنافس على الابتكار سيجعله مجرد مستهلك لمنتجات الآخرين لا غير. لذلك يجب إحداث تغيير عميق في جزء من الأنشطة وإعداد السكان لهذا التغيير. حيث يتعلق الأمر بالتعليم عن بعد، والتجارة الالكترونية، وتقنية الاتصال الصوتي على بروتكول الانترنت، التي أصبحت تسحب البساط تدريجيا من تحت الهاتف التقليدي. كما يتعين إيلاء عناية خاصة لإنتاج محتويات معرفية تناسب العالم الإسلامي. وهو ما يؤكد أن الرهان المتعلق بتقانات المعلومات والاتصال وبمجتمع المعرفة ليس رهانا اقتصاديا فحسب، وإنما هو أيضا رهان اجتماعي وثقافي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.