استقرار في أسعار النفط    صندوق التنمية العقارية: قدمنا قروضاً مدعُومة ل291 ألف أسرة خلال ثلاث سنوات    الدولار الأمريكي يقفز 22 قرشًا أمام الجنيه المصري خلال يومين    فيصل بن فرحان يؤكد التزام المملكة المستمر بدعم جهود التحالف الدولي ضد داعش    سعي لتبسيط ألعاب طوكيو المؤجلة    صاعقة رعدية تنهي حياة مواطن وعدد من الإبل في جازان (صور)    سمو أمير منطقة الجوف يعزي في وفاة رئيس مركز الحديثة    “الشؤون الإسلامية” تنشر قوائم المساجد المعتمد إقامة “الجمعة” فيها بالمدينة المنورة    فنون جدة تطلق جائزة ضياء للبورتريه    «ترحال» تحتفل بمئويتها مع العودة للحياة    وصول رحلات من واشنطن وهيوستن ونيويورك وبيروت ضمن الرحلات المخصصة لعودة المواطنين إلى مطاري الرياض وجدة    إستئناف الأنشطة التجارية و الخدماتية في الجزائر 7 يونيو    وزير الخارجية يؤكد دعم المملكة لجهود التحالف العالمي للقاحات والتحصين    «المظالم» يناقش خطة التقاضي عن بعد والتحديات المستقبلية    القبض على شخص تباهى بعرض مبالغ مالية لممارسة الرذيلة    محافظ حفر الباطن يتفقد مشروع تصريف مياه الأمطار    «الرياض» تنفرد بتفاصيل مشروع الضمان الاجتماعي الجديد    15 توصية في ختام المؤتمر الدولي الثالث للثقافة الرياضية    إنسانية المملكة تخفف جراح الشعب اليمني    3869 مسجداً تساند جوامع المملكة لتخفيف الزحام    وفاة الأمير سعود بن عبدالله ابن فيصل بن عبدالعزيز    الخميس المقبل.. إعلان تفاصيل “رالي داكار السعودية 2021”    هيئة تقويم التعليم تطرح مزيداً من الخيارات للاختبار التحصيلي    الصحة تهيئ مراكز لمعالجة مواعيد العيادات المؤجلة في الطائف    توجيه من وزير الشؤون الإسلامية بشأن موضوع «خطبة الجمعة»    الشؤون الإسلامية بنجران تكمل استعداداتها لاستقبال المصلين لصلاة الجمعة غداً    المياه الوطنية أنجزت 84 مشروعًا جديدًا حتى نهاية مايو 2020 بتكلفة تجاوزت 2,76 مليارات ريال    الهيئة الملكية لمحافظة العلا تشرف على عملية تطوير بيئي واسعة النطاق لإعادة التوازن الطبيعي في محمية شرعان    ضبط 825 مخالفة رفع أسعار الكمامات    إدارة المساجد بمحافظة الحرجة تحدد أكثر من 23 جامعاً ومسجداً لصلاة الجمعة    حزب العدالة والتنمية عدو الديمقراطية.. غليان داخل البرلمان التركي بعد رفع الحصانة عن 3 نواب معارضين    تشريح جثة "فلويد" يكشف إصابته بفايروس كورونا    «البيئة» تحتفي بيومها العالمي.. وتؤكد أهمية «التنوع الأحيائي»    تجهيز 816 مسجداً مسانداً لإقامة صلاة الجمعة بجازان    مؤشرا البحرين يغلقان على تباين    عشرات المستوطنين اليهود يقتحمون الأقصى    تعليم الطائف ينظم منتدى جلوب البيئي الثامن افتراضياً    جامعة الملك خالد تنفذ ورشة عن " أسس إعداد الأوراق البحثية والنشر "    الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يطبق تعديلات جديدة لمواكبة مستجدات كورونا    سمو أمير الجوف يرأس اجتماع لجنة تقييم سكن العمالة ويشيد بسرعة إخلاء مباني المدارس وتسليمها لإدارة التعليم    قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل خمسة فلسطينيين من محافظة قلقيلية    اهتمامات الصحف الروسية    6 مقاعد سعودية في لجان اتحاد غرب آسيا لكرة الطاولة    استئناف الدوري الروماني لكرة القدم 12 يونيو    “النقل” تباشر استخدام “الخط المدنيّ” في اللوحات الإرشادية بشوارع المدينة المنورة    صناعة الدراما السعودية تقتحم نيتفلكس بمخرجة سعودية    "التنمية الزراعية" يمول 33 مشروعًا ويؤجل أقساط 4398 مستفيداً    حسابات وهمية تستغل مستفيدي إعانة البحث عن عمل    مدرب الهلال يتمسك بوصول بلهندة    أدبي نجران ينظم محاضرة عن بُعد    أمير تبوك خلال لقائه السبيعي        صعوبات كبيرة تدفع الدوري الإماراتي إلى مصير الإلغاء    مؤتمر المانحين.. غوث المملكة الذي لا تحده الأزمات    المملكة تدين تفجيراً استهدف مسجداً في كابول    أمير تبوك يدشن مشروعين لأمانة المنطقة بقيمة تتجاوز ال174 مليون ريال    خالد الفيصل يثمن جهود القطاعات الأمنية والصحية في التعامل مع كورونا    الأميرة حصة بنت سلمان.. رئيسا فخريا للجمعية السعودية للمسؤولية المجتمعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في الجزيرة يوم 01 - 04 - 2020

أمير منطقة الرياض: أمر خادم الحرمين.. لفتة أبوية كريمة وإنسانية جلية
رفع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، باسمه ونيابة عن أهالي المنطقة الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- إثر صدور أمره الكريم بتقديم الرعاية الصحية مجاناً للمواطنين والمقيمين ومخالفي أنظمة الإقامة المصابين بفيروس كورونا أو المشتبه في إصابتهم به، في المستشفيات والمراكز الطبية الحكومية والخاصة.
وقال سموه في تصريح صحفي: «إن اللفتة الأبوية الكريمة واللفتة الإنسانية الجلية التي جسدت اهتمام الدولة - أيَّدها الله- وتمكينها بالإنسان أولاً دون اعتبارات مادية ولا حدودية ولا تمييز وتحيز، بل المساواة بين الجميع وذلك ما يؤكِّده النهج السليم ويشهده التاريخ منذ تأسيسها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز آل سعود - طيَّب الله ثراه».
وأضاف سموه: «ما تعيشه بلادنا في ظل مواجهة العالم لهذه الجائحة وما تقدِّمه من إمكانيات عالية ومواقف دولية عازمة نشعر حيالها بالفخر والاعتزاز بالقيادة الحكيمة وقدرة الإنسان السعودي في خدمة دينه ووطنه وتقديم أجل التضحيات لهما ببسالة واقتدار».
* * *
«هيئة كبار العلماء»: أمرُ الملك بمجانية العلاج ب(فيروس كورونا) للمواطنين والمقيمين تجسيدٌ للتكافل
الرياض - واس:
نوّهت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء بأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بتقديم الرعاية الطبية مجاناً للمواطنين والمقيمين ومخالفي نظام الإقامة المصابين بفيروس كورونا الجديد في جميع المنشآت الطبية العامة والخاصة.
وقالت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء: إن هذا الأمر الكريم ينطلق من قيم ديننا الإسلامي الحنيف ومبادئه الكريمة، ومما تأسست عليه هذه الدولة المباركة التي جعلت التكافل بين أفراد المجتمع أسلوب حكم منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز -رحمه الله-. وأضافت الأمانة العامة: إن أمره الكريم -أيده الله- صورة من صور التكافل الحسي والمعنوي الذي تنعم به بلادنا ولله الحمد، ويضيف بعدًا متميزًا في الأمن الاجتماعي؛ ينعكس أثره الطيب المبارك على المواطن والمقيم على حد سواء، سائلين الله تعالى لخادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين ولحكومتهما الرشيدة التوفيق والإعانة، وجزيل الأجر والثواب.
* * *
نائب أمير منطقة الرياض: الأمر الكريم يؤكد على المبدأ الإنساني النبيل
واس - الرياض:
رفع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بمناسبة صدور أمره الكريم بتقديم الرعاية الصحية مجاناً لجميع المواطنين والمقيمين ومخالفي نظام الإقامة والعمل وأمن الحدود في جميع المنشآت الصحية العامة والخاصة في كل ما يتعلق بالعلاج من فيروس كورونا بدون أي تبعات قانونية.
وأكد سمو نائب أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي على المبدأ الإنساني النبيل الذي تقوم عليه الحكومة الرشيدة, مشيراً سموه إلى أن ما تقدمه المملكة من رعاية واهتمام بالجميع دون اختلاف لم نشهده في دول أخرى ومتقدمة.
ونوه سموه بالمتابعة والإشراف المباشر من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- بالإجراءات والتدابير المتبعة وأولويته بالإنسان والصحة العامة.
وفي ختام التصريح، سأل الأمير محمد بن عبدالرحمن، المولى -عز وجل- أن يديم علينا الأمن والأمان والعز والازدهار.
* * *
أمير منطقة نجران: إنسانية خادم الحرمين الشريفين فاقت منظمات «حقوق الإنسان»
نوّه صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران، بالدلالات الإنسانية لأمر خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، بتقديم الرعاية الصحية مجانًا لمخالفي أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود المصابين بفيروس كورونا أو المشتبه في إصابتهم به، دون أي تبعات قانونية.
ولفت الأمير جلوي بن عبدالعزيز في تصريح صحافي، إلى ما يتسم به خادم الحرمين الشريفين من صفات فريدة، في جمعه بين الشدة واللين، والقوة والرأفة، منطلقًا من تعاليم دينه الحنيف، وحكمته وعمق حصافته وسداد رأيه.
وقال سموه: إن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، فاقت بمواقفها الكثير من الدول والمنظمات، التي تدّعي حرصها على صون حقوق الإنسان، بينما تلاشت شعاراتها وانطفأت أمام المواقف الصادقة التي تجلّت بها المملكة.
وأضاف سموه: أن هذه الأوامر مدعاة للتأمل والتعمق في دلالاتها، ولا سيما أنها صدرت في وقت يرى فيه العالم تراخي بعض الدول عن رعاية مواطنيها لمواجهة هذه الجائحة، والتخلي عن رعاية المقيمين، بينما احتضنت المملكة بعطف مليكها المصابين، فغمرت بكرمها المقيم، وتعدى إلى المخالفين لأنظمة الإقامة والحدود، المستحقين أصلاً للعقاب، ليحظوا اليوم بالعناية والعلاج مجانًا، فتبدل العقاب إحسانًا.
* * *
أميرمنطقة تبوك: الأمرُ امتدادٌ للدور الإنساني لملكنا
تبوك - عبدالرحمن العطوي:
أكد صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك أن أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بتوفير الرعاية الصحية اللازمة مجانًا لجميع المواطنين والمقيمين ومخالفي نظام الإقامة في جميع المنشآت الصحية العامة والخاصة، فيما يتعلق بالإصابة أو اشتباهها بفيروس كورونا، يأتي امتدادًا للدور الإنساني النبيل الذي تقوم به المملكة العربية السعودية منذ تأسيسها منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه-، ويجسد حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- على سلامة الإنسان الذي يعيش على أرض هذا الوطن المعطاء، واستكمالاً للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة -رعاها الله-، وتهدف إلى حماية الأرواح من فيروس كورونا.
ودعا سموه في ختام تصريحه المولى -عز وجل- أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي العهد الأمين -حفظهما الله-، ويجزيهما خير الجزاء، وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان.
* * *
أمير منطقة الباحة: خادم الحرمين جسَّد الاهتمام بسلامة الإنسان
أكَّد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة أن أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بتقديم الرعاية الصحية لمصابي فيروس كورونا مجاناً من المواطنين والمقيمين ومخالفي نظام الإقامة في جميع المنشآت الصحية العامة والخاصة إنما يدل على الاهتمام بسلامة الإنسان الذي يعيش على أرض هذا الوطن المعطاء واستكمالاً للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة -رعاها الله- والتي تهدف إلى حماية الأرواح من فيروس كورونا.
وقال سموه: إن هذا القرار يأتي تأكيداً لكلمة خادم الحرمين الشريفين -أيَّده الله- للمواطنين والمقيمين بشأن فيروس كورونا عندما قال: «سنواجه المصاعب بإيماننا بالله وتوكلنا عليه، وعملنا بالأسباب، وبذلنا الغالي والنفيس للمحافظة على صحة الإنسان وسلامته، وتوفير كل أسباب العيش الكريم له». وأكد أمير منطقة الباحة أن ما قامت به حكومة خادم الحرمين الشريفين -رعاه الله- من خطط منذ بداية هذه الأزمة قد أسهمت ولله الحمد في حماية المواطنين والمقيمين من خطر هذا الفيروس والحد من انتشاره وهذا يعد تحدياً كبيراً أمام هذه الجائحة.
* * *
أمير منطقة القصيم: الأمرُ الكريم يعكس حرص الملك على قيمة الإنسان والاهتمام بحياته
عبدالرحمن التويجري - بريدة:
أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، أن أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتقديم العلاج مجاناً لجميع المواطنين والمقيمين ومخالفي نظام الإقامة في جميع المنشآت الصحية العامة والخاصة في كل ما يتعلق بالعلاج من فيروس كورونا، يجسد معنى القيم الإسلامية السمحة، التي هي نهج هذه البلاد منذ تأسيسها على يد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن -طيب الله ثراه- من خلال قيمة الإنسان والاهتمام بحياته وصحته, ويعكس حرصه -أيده الله- على الحفاظ على الصحة العامة لكل مواطن ومقيم يعيش على أرض المملكة.
وقال سموه: إن أمر سيدي خادم الحرمين الشريفين يؤكد أبوة حانية وإنسانية تجاه من يعيش على أرض هذا الوطن المبارك بصرف النظر عن أوضاعه وظروفه، ويرسم اهتماماً كبيراً توليه قيادة هذه البلاد -أيدها الله- من خلال تعاملها مع جائحة كورونا منذ بدايتها مروراً بكافة المراحل التي تلتها، ويقدم للعالم نموذجاً عالمياً متميزاً في إدارة الأزمات الصحية على مختلف المستويات بما في ذلك ما تمتلكه من كفاءات بشرية عالية المستوى للتعامل مع مثل هذه الأزمات ومن خلال توفير كافة المواد الطبية والغذائية ورسم خطط استباقية لتطور الأزمة ومواجهتها ومن خلال الجهات ذات الاختصاص وعلى رأسها قطاع الصحة.
وأشار سموه على أهمية مواصلة اتباع كافة الإجراءات الاحترازية الوقائية والتعليمات الصادرة من الجهات ذات الاختصاص للوصول إلى تحقيق الأهداف والتطلعات كافة في مواجهة وباء كورونا والقضاء عليه، مبيناً على أن روح التكاتف بين مؤسسات الدولة وأبناء الوطن كافة عكس رسالة سامية لنهج القيادة -أيدها الله- من خلال بذلها وعطائها اللامحدود للحفاظ على المواطنين والمقيمين بها كافة، داعياً المولى -عزّ وجلّ- أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- وأن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان وأن يشفي الجميع وأن يرفع هذا البلاء إنه سميع مجيب الدعاء.
* * *
أمير منطقة عسير: الملك يضع كرامة الإنسان فوق أي اعتبار
أكد صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، المشرف العام على غرفة إدارة أزمة كورونا بالمنطقة، أن ما تقدِّمه المملكة لمواطنيها والمقيمين فيها ينطلق من حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، -حفظهما الله- على كرامة الإنسان الذي كرَّمه الله تعالى لكونه إنساناً فحسب، بعيداً عن أي قيد.
وقال سموه: «من هنا شملت عناية قيادتنا الرشيدة بجهودها المتصلة لتسهيل الإجراءات الاحترازية للحد من تطور جائحة كورونا، وتقديم الرعاية الطبية المجانية كل من على ثرى وطننا، حتى مخالفي نظام الإقامة.
جاء ذلك خلال متابعته الأعمال الميدانية لمحافظي ورؤساء المنطقة، حيث قدَّم سموه شكره وتقديره على جهودهم الحثيثة والمستمرة في تقديم جميع الخدمات للمواطنين والمقيمين من جميع الجهات ذات العلاقة بشكل مباشر، إضافة لمتابعتهم تنفيذ الأوامر السامية الكريمة بمنع التجول وتعليق الحضور لمقار العمل، مشيداً سموه بتفاعل أهالي المنطقة في الالتزام بتنفيذ الأوامر السامية وتعاونهم مع رجال الأمن والجهات ذات العلاقة.
* * *
د. الربيعة: الأمر يجسِّد الحس الإنساني لخادم الحرمين
أشاد معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة بأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- القاضي بالرعاية الطبية مجانًا في جميع المنشآت الصحية العامة والخاصة في كل ما يتعلق بالعلاج من فيروس كورونا المستجد لجميع المواطنين والمقيمين ومخالفي نظام الإقامة، وأكد أنه يبرهن بجلاء على حرصه -رعاه الله- على توفير كل ما يحافظ على الصحة العامة للمواطنين والمقيمين، ورعاية المصابين بالفيروس، وتقديم مختلف أشكال العلاج لهم.
وأضاف معاليه بأن الأمر الكريم يجسِّد الحس الإنساني للملك الإنسان سلمان بن عبدالعزيز تجاه كل مَن سكن على أرض المملكة، وهو نتاج نظرته السديدة -رعاه الله- وحنكته وحكمته في أن يحظى جميع المرضى بأعلى المعايير الطبية دونما تمييز، وإيلاء الإنسان في هذا البلد الرعاية والعناية.
وقال الدكتور الربيعة: إنه بتوجيهات القيادة الحكيمة -رعاها الله- أسهمت المملكة العربية السعودية إسهامًا بارزًا من خلال مركز الملك سلمان للإغاثة في إعانة المتضررين، ونجدة المنكوبين، ومساعدة المرضى والمصابين خلال مختلف الأزمات التي عصفت بدول العالم، وآخرها جائحة فيروس كورونا المستجد؛ وهو ما جعلها مرجعًا دوليًّا، ومنارة للعمل الإنساني في العالم، وأكسبها سمعة دولية بهذا الميدان حتى سجَّلت الأولوية بمبادراتها المستمرة في المساعدات والأعمال الإنسانية.
ودعا الدكتور الربيعة المولى -عز وجل- أن يكلل جهود خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- بالنجاح لخدمة الوطن والمواطن والإنسانية جمعاء، وأن يرفع عن بلادنا المباركة الوباء، ويمتّع الجميع بالصحة والعافية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.