عبدالعزيز بن سعود يرعى حفل تكريم متقاعدي الداخلية    الريثي يطلع على احتياجات ومشاريع الحكامية التنموية    نائب أمير القصيم يستقبل المدير العام للتعليم بالمنطقة    عبد العزيز بن تركي ل«الرياضة» والخطيب ل«السياحة» والفالح ل«الاستثمار»    الوزير الخطيب يشكر القيادة على الثقة الملكية بتعيينه وزيراً للسياحة    الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة تطلق المؤتمر الوطني السابع للجودة    كورونا يهبط بأسعار النفط لليوم الثالث على التوالي    أمير جازان يوجه بسرعة إنهاء مشاريع الكهرباء    600 خريج صحي يستفيدون من مزاولة المهنة    الأمين العام للأمم المتحدة ينعي الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك    الأمم المتحدة: محادثات ليبيا تبدأ اليوم    الأمير عبدالعزيز الفيصل يشكر القيادة على تحويل الهيئة لوزارة وتعيينه وزيراً لها    أرقام وإحصائيات من وحي دور المجموعات لكأس العرب لمنتخبات الشباب    الانضباط ترفض شكوى النصر ضد بن زكري وتُغرم رئيسي الهلال والفتح ونادي الشباب    لوشيسكو يتفوق على فيتوريا في تصنيف أفضل مدربي العالم    تعليق الدراسة بحفر الباطن والقريات غدٍ الأربعاء    مجلس الوزراء يوافق على نظام ملكية الوحدات العقارية وفرزها وإدارتها    أمير القصيم يدشن حقيبة مبصرون    مشعل بن ماجد يتوج المتفوقين في تعليم جدة    متحدث أمن الدولة: «المشروع الإخواني» يقود الجماعات الإرهابية.. ويقف على إدارة التوحش في ليبيا وسوريا واليمن    موهبة: شراكات مع وزارات التعليم في 3 دول خليجية    السديس يلتقي بالقيادين بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي    الكويت توقف جميع الرحلات الجوية مع سنغافورة واليابان    الناصر: أرامكو ستوقع 32 اتفاقية ب80 مليار ريال لزيادة المحتوى المحلي    وكيل إمارة منطقة الرياض يشكر القيادة على أعمال التطوير المقرة لمدينة الرياض    الأحوال الجوية وراء تعليق الدراسة غدًا في حفر الباطن    "الجزائية": القتل تعزيرا لمواطن خان وطنه وتخابر مع إيران    تعيينات تشمل 8 قيادات بالأمن العام    مصر تشيع مبارك اليوم وتعلن الحداد    ترحيب فلسطيني بإجماع مجلس الأمن على دعم حل الدولتين    تأجيل مسابقات الطائرة الآسيوية    أمير المدينة: المكتبات الخاصة تحافظ على الموروث الثقافي    مؤتمر صحفي لوزير الرياضة اليوم    علاوي: مخطط لإفشال تمرير الحكومة العراقية بالبرلمان    «الثقافة» تطلق مشروع 16 / 13 لتأسيس مكتبة بصرية للنشاط الثقافي السعودي    نائب أمير المدينة يدشن مهرجان الثقافات والشعوب بالجامعة الإسلامية    «ملتقى مكة» يستقبل الابتكارات التقنية لاستخدامات اللغة العربية    البنوك الرقمية والتحول إلى خدمات مالية مبتكرة    جامعة الجوف توقع مذكرة تفاهم مع جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالقريات    سكني يدشن معرضه في سابك    تعليم العويقيلة ينظم تطبيق مقياس برنامج مؤهل لإعداد قيادات الصف الثاني    هيئة الأمر بالمعروف بمنطقة مكة المكرمة توقع اتفاقية تعاون وشراكة مع مجمع اللغة العربية    السديس : الاعتداء على رجال الأمن جريمة شنعاء في حق الدين والوطن    ضبط مواطن ومقيم متهمان بجرائم تزوير    بومبيو يطالب إيران بكشف حقيقة تفشي كورونا في أراضيها    نابولي ضد برشلونة .. البارشا يُعاني في الأدوار الإقصائية    تسجيل 3 وفيات جديدة بسبب كورونا بشمالي إيطاليا    وسط اتهامات بالتستر.. أمريكا تدعو إيران ل”قول الحقيقة” حول تفشي وباء كورونا    ملاحقة أموال رموز النظام السوداني السابق    شاهد.. كورنيش جدة يغرق بالمياه بسبب ارتفاع الأمواج    العراق يتخذ تدابير عاجلة للحيلولة دون انتشار فيروس "كورونا" في البلاد    رئاسة شؤون الحرمين تنفذ خطة مواسم الأمطار    خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء    العواد يجتمع برئيسة لجنة العلاقات مع شبه الجزيرة العربية في البرلمان الأوروبي    المملكة ترأس اجتماع مناقشة المركز المالي للجامعة العربية    الصحة": ننسق لعلاج 4 سعوديات مصابات ب"كورونا" في البحرين    أمير الباحة ينوه بما تعيشه المملكة من نهضة تنموية    بالفيديو.. أمين “اتحاد القدم” يوضح مصير مباراتي النصر والتعاون القادمتين في دوري أبطال آسيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«دستور» جبهة التحرير لا يفصل في ولاية الرئيس ... وبوتفليقة «يزيح» شقيقه من منصب «المستشار»
نشر في الحياة يوم 28 - 04 - 2013

كشف حزب جبهة التحرير الوطني، صاحب الغالبية البرلمانية في الجزائر، عن مسودة تعديل الدستور التي يقترحها ولم تتضمن أي إشارة بخصوص فترة الولاية الرئاسية أو تقييدها بعدد محدد. والظاهر أن الجبهة لم تلجأ إلى تقديم اقتراحها بخصوص فترة ولاية رئيس الجمهورية لأنها تترقب إشارة من الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة في شأن رغبته في الترشح للرئاسة لولاية رابعة أو ترك منصب الرئاسة بعد انتهاء ولايته الثالثة العام المقبل. وتقول مراجع سياسية تدافع عن ترشح بوتفليقة لولاية رابعة، إذا كان يرغب في ذلك، إن اقتراحاً ستتم مناقشته قريباً ويقضي بتمديد ولاية الرئيس عامين آخرين.
وأعلن حزب جبهة التحرير، أمس، مسودة الدستور التي قدمها إلى رئاسة الجمهورية. وتبيّن أن المسودة التي أعلنها عبدالرحمن بلعياط، منسّق الجبهة، هي نفسها التي جرى تحضيرها قبل عامين في فترة الأمين العام السابق عبدالعزيز بلخادم، من دون أي إضافة عليها، بما في ذلك الفراغ الذي تُرك في المسودة في خصوص المادة المخصصة للولاية الرئاسية. ويعني ذلك أن الجبهة ما زالت لم تتلق بعد أي إشارة من الرئيس بوتفليقة حول نياته بالترشح مجدداً أم ترك منصب الرئاسة في العام 2014.
وقالت مراجع قريبة من الرئاسة ل «الحياة»، إن ما يُعرف ب «محيط الرئيس» يقترح فترة رئاسية مدتها سبع سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة. وذكرت: «الاقتراح الذي لقي استحسان بوتفليقة يتعلق بجعل فترة الولاية الرئاسية تمتد سبع سنوات ونفس الفترة تؤول إليها فترة المجالس المنتخبة وهي البرلمان والمجالس الشعبية والبلدية». ويشكّل هذا الاقتراح «مخرجاً وسطاً بين المنادين بولاية رابعة لبوتفليقة وبين المناهضين لاستمراره في سدة الحكم بعد انتهاء الولاية الحالية».
وتطالب المعارضة بتعديل المادة 74 من الدستور التي تترك الباب مفتوحاً لرئيس الجمهورية ليترشح بلا قيود لهذا المنصب وبدون تحديد عدد الولايات الرئاسية. وعدّل بوتفليقة الدستور في 2008 بإلغاء تحديد الولايات الرئاسية باثنتين ليتمكن من الترشح لولاية ثالثة في 2009، لكنه لم يعلن إن كان سيترشح في 2014 لولاية رابعة. لكن مصادر كثيرة تشير، في المقابل، إلى أن الدستور المقبل لن يحمل آلية لا لتمديد فترة حكم بوتفليقة ولا لتجديدها، قياساً إلى عدم رغبة بوتفليقة في الترشح لولاية أخرى، وأن التعديل المقبل سيرتكز بالأساس على إنشاء منصب نائب لرئيس الجمهورية.
وتشكّل الولاية الرابعة وملف الرئاسيات المقبلة محور سجال بين ما يعرف بدائرة الرئيس المقربة وبين خصومه السياسيين. وتورد صحف جزائرية أن بروز ملفات الفساد بشكل لافت في الشهور الأخيرة على علاقة مباشرة بملف الرئاسيات المقبلة. وتساءلت صحيفة «الوطن» قبل أيام في صفحتها الأولى إن كان السعيد بوتفليقة، شقيق الرئيس، «متورطاً في فضائح الفساد»، وقد فُهم ذلك بأنه يعني انتقال الصراع بين الرئيس وخصومه إلى مرحلة أخرى أكثر احتداماً.
وعادت صحيفة «لوكوتيديان دورون» المقربة من الرئاسة أمس، لتقول بدورها إن الرئيس بوتفليقة أزاح شقيقه السعيد من منصب مستشار في الرئاسة. وكتبت الصحيفة التى تصدر في وهران بغرب الجزائر إن «رئيس الجمهورية عبدالعزيز بوتفليقة أزاح شقيقه (السعيد) من المنصب الذي كان يشغله كمستشار في قصر الرئاسة». وأضافت استناداً إلى مصادر وصفتها بأنها مؤكدة، أن «سبب الإقالة مرده خلافات شخصية ولا علاقة لها بقضايا بأي ملف (فساد) يكون قد تورّط فيه شقيق الرئيس».
ومعلوم أن السعيد بوتفليقة يتولى مهمات استشارية «سياسية وأمنية» في رئاسة الجمهورية بموجب مرسوم غير منشور، ومن مهماته متابعة تقارير الديبلوماسيين في الخارج التي ترد في شكل «سري» إلى الرئيس.
وفي سياق متصل، دافع حزب التجمع من اجل الثقافة والديموقراطية عن مبدأ اللائكية (العلمانية) وقال إنها «في المجتمعات الديموقراطية بمثابة جوهر سيرورة الديموقراطية». وطرح الحزب المعارض وثيقة «مقترحات مشروع دستور دائم» أمام أعضاء مجلسه الوطني في اجتماع لهم بالعاصمة، وقال: «يتضمن مشروع الدستور هذا المستمد من الذاكرة الجزائرية والشامل والذي يستجيب الخاصيات الوطنية الاجتماعية والمراجع الثقافية لأمتنا، ثلاثة محاور رئيسية حول تحديد المبادئ العامة التي يجب أن تسيّر المجتمع الجزائري وتوازن السلطات وتوضيح دور الهيئات الاستشارية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.