أمير جازان يهنئ ولي العهد على الثقة الملكية بأن يكون رئيساً لمجلس الوزراء    خالد بن سلمان: سنمضي على نهج ولي العهد في وزارة الدفاع    وزير الثقافة يرفع التهاني لولي العهد بمناسبة الثقة الملكية بأن يكون رئيساً لمجلس الوزراء    رئاسة ولي العهد لمجلس الوزراء.. ثقة ملكية لعرّاب الرؤية    سمو أمير منطقة تبوك يرفع التهنئة للقيادة الرشيدة بمناسبة صدور الأمر الملكي بأن يكون سمو ولي العهد رئيساً لمجلس الوزراء    سمو أمير منطقة الجوف يرفع التهنئة لسمو ولي العهد بمناسبة إعادة تشكيل مجلس الوزراء برئاسة سموه    سمو أمير نجران: عهد الملك سلمان .. قفزات استثنائية عززت المكانة عالميًّا وحسنت جودة الحياة    بالإجماع.. السعودية رئيساً للجنة مصايد الأسماك بمنظمة «الفاو»    اختتام فعاليات الملتقى السنوي الأول للمؤسسات الأهلية    انطلاق المؤتمر والمعرض السعودي للحوسبة عالية الأداء    إيران بين احتجاجات «الخبز» و«الحجاب»    «واتساب» سيتوقف عن العمل على هذه الأجهزة.. الشهر القادم    معايير الغرب تجاه إيران والعرب    رئيسة وزراء السويد تشكر وساطة ولي العهد    رينارد يسجل رقم جديد لنفسه مع المنتخب السعودي    «الدوليون» ينعشون تدريبات الأصفرين قبل «الكلاسيكو»    القيادة تهنئ رئيس تركمانستان بذكرى الاستقلال    إعادة تشكيل مجلس الوزراء برئاسة ولي العهد    احتفال العسيري والحربي بزواج حسن    آل شلبي يتقبلون التعازي في فقيدهم    «التعليم» ل«عكاظ»: ابتعاث طلبة التربية الخاصة.. بشروط    أسبوع وطني في المدارس والجامعات    الفيصل يدشّن استكمال مشروع «100 كتاب وكتاب»    معرض طلابي لمنجزات الوطن في إحدى مدارس القصيم    يقاوم اللقاحات.. اكتشاف فايروس جديد يشبه كورونا!    علاج واعد أخفى السرطان من مريض تماماً وقلص أورام آخرين    مؤتمر الناشرين يستكمل جلسات اليوم الأول بنقاش حول مصير "الحكاية" ومستقبل النشر    الدانة يستهل تحضيراته ل«الباطن»                المرأة تستحوذ على ربع القوى العاملة في الأمن السيبراني    حِكْمَة المملكة تَصْنَع السَّلام دولياً    مركبة فضائية تصطدم بكويكب لتحويل مساره                                                الدور الوطني للمسجد    سعوديون جعنا فصبرنا وشبعنا فشكرنا                نوابغ المستقبل    إنقاذ جنين ووالدته تعرضا لحادث دهس بجدة            المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون.. إطلالة على العالم من قلب الرياض    شعراء جازان في يومنا الوطني «وطن عالٍ وطن غالٍ»    سمو وزير الرياضة يهنئ سمو ولي العهد بمناسبة صدور الأمر الملكي بأن يكون رئيساً لمجلس الوزراء    نجوم الفن يضيئون يوم الوطن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأصوليون يبحثون عن مرشح وحدة لانتخابات الرئاسة في إيران
نشر في الحياة يوم 28 - 03 - 2013

ينشط الأصوليون المحافظون في إيران لتجميع طاقاتهم وتوحيد وجهات نظرهم، من أجل التمحور حول مرشح واحد في انتخابات الرئاسة المقررة في حزيران (يونيو) المقبل، للحؤول دون تشتّت أصواتهم.
ويسعى الأصوليون إلى استباق أي تغييرات محتملة في الخريطة السياسية، وتحديداً إمكان خوض رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام هاشمي رفسنجاني المعركة، أو تقديم الإصلاحيين مرشحاً يحظى بقبول لدى الشارع الإيراني، أو اتفاق أنصار الرئيس محمود أحمدي نجاد، مع المستقلّين والإصلاحيين، على مساندة مرشح خارج إطار التيار الأصولي المحافظ.
وفي هذا الإطار، أُعلن في طهران توسيع دائرة الائتلاف الذي يقوده محمد رضا باهنر، نائب رئيس مجلس الشورى (البرلمان)، ليشمل 15 عضواً، بينهم مرشحون للرئاسة، مثل محمد حسن أبوترابي ‌فرد، وهو نائب آخر لرئيس البرلمان، ورئيس هيئة التفتيش المركزي مصطفى بورمحمدي، ووزير الخارجية السابق منوشهر متقي، ووزير التجارة السابق يحيي آل إسحق.
وأُوكلت سكرتيرية الائتلاف إلى محمد حسين موسى بور، نائب وزير الداخلية سابقاً والذي أعلن أن الائتلاف الجديد أُسِّس بناءً على تنسيق بين جماعة العلماء المجاهدين وهيئة مدرّسي الحوزة الدينية في مدينة قم، مشيراً إلى أن 4 نيسان (أبريل) المقبل سيشهد طرح أسماء مرشحين للانتخابات.
لكن عضو هيئة مدرّسي الحوزة عباس الكعبي نفى أن تكون الهيئة معنية بالائتلاف الجديد، مشيراً إلى أنها «لم تتخذ قراراً في شأن الانتخابات». كما نفى عضو اللجنة المركزية لجماعة العلماء المجاهدين جعفر شجوني ما أدلى به موسى بور، لكن الأخير أكد معلوماته، لافتاً إلى أنه سيشرح أهداف الائتلاف الجديد في الأيام المقبلة.
وكان نصير نِكنجاد، وهو عضو في التيار الأصولي، ذكر أن آخر استطلاع رأي أُعِدّ في إيران، أظهر تفوّق الائتلاف الأصولي الثلاثي المؤلف من وزير الخارجية السابق علي أكبر ولايتي، وهو مستشار الشؤون الدولية لمرشد الجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي، ورئيس بلدية طهران محمد باقر قاليباف، والرئيس السابق للبرلمان غلام علي حداد عادل، وهو أحد أبرز مستشاري المرشد، على ممثلين آخرين للتيار الأصولي، بنيله 60 في المئة من نيات التصويت.
ودعا قاليباف مرشحين أصوليين آخرين، إلى الانضمام للائتلاف، شرط قبولهم الأسس التي حددها، وتحديداً ما يتّصل بانسحاب كل الساعين للرئاسة، لمصلحة مرشح واحد، وضرورة تمتع المرشحين ب «الخبرة، البرنامج، والفريق المساند».
إلى ذلك، جدد سكرتير جبهة أنصار الإمام والقيادة الأصولية حبيب الله عسكر أولادي دعوته إلى معالجة قضية الزعيمين المعارضين مير حسين موسوي ومهدي كروبي الخاضعين لإقامة جبرية منذ شباط (فبراير) 2011، محذراً من إمكان حدوث مشكلات جديدة في الانتخابات، إن لم يُغلق هذا الملف.
ويسعى عسكر أولادي إلى دمج الائتلاف الثلاثي مع الائتلاف الجديد، تحت غطاء جمعية العلماء المجاهدين وتجمّع مدرّسي الحوزة، لطرح مرشح أو أكثر، يحظى بقبولٍ لدى التيار الأصولي المحافظ. واعتبر أن المرشحين الأكثر قبولاً هم قاليباف وآل إسحق وحداد عادل ومتقي وولايتي وباهنر.
ولم تتضح الصورة لدى الإصلاحيين، في الوقت الذي ما زالت هناك تكهنات عن ترشّح رفسنجاني أو الرئيس السابق محمد خاتمي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.