سمو نائب وزير الدفاع يلتقي وزير الدفاع الأمريكي    العدالة يواصل حضوره برباعية في ضمك.. والفيحاء يقلب تأخره أمام الحزم لفوز    الوحدة يخسر من برشلونة ويلعب على برونزية العالم    الجبال : سنهدي جماهير النموذجي نقاط النصر .. سعدان : عازمون على تحقيق الفوز رغم صعوبة لقاء بطل الدوري    الرياض وواشنطن: نقف معا لمواجهة التطرف والإرهاب الإيراني    192 برنامجاً تدريبياً في تعليم الحدود الشمالية    جامعة أم القرى تغير مفهوم استقبال المستجدين بملتقى " انطلاقة واثقة"    وظائف شاغرة للرجال والنساء بالمديرية العامة للسجون.. موعد وطريقة التقديم    أمير الرياض يستقبل المفتي العام والعلماء والمسؤولين    «ساما»: القروض العقارية للأفراد تقفز إلى 16 ألف عقد    وزير الدولة لشؤون الدول الإفريقية يجتمع مع وزير الخارجية البحريني ووزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي    وفد مسلمي القوقاز يزور مجمع كسوة الكعبة المشرفة    هل يمهد تعطيل البرلمان البريطاني لحرب ضد إيران؟!    «وول ستريت»: طرح أرامكو بسوق الأسهم السعودية هذا العام    مؤشرا البحرين العام والاسلامي يقفلان على انخفاض    المملكة تتبرع بمليوني دولار للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي    مسؤولة أممية: النازحون والمهاجرون في ليبيا يعانون بشدة    حقيقة إصدار هوية جديدة تُغني عن الرخصة وكرت العائلة وجواز السفر    مهرجان ولي العهد للهجن الثاني يضع الطائف في صدارة الوجهات السياحية العربية    بدء العمل في قسم جراحة اليوم الواحد بمستشفى حائل العام    «تقنية طبية» جديدة تهب الأمل لمصابي «السرطان»    نادي الشرقية الأدبي يواصل فعالياته لليوم الثاني .. توقيع كتب وتجارب مؤلفين    الموري يدخل تحدي الجولة الثالثة من بطولة الشرق الأوسط للراليات    دارة الملك عبدالعزيز تحدّث مقررات الدراسات الاجتماعية والمواطنة    350 ألف دولار جوائز اليُسر الذهبي في مهرجان «البحر الأحمر السينمائي»    انطلاق فعاليات البرنامج التعريفي بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن    الأمير بدر بن سلطان يناقش استعدادات الجامعات بالمنطقة ويستمع للخطة المرورية التي سيتم تنفيذها بالتزامن مع بدء العام الدراسي    162 انتهاكاً للملكية الفكرية.. والهيئة توقع عقوبات    “اللهيبي” يكشف عن حزمة من المشاريع والأعمال الإدارية والمدرسية أمام وسائل الإعلام    سمو سفير المملكة لدى الأردن يلتقي رئيس جامعة الإسراء    شرطة مكة تعلن ضبط 8 متورطين بمضاربة «السلام مول».. وتكشف حالة المصاب    "الأرصاد" تنبه من رياح نشطة وسحب رعدية على أجزاء من تبوك    فتح باب القبول والتسجيل لوظائف الدفاع المدني للنساء برتبة جندي    التعليم تعلن جاهزيتها للعام الدراسي ب 25 ألف حافلة ومركبة    ضمن برنامج “البناء المستدام”.. “الإسكان” تسلم مواطنا أول شهادة لجودة البناء    سمو الأمير فيصل بن بندر يستقبل مدير فرع وزارة الشؤون الإسلامية بالمنطقة    صحافي إسباني: برشلونة يخسر كرامته    «الشؤون الإسلامية»: كود بناء المساجد يحمل رسالة العناية ببيوت الله وتطويرها    مركز الملك سلمان للإغاثة يسلم مشروع صيانة شارع "محمد سعد عبدالله" في مديرية الشيخ عثمان بعدن    “التحالف”: اعتراض وإسقاط طائرة “مسيّرة” أطلقتها المليشيا الحوثية من صعدة باتجاه المملكة    الاتحاد البرلماني العربي يدين حذف اسم فلسطين من قائمة المناطق    المجلس المحلي لمحافظة العيدابي يناقش المشروعات الحيوية    هذ ما يحدث إذا كان المستفيد الرئيسي غير مؤهل في حساب المواطن    الهيئة الاستشارية بشؤون الحرمين تعقد اجتماعها الدوري    "صحة الطائف" تعرض الفرص الاستثمارية بالمجال الصحي الخاص وتركز على أهمية التقنية    إقرار وثيقة منهاج برنامج القيادة والأركان    سفير نيوزيلندا:            د. يوسف العثيمين        «الحج» تطور محرك حجز مركزي لربط منظومة الخدمة محلياً ودولياً    الجيش اللبناني يتصدى لطائرة إسرائيلية    تبوك: إنجاز 95% من جسر تقاطع طريق الملك فهد    بعد استقبال وزير الداخلية.. ماذا قال صاحب عبارة «هذا واجبي» ل«عكاظ»؟    الملك يأمر بترقية وتعيين 22 قاضيًا بديوان المظالم على مختلف الدرجات القضائية    وقت اللياقة تخطف الانظار في موسم السودة    جامعة الملك خالد تنظم مؤتمر "مقاصد الشريعة بين ثوابت التأسيس ومتغيرات العصر" رجب المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إيران تقاوم مساعي فرنسا لكبح صواريخها وتدخلاتها الإقليمية
نشر في الحياة يوم 06 - 03 - 2018

واجه وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، خلال زيارته الخاطفة طهران أمس، مقاومة من المسؤولين في محاولته مناقشة ملف برنامج إيران الصاروخي وتدخلاتها في الشؤون الإقليمية.
وعكست ذلك تصريحات أدلى بها الوزير في ختام زيارته، إذ قال: «لا يزال هناك كثير من العمل الذي يجب فعله» في هذا الصدد. وأضاف أن باريس ستواصل محادثاتها مع طهران، مشدداً على ضرورة إيجاد سبيل لتحقيق الاستقرار في المنطقة.
أتى ذلك في ختام يوم صعب، تخلّلته اجتماعات شابها توتر مع مسؤولين إيرانيين بارزين، بينهم نظيره محمد جواد ظريف والرئيس حسن روحاني وسكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني.
وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمهل الأوروبيين والكونغرس حتى 12 أيار (مايو) المقبل، لإصلاح «عيوب جسيمة» في الاتفاق النووي المبرم بين إيران والدول الست عام 2015، مهدداً بانسحاب واشنطن منه وإعادتها فرض عقوبات على طهران.
وبدأ لودريان مهمته بلقاء شمخاني الذي أبلغه بأن البرنامج الصاروخي الإيراني «يتسق مع سياستنا الدفاعية التي لا تشكل أي تهديد لأي دولة». واعتبر أن سياسة أوروبا بإعطاء تعهدات للولايات المتحدة من أجل إبقائها في الاتفاق النووي، تشكّل «خطأ مرادفاً للاستسلام» لترامب. وشدد على أن «تعزيز قدرات إيران الدفاعية، خصوصاً الباليستية، يشكّل ضرورة لا مفرّ منها في إطار سياسة الردع الإيرانية». وأوردت وسائل إعلام إيرانية أن شمخاني جاء إلى الاجتماع مع لودريان بزيه العسكري، ليوجّه رسالة إلى فرنسا.
وأبلغ ظريف لودريان بأن على الدول الأوروبية الموقعة الاتفاق النووي «أداء دور أكثر فاعلية للحفاظ عليه»، وتابع: «تأييد الاتفاق بالكلام فقط ليس كافياً. إذا كان الاتحاد الأوروبي يحاول إنقاذ الاتفاق، فعليه أن يحاول إبقاء إيران فيه، لا الولايات المتحدة». وندد بدعم الغرب العراق في حربه مع إيران (1980- 1988).
وكان ظريف انتقد، في مقابلة نشرتها صحيفة «اعتماد» ما اعتبره «تطرفاً» تبديه دول الاتحاد الأوروبي حيال إيران «من أجل إبقاء الولايات المتحدة في الاتفاق النووي». وحذر من أن هذا الموقف «سيؤذي في نهاية المطاف سياسة أوروبا»، منبهاً إلى أن «أي عمل يستهدف إرضاء الطرف الذي هو أكثر من ينتهك الاتفاق النووي (أي الولايات المتحدة)، لا يفضي إلى نتيجة».
وافتتح الوزير الفرنسي مع روحاني، معرض «اللوفر في طهران»، في قاعة المتحف الوطني الإيراني. واعتبر الرئيس الإيراني بعد لقائه لودريان أن «السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة السورية هو دعم الحكومة المركزية في دمشق».
لكن توتراً رافق زيارة لودريان، إذ تجمّع أصوليون في مطار مهر آباد الدولي في طهران، احتجاجاً على زيارته. كما قال الناطق باسم القوات المسلحة الإيرانية الجنرال مسعود جزائري: «البرنامج الصاروخي الإيراني سيستمر من دون توقف، ولا يحق للقوى الأجنبية التدخل في هذا الأمر». ورأى أن ليس مسموحاً لأي مسؤول إيراني «مناقشة هذه القضية مع أجانب».
وأعلن بهروز كمالوندي، الناطق باسم المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية، أن بلاده تستطيع إنتاج يورانيوم بنسبة تخصيب 20 في المئة، «في أقل من 48 ساعة، إذا انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق» النووي. كما انتقدت الصحافة الموالية للمتشددين قول لودريان إن إيران «ستتعرّض لعقوبات جديدة» إذا لم «تعالج جذرياً» ملف «برامج الصواريخ الباليستية التي يبلغ مداها آلاف الكيلومترات والتي لا تتوافق مع القرارات» الصادرة عن مجلس الأمن. وظهرت عناوين مثل «ضيف فظ» و «أسلحة الفتنة الجماعية».
لكن مصدراً ديبلوماسياً فرنسياً أشار إلى أن الصواريخ الباليستية الإيرانية «لا تتوافق مع (قرار مجلس الأمن)»، مبدياً «قلقاً خاصاً إزاء نقل القدرة على صنع صواريخ باليستية إلى أطراف إقليميين، وبهذا نعني حزب الله» اللبناني.
في فيينا، حذر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو من انهيار الاتفاق النووي، إذ قال في افتتاح اجتماع لمجلس محافظي الوكالة إن الاتفاق «يشكل مكسباً كبيراً للتحقق (من النشاطات النووية)، وانهياره سيشكّل خسارة فادحة لنظام التحقق وللنهج التعددي». وشدد على أن إيران «تنفذ التزاماتها المتعلقة بالملف النووي».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.