بطلب سعودي.. اجتماع طارئ لبحث التصعيد بفلسطين    بعد الصيني.. صاروخ آخر يضل طريقه!    بلجيكا تسجل 1967 إصابة جديدة بفيروس كورونا    شرطة الرياض تقبض على ثلاثة مواطنين يُصنِّعون خمور مغشوشة    "العنف الأسري": رصد حالة تعنيف فتاة من قبل والدها    فقد السيطرة.. مفحط يدهس عدة أشخاص ويلوذ بالفرار    زلزال بقوة 5.8 درجات يضرب اليابان    كوريا الجنوبية تسجل 610 إصابات جديدة بفيروس كورونا    مَنْ يملك (المعرفة) سيملك العالم!!    مفحط يفقد السيطرة على مركبته ويدهس عدة أشخاص ويلوذ بالفرار    يوفنتوس ينتظر الهدايا لحجز مقعده في دوري الأبطال    ارتفاع أسعار الذهب في السعودية.. وعيار 21 عند 194.4 ريال    كم خطوة تكفي للوقاية من الأمراض الخطيرة؟    "المركز الوطني للأرصاد": رياح نشطة وأتربة مثارة على المدينة المنورة    بالفيديو.. "أمن الدولة" تكشف مهام المباحث العامة في أمن المطارات بالمملكة    شرطة مكة تلقي القبض على 5 أشخاص لمشاجرتهم في مناسبة اجتماعية    ضبط 40 شخصًا في تجمع مخالف للإجراءات الاحترازية بدومة الجندل    وفاة صاحب مكتبة دار العلوم بالرياض عبدالله العوهلي    أصول المصارف العاملة في المملكة تقفز ل 3.04 تريليون ريال خلال عام    "أمانة الرياض": 161 مقهى شيشة ومعسل تشرع أبوابها ابتداء من 5 شوال    الأرصاد: سحب رعدية ممطرة على المرتفعات الجنوبية الغربية والغربية    المركز الوطني يُطلق حملة «عيد ينعاد عليكم»    زمان كورونا ولا يلتفت منكم أحد    إن أبغض الحلال عند الله الطلاق    انطلاق أعمال المركز الوطني للفعاليات    الذهب يرتفع مع طغيان نزول الدولار على مخاوف أسعار الفائدة    الاتحاد السكندري وطلائع الجيش يتعادلان في الدوري المصري لكرة القدم    عيد الفطر    حل واقعي    ذكريات والعيد السعيد    الأهلي يكسب صن داونز في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم    أمير نجران يعزي فهد آل رشيد وسليمان الصيعري وآل خديش    قلق دولي حيال القصف الإسرائيلي على مدنيين ووسائل إعلام في غزة    وزير الخارجية يبحث مع نظيره المصري الأوضاع الفلسطينية    جوازات جسر الملك فهد تؤكد جاهزيتها لانهاء إجراءات المسافرين الإثنين المقبل    الفراج: الفرق المهددة بالهبوط تُعطل المتنافسين على اللقب    90 ألف أسرة مستفيدة من حلول سكني    الوحدة يتغلب على الفتح في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    المدينة الطبية لقوى الأمن بالرياض تواصل تقديم لقاحات فيروس كورونا خلال فترة إجازة عيد الفطر    أمير القصيم يعايد الشيخ علي الربيش ويطمئن على صحته    ابن حنيظل يشكر القيادة على التعزية في فقيدهم    «السلاجقة» نضوج العلم في تركمانستان    الأطفال بمنطقة جدة التاريخية يعيدون ذكريات الماضي في العيد    جامعة الأميرة نورة تفتتح معرضها الإعلامي الافتراضي "تأثير"    الموروث الشعبي يزين احتفال فنون أبها بعيد الفطر المبارك    مع قرب السماح بسفر المواطنين.. "جسر الملك فهد" تعلن عن إرشادات جديدة للمسافرين    وزارة الشؤون الإسلامية تغلق 13 مسجد مؤقتاً في 6 مناطق وتعيد فتح 5 مساجد    ليفربول يحدد ثمن بيع محمد صلاح    «الاستثمارات العامة» يفتح التقديم لبرامج تأهيل الخريجين لسوق العمل    أبرزها ضمك والاتحاد.. اختتام الجولة 27 من دوري المحترفين ب3 مواجهات    الصحة الفلسطينية: 1300 مصاب حصيلة العدوان الإسرائيلي    وزارة الشؤون الإسلامية تغلق 13 مسجد مؤقتاً في 6 مناطق وتعيد فتح 5 مساجد    نيابة عن خادم الحرمين الشريفين .. وزير الدولة لشؤون الدول الإفريقية يشارك في مراسم تنصيب رئيس جمهورية جيبوتي    الصحف السعودية    ورد وهدايا ولقاح بنجران    المعيقلي في خطبة الجمعة بالحرم المكي: هكذا نداوم على الأعمال الصالحة بعد رمضان    آل ظفران نائب قرى (آل غليظ ) بعسير يهنيء القيادة بعيد الفطر    تركي بن محمد يهنئ الملك سلمان وولي العهد بعيد الفطر المبارك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اسباب وعلاج السكتة الدماغية
نشر في الأصيل يوم 24 - 11 - 2011

تحدث السكتة الدماغية حين ينقطع تدفق الدم إلى دماغك، ما يسبب موت خلايا الدماغ بسبب قلة الأوكسيجين. وثمة نوعان أساسيان من السكتة: النوع الأكثر شيوعاً، والمسؤول عن 80 في المئة من السكتات، يحدث حين ينسد وعاء دموي مؤدٍ إلى الدماغ بسبب جلطة. أما النوع الثاني، فيحصل حين ينفجر وعاء دموي ويرتشح الدم إلى الدماغ.
إنها السكتة النزفية ويزداد احتمال حصولها في حال المعاناة من ارتفاع ضغط الدم الذي يضعف جدران الشرايين.
قد تحصل السكتة الدماغية نتيجة ضيق الشرايين وتصلبها، أو جلطات دموية، أو ارتفاع في ضغط الدم، أو مرض في الأوعية الدموية الصغيرة في الدماغ. وأبرز عوامل الخطر هي: أولا، ارتفاع ضغط الدم. لا يكشف ضغط الدم المرتفع عن أية أعراض، ولذلك من المفيد التحقق من ضغط الدم بين الحين والآخر. وفي حال المعاناة من ضغط الدم المرتفع، يصف الطبيب أدوية لخفضه ويوصي بممارسة التمارين المنتظمة، وتناول الأكل الصحي، والتوقف عن التدخين، وتخفيف مقدار الملح في الطعام.
ثانياً، داء السكري. إن العديد من المصابين بهذا المرض يعانون أيضاً من البدانة المفرطة وضغط الدم المرتفع وارتفاع مستوى الكولسترول في الدم، وهي كلها من الأمور المسببة للجلطة الدموية.
ثالثاً، مرض القلب. يمكن لأي نوع من مرض القلب أن يزيد خطر تعرضك للسكتة الدماغية، سواء كان هذا المرض خلقياً أو في الأوعية أو الصمامات.
رابعاً، التدخين. السجائر تتلف جدران الشرايين، وتزيد من احتمال الجلطات، وترفع ضغط الدم، وتجعل القلب يعمل بصورة أسرع، وتسرّع تصلب جدران الأوعية الدموية.
خامساً، الأكل الدسم. إن الإكثار من تناول الأطعمة الدهنية يمكن أن يؤدي إلى ترسب المواد الدهنية في الشرايين، ما يزيد من خطر السكتة الدماغية.
سادساً، مرض في الدم. إن المعاناة من مرض في الدم مثل وفرة عدد خلايا الدم الحمراء يجعل الدم أكثر سماكة وبالتالي أكثر عرضة للتخثر. كما أن فقر الدم المنجلي يجعل الخلايا المنجلية تلتصق بجدران الأوعية الدموية.
سابعاً، عدم انتظام خفقان القلب. قد تتذبذب حجرات القلب بدل أن تخفق كما يجب، ما يدفع الجلطة إلى الفرار والانتقال إلى الشريان السباتي فتحصل حينها الجلطة.
ثامناً، عدم ممارسة التمارين. إن ممارسة 30 دقيقة من التمارين خمس مرات أسبوعياً، سواء تمثل ذلك في السباحة، أو المشي، أو الركوب على الدراجة، أو صعود السلالم، يعني أنك أقل عرضة للسكتة الدماغية.
تاسعاً، التقدم في العمر. يزداد خطر التعرض للسكتة الدماغية كلما تقدم الإنسان في العمر. وقد يكون التاريخ العائلي أو التكوين الجيني مسؤولاً إلى حد كبير عن زيادة الخطر.
وأخيراً، سكتة صغيرة. إذا عانيت من ضبابية في الرؤية أو صعوبة في الكلام لبعض الوقت، أو من ضعف في العضلات فيما صحتك الإجمالية جيدة، قد يعزى ذلك إلى سكتة صغيرة. عليك مراجعة الطبيب فوراً لأنك أكثر عرضة لسكتة كبيرة وقاتلة.
الوقاية والعلاجات
للحؤول دون حصول السكتة الدماغية، لا بد من اعتماد أسلوب العيش الصحي، أي تناول خمس حصص من الفاكهة والخضار الطازجة كل يوم، وممارسة التمارين بانتظام، والإقلاع عن التدخين. من المفيد أيضاً تناول الدواء لخفض ضغط الدم المرتفع، في حال كان كذلك. ويوصي الأطباء مرضى السكري بتناول الأسبيرين كل يوم لترقيق الدم.
أما علاجات السكتة الدماغية فترتبط بنوع السكتة ومكان حصولها في الدماغ. فعلاج السكتة الاحتباسية قد ينطوي على عقاقير لترقيق الدم أو تفجير الجلطات وأحياناً عملية لإزالة الصفائح (الكولسترول المتصلب والرواسب الأخرى) من الشريان السباتي المؤدي إلى الدماغ. وقد تبرز الحاجة إلى الأدوية أو العملية الجراحية إذا أدت السكتة إلى تورم الدماغ.
وثمة علاجات أقل بالنسبة إلى السكتة النزفية. لكن إذا كانت السكتة مرتبطة بضغط الدم المرتفع، يصف الطبيب أدوية للسيطرة على ضغط الدم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.