رئيس المالديف يزور المسجد النبوي    إقبال على شراء الأضاحي بالمناطق    حزمة الدعم الحكومي.. مساندة الفئات الأشد احتياجاً لمواجهة ارتفاع الأسعار عالمياً    الدعيلج يتفقد مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة    المليشيا ترفع أسعار الثور مليون ريال يمني    القبضة السعودية تواجه مصر    معالجة التشوهات البصرية بوادي جازان    وزارة الصحة.. جهود متواصلة وعناية طبية فورية لحجاج بيت الله    وزير الخارجية يجري اتصالاً بوزير خارجية البيرو    وكيل أعمال أوسبينا يضع شرطًا لإعلان انتقال الحارس للنصر    "الموارد البشرية": صرف المعاش الإضافي يشمل مستفيدي الضمان السابق والمطور وإيداع المبالغ خلال الساعات المقبلة    جمعية البر الخيرية بالمشعلية توزع أكثر 1300 سلة غذائية ضمن مشروع " إطعام أسرة"    سمو أمير الجوف يطمئن على صحة النصيري    دياز: الهلال منحني كل شي وبات يلامس عاطفتي    قوات أمن الحج: منع الممارسات السلبية.. وطوق أمني لضبط المخالفين    رئيسُ اتحاد الملاكمة : سنسعى لتحقيق أفضل النتائج والإنجازات في المحافل الدولية        زيلينسكي: إعادة إعمار أوكرانيا ستكلّف 750 مليار دولار على الأقل        رونالدو يضغط للرحيل عن مانشستر يونايتد    الشمري: تكليف أكثر من 600 موظف من المؤهلين لخدمة الحجاج    بورصةُ المغرب تغلقُ على انخفاض    إنقاذ حاج باكستاني من تسارع نبضات القلب في مدينة الملك عبد الله الطبية    إطلاق سلسلة هواتف Xiaomi 12S "المصممة بالتعاون معLeica " في الصين    صدور التوجيه السامي بتسليم كسوة الكعبة يوم العاشر من ذي الحجة    وزير الشؤون الإسلامية يلتقي نائب وزير الشؤون الدينية رئيس شؤون الحج بجمهورية غينيا كوناكري    ولي العهد يؤكد على مراعاة المواطنين الأكثر احتياجاً في مواجهة ارتفاع التكاليف    جامعة الملك سعود تحقق المركز الأول في معدل نشر بحوث كورونا على المستويين المحلي والعربي    توال تستكمل تجهيزات البنية التحتية للاتصالات لخدمة الحجاج    السفير السعودي يزور توأماً سياميًا باكستانياً خضعا لعملية فصل في المملكة قبل 6 سنوات                                        إيران توقف المصارف الخارجية وتعترف باختراق حساباتها    آرسنال يضم مهاجم مانشستر سيتي    الاتحاد يحسم موقفه من حجازي    الشرطة الدانماركية: قتلى إطلاق النار بينهم روسي.. ولا نستبعد الهجوم الإرهابي    شكري: تعليق العملية السياسية تسبب باضطرابات في ليبيا    " الأرصاد " : رياح نشطة وسحب رعدية على منطقة عسير    محافظ محايل يتقدم المصلين على شهيد الواجب (العسيري) وينقل تعازي القيادة لذويه    مكتبة الحرم المكي تختزل أكثر من 3 ملايين مخطوطة علمية    مُختبرات الصّحة العامة المركزية بسلطنة عُمان .. جهود كبيرة خلال جائحة كورونا    كورونا في المملكة.. ارتفاع الإصابات وحالات التعافي وصفر وفيات لليوم الثاني    استمرار تأثير الرياح التي تحد من مدى الرؤية على عدة مناطق    أعداء وأحباب المهنة    وسائل التواصل الاجتماعي وتبخير التاريخ بمكوناته الثقافية والسياسية والتراثية    محافظة ينبع ومراكزها تواصل عملها خلال أجازة عيد الأضحى المبارك لهذ العام    القنصلية المصرية تحتفل بذكرى العيد ال70    أوكرانيا.. الجميلة والوحش !    السياري يرفع الشكر للقيادة بمناسبة تعيينه نائباً لمحافظ البنك المركزي السعودي للاستثمار والأبحاث    رحيل أسطورة المسرح البريطاني بيتر بروك عن عمر 97 عاماً    سفير المملكة لدى الصين يزور مركز البحوث والتواصل المعرفي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



«أوميكرون» يوسع خريطة تفشيه
نشر في عكاظ يوم 29 - 11 - 2021

أضحى العالم، بين ليلة وضحاها، رهينة لمتحورة فايروس كورونا الجديد المسماة «أوميكرون». فقد عمدت دول إلى إغلاق حدودها بالكامل أمام الأجانب. واتسع نطاق منع السفر من أقطار جنوب القارة الأفريقية وإليها. وعادت دول أمس إلى تشديد التدابير الوقائية، وسط رفض قطاعات من شعوبها. وبدأت شركات صنع اللقاحات المضادة لكوفيد تسابق الزمن لإصدار نسخة محدّثة من لقاحاتها تستطيع توفير حماية من المتحورة الجديدة. ووسعت «أوميكرون» خريطة انتشارها في العالم؛ إذ ظهرت في بلدان ليس لها أي تواصل مع أفريقيا الجنوبية، مهد السلالة المتحورة الجديدة. وتأتي «أوميكرون» - وهي السلالة التي ظهرت في بوتسوانا وجنوب أفريقيا مطلع الشهر الجاري - في وقت تعاني فيه الدول الكبرى، خصوصاً على ضفتي المحيط الأطلسي، تسارعاً جنونياً في الإصابات الجديدة والوفيات. فبعد أن سجلت دول العالم السبت 543187 حالة جديدة، رافقتها 6744 وفاة إضافية؛ ارتفع العدد التراكمي لإصابات العالم أمس (الأحد) إلى 261.50 مليون إصابة، وعدد الوفيات في العالم إلى 5.21 مليون وفاة. وكان النصيب الأكبر من الحالات الجديدة السبت لكل من الولايات المتحدة (85432)، وألمانيا (44977)، وبريطانيا (39567). ومن نِعَم الله على السعودية أن نجّاها من تفاقم الأزمة الصحية الراهنة؛ إذ تقدمت أمس بهبوطها من المرتبة ال59 إلى ال60 في عداد الدول الأكثر إصابة بالفايروس. وهو نصر يضاف إلى سجلات الأداء الممتاز لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في إدارتها للأزمة الصحية العالمية. وأضحت الولايات المتحدة على حافة الوصول إلى 800 ألف وفاة؛ إذ بلغ عدد وفياتها أمس (الأحد) 799312 وفاة. كما أنها تقترب رويداً رويداً من بلوغ 50 مليون إصابة منذ اندلاع نازلة كورونا قبل سنتين. وتقترب الهند (34.57 مليون إصابة) من بلوغ نصف مليون وفاة (468554 وفاة حتى الأحد).
وأثار الفزع والإنذار أمس تفشي سلالة أوميكرون في عدد أكبر من الدول، خصوصاً في أوروبا، بعد أيام فحسب من ظهورها في جنوب أفريقيا. فقد أعلنت بريطانيا اكتشاف إصابتين في أراضيها. وأمر رئيس الحكومة بوريس جونسون الليل قبل الماضي، في مؤتمر صحفي في لندن، بإعادة إلزامية ارتداء الكمامات. وبات البريطانيون مهيئين لصدور إعلان إما أنه سيلغي الاحتفالات الشعبية بأعياد الميلاد؛ أو سيفرض قيوداً تجعلها بلا طعم. كما أعلنت ألمانيا وبلجيكا وهونغ كونغ وإسرائيل تسجيل إصابات بالسلالة البوتسوانية الجديدة. وقال مستشار الإدارة الأمريكية في شؤون مكافحة الوباء الدكتور أنطوني فوتشي إنه لن يشعر بأية مفاجأة إذا اكتشف أن أوميكرون فاشية أصلاً في الولايات المتحدة. وأضاف: نحن لم نعثر عليها بعد في أمريكا. وقال رئيس الوزراء البريطاني جونسون في مؤتمره السبت إن على أي شخص يصل جواً الى إنجلترا أن يخضع في اليوم التالي لوصوله لفحص PCR، وأن يعزل نفسه إلى حين حصوله على نتيجة فحص سالبة. وأضاف أنه إذا جاءت نتيجة الفحص موجبة، فإن أسرة المصاب ومخالطيه يتعين عليهم عزل أنفسهم 10 أيام، بغض النظر عما إذا كانوا تحصنوا بالتطعيم. وكانت التعليمات السائدة تعفي أقارب المصاب من العزل الصحي إذا كانوا قد تم تحصينهم بالكامل باللقاحات المضادة للوباء. وأوضح جونسون، أن دخول المتاجر ووسائل النقل العام أضحى يتطلب ارتداء الكمامة. وزاد أن علماء حكومته أوصوا بتسريع برنامج التطعيم بالجرعة التعزيزية الثالثة ليشمل الأشخاص دون سن ال40 عاماً بأسرع ما يمكن. وذكر مسؤولون حكوميون أن الحالتين الجديدتين لسلالة أوميكرون هما لشخصين قدما من جنوب القارة السمراء، أحدهما في بلدة برنتوود (جنوب شرق إنجلترا)، والآخر في مدينة نوتنغهام (وسط إنجلترا). واعتباراً من أمس (الأحد) أضحت بوتسوانا، وإيسواتيني (سوازيلاند سابقاً)، وليسوتو، وناميبيا، وجنوب أفريقيا، وأنغولا، وموزمبيق، ومالاوي، وزامبيا ضمن «قائمة حمراء»، يحظر السفر إليها والقدوم منها لبريطانيا. وإذا عاد أي بريطاني من تلك الدول فإن عليه أن يعزل نفسه صحياً مدة 10 أيام. وحذت حذو بريطانيا في حظر السفر من جنوب القارة السمراء دول عدة، منها أستراليا، وجزر المالديف، ونيوزيلندا، والبرازيل، وكندا، والاتحاد الأوروبي (27 دولة)، وإيران، واليابان، وتايلند، والولايات المتحدة. وانتقدت منظمة الصحة العالمية إجراءات منع السفر قبل اكتمال تحليل طبيعة التحورات الوراثية للسلالة الجديدة. وأعلنت إيطاليا وألمانيا أن أوميكرون موجودة في أراضيهما. ورجحت هولندا وجود السلالة لدى عدد من 61 مسافراً تم تأكيد تشخيص إصابتهم غداة هبوط طائرتهم القادمة من جنوب أفريقيا بمطار أمستردام قبل يومين.
جنوب أفريقيا.. عزلة خارجية.. وداخلية
أكدت مصادر حكومية في جنوب أفريقيا أن هذه الدولة، التي أضحت معزولة في أنحاء العالم، بسبب قرارات منع الرحلات منها وإليها من عدد كبير من الدول؛ تدرس إعلان تدابير صحية مشددة خلال اليومين القادمين؛ في مسعى لكبح تفشي سلالة أوميكرون. وعقدت اللجنة الوطنية لمكافحة كوفيد-19 اجتماعاً في بريتوريا السبت، درست خلاله التأثير السالب المحتمل للاقتصاد من جراء التدابير المزمعة. ومن الخيارات تسريع حملة التطعيم في البلاد. ويشعر المسؤولون في جنوب أفريقيا بغضب شديد من قرار الدول الأخرى حظر الرحلات الجوية منها وإليها؛ إذ إن السياحة تمثل نحو 7% من إيرادات ميزانية البلاد. ولا يتجاوز عدد المطعّمين بلقاحات كوفيد في جنوب أفريقيا سوى ثلث عدد السكان. وتضاعف عدد الإصابات الجديدة بالفايروس في جنوب أفريقيا ثلاث مرات الأسبوع الماضي، ليصل إلى 2465 إصابة الجمعة الماضية. وارتفعت نسبة الفحوص الموجبة من 6.5% الخميس إلى 9.2% الجمعة، بحسب أرقام المعهد الوطني للأمراض المُعدية في جنوب أفريقيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.