القبض على 5 أشخاص ارتكبوا عددًا من جرائم السرقة في أحياء متفرقة بالرياض    بايدن في رسالة لإيران: لن تُفلتوا من العقاب… احذروا    تمكين موظفي «الخطوط الحديدية» من الانتقال إلى أي جهة حكومية    "المركز الوطني للأرصاد" : رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة المدينة المنورة    البحرين: نقف مع المملكة ونؤيد تقرير خارجيتها حول جريمة مقتل خاشقجي    مفتي مصر يدين منع قوات الاحتلال رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي    حالة الطقس: هطول أمطار رعدية في 8 مناطق بالمملكة    مبارك    رئيس جامعة جازان يهنئ القيادة بنجاح العملية الجراحية التي أجريت لسمو ولي العهد        مصر تسجل 601 إصابة جديدة بفيروس كورونا    «هواوي» تعتزم إزالة نظام «أندرويد» من أجهزتها في هذا الموعد    أداء متباين لمؤشرات سوق الأسهم الأميركية عند الإغلاق    جامعة دار الحكمة ب #جدة تحتفي باليوم العالمي لزراعة القوقعة الإلكترونية    الوقف العلمي بجامعة #الملك_عبدالعزيز ينظم حملة – لا ترمها بل أوقفها –    الحصوة ،، شاهدة على ارتباط المسجد النبوي بالحياة الاجتماعية    #تعليم_الليث يشارك بثلاثة مشاريع في معرض إبداع للعلوم والهندسة 2021م    ال عتمه في ذمة الله    توضيح مهم من «الصحة» بشأن تطعيم المصابين مسبقاً ب«كورونا»    الرجال لا يبكون!!    تقرير ال CIA.. تكهنات تتلو تكهنات!    القيادة الكويتية تهنئ خادم الحرمين بنجاح عملية ولي العهد    الضربات تتوالى على ليفربول    النمشان والدوسري: الاتفاق والقادسية قادران على المنافسة    منع البلطان من مزاولة النشاط الرياضي شهرين    456 مليار ريال إيرادات نفطية في 2020    حلمٌ في الجنوب    شروط صارمة لاستيراد وتصنيع المستلزمات الطبية    نشرت الجريدة الرسمية "أم القرى"، اليوم (الجمعة)، تفاصيل مشروع قواعد حساب زكاة مكلفي التقديري، بعد الموافقة عليه من قبل وزير المالية محمد الجدعان. ويُقصد بالمشروع أي مكلف زكوي ليس لديه قوائم مالية تعكس حقيقة نشاطه وغير ملزم بإصدار قوائم مالية وفقا للأنظمة    أمراء يهنئون ولي العهد بنجاح العملية الجراحية    جولات المطاعم والبوفيهات تكشف المستور في الطائف    أجواء أوروبية تنعش الباحة    للوفاء عنوان    دائماً ابقَ في العربة الأخيرة!    الكَبْكَبَة..!!    حتمية تدويل التعليم العالي بين الجامعات السعودية والعالمية    وفاة الأمير فهد بن محمد بن عبدالعزيز    الشرف الرفيع بين عصرين    «ألبوم» مصور يحكي قصة المسجد الحرام مع «كورونا»    «محراب المسجد النبوي» عناية سعودية متعاقبة بين الملوك    محافظ الطائف يهنئ القيادة بنجاح العملية الجراحية التي أجريت لسمو ولي العهد    التحالف: تدمير مسيرتين أطلقتهما مليشيا الحوثي تجاه المملكة    الأخت.. المجني عليها!! (3)    قيود «أوروبية» صارمة في مواجهة تحورات الفيروس    80 % من المضادات الحيوية للأسنان غير ضرورية        البابطين يتوج طائرة الزعيم ببطولة الدوري    خادم الحرمين يتلقى تهنئة أمير الكويت بنجاح عملية ولي العهد    خادم الحرمين الشريفين يتلقى اتصالاً هاتفيًا من أمير دولة الكويت        القبض على مواطن قام بتركيب تجهيزات المركبات الأمنية وممارسة التفحيط في الرياض    "الشؤون الإسلامية": إغلاق 5 مساجد مؤقتاً ب 4 مناطق بعد تسجيل 13 إصابة ب"كورونا" بين المصلين    فنون جدة تعلن نتائج مسابقة جائزة "ضياء عزيز للبورتريه 2020"    «الديوان الملكي»: وفاة الأمير فهد بن محمد بن عبدالعزيز بن سعود    الملك سلمان وبايدن بحثا تعزيز الشراكة و{سلوك إيران المزعزع للاستقرار}        خادم الحرمين يتلقى تهنئة القيادة القطرية بمناسبة نجاح عملية ولي العهد    المبخوت: نقد التواصل الاجتماعي للطلياني انطباعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل تتبدل السياسات بتغير الرئيس ؟
نشر في عكاظ يوم 03 - 11 - 2020

من سيكون الرئيس الجديد للولايات المتحدة، الجمهوري دونالد ترمب أم الديمقراطي جو بايدن؟ حدة المواجهة بين المرشحين والتعارض بينهما حفزا الناخبين ودفعا قطاعات مترددة نحو الوصول إلى صناديق الاقتراع، ساعدتهم على ذلك لجنة الانتخابات التي سهّلت عليهم الوقت بفتح أبواب الصناديق قبل شهر ونصف الشهر للإدلاء بأصواتهم مبكراً، ما وفر لنحو 100 مليون أمريكي إنجاز واجبهم الدستوري وخيارهم الانتخابي من أصل 219 مليون ناخب.
التباينات واضحة بين المرشحين في القضايا الداخلية والعناوين الاقتصادية والاجتماعية، ولا قيمة كبيرة في الخلاف حول القضايا السياسية والخارجية منها بشكل خاص، ولذلك تكمن أوراق القوة لديهما في ما أنجزاه، فالرئيس ترمب لديه ما يتباهى به من إنجازات اقتصادية خلال ولايته الرئاسية الأولى، شعاره المركزي «10 ملايين وظيفة ومليون مؤسسة جديدة»، وتحالفه مع المسيحيين الإنجيليين الذين يمثلهم نائب الرئيس مايك بنس حاكم ولاية انديانا السابق عضو مجلس النواب المنتخب، بينما يتباهى منافسه بايدن بأنه شغل موقع نائب الرئيس باراك أوباما وله تراث كشريك في الإنجازات، واختار كامالا هاريس عضو مجلس الشيوخ كأول امرأة سوداء تترشح لمنصب نائب الرئيس، في ظل أجواء عنصرية مست ذوي الأصول الأفريقية بأحداث قتل على يد الشرطة.
ترمب اعتمد على قاعدة انتخابية مثلثة تتكون من أصحاب الشركات الذين يعدهم بتخفيض الضرائب والمسيحيين الإنجيليين المحافظين، بينما الشق اليميني من الطائفة اليهودية وتمثيلهم عبر منظمة الإيباك المؤيدة لسياسات الليكود.
بايدن اعتمد على الشرائح الفقيرة من العمال والموظفين والشرائح الوسطى، وأبناء القوميات المتعددة، وعلى الشق المعتدل من الطائفة اليهودية وتمثيلهم عبر منظمة الجي ستيرت المعارضة لسياسات الليكود والاستيطان والتوسع.
ويبقى مهماً أنه أياً كان الرئيس الأمريكي القادم فإن سياسة واشنطن لا تتغير كثيرا بتغير «سيد البيت الأبيض» باعتبار أنها دولة مؤسسات، لكنه لا يمكن إنكار دور وتوجهات من يدير مقاليد الأمور.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.