فوز المجر على أورجواي في المجموعة الأولى بمونديال العالم لليد    إطلاق شركة كدانة لتطوير المشاعر برأسمال مليار ريال    «التجارة» تحجب متجراً تأخر بتسليم الشحنات.. وآخر غير مصرح    «الاستثمارات» يفوز بجائزة أفضل صندوق استثماري لعام 2020    145 قتيلا وجريحا.. مشاجرة تتحول لمجزرة غرب دارفور    دماء قاضيتين تفزع كابول    لودريان ل«إيران»: «كفى»    بايدن في اليوم الأول لرئاسته: إلغاء حظر المسلمين.. والعودة لاتفاق باريس    تهنئة منسوبي صحيفة التميز : للجنة النسائية بالمجلس الإستشاري لرواد المسجد الحرام    رؤساء وأعضاء النادي الخالدي بالوجه: نترقب افتتاح ملعب ال 60 مليوناً    السمار: صدارة «الهلال» ليست غريبة عليه    عقبة شبابية تهدد صفقة بلعمري والأهلي    سجال بين الهلال وإدواردو بسبب مكافأة الدوري    الهلال يستعيد كويلار.. وإصابة سالم ب«تمزق»    دليل رقمي لخدمات التوثيق المنتقلة من المحاكم إلى «الكتابات»    هيئة الأمر بالمعروف بالخرمة تفعّل حملة "الخوارج شرار الخلق"    العميد العشيوان يباشر عمله مديراً لجوازات منطقة الجوف    نصاب ينتحل صفة «ضابط شرطة» 32 سنة    الاختبارات الدولية.. طلابنا في «المربع الأخير»!    «الفيصل» يرعى ندوة «المملكة المستقبل»    «مادونا» تتحدى «كورونا» وتزور 5 بلدان عالمية    تكريم عبدالله مناع واختياره «شخصية ملتقى النص» بأدبي جدة    أمير المدينة: انحسار كورونا نتيجة العمل الاحترافي    متحدث «الصحة» ل عكاظ: تفاوت أعمار الحاصلين على لقاح كورونا «متوقع»    95.000.000    الخصوصية تُحرج (واتساب)    مناهج التعليم عن بعد !    بناء منصات اجتماعية في أهمية إف 15 !    عندما يغضب الهلاليون    «شاطئ يام» الترفيه يسبح بحرا    المدير الجوعان    استرخاص المرأة في الإعلام والإعلان    شركة المياه تحتاج إعادة هيكلة..!    شَوْك ثمّ تَشَوُّك!!    إلى فرسان معركة الفساد أين توجهكم على التقنيات الحديثة ؟    لماذا اللقاح «جرعتان»؟!                توضيح من التجارة بشأن موعد تطبيق الفواتير الإلكترونية        تركي بن طلال يشهد العفو عن مقيم محكوم عليه بالقصاص        فروسية الزلفي تقيم سباقاتها للموسم الحالي        #أمير_تبوك يترأس اجتماع المحافظين غداً    متحدث الصحة يكشف عن أمر مؤسف بشأن كورونا    محافظ الخرج يستقبل مدير فرع رئاسة هيئة الأمر بالمعروف بمنطقة الرياض    الجوازات توضح شروط سفر العمالة المنزلية بتأشيرة خروج نهائي        إصدار تصاريح جديدة لمن يرغب في تقديم خدمات للمعتمرين قريباً    الفيصل يرعى ندوة "المملكة المستقبل في ضوء تطلُّعات واستراتيجيات سلمان الحزم" ب"أم القرى"    سمو الأمير فيصل بن خالد يتفقد المواقع الأثرية في قرية زُبَالا التاريخية والجميمة الأثري    "العدل": تحديد المقابل المالي لأعمال التوثيق والإفراغات وعقود النكاح    جامعة المؤسس: 55 مبادرة في «مكة الثقافي».. أبرزها صناعة الروبوتات    القيادة تعزي أمير الكويت في وفاة فضاء الصباح    32 كشافا يزورون المعالم الأثرية بعسفان        







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يسعى لتطوير مؤشراته المحلية واعتمادها دوليا بنهاية العام الجاري
نشر في ذات الخبر يوم 02 - 12 - 2020

- علي العيسى كشف مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، أنه يعمل حاليا بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP على مشروع دولي لتطوير مؤشراته المحلية لاعتمادها كمؤشرات دولية، بما يتوافق مع المعايير المتعارف عليها عالميا، والموصى بها في تقرير برنامج الأمم المتحدة للمؤشرات الاجتماعية.
وأوضح المركز أنه عقد خلال الأسبوعين الماضيين عدة اجتماعات مع الخبراء في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بحضور سعادة الدكتور/ عبدالله الفوزان، الأمين العام للمركز وسعادة الأستاذ/ إبراهيم بن زايد العسيري، نائب الأمين العام للمركز والخبراء المختصين من المراكز لتطوير مؤشر التلاحم الوطني واعتماده بنهاية العام الجاري كأولى مخرجات هذا المشروع، ليتوافق مع المعايير المتعارف عليها دولياً والموصى بها في تقرير برنامج الأمم المتحدة للمؤشرات الاجتماعية الخاص بمؤشر التماسك الاجتماعي في المنطقة العربية.
وأشار سعادة الدكتور/ عبدالله الفوزان إلى أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي اطلع خلال تلك الاجتماعات على تجربة المملكة في التلاحم من خلال مؤشر التلاحم الوطني الذي أعده المركز في العام 2018 وعكست نتائجه واقع الأحداث الاجتماعية والسياسية التي يعيشها المجتمع والذي استطاع بفضل الله تعالى ثم بوحدته وتلاحمه مع قيادته تجاوز العديد من التحديات والأزمات التي حاولت التربص بأمنه واستقراره.
ولفت إلى أن المركز بدوره اطلع على تجربة البرنامج في بناء مؤشر التماسك الاجتماعي (منهجياً وإحصائياً) كما تمت إقامة عدة لقاءات بين الشركاء العلميين ، شهدت في مجملها تنوعا وثراء خلص لتقديم خارطة العمل لمشروع تطوير مؤشر التلاحم الوطني نتج عنها عدة متطلبات على المستوى المنهجي والاحصائي، بدءا من إجراء الاختبارات الميدانية وجمع البيانات الميدانية ومن ثم تحليل النتائج، بما يضمن اعتماد المؤشر ومطابقته للمعايير الدولية، بشكل يواكب الصياغة المنهجية للمؤشرات الاجتماعية المعتمدة.
كما أكد الدكتور ثامر البحيري مدير الدراسات والبحوث بالمركز أن مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يسعى لتطوير مؤشر التلاحم الوطني على غرار مؤشرات التلاحم الوطني العالمية، وذلك لاعتماده كمؤشر دولي بمواصفات المؤشرات العالمية، بما يعكس الاستقرار الاجتماعي الذي تنعم به المملكة، ويمد المنظمات الدولية والمراكز البحثية العالمية بمعلومات صحيحة وذات مصداقية عالية تساهم في بناء صورة حقيقية عن المجتمع السعودي، فضلا عن توفير مادة معرفية وموضوعية لمتخذي القرار في المملكة العربية السعودية.
إضافة لذلك، فإن اعتماد مؤشر التلاحم الوطني دولياً يزيد من موثوقية منتجات المركز محلياً ودولياً، ويوضح تمركز أنشطة المركز حول أحد أهم محاور وقيم رؤية المملكة 2030 (التلاحم الوطني) كما يعزز دور المركز دولياً على المستوى المعرفي والعلمي، ويساهم في دعم الشخصية السعودية من وجهة نظر العالم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.