مشاعر عفوية وولاء ومحبة لشفاء ولي العهد    أمير الشمالية يدشن جسر المساعدية بعرعر    السعودية تمدد الخفض الطوعي الإضافي بمليون برميل يوميًا في أبريل    وزير الداخلية يدشن الهوية الجديدة لجامعة نايف    متحدث النصر الأسبق: ما يحدث للنادي لا يليق !    اعتماد مستشفى المملكة كأول مستشفى خاص يوفر خدمات التطعيم ضد كورونا    أنظمة ذكية وشراكات دولية لإدارة البيانات التقويمية وتحقيق مستهدفات هيئة تقويم التعليم والتدريب    المعجب يزور العلا وينبع في ختام جولته التفقدية على مقرات النيابة في منطقة المدينة المنورة    السفير المعلمي يلتقي افتراضيا بطلاب أكاديمية باينون الثانوية    اختتام ملتقى الأندية الطلابية بالجامعات السعودية وإعلان الجهات الفائزة بجوائزه    وزير الشؤون الإسلامية يبحث مع وزير العدل بجزر القمر القضايا المشتركة    اللجنة الأمنية في إمارة الرياض تغلق محلين وتضبط 55 بدلة عسكرية في المزاحمية    البحرين تشيد بجاهزية ويقظة الدفاعات السعودية في التصدي للهجمات الحوثية    500 جولة رقابية ينفذها فرع وزارة التجارة بالقصيم على مراكز صيانة السيارات    المملكة تعرب عن قلقها لتنامي وتيرة خطاب الكراهية والتعصب ضد المسلمين حول العالم    عضو مجلس السيادة السوداني يلتقي بمندوب الاتحاد الأفريقي بالسودان    #وظائف إدارية شاغرة بفروع شركة النهدي    «علي اليوسف» شاب صغير السن يؤم المصلين ويأسر القلوب بتلاوته (فيديو)    "حقوق الإنسان" تعزز قدرات المختصين لاكتشاف حالات التحرش الجنسي بذوي الإعاقة خاصة الأطفال    النيابة العامة تتعاون مع الهيئة العامة للأوقاف في مكافحة غسل الأموال    توقع اتفاقية تعاون بين «البيئة» والجمعية البيطرية لتعزيز العمل المشترك    «المرور»: ضبط قائد شاحنة عكس اتجاه السير في الدوادمي    كلية القيادة والأركان تستضيف وزير الدولة للشؤون الخارجية    جامعة الأميرة نورة تحتفي بإعلان الفائزات بجائزة الأميرة نورة للتميّز النسائي الاثنين المقبل    إكستريم إي سباق عالمي جديد تُنظمه المملكة    الشؤون الإسلامية تغلق 12 مسجداً مؤقتاً في خمس مناطق بعد ثبوت حالات كورونا بين صفوف المصلين    كوميدي وكرتون ودراما.. "الإذاعة والتلفزيون" تدعو مؤسسات الإنتاج لتقديم عروضها لرمضان 2022    "الغذاء والدواء" تحذر من هذا الصابون للأيدي لاحتوائه على نسبة عالية من البكتيريا    بالصور.. تدشين مركز لقاحات كورونا في قصر الحكم بالرياض    في عملية نادرة عالميًا.. طبيب سعودي يزرع خلايا جذعية في القرنية لرضيعة    أمين #عسير يستقبل مدير فرع هيئة حقوق الإنسان بالمنطقة    لجنة الاقتصاد في الشورى تطالب بالتوسع في توطين ونقل التقنية    متقدمة 10 مراكز.. السعودية تحقق المركز ال7 في مؤشر حالة ريادة الأعمال    أمير الجوف: وضع مؤشرات لتنفيذ المشاريع الحكومية    تفعيل إعلامي لحملة «الخوارج شرار الخلق» في الحدائق بالجموم    «الصحة»: 90 يوم انتظار للراغبات بالحمل بعد الجرعة الثانية من لقاح «كورونا»    سولشاير يوضح موقف حارسه من مواجهة السيتي    إيقاف استقبال العاملات المنزليات بمراكز إيواء وزارة الموارد البشرية    حارس برشلونة: نريد لقب الكأس    "المواصفات" تدعو تجار الذهب للتحقق من معايرة الموازين    مؤسسة الحبوب تطرح مناقصة لاستيراد 540 ألف طن شعير    الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يلتقي المندوب الدائم لمملكة البحرين    سمو أمير منطقة جازان يعزي في وفاة مدير هيئة تطوير المناطق الجبلية ورئيس بلدية مركز القفل السابقين    محافظ الخرج يلتقي بأعضاء اللجنة الشبابية    مجلس الضمان الصحي يدعم اندماج شركات التأمين بالإعفاء من المقابل المالي لمدة محددة    اهتمامات الصحف الفلسطينية    بالفيديو.. شرطة الرياض تداهم وكراً لتصنيع وترويج الخمور وتقبض على مقيم إثيوبي    طقس غير مستقر على نجران وحائل حتى الخامسة    "ملتقى ومضات" يدعو لتعزيز التعاون الخليجي لاكتشاف الموهوبين ورعايتهم    ما مدى جواز الاستعانة بالآخرين في مسح الجوربين خلال الوضوء؟ أستاذ شريعة يجيب!    عضو "كبار العلماء" سابقاً: تصنيع الحلويات على أشكال حيوانات وذوات الأرواح غير جائز    مؤمنة يحسم مصير غريب وآل فتيل بعد اهتمام الهلال والنصر    ماذا طلب أمير الكويت من الوزراء الجدد ؟    .. ويعاقب «مايكون» وينتظر رد «الانضباط»    «270 ألفاً» تهدد الأهلي بالخصم أو الحرمان !    برعاية ولي العهد.. انطلاق مؤتمر "جهود المملكة في خدمة الإسلام"            







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علماء ألمان يكتشفون سبب شلل الأمعاء في أعقاب جراحات منطقة البطن
نشر في نجران نيوز يوم 30 - 11 - 2010

اكتشف أطباء ألمان السبب الذي يؤدي إلى إصابة الأمعاء كلها بالشلل في أعقاب خضوعها لجراحة. وحسب الأطباء الألمان فإن خلايا مناعية بعينها يمكن أن تتسبب في حدوث التهابات بالقرب من مكان التدخل الجراحي ثم تصل هذه الخلايا عبر الدم إلى أماكن أخرى بالأمعاء قبل أن ينتشر الالتهاب إلى بقية الأمعاء. ونشر الباحثون تحت إشراف مدير مستشفى الجراحات التابع لجامعة بون الألمانية، البروفيسور يورج كلاف نتائج دراستهم في مجلة "نيتشر ميدسين" البريطانية.
فإذا سارت الأمور على ما يرام فإن الأمعاء تنقبض وتنبسط بالشكل المنظم لتنقل بقايا الطعام باتجاه فتحة الشرج. غير أن هذه الحركة تتوقف غالبا عقب الخضوع لجراحة تتعلق بالمعدة والأمعاء وذلك ليس فقط بالقرب من المنطقة التي خضعت للجراحة ولكن في جميع أنحاء الأمعاء مما يتسبب في حدوث التهاب عام في جميع أجزاء الأمعاء حسبما أوضح الباحثون. وأشار البروفيسور كلاف إلى أن ذلك يحدث مع جميع المرضى الألمان الذين يخضعون لجراحة في منطقة البطن أي نحو مليوني مريض سنويا. وعادة ما تحدث هذه الاضطرابات التي يسميها الأطباء انسداد الأمعاء الذي يعقب الجراحات خلال أسبوع من الجراحة. وأوضح البروفيسور أن فحوصا خاصة أظهرت حدوث "بقايا آلام للجراحة" خلال أسابيع قليلة عقب الجراحة إلا أن هذه الآلام لا تعد مصدر خطر ولكنها يمكن أن تؤدي إلى اضطرابات قد تلازم المريض بقية حياته.
ويرجح الأطباء حتى الآن أن سبب حدوث توقف عمل الأمعاء عقب الجراحات هو اضطراب في الأعصاب المسئولة عن توجيه حركة الأمعاء. غير أن المحاولات التي بذلت لمعالجة هذا الخلل العصبي باءت بالفشل حتى الآن مما جعل البروفيسور كلاف يسلك طريقا جديدا تماما في البحث عن سبب توقف عمل الأمعاء عقب الجراحات في منطقة البطن واكتشف أن سبب هذا التوقف هو خطأ في مسار الخلايا المناعية. وتؤدي الجراحة دائما إلى تضرر الأنسجة التي بها الخلايا المناعية الحساسة للميكروبات الضارة والتي ترسل بدورها إشارات إلى الخلايا التائية التي تكون كرات الدم البيضاء مما يتسبب في حدوث التهاب يؤدي إلى شلل عضلة الأمعاء. كما تغادر بعض الخلايا التائية مكان الالتهاب عبر الوريد البابي والكب وتصل إلى الدورة الدموية ثم تعود بعد ساعات إلى الأمعاء.
وعن ذلك يقول البروفيسور كريستيان كورتس المشارك في الدراسة:"لا تعرف هذه الخلايا المكان الذي نشأت فيه لذلك فهي تصل لدى عودتها إلى أي مكان آخر في مقاطع الأمعاء، وحيث أنها لا تزال نشطة فإنها تتسبب في حدوث التهاب في المكان الذي تصل إليه مما يتسبب في انتشار الالتهاب وحدوث شلل في منطقة اتصال المعدة بالأمعاء". ويأمل الباحثون الألمان في تهدئة هذا الجزء من الجهاز المناعي بعقاقير دون الإضرار بوظيفة الجهاز المناعي "ولكن ليست هناك حتى الآن عقاقير مرخصة للاستخدام من أجل هذا الهدف، لذا فإن فريقنا بصدد تجربة وتطوير عقاقير يمكن استخدامها مستقبلا" حسبما أوضح كلاف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.