زائرات “موسم الطائف” يتفوقن على الرجال في ألعاب المغامرة والتحدي    هجن الرئاسة تتصدر أشواط الجذاع المسائية.. و"الشايبه" تخطف الأضواء بأفضل توقيت    «الزكاة والدخل» تُعلن موعد التقديم في «بناء الكفاءات»    أمير القصيم يرعى "اليوم الذهبي" لمهرجان تمور رياض الخبراء    الرئيس الفلبيني يشكر خادم الحرمين ويرحب بالمستثمر السعودي    أمير عسير يطلع على برامج الأولمبياد الثاني للأيتام    "تعليم تبوك" يدعو للمشاركة في "جائزة بن راشد للأداء المتميز"    منظمة التعاون الإسلامي تؤكد مكانة القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية    قوات النظام السوري تسيطر على خان شيخون    أمير الشرقية يواسي أسرة العطيشان    "هدف": تطوير برامج ومبادرات الدعم لتوفير الوظائف    أبها يفقد النجعي أمام الهلال    رابطة المحترفين تعتمد تعديلات قانونية للموسم الجديد    أسعار الذهب تستقر فوق 1500 دولار    الأجهزة الأمنية تباشر بلاغاتٍ متوالية عن اقتحام شخصين لغرف السائقين بالمنازل وسلب ما بحوزتهم من نقود وممتلكات تحت تهديد السلاح    إعلاميون وإعلاميات ل"المدينة": تعديل وثائق السفر والأحوال والعمل قرار تاريخي    مجلس السيادة السوداني    "شاعر عكاظ " ل "المدينة": شاركت وطموحي الفوز وحققته    خالد الفيصل: سوق عكاظ سيصبح ملتقى العرب الأول    القائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين في الصين يفتتح جناح جامعة الإمام    ضيوف برنامج خادم الحرمين للحج في مالي يثمنون الجهود    5 عوامل تنذر بالإصابة ب "أمراض القلب والسكري"    تعرف على مواصفات أسطول النقل التعليمي الجديد بالطائف    كيف غيرت تغريدة العصيمي حساب متحدثة التعليم العام؟    استحداث «وحدة مناظير الرئة» بمدينة الملك عبدالله الطبية    نائب رئيس ديوان المظالم يدشن نظام "مسار" الإلكتروني    أمطار متفرقة على منطقة الباحة    حساب المواطن: 3.7 مليون مستفيد رئيسي في دفعة أغسطس    بورصة بيروت تغلق على تحسن بنسبة 0.22 %    مطاعم "حي العرب" في سوق عكاظ تتنافس في تقديم ألذ وأشهر المأكولات الشعبية    مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضًا عند مستوى 8508.93 نقطة    لا تعديل بصكوك الحضانة القديمة وإمكانية سفر " المحضون " دون مراجعة المحاكم    ضيوف الرحمن المغادرون عبر مطار المدينة المنورة يثمنون الخدمات والأعمال الجليلة التي تقدمها المملكة    خالد الفيصل يستقبل رئيس اللجنة التنفيذية لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة    بن جلوي: تصحيح الاخطاء مستمر..وتطوير الهجن على مراحل    سمو أمير تبوك يستقبل مدير ومنسوبي الأحوال المدنية بالمنطقة    الاتحاد السعودي للهجن يوفر مستشفى ميدانياً بمهرجان ولي العهد    اهتمامات الصحف البريطانية    «الاتحاد السعودي لكرة القدم» يعتمد لجنة الحكام للدورة (2019 – 2023)    الكويت تؤكد أهمية الحفاظ على وحدة وسيادة اليمن    طلاب وخبراء سعوديون يستعرضون مهاراتهم الإبداعية غداً الخميس في مسابقة المهارات العالمية في روسيا    تعليم مكة يدرب 5105 من منسوبي المدارس السعودية بالخارج في 14دولة    وصول 257,401 حاج إلى المدينة المنورة    اهتمامات الصحف السودانية    اعتماد مجمع الأمل بتبوك مركزاً تدريبياً لبرنامج الطب النفسي    المملكة تؤكد التزامها بمبادئ القانون الدولي ودعم استقرار دول المنطقة    نوه بالجهود التي تبذلها الدولة لخدمة ضيوف الرحمن.. أمير المنطقة الشرقية:            بدلاء المستضيف يسار المنصة.. والجماهير 70% من المدرجات    استقبل وزير الصحة.. أمير منطقة الجوف:    محافظ صبيا يطمئن على صحة مدير الأحوال    الخطيب ل عكاظ : خطة خمسية لتطوير سوق عكاظ    فيصل بن مشعل ل«غرفة الرس»: عززوا التقنية لخدمة المستفيدين    الحرمان الشريفان.. بوصلة العالم    الوصل الإماراتي يفوز على الهلال السوداني بثنائية دون رد في ذهاب دور ال32    مواطنون يصطادون تمساحاً ويأكلوه.. والشيخ «الخثلان» يوضح الحكم (فيديو)    عبدالعزيز بن سعد: حائل عاصمة صحية.. قريبا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تمجيد إيران نهج قطري يخالف ما يتم الاتفاق عليه خليجيا
نشر في الوطن يوم 25 - 05 - 2017

لم يكن ما نقلته وكالة الأنباء القطرية من تصريحات أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بشأن نجاح قطر في بناء علاقات قوية مع إيران، نظرا لما تمثله إيران من ثقل إقليمي و إسلامي، وأنه ليس من الحكمة التصعيد معها، خاصة أنها قوة كبرى تضمن الاستقرار في المنطقة عند التعاون معها، وليد اللحظة، بل سبق ذلك تاريخ حافل بالتصريحات المماثلة بشأن قرب العلاقات القطرية الإيرانية في الوقت الذي تموج به عدد من الدول العربية في صراعات مميتة تسببتها تدخلات وزعزعة إيران.
الإشادة بطهران في الأمم المتحدة
أمام الدورة ال70 للجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر 2015، مجّد أمير دولة قطر إيران ليؤكد أن علاقة بلاده مع طهران تنمو وتتطور، بخلاف ما يتم الاتفاق عليه خليجيا، مضيفا أن إيران دولة جارة مهمة، وأن التعاون بيننا وبينها هو في مصلحة المنطقة. العلاقات الثنائية بين قطر وإيران تنمو وتتطور باستمرار على أساس المصالح المشتركة والجيرة الحسنة، ولا يوجد أي خلاف متعلق بالعلاقات الثنائية بين بلدينا.
تحدي جامعة الدول العربية
صبّت معظم تصريحات المسؤولين القطريين في المؤتمرات والمناسبات العالمية والعربية كلها، في مصلحة إيران والتقرب منها، وظهر ذلك واضحا في اجتماع مجلس جامعة الدول العربية للقمة العربية في دورتها ال26 في مارس 2015 بشرم الشيخ، حيث قال أمير قطر «نحن ننظر بإيجابية تامة إلى الجهود الدولية لحل الخلافات مع إيران حول مشروعها النووي سلميا، كان هذا نهجنا دائما في دعم السلام والاستقرار في منطقة الخليج، وفي هذه المناسبة نؤكد على علاقة حسن الجوار التي تقوم على احترام سيادة الدول، وعدم التدخل فى شؤونها الداخلية، وأن تعدد الطوائف والمذاهب في أمتنا العربية هو مصدر ثقافي وحضاري، إنه جزء من هويتنا العربية المركبة، وليس سببا للتدخل في الشؤون الداخلية».
تمجيد الانتخابات الإيرانية
توسعت قناة الجزيرة القطرية كثيرا في تغطية الانتخابات الإيرانية، فيما خصصت مساحات صغيرة ل3 قمم تاريخية عقدت في الرياض، ليهنئ أمير قطر الرئيس الإيراني حسن روحاني بفوزه بولاية ثانية في الانتخابات الرئاسية.
نصائح لدول الخليج
في تصريحات حديثة لوزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، نصح دول الخليج أن تقيم علاقات طيبة مع جارتها إيران، مشجعا إقامة حوار بين طهران ودول مجلس التعاون الخليجي ككتلة واحدة.
المشاركة في الغاز
قال الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، في تصريحات صحفية، إن إيران جارة يجب أن نتعامل معها، ونتعامل معها باحترام، ونتشارك معها في بعض الموارد، مشيرا إلى حقل «بارس» في الخليج، أكبر حقل للغاز الطبيعي في العالم، والذي تتشاركه قطر مع إيران، ومشددا على أهمية تأسيس ما وصفه بإطار إيجابي للتعامل مع طهران يُوضع من كل دول مجلس التعاون الخليجي.
سياسات خاصة
نفى وزير خارجية قطر صحة وجود خلاف بين مواقف دولته ومواقف دول الخليج الأخرى حول إيران «المواقف الرسمية الواضحة تؤكد أنه لم يتغير شيء حتى الآن في علاقتنا في قطر مع إيران، ولا يزال السفير القطري في إيران موجودا في الدوحة ولم يعد إلي إيران». وشدد وزير خارجية قطر على أن كل دولة في مجلس التعاون لا تُفرض عليها سياسيات موحدة نحو جميع القضايا، وأن لكل دولة الحق في وضع سياساتها الخاصة، ورغم ذلك أكد أنه عندما يخص الأمر «الأمن الخليجي الجماعي،» فإن ذلك يمثل أرضية مشتركة لدول الخليج «لن تخرج عنها قطر».
لا مواجهة
تابع الشيخ محمد «لا أعتقد أن هناك دولة من دول الخليج لا تريد أن تكون لها علاقات طيبة مع إيران، أما مسألة كيف نصل إلى هذه العلاقات، فنحن لا نعتقد أنها ستكون بالمواجهة، صحيح أن هناك مواجهات في أماكن مختلفة، وتكون إيران تقف مع طرف والخليج يقف مع طرف آخر، ولكن المسألة كلها لن تُحل إلا على طاولة الحوار، ولذلك نحن نشجع أن يكون هناك حوار بين دول مجلس التعاون ككتلة واحدة، وإيران في المقابل، وهذا ما اتفق عليه قادة دول مجلس التعاون الخليجي، ووجّهونا فيه منذ عام تقريبا، عندما طلب الرئيس الإيراني الدخول في حوار مع دول الخليج».
القمة العربية ال25
في كلمته خلال افتتاح أعمال القمة العربية ال25 في الكويت، أكد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، على العلاقة الأخوية التي تجمعه بمصر الشقيقة الكبرى، قائلا: «كل الخير في الطريق الذي يختاره شعبها الذي ضرب أمثلة مشهودة في التعبير عن تطلعاته، ونتمنى أن يتحقق ذلك عن طريق الحوار السياسي المجتمعي الشامل». مضيفا: «نحن هنا جمعيا ندين الإرهاب ولا خلاف في هذا الموضوع، وللإرهاب مفهوم محدد، إنه استهداف المدنيين بالقتل والترويع وضرب المنشآت المدنية لأغراض سياسية، ولا يجوز أيها الإخوة أن ندمغ بالإرهاب طوائف كاملة، أو نلصقه بكل من يختلف معنا سياسيا، فشأن ذلك أن يعمم الإرهاب بدل أن يعزله، كما لا يليق أن يتهم كل من يفشل في الحفاظ على الوحدة الوطنية دولا عربية أخرى بدعم الإرهاب في بلده».
تضارب المواقف
في كلمته التي ألقاها في القمة العربية الأخيرة ال28، بحضور القادة وزعماء العرب القمة والمنعقدة في البحر الميت بالأردن، وهي القمة التي انسحب منها الوفد المصري برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال إلقاء أمير دولة قطر كلمته التي قال فيها «إذا كنا جادين في تركيز الجهود على المنظمات الإرهابية المسلحة، هل من الإنصاف أن نبذل جهدا لاعتبار تيارات سياسية نختلف معها على أنها إرهابية، على الرغم من أنها ليست كذلك؟ وهل هدفنا أن نزيد عدد الإرهابيين في هذا العالم؟».
مضيفا، أن «مكافحة الإرهاب هي قضية استراتيجية ذات أبعاد اجتماعية واقتصادية وثقافية وأمنية، وهي أخطر من أن نخضعها للخلافات والمصالح السياسية والشد والجذب بين الأنظمة».
اغتيال رفيق الحريري
التقى أمير دولة قطر السابق الشيخ حمد آل ثاني، المرشد علي خامنئي في ديسمبر عام 2010
بطهران، وصرح الأخير وقتها مؤكدا أن أي قرار تتوصل إليه المحكمة الدولية في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري، سيكون قرارا باطلا، وجاء ذلك خلال اجتماعه مع أمير قطر السابق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.