أمير جازان ونائبه يعزيان في وفاة محافظ الطوال    تحصين البيت العرب.. السعودية - مصر .. عملاقان اقتصاديان    المعلمي: السعودية سعت إلى تمكين المرأة ودمجها كشريك فاعل في المجتمع    إستراتيجية عربية موحدة.. الإعلام.. وصناعة الرواية    «الإيسيسكو» و«التعليم الإلكتروني» يتفقان على تبادل الخبرات    المالية: 4 مليارات رأس مال البنكين الرقميين لخدمة الأفراد والمنشآت الصغيرة    وزير التعليم: متفائلون بالمستقبل واستثمار الفرص لتطوير منظومة التعليم    توقيع مذكرة تفاهم بين «الصناعة والثروة المعدنية» و«مدن» ومركز «جنى» لدعم الأسر المنتجة    خلال استقباله لنادي تبوك النسائي لذوي الإعاقة    البنتاغون: إيران فشلت في إطلاق قمر اصطناعي    الأمم المتحدة: إيران رفعت نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60%    وفد أممى يطلع على إصلاحات حقوق الإنسان    ديمبلي يجري جراحية الركبة.. الاثنين    «الأخضر الشاب» يواجه اليمن.. أوزبكستان يلتقي تونس    كلينسمان: لوف مدرب لامع.. ورجل متواضع    الأوروغواي يلتقي بوليفيا والهدف ربع النهائي    معسكر المنتخب الأولمبي انطلق بالرياض    رئيس هيئة الأركان يحضر المؤتمر الدولي التاسع للأمن بموسكو    كفيفة تتحدى الإعاقة وتتخرج من الجامعة بامتياز    الرائد يطلق مبادرة إنقاذ    مكتبة المؤسس تطلق ماراثون قراءة للأطفال    استعراض دور الإعلام في تعزيز التسامح    الصحة: اعتماد أخذ الجرعتين من لقاحين مختلفين    «كاوست» تطور تقنية فحص لاكتشاف «تحورات» كورونا    الدبيبة: نطالب بانسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا    إيداع الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبدالعزيز السجن    فأسًا للبناء أو معولاً للهدم؟!    ترتيب مجموعات يورو 2020    العميد يعسكر في الإمارات.. و7 يوليو بداية التحضيرات    حديقة لتنفس عبق طيبة            الشورى يطالب بمنتجات سكنية بأسعار التكلفة للمصابين والمدافعين عن الوطن    إزالة تعديات على أراضٍ حكومية في طبرجل    ضبط قائد مركبة يقود بسرعة جنونية معرضًا حياة الآخرين للخطر في جدة            كوكبنا الذي يشتعل    فتح باب التسجيل ب الكلية التقنية للبنات بالقريات        الرباط تشهد انطلاق المنتدى الدولي حول ريادة الأعمال النسائية بتنظيم من الإيسيسكو    شغف    ( القدوة الحسنة )    «وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ إِنَّ رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ».. تلاوة خاشعة للشيخ «المعيقلي»                    التسوية الودية بالرياض تسترد 850 ألف ريال خلال يوم واحد    صحة عسير تعلن بدء العمل في مركز لقاحات كورونا الجديد بمحافظة المجاردة            "هدف" يهيب بمُلاك المدارس الأهلية والعالمية الاستفادة من "تمهير"    غارة جوية للجيش الإثيوبي تقتل العشرات في سوق مزدحم بإقليم تيجراي    ارتفاع أسعار النفط.. و"برنت" يخترق 75 دولار لأول مرة منذ عامينmeta itemprop="headtitle" content="ارتفاع أسعار النفط.. و"برنت" يخترق 75 دولار لأول مرة منذ عامين"/    أدبي أبها ينظم ورشة تدريبية بعنوان( التطوع إبداع وابتكار)    طقس شديد الحرارة على مناطق الشرقية ومكة والمدينة    إغلاق 18 منشآت وإصدار 54 مخالفة وإنذار 29 محلاً في نجران    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«ملتقى ومضات».. صناعة أجيال المستقبل
نشر في الرياض يوم 06 - 03 - 2021

دعا "ملتقى ومضات" الذي نظمته مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" افتراضيًا، إلى ضرورة تعزيز التعاون والشراكة بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، لاكتشاف ورعاية وتمكين الموهوبين الخليجيين، لمواجهة تحديات المستقبل وتحقيق التنمية المستدامة في دول الخليج.
وشدد الدكتور سعود بن سعيد المتحمي الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة الإبداع "موهبة" في كلمته الافتتاحية في "ملتقى ومضات" على ضرورة الاستفادة من منظومة العمل الخليجي في تمكين الموهوبين في دول مجلس التعاون، مشيراً إلى أن الشراكات التي تربط مؤسسة "موهبة" مع دول مجلس التعاون ومؤسساتها كافة ذات العلاقة، وترحيبها بكل تعاون مع الأشقاء لتبادل الخبرات والاستفادة من الإمكانات المختلفة لكل طرف، لإثراء النقاش لصالح الموهوبين والموهوبات في دول الخليج والعالم.
وقال المتحمي: إن ملتقى "ومضات 5"، تزامن مع فعاليات "الأسبوع الخليجي للموهبة والإبداع 2021"، وكلاهما يهدف إلى صناعة أجيال المستقبل، وتعزيز الوعي المجتمعي بأهمية الموهوبين وأفكارهم وابتكاراتهم وأثرهم في واقع المجتمع ومستقبله. وذكر الدكتور المتحمي أن "موهبة" استشرفت في خطتها الاستراتيجية المستقبل والتحول الرقمي، لذلك لم تتأثر برامجها وأنشطتها بجائحة كورونا، بل توسعت وزاد عدد المستفيدين، وحقق طلاب موهبة 40 جائزة دولية خلال فترة جائحة كورونا في 2020، ولفت إلى نجاح المؤتمر العالمي الأول للموهبة والإبداع "تخيل المستقبل" الذي نظمته "موهبة" ضمن فعاليات قمة العشرين، وحقق نسبة مشاهدات غير مسبوقة في عالم المؤتمرات المحلية والإقليمية والدولية تجاوزت 7 ملايين و700 ألف مشاهدة.
وطالب أمين عام "موهبة" بزيادة التركيز على قطاع التعليم الذي يشكل الحاضنة الأولى للمبتكرين والمبدعين، من أجل تغيير معادلات الاقتصاد السعودي والخليجي، ودفعه بعيداً عن الاعتماد على الموارد النفطية، وتحقيق نقلة علمية ومعرفية متقدمة لدول مجلس التعاون خلال السنوات المقبلة.
وتناول ملتقى "ومضات 5" في جلسة نقاش خليجية، تجربة دول الخليج العربي والممارسات والتجارب الخليجية في رعاية الموهوبين، خاصة في ظل جائحة كورونا وتجربة التعليم عن بُعد، مؤكدين أهمية بناء الشراكات الإقليمية والدولية لخدمة الموهبة والإبداع، وإثراء المحتوى، وتعزيز التجارب، وتبادل الخبرات، وتعميق أواصر المحبة بين دول مجلس التعاون وعناصر المجتمع الخليجي لمصلحة الموهوبين، إلى جانب ضرورة استثمار تقنيات التعليم وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في رعاية الموهوبين.
شارك في "ملتقى ومضات" كل من: الدكتورة مريم الغاوي مدير إدارة رعاية الموهوبين في مؤسسة حمدان بن راشد للأداء التعليمي المتميز في دولة الإمارات، والدكتور عبدالله السويد مدير إدارة الموهوبين في مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع في دولة الكويت، والدكتورة سعاد بنت السيد إبراهيم جعفر رئيس إعداد برامج المتفوقين، إدارة التربية الخاصة في مملكة البحرين، والدكتور عبدالله بن خميس أمبو سعيدي وكيل الوزارة للتعليم الخاص في سلطنة عمان، والأستاذة فوزية الخاطر الوكيل المساعد للشؤون التعليمية في دولة قطر، والدكتورة مها السليمان وكيل وزارة التعليم للبرامج التعليمية في المملكة العربية السعودية.
وألقى المتحدث الرئيس في ملتقى "ومضات 5" الدكتور أندرياس شلايشر مدير إدارة التعليم في منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية OECD، محاضرة بعنوان "بناء مهارات الطلبة في زمن العالم الرقمي"، قال فيها: إن المستقبل يعتمد دائماً على المواهب والمهارات الاستثنائية التي أصبحت الآن أكثر أهمية من ذي قبل، مضيفاً أن التقنية تسيطر على العالم وأزالت الحواجز، وأن المواهب هي التي تحدد وترسم المستقبل. وطالب الدكتور شلايشر بضرورة تغيير التعليم، وأن تواكب المنظومة التعليمية التغير والمستجدات والتحديات، ويكون لديها قدرة أكبر للاستجابة لاحتياجات الطلاب الموهوبين وذوي القدرات الفائقة والأداء العالي، مؤكداً أن التحدي هو جعل التعليم محققاً لتطلعات الطلاب المتفوقين، وملبياً لاحتياجاتهم المهارية والنفسية والعاطفية.
وأوضح شلايشر أنه لا يوجد ربط بين التعليم وسوق العمل، وأنه من الضروري ربط التعليم بالحياة وجعله أكثر عمقاً، وإيجاد أطر لتحديد واكتشاف الموهوبين ودعمهم وفهمهم ومساعدتهم على تنمية قدراتهم، وإيجاد البيئة المناسبة لهم لمواجهة تحديات المستقبل. وأشاد مدير إدارة التعليم في منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية OECD بمناهج تعليم الموهوبين في المملكة العربية السعودية، مؤكداً أهمية أن تحفز المنظومة التعليمية الطلاب الموهوبين على المشاركة والإبداع، والاستفادة من قدراتهم كافة، وتنمية مهاراتهم الإدراكية والإبداعية، وأهمية مشاركة الآباء والمجتمع في هذه العملية لتنمية المواهب.
ولفت شلايشر إلى أن التقنية ليست عنصراً مهماً فقط في العملية التعليمية، وإنما مهمة أيضاً لإحداث ثورة في عالم التعليم والتدريس، وأنه لن يتم تعليم الطلاب مستقبلاً بنفس الطريقة التقليدية، وطالب بالتكيف مع مهارات التعليم المطلوبة لتعزيز المشاركة، وصقل مهارات الطلاب الموهوبين، ومعرفة كيفية الجمع بين الأهداف الجديدة والتعليم الجديد لتنتج المنظومة التعليمية الكثير من المواهب المختلفة والمتميزة. يشار إلى أن مؤسسة الملك عبدالعزيز للموهبة والإبداع "موهبة"، تعد الأولى عالمياً في شمولية أعمالها وبرامجها في مجال اكتشاف ورعاية الموهوبين وتمكينهم، وتعمل بشراكات واسعة مع مؤسسات عالمية وعربية وخليجية ومحلية، ويتلقى طلبة من دول خليجية برامج موهبة الإثرائية في مجالات وتخصصات مختلفة، وفق اتفاقيات بين "موهبة" وعدد من الجهات.
أمين عام «موهبة» خلال كلمته في الملتقى


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.