الفيصل يوافق على تسيير شاحنات التمور لأبطال الحد الجنوبي    مليار ريال أرباح سابك في الربع الثالث    إتقان العقارية : 1.026.157.456 ريال إجمالي بيع أراضي العزيزية مول والمعارض والبرج وبدر    إلى هيئة مكافحة الفساد    النداء الأخير لكوفيد 19 للرحلة المسافرة الى «اللا مكان»!    فريق عمل سلسلة «ما وراء الطبيعة» ل عكاظ: نتمنى ألا تخذل الصورة القارئ    وزير الاستخبارات الإسرائيلي: وفد سوداني يزور تل أبيب قريبا    ترامب عن حياته قبل الرئاسة: "كنت سعيداً"!    أفغانستان.. مقتل قيادي مهم في القاعدة    درس التاريخ الذي أنقذ ماكرون    "التحالف": اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة أطلقتها الميليشيا الحوثية باتجاه المملكة    سجل أبطال كأس الملك.. الأهلي يتصدر ب13 لقبًا    الغاني أوسو يوقع للأهلي بنظام الإعارة    حجازي يقود دفاع النمور في الديربي    الاهلي فرصة فيتوريا الأخيرة.. والنصر يفتح قنوات اتصال مع سباليتي    وزير الرياضة يلتقي السفير الأمريكي لدى المملكة    الهريفي يكسب !    «حقوق الإنسان» تدعو لحماية الأطفال من الانحراف    زوجة نائب رئيس نادي الوحدة عبدالحميد كاتب إلى رحمة الله    ناصر في عش السعادة    القبض على 3 من مخالفي الإقامة سرقوا مركبة ومبالغ مالية وقاوموا رجال الأمن    تعليم عن بعد واختبارات عن قرب !    نراكم بقلوبنا    محافظ ظهران الجنوب يرأس لجنة مشروع ترشيد استهلاك المياه والكهرباء    ضبط قائد مركبة قاد بسرعة عالية جدًّا وعرض حياة الآخرين للخطر    "هدية" تختتم معرض القمة بلغة الإشارة    الهروب إلى الموسيقى!    رب أخ لم تلده أمي    محاربة خطاب الكراهية    أول سعودية تنال جائزة ليڤزيت للإنجازات البحثية المتميزة 2020    هذه ضوابط تقديم الخدمات للمعتمرين من خارج السعودية    ماكرون.. هجوم صادم وحقيقة مُرّة !    سرت بشائر بالهادي ومولده    قصة حياة (علي)..!    أرقام.. وتصريح مقلق.. !    ارتداد كورونا وسباق الانتخابات الأمريكية..!    القدر الوراثي والتصحيح الجيني    ضيف غريب في ملعب جدّة!!    محاضرة ثقافية في النادي الأدبي بالأحساء    اتحاد الكرة يعتمد 2 نوفمبر قرعة كأس الملك    المملكة تدين التفجير الإرهابي الذي استهدف مركزاً تعليمياً بكابول    رئيس مجلس النُّواب المغربي يلتقي برئيس مجلس النُّواب الليبي    إهداء ثلاث شاحنات من التمور إلى أبطال الحد الجنوبي    كعكي يُحفز الاتحاديين: نمر جديد في كتيبة النمور    المملكة تفتح أبوابها للمعتمرين من الخارج    القيادة تعزي سلطان بروناي دار السلام    أمير الرياض يلتقي المفتي والسفير المعين بإسبانيا وسفير لبنان    متحدث التعليم: يمكن للموظفين التقدم على مسار التميز للابتعاث ولا يمكن التعديل على الطلب    موجة ثانية حادة.. إسبانيا تفرض حالة طوارئ جديدة للحد من كورونا    سمو الأمير منصور بن محمد يستقبل رئيس جامعة حفر الباطن    محافظ ضباء يفتتح مبنى وحدة الخدمات الشاملة التابعة لفرع وزارة الموارد البشرية بتبوك    «التقاعد» تودع أكثر من 6.7 مليار ريال في حسابات عملائها لأكتوبر    "الشؤون الإسلامية" تواصل تنظيم سلسلة كلمات توعوية بجوامع ومساجد محافظة حفر الباطن    " التجارة " توضح موقف العسكريين من فتح السجلات التجارية    التحالف: تدمير "مفخخة" في الأجواء اليمنية أطلقتها المليشيا تجاه المملكة    حساب المواطن يوضح حقيقة وجود رابط جديد للتسجيل    اختتام مهرجان رمان القصيم الرابع بالشيحية    التمكين ليس ترفاً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رصانة تصدر كتاب "هياكل الحكم في إيران"
نشر في المواطن يوم 27 - 09 - 2020

صدرَ عن المعهد الدولي للدراسات الإيرانية «رصانة»، كتاب «هياكِلُ الحُكمِ في إيران»، للكاتبين محمد بن عبدالله بني هميم ود. منى عبد الفتاح عباس.
ويحمل الكتاب الصادر في 181 صفحة بين دفتيه توضيحًا لطبيعةِ النظام الإيراني المُتشابكة من خلال تناول السلطات الثلاث (التنفيذية والتشريعية والقضائية)، بالإضافةِ إلى مؤسسةِ المرشد التي تُعدُّ السلطةَ الرابعة في تركيبةِ هذا النظام المعقَّد، وأداء النظام وتفاعلاته ومدى ملامسته للجماهيرِ الإيرانية ومدى شرعيته.
وخُصِّص الفصل الأول: النظامُ السياسيُّ الإيرانيُّ من منظورٍ دستوريّ، للمرشد الأعلى وتمتُّعه بالصلاحياتِ المُطلقة؛ بسبب نفوذه وتدخُّله المشروع والمقنَّن في جميع مؤسسات الدولة، والمؤسسات التابعة له وأهمها مكتب المرشد، ومجلس خبراء القيادة.
وتناول ذات الفصل، السلطة التنفيذية متمثلةً في رئاسةِ الجمهورية ونواب الرئيس ومجلس الوزراء، ومسؤولياتها، ومهام التشريع، وإدارة الشؤون الخارجية، وإدارة الشؤون العسكرية. فيما تطرَّق إلى السلطةِ التشريعية، ودورها المنوط بها في التشريع والتمثيل والمداولة والمراقبة والتحقيق من خلال المؤسَّسات المُنتخَبة (مجلس الشورى الإسلامي)، والمؤسسات غير المُنتخَبة وهي مجلس صيانة الدستور ومجمع تشخيص مصلحة النظام. كما استعرض الفصل السلطة القضائية ووظائفها والمؤسسات التابعة لها مثل المحاكم العامة، والمحاكم العسكرية، ومحكمة الثورة، ومحكمة رجال الدين، والمحكمة العليا، ومحكمة العدالة الإدارية.
وناقش الفصل الثاني: التفاعلات والممارسات في ظلِّ النِّظام السياسي الإيراني، هيمنة المرشد على النِّظام السياسي الإيراني. وتطرَّق إلى مؤسسة الرئاسة ومحدودية دورها في ظلِّ ولاية الفقيه، وتناول السلطة التشريعية كسقفٍ محدَّدٍ للصلاحيات إذ يمثِّل مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان) السلطة التشريعية الرسمية في البلاد، وإلى جانبه مجلس صيانة الدستور، ومجمع تشخيص مصلحة النظام التي ترتبط ارتباطًا مباشرًا بالمرشد. كما تناول الفصل السلطة القضائية وإشكالية الاستقلالية في ظلِّ تمحور السلطة تحت إمرة المرشد. وكذلك تناول التيارات السياسيّة في النظام الإيراني وهي التيار الأصولي، والتيار الإصلاحي، وتيار الوسط.
أما الفصل الثالث والأخير: شرعية النظام السياسي في إيران بين التنظير والواقع، فاحتوى على عناصر شرعية النظام السياسي الإيراني من زاوية معدَّل رضا المواطنين عن المرشد، وعن النظام السياسي، وعن السياسات والممارسات، والالتزام بالإطارِ الفكري والدستوري والعقدي، وأزمة النظام الإيراني الدولية. كما احتوى الفصل على مؤشِّراتِ أزمةِ شرعية النظام السياسي الإيراني التي تتمثَّل في تنامي السخط الشعبي، وتزايد تدخل الدولة، وضعف أداء النظام، وانعدام الثقة الدولية في النظام. وركَّز الفصل على كيفيةِ مواجهة النظام الإيراني أزمة الشرعية وذلك بالإهمالِ وعدم الاكتراث بالمطالب، وارتفاع القمع، وعكس صورةٍ باهتةٍ من الديمقراطية، وافتعال الأزمات خارجيًّا وداخليًّا بالتدخلاتِ الإقليمية.
واختُتم الكتاب بوضعِ ثلاثة سيناريوهات في طور التكوين ربما يؤول إليها النظام الإيراني، وتتمثَّل في إصلاح النظام السياسي الإيراني وتغييره، أو انهيار النظام أو سقوطه، أو بقاء وضع النظام على ما هو عليه. وعلى كلٍّ فإنَّه ليس مستبعدًا أيضًا حدوث تطوراتٍ سريعةٍ ومتلاحقةٍ تفقد النظام الإيراني حالةَ التماسكِ التي يعيشها حاليًّا، مما يقودُ إلى سقوطه على نحوٍ غير متوقَّعٍ داخليًّا وخارجيًّا.
الكتاب متاح عبر:
متجر جملون: https://bit.ly/3jLTb2q
مكتبة جرير: https://bit.ly/2F5mUEO
فيديو عن الكتاب

ذات صلة :
1. السليمان: في بعض تجمعات اليوم الوطني حضرت المشاعر وغاب الوعي!
2. وزير السياحة: استئناف التأشيرات السياحية بحلول 2021
3. الحصيني: غداً نودع الأربعينيات المئوية للحرارة
4. اليوم تغرب الشمس ولن تشرق إلا بعد 170 يومًا على هذه الأماكن
" المزيد من الاخبار المتعلقة :


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.