البرنامج السعودي لإعمار اليمن يوقع عقد تشغيل مستشفى عدن بقيمة 330 مليون ريال    رياح مثيرة للأتربة على معظم مناطق المملكة    "المركز الوطني للأرصاد" : رياح نشطة وسحب رعدية على منطقة المدينة المنورة    ولي العهد السعودي يهنئ ملك الاردن وولي عهد الأردن بمناسبة خطوبته    الصحف السعودية    نزال البحر الأحمر.. "جوشوا" يسعى لرد الاعتبار في مواجهة ثأرية على أرض المملكة    بالفيديو والصور.. ولي العهد يستقبل الرئيس الأوزبكي في قصر السلام بجدة.. ويعقدان جلسة مباحثات رسمية    طرح 5 فرص استثمارية لمواقع تجارية في مدينة الرياض لمدة 25 عامًا    وزير "الاقتصاد" يطلق الندوة الوطنية الأولى لبيانات أهداف التنمية المستدامة    نائب وزير الخارجية يستقبل زعيم تيار الحكمة بجمهورية العراق    اكتشاف بقايا 17 فهدا في دحل شمال المملكة    11 ألف مساحة مفتوحة للأنشطة الثقافية في المملكة    الجزائر.. وفاة 26 شخصاً وإصابة العشرات بسبب الحرائق    ولي العهد يهنئ الحسين بن عبدالله بمناسبة خطوبته    مصر تعرب عن تعازيها للجزائر فى ضحايا حرائق الغابات    اكرابوفيتش يحدد حاجات «الفرسان» للموسم الجديد    أوكرانيا تهدد بعزل جزيرة القرم    طقوس مرعبة.. ينبشون قبور أقاربهم ويحتفلون مع جثثهم    إحباط تهريب 2.2 مليون قرص إمفيتامين مخدر وضبط مستقبلها    آل سنان يحتفون بقران عبدالعزيز    الشباب يحصل على الكفاءة المالية    الخريجي يستعرض التعاون مع الأمم المتحدة    4 فنانات لسن خليجيات يغنين في «مونديال قطر»    «إثنينية الأمير جلوي».. هل تعيد المثقف للساحة؟    مجمع الملك سلمان العالمي يطلق مسار المجلات العلمية المحكمة    الحكم بحضانة أمٍّ لابنتيها لسوء معاملة    المرأة والتمكين    70.2 % نسبة الالتزام بأدوية «الرعاية التلطيفية»    «البند» يوقف إصلاح أجهزة المسالك في «تخصصي الطائف» !    صحة بروح إنسانية    بائع السمك.. والأزمة الروسية الأوكرانية!    عاملة منزلية بمهر عروس !    وزير الطاقة بالإنابة يُشيد بعمق ومتانة العلاقات التي تربط المملكة بجمهورية أوزبكستان        مصر: مصرع وإصابة 20 من أسرة واحدة في حادث مروع        القوات العراقية تلقي القبض على عنصرين من تنظيم داعش الإرهابي                                            أمير تبوك يطلع على تقرير عن برامج جامعة فهد بن سلطان    زوارق الاحتلال تستهدف الصيادين جنوبي قطاع غزة    أمير الشرقية يستقبل المدير التنفيذي لنادي الإبل    ورشة تدريبية عن انماط الحياة الصحية في تأهيل الملز بالرياض    مخرج عالمي يزور مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني    أمير الرياض بالنيابة يطلع على مشروعات النقل    رئيس جمهورية أوزبكستان يصل جدة    وكالة الشؤون النسائية بالمسجد الحرام توزع المظلات على قاصدات المسجد الحرام    ولي العهد يتشرف بغسل الكعبة المشرفة        أوقاف الراجحي تنهي برنامج توزيع التمور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



طهران: اعدام إيراني أدين بالتجسس لحساب “الموساد”
نشر في المدينة يوم 29 - 12 - 2010

اعلن الناطق باسم الخارجية الايرانية رامين مهمنبارست أمس، أن موعد المفاوضات بين ايران ومجموعة الدول الست الكبرى (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين والمانيا) حول الملف النووي لم يحدد بعد. وقال مهمنبارست "هناك اتفاق على مكان اللقاء لكن الموعد لم يحدد بعد والمشاورات متواصلة لتنظيم المفاوضات في اسطنبول بحلول نهاية يناير". وفي شان آخر، رجحت مصادر تحدثت إلى موقع «تابناك» المقرب من محسن رضائي امين مجمع تشخيص مصلحة النظام، تولي على رضا ذاكر اصفهاني محافظ اصفهان الحالي، وزارة الخارجية الايرانية خلفا لمنوشهر متكي. وقالت المصادر إن مقربين من الرئيس الإيراني أحمدي نجاد عقدوا اجتماعا مع اصفهاني، وطرحوا شروطا لتوليه مهام وزارة الخارجية وهي قبوله بالدور المستقل للمستشارين الخاصين للرئيس نجاد، بمن فيهم رحيم مشائي وحميد بقائي.
إلى ذلك، أكد الناطق باسم الخارجية الايرانية أن الصحفيين الألمانيين المعتقلين لدى السلطات الإيرانية منذ 11 أسبوعا التقيا ذويهما أمس الأول في مدينة تبريز. ونفى مهمنبارست تكهنات حول قرب الإفراج عن الألمانيين (صحفي ومراسل) العاملين لدى صحيفة "بيلد آم زونتاج" الألمانية، واللذين قبض عليهما في العاشر من أكتوبر الماضي بعد محاولتهما إجراء مقابلة مع محامي، ونجل سكينة محمد اشتياني المحكوم عليها بالإعدام رجما لإدانتها بالزنا والتآمر في قتل زوجها. وقال إن المسألة الآن "في يد القضاء الذي سيقرر ما إذا كان الصحفيان مذنبين". وأضاف أن أسباب سماح السلطات الإيرانية للقاء بين الصحفيين وذويهما ترجع لاعتبارات إنسانية فقط، مؤكدا أن وزير الخارجية بالوكالة على أكبر صالحي، سمح باللقاء بناء على رغبة نظيره الألماني جيدو فيسترفيله وبعد اتصالات عدة مع السلطات القضائية في البلاد.
من جهة أخرى، اعدم الايراني علي اكبر سيادات الذي ادين بتهمة التجسس لحساب جهاز الاستخبارات الاسرائيلي (الموساد) صباح أمس في سجن ايوين بطهران، كما افادت وكالة الانباء الايرانية الرسمية نقلا عن النيابة العامة الثورية في طهران. وبحسب النيابة فان علي اكبر سيادات اجرى اتصالات مع "اجهزة استخبارات اسرائيلية" منذ ستة اعوام.
واعتقل في العام 2008 اثناء "محاولته مغادرة البلاد برفقة زوجته". واضافت النيابة انه اجرى اتصالات مع "سفارة اسرائيلية" و"اقر بانه نقل معلومات حول قواعد عسكرية في البلاد الى الاعداء" لقاء "60 الف دولار". وفي العام 2007 "تسلم تجهيزات وجهاز كمبيوتر" من اجل عمل التجسس. واضافت النيابة ان "خلال عمليات الاستجواب اقر بانه جمع معلومات سلمت الى ضابط استخبارات في النظام الصهيوني بخصوص مناورات عسكرية والقواعد العسكرية (...) والطائرات القتالية وعدد رحلات التدريب في كل قاعدة وحوادث الطائرات وصواريخ الحرس الثوري". وتابعت ان الاتصالات جرت "في تركيا وتايلاند وهولندا عموما في فنادق". واضاف تقرير النيابة انه عثر معه عند اعتقاله على "29 صفحة وثائق مخبأة". وبعدما حكمت عليه محكمة البداية الاولى بالاعدام تم تثبيت ادانته امام محكمة الاستئناف. والاحد اعلن مدعي عام طهران ان جاسوسا اخر "من النظام الصهيوني" حكم عليه بالاعدام امام المحكمة الثورية. وقال مدعي عام طهران عباس جعفري دولة عبادي ان "هذا الجاسوس حكم عليه بالاعدام. وبعد تثبيت الحكم سيتم الكشف عن هويته" مضيفا ان القضاء ينظر "في ملفات اخرى مرتبطة بالتجسس". وقبل شهرين اعلن مدعي عام طهران ان القضاء سيحاكم جاسوسين يعملان لحساب اسرائيل بحسب وسائل الاعلام.
كما اعلنت نيابة طهران ايضا عن اعدام عضو في مجاهدي خلق، ابرز منظمة معارضة مسلحة، شنقا ايضا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.