"الصندوق العقاري" يُودع 734 مليون ريال في حسابات مستفيدي "سكني" لشهر يوليو 2021    جبال شدا وكهوف الباحة.. تجذب محبي الاستكشاف والمغامرة في صيف السعودية    أمطار رعدية مصحوبة برياح نشطة على منطقة الباحة    «عكاظ» تكشف: 6 شركات لتصنيع وجبات الحجاج.. و«الحج والعمرة» تحقق    البنوك المركزية الخليجية تتجه لإنشاء نظام موحد لربط المدفوعات    تفكيك شبكتين إرهابية مسؤولة عن تفجير مدينة الصدر بالعراق    بتوجيه الملك سلمان.. مليون جرعة لقاح لدعم ماليزيا لتجاوز «كورونا».. ودعمها بالأجهزة والمستلزمات    اولمبياد طوكيو.. الارجنتين تتخطى مصر    قائد القوات البحرية الملكية السعودية يرعى مراسم تعويم سفينة جلالة الملك "جازان"    النظام الصوتي بالمسجد النبوي إلكتروني دقيق متطور وجودة عالمية عالية    تطبيق «كلوب هاوس» يعرض بيانات 3.8 مليار مستخدم للبيع في «الدارك ويب»    اهتمامات الصحف السودانية    90 مليون ريال صافي أرباح كيمانول خلال النصف الأول    خادم الحرمين وولي العهد يهنئان رئيس ليبيريا بذكرى استقلال بلاده    أنشيلوتي يحدد مصير إيسكو    البرلمان العربي: أمن المملكة جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي    قوات الاحتلال تعتقل فلسطينيين وتصيب آخر من جنين    السباح التونسي أحمد الحفناوي يحرز أول ذهبية للعرب في أولمبياد طوكيو عبر سباق 400 متر حرة    العودة للكمامات.. أمريكا تدرس إعطاء جرعة ثالثة من لقاح كورونا    193.7مليون إصابة بكورونا حول العالم.. وعدد اللقاحات المعطاة 3.82 مليارات    تعرف على أسعار الذهب في السعودية اليوم الأحد    شؤون الحرمين تستقبل المعتمرين عقب الانتهاء من موسم حج هذا العام    مستشفى بمكة يسجّل حادثة اعتداء على 3 أطباء    بالفيديو.. رئيس المجلس التنسيقي لحجاج الداخل يعلق على شكاوى الحجاج بشأن قصور بعض الخدمات    بدء القبول والتسجيل على برامج البكالوريوس بالجامعة العربية المفتوحة    توقعات «الأرصاد»: استمرار هطول الأمطار الرعدية مصحوبة برياح نشطة على عدة مناطق    الخميس المقبل.. بدء القبول الإلحاقي للطلاب والطالبات في جامعة الأمير سطام    الباطن يحقق أولى انتصاراته ودياً بمصر    القرني شبابي لثلاثة مواسم    رغم آلاف التعزيزات الأمنية.. انتفاضة الإقليم الإيراني تتمدد    خيام بديلة في مشعري منى وعرفات العام القادم    محمد بن سلمان.. "السند" والعطاء    14648 مخالفاً ضبطوا في أسبوع.. منهم 270 متسللاً    المرور: ضبط قائد مركبة تعمد ارتكاب مخالفة «قطع إشارة» عدة مرات    طلاب سعوديون يعايدون الوطن ب 14 جائزة عالمية في أولمبياد دولي    المملكة تُسجّل «حمى الثقافية» في قائمة اليونسكو للتراث العالمي    عيد ووعود..!!    «حي جاكس» يبدأ استقبال طلبات الفنانين والمبدعين لإقامة ستوديوهات ومعارض فنية    «إستراتيجية هيئة المسرح والفنون الأدائية»تحلق ب«أبو الفنون» لتأسيس صناعة مسرحية تخلد ثقافتنا    30 كيلو غراماً لتطييب المسجد الحرام وقاصديه    أمير مكة يهنئ القيادة بنجاح الحج    خادم الحرمين لرئيس الهند: نواسيكم في ضحايا الانهيارات الأرضية    تأهيل.. تأهب.. احترافية.. وعزيمة..صحة وسلامة الحجاج.. أولوية القيادة    هديتك ياحاج    انتعاش أسبوعي للنفط بسبب توقعات شح الإمدادات    مركز الملك سلمان يمدد عقد تطهير أرض اليمن من ألغام الحوثي    «فحص الزواج» في القطاع الخاص الصحي            حريصون على بقاء جميع نجوم الفريق والمستقبل يبشر بالخير        وفاة دلال عبد العزيز «شائعة».. من يقف وراء ترويجها ؟    امنيتي الكبيرة    حسين علي رضا يتأهل لربع نهائي "فردي التجديف"        فسح علاج جديد للسكري.. مرة واحدة أسبوعياً    الأرصاد ينبّه بهطول أمطار رعدية على جازان    حالة الطقس: أمطار غزيرة وسيول في الباحة ونجران وعسير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تنديد فلسطيني وعربي ... وتأهب امني اسرائيلي . الشرطة الإسرائيلية تقتحم باحة الأقصى بعد اشتباكات أعقبت صد تسلل مستوطنين
نشر في الحياة يوم 01 - 03 - 2010

تصاعدت حدة التوتر في مدينة القدس المحتلة، فيما نددت الرئاسة الفلسطينية وحكومة غزة وفصائل وقوى وشخصيات فلسطينية باقتحام قوات الاحتلال الاسرائيلي المسجد الأقصى المبارك وبإجراءات تهويده والمدينة المقدسة التي تجري على قدم وساق وبوتيرة متسارعة يومياً.
واقتحمت قوات من الشرطة ومن"حرس الحدود"الاسرائيلي باحات المسجد الأقصى بعدما وقعت اشتباكات مع فلسطينيين مرابطين في المسجد خشية تسلل مستوطنين اليه. وأصيب 15 فلسطينياً على الأقل، من بينهم امرأة، بسبب قنابل الغاز والرصاص المطاط.
وكان العشرات من المقدسيين ومن فلسطينيي ال 48 لبوا نداءات للمرابطة في المسجد منذ ليل السبت - الأحد وجهتها شخصيات فلسطينية لصد محاولات الجماعات اليهودية اقتحامه لمناسبة"يوم بوريم"عيد المساخر لدى اليهود. وعندما سمحت قوات الاحتلال للسياح الأجانب والمستوطنين بالدخول الى المسجد أمس بعدما أعلن يهود متطرفون نيتهم اقتحام المسجد أمس واليوم، رفض المصلون والمعتكفون المسلمون الخروج من المسجد، فأغلقت سلطات الاحتلال بواباته عليهم، وأحكمت اغلاقها بالأقفال والسلاسل الحديد. وبُثت نداءات استغاثة عبر مكبرات الصوت ومآذن المسجد الأقصى للتصدي لمحاولات اقتحامه المتكررة.
وقال الناطق باسم الشرطة الاسرائيلية شمويل بن روبي إن"الشرطة اقتحمت ساحة الاقصى عندما رشق 20 فلسطينياً الشرطة بالحجارة، لكن المحتجين احتموا سريعاً داخل المسجد"، مشيراً الى"اعتقال احدهم مع امتداد الاحتجاجات الى أزقة البلدة القديمة"، فيما قالت مصادر اخرى إن الشرطة اعتقلت ثلاثة فلسطينيين، من بينهم طفلة في المرحلة الثانوية.
وفي محيط باب الأسباط شرق المسجد الأقصى، تجمع المئات من فلسطينيي ال 1948 الذين منعتهم شرطة الاحتلال من الوصول إلى المسجد الأقصى بسبب الإجراءات المشددة. واعتدت الشرطة على المحتشدين قرب الباب ومنعتهم من التقدم، فأصيب عدد منهم بإصابات متفاوتة، من بينهم منسق مؤسسة الأقصى للوقف والتراث زاهي نجيدات.
وفي حي رأس العامود وسط البلدة القديمة، اندلعت مواجهات بين الشبان وعناصر الشرطة، ما أسفر عن وقوع إصابات واعتقالات في صفوف المحتجين. جاء ذلك بعد اعتداء شرطة الاحتلال على مسيرة نظمتها طالبات ثانويات قرب باب الأسباط احتجاجاً على محاولة اقتحام الأقصى. كما نظم المئات من المقدسيين مسيرة حاشدة انطلقت من قلب البلدة القديمة في اتجاه حائط البراق في الجهة الغربية من المسجد الأقصى، وذلك تلبية لنداءات الاستغاثة التي بثت عبر مكبرات الصوت ومآذن المساجد.
حال تأهب
ورفعت قوات الاحتلال حال التأهب واغلقت منذ ساعات الصباح البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى ومنعت المقدسيين ممن هم دون سن الخمسين من دخولها. كما نصبت حواجز عسكرية وشددت إجراءاتها الأمنية حول البلدة، مع الإعلان عن إغلاقها حتى اليوم لمنع المقدسيين من الوصول الى المسجد والمرابطة فيه.
وقال محافظ القدس عدنان الحسيني إن"شبانا فلسطينيين أمضوا ليل السبت - الأحد في المسجد بعد أن هدد يهود متشددون باقتحامه". وأضاف أن"مجموعات سياح دخلت الى باحات الحرم الشريف تضم مستوطنين".
وقال:"لا أعتقد أن من يدخل هم سياح لأن السياح عندما يروا توتراً لا يدخلون، هؤلاء مستوطنون مبرمجون للدخول حتى يفرضوا أمراً واقعاً".
وحمّل اسرائيل المسؤولية"لأنه عندما يقول المستوطنون انهم يريدون الدخول الى المسجد الاقصى، ولا يوجد اي مسؤول امني او سياسي اسرائيلي يقول اننا لن نسمح بهذا وهذا الشيء خطأ ... الكل صامت، الكل يخاف من المستوطنين، لذلك ليس بالإمكان سوى التصدي لهم".
السلطة تندد
من جانبه، طالب رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات الادراة الاميركية بالتدخل الفوري، وقال إن"الرسالة واضحة، هم الاسرائيليون يحاولون تخريب كل الجهود المبذولة لإحياء عملية السلام، ونحن نطالب الادارة الاميركية بتدخل فوري لوقف مثل هذه السياسات الاسرائيلية واقتحام المسجد الاقصى".
وقال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة في تصريح إن"ما تقوم به إسرائيل الآن في المسجد الأقصى المبارك هو جزء من حروب تخوضها للهروب من الاستحقاقات"السياسية". وشدد على أن"القدس الشريف والأقصى خطوط حمر لا يمكن تجاوزها".
ودعا مفتى القدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الاقصى الشيخ محمد حسين منظمة المؤتمر الاسلامي الى"عقد اجتماع عاجل لبحث الاوضاع في مدينة القدس". وقال في بيان إن"سلطات الاحتلال الاسرائيلي ترعى الجماعات المتطرفة ... وهي تتحمل المسؤولية عن عواقب اقتحامها باحات الاقصى الذي يتزامن مع دعوات جماعات يهودية متطرفة لاقتحامه واقامة شعائر وطقوس تلمودية في باحاته".
بدوره، ناشد وزير الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة غزة طالب أبو شعر الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي التحرك العاجل والفوري لحماية الأقصى والمقدسات الإسلامية. ودعا خلال مؤتمر صحافي مجلس الأمن الى"عقد جلسة طارئة"لمناقشة الانتهاكات الإسرائيلية والعمل على فرض عقوبات على الاحتلال. وأشار إلى أن"الجماعات اليهودية المتطرفة أعلنت اخيراً موعداً لهدم المسجد الأقصى وبناء الهيكل المزعوم مكانه في 16 آذار مارس الجاري". ودعا الفلسطينيين الى"شد الرحال إلى الأقصى"، كما دعا الأمتين والشعوب العربية والإسلامية الى"الخروج بمسيرات جماهيرية غاضبة تنديداً بممارسات الاحتلال".
ودعت رئاسة المجلس التشريعي الفلسطيني إلى عقد"جلسة طارئة"للمجلس اليوم في مقره في رام الله لمناقشة الاعتداءات الإسرائيلية على المقدسات الإسلامية. وأكد النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي حسن خريشة أن هيئة رئاسة المجلس توافقت على الدعوة لعقد جلسة طارئة اليوم، على رغم الاحتمالات الضعيفة بإمكان السماح بذلك.
وحذر الناطق باسم حركة"فتح"أسامة القواسمي حكومة الاحتلال من أن"هذه الجرائم لن تجلب الأمن لهم، ولن تؤدي إلا لمزيد من العنف في المنطقة، وستقضي على أي فرصة ممكنة لتحقيق السلام". وشدد على أن"إسرائيل تسابق الزمن وتقوم بخطوات أحادية الجانب ضمن برنامج واضح يهدف لخلق وقائع جديدة على الأرض".
"حماس"
وقال الناطق باسم حركة"حماس"فوزي برهوم في بيان إن"العدوان ... يمهد لقيام دولة يهودية عنصرية متطرفة الأكثر خطراً على أهلنا ومقدساتنا". وأسف"لاستمرار هذا العدوان في ظل استمرار الصمت العربي والإسلامي والدولي"، ودعا الى"استمرار الانتفاضة"، مطالباً"بهبة جماهيرية شعبية عربية وإسلامية تتوازى مع هذه الجريمة الصهيونية النكراء". ودعا السلطة الى"انهاء أي تواصل أو تفاوض مباشر أو غير مباشر مع الاحتلال، واطلاق العنان ليد المقاومة الفلسطينية حتى تحمي الأرض والمقدسات".
ودعت حركة"الجهاد الإسلامي"إلى"الوحدة ورص الصفوف ... ودعم خيار المقاومة". وطالبت السلطة"بالوقوف إلى جانب أبناء شعبنا في مواجهة العدوان والاستيطان"، كما طالبت"أجنحة المقاومة الفاعلة باتخاذ كل الوسائل الممكنة لردع ولجم الكيان المجرم".
الجامعة العربية
وفي القاهرة، اعتبر الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى ما يجري في القدس"إهانة للسياسة العربية"، وقال إن"إسرائيل تقول لنا كعرب اقبلوا ما نفعل وأرجلكم فوق رقابكم". وأضاف أن ما يحدث الآن يعمل على استثارة المقاومة والشعوب العربية، وسيكون على طاولة البحث باستفاضة خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب.
... والامارات تندد بالانتهاكات
ودانت دولة الامارات"الهجمات الوحشية والانتهاكات الخطيرة التي يقوم بها المستوطنون وقوات الاحتلال الاسرائيلي ضد المسجد الاقصى"، معتبرة انه"اجراء خطير ومكشوف في اطار المحاولات الاسرائيلية المستمرة لتهويد القدس". ودعت المجتمع الدولي الى القيام بواجباته في حماية الهوية الثقافية للأماكن الاسلامية والمسيحية في القدس، مؤكدة ان استمرار الاعتداءات على المقدسات وتزوير التاريخ وسرقته يشكل تمادياً في تحدي المجتمع الدولي، وتحدياً لمشاعر المسلمين والمسيحيين في المنطقة والعالم، وتقويضاً للجهود الدولية لاستئناف عملية السلام وتحقيق الامن والاستقرار في المنطقة.
نشر في العدد: 17132 ت.م: 01-03-2010 ص: 16 ط: الرياض


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.