التجارة والنقد تعلنان تطبيق التنظيمات الجديدة للبيع بالتقسيط    وزير نفط الإمارات: المخزونات كبيرة.. مهمة أوبك لم تنجز بعد    الخطوط تؤهل 527 طياراً جديداً وتبتعث 1132 متدرب طيران    الأهلي يحشد أسلحته الهجومية أمام باختاكور للتأهل الآسيوي    سوزان نجم الدين: «ابن أصول» رسالة لكل أم    مسيره تثقيفيه تقيمها جمعيه ساعد للتصلب المتعدد    رئيس مجلس علماء باكستان: منهج المملكة وسطي معتدل يفتح أبواب السلام    إختتام ملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة    وزارة الحج والعمرة تطلق المرحلة الأولى للمسار الإلكتروني لحجاج الداخل غدًا    "النور التخصصي" يطلق خدمة حديثة لعلاج الجلطات    واشنطن تكشف تفاصيل إطلاق صاروخ قرب السفارة الأمريكية بالعراق.. وتوجه تهديداً لإيران    كشافة تعليم الطائف تشارك في خدمة الزوار والمعتمرين في الحرم المكي    المجلس العسكري السوداني يستأنف المحادثات مع المعارضة    مدير الأمن العام يتفقد مركز القيادة والسيطرة التابع للأمن العام    نائب أمير منطقة مكة المكرمة يزور مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز لرعاية الأطفال المعوقين بجدة    بكل وضوح    الاتحاد.. والهلال.. القادم!    الفرحان..أول وزير ثقافة عربي على "ويبو"    مسؤولون يمنيون يهاجمون غريفثس ومطالبات بتغييره    ضبط اثنين ممن أقدموا على السطو على محل تموينات بالرياض    فواتير بالألوف.. ومياه التحلية في شوارعنا!!    جنرال ويندر..!!    البحرين: شبكة مواقع إلكترونية مسيئة للأمن الاجتماعي تدار من إيران وقطر والعراق ودول أوروبية    إلا حماة الوطن    الصحف الورقية و(عروق الماي )..!    اللهم إني صائم    الصحوة فكر لم يوافق العقيدة الإسلامية    جمعية لإفطار الصائمين في الحرمين الشريفين    داعية ماليزي ينوه بما تقدمه المملكة للمسلمين في العالم    زيادة السجلات التجارية للحلاقة الرجالية 64% وسجلات صالونات التجميل 8%    ادرؤوا الفتنة وحكِّموا العقل    «تأملات صايم»    مدير عام فرع وزارة البيئة بمنطقة الرياض يتفقد سير أعمال مكافحة الجراد بمركز ساجر    نشرة عن كميات الأمطار ومنسوب المياه في بعض السدود خلال 24 ساعة الماضية    محافظ حفر الباطن يزور المرضى المنومين بالمستشفى المركزي    موفودوا الشؤون الإسلامية يلتقون بدعاة جزر القمر    الزبير.. المستشار والتاجر وعاشق الكاميرا والتراث    وزير البلديات يطلق " 6 معامل إنجاز " لتسريع تحقيق مستهدفات برنامج التحول الوطني 2020    تخصيص 100 مليون ريال لترميم بعض المباني العتيقة والأربطة والمساجد القديمة في جدة التاريخية    بالصور.. أكثر من 26 ألف معتمر يمني عبروا منفذ الوديعة للمملكة منذ أول رمضان    خادم الحرمين يستقبل رئيس مجلس الإفتاء بدولة الإمارات    بالصور.. أمير الرياض يستقبل رئيس وأعضاء نادي النصر ويهنئهم بتحقيق لقب دوري المحترفين    قوة الحركة " تنظم فعالية رياضية تثقيفية لذوي الاحتياجات الخاصة    "التعليم" تعلن أكثر من 10 آلاف وظيفة شاغرة للرجال والنساء    الملك يستقبل رئيس مجلس الإفتاء وعدد من أعضاء المجلس بالإمارات    تعاوني أجياد يشارك في فعالية "قافلة شهداء الواجب"    «إفطار صائم» ل مليوني شخص ب28 دولة عبر «سلال الخير» من رابطة العالم الإسلامي    التعاون وحمدالله يكتسحون جوائز الأفضل في دوري المحترفين    هذا هو الوقت المحدد للتقديم على المساعدة المقطوعة من وزارة العمل    حماية المستهلك تحذر البقالات والسوبر ماركت من هذا الأمر .. مخالفة تستحق التبليغ    بالانفوجراف تعرف على العوامل التي تؤدي للإصابة بارتفاع ضغط الدم    القيادة تهنئ رئيس جمهورية الكاميرون بذكرى اليوم الوطني لبلاده    بن مسفر ورشدي بذكريات رمضانية    قوات الاحتلال تعتدي على المصلين وتخرج المعتكفين من المسجد الأقصى    النيابة العامة تستدعي أحد الممثلين أساء لرجال الحد الجنوبي    نائب أمير منطقة مكة المكرمة يقدم واجب العزاء    أمير تبوك يطمئن على أحوال أهالي أملج    "طيبة" تدفع ب 1696 خريجا إلى سوق العمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إدارات التعليم في مناطق المملكة تبدأ تتبع مسارات ورشة "تقييم واقع قطاع التعليم العام" وتنفيذ مضمونها

عكس التحليل الناقد لمسارات العملية التعليمية في منظومة التعليم، والبحث عن صياغة جديدة لمفهوم المدرسة كمؤسسة تعليمية وتربوية فاعلة، مسيرة وتوجه إدارات التعليم في مناطق ومحافظات المملكة مع انطلاقة الفصل الدراسي الثاني، جراء وتيرة الرضا التي أشارت لها القراءات الميدانية في وسائل التواصل والإعلام المختلفة، والتي رأت في استعراض وزير التعليم لها ضمن ورشة العمل التي أقيمت مؤخرا لتقييم واقع قطاع التعليم العام بالمملكة، ونواتجه واتجاهاته المستقبلية، مدخلا للشفافية المطلقة نحو إصلاح التعليم وفق توجهات طموحة تتماشى والنظرة المستقبلية التي ترسمها قيادة المملكة لجميع قطاعاتها ومؤسساتها التنموية .
وتشير خلاصة الآراء من واقع الميدان التعليمي إلى إسهام الورشة الافتتاحية لوزير التعليم في الوقوف على مفاصل العمل الميداني، وتشخيص نواتجه الحالية وانعكاساتها على الأداء العام لمنظومة التعليم، والعمل الجاد على تنفيذ أجندة وخطط وبرامج تتطلع لمستقبل التعليم، بما يسهم في معالجة الفاقد التعليمي ويجود مخرجاته، عبر عدد من المؤشرات التي ستنفذها كل إدارة تعليم، والتي تبنى على واقع المدارس التابعة لها، للخروج بحزمة إجراءات تساعد في تحريك مياه المنظومة التعليمية الراكدة والزج بها بها نحو حراك واقعي في برامجها وخططها التربوية بما يسهم في تحقيق الربط الاستراتيجي بين التعليم ورؤية المملكة الطموحة، في ظل مشاريع نوعية تقدمها وزارة التعليم على مستوى (المبنى والمنهج والمعلم) تهدف من خلالها لإعادة صياغة مفهوم المدرسة كمؤسسة تعليمية وتربوية جاذبة ومعززة للمهارات والقيم وتسهم في تخريج جيل متمكن وقادر على الإيفاء بمتطلبات سوق العمل .
ومع العد التنازلي لنهاية العام الدراسي الحالي التي حددها وزير التعليم تأكدت لدى إدارات التعليم أهمية تقليص معظم الساعات المكتبية التي يقضيها مسؤولي التعليم ، والمشرفين التربويين على مكاتبهم ، والاتجاه بها نحو الميدان حاملين معهم خطط عمل (تنفيذية) تقف على كل التفاعلات التعليمية فيما يخص الطالب والمنهج والمعلم ، وتحقق نواتج تعلم أفضل .
وبحسب مختصين يمكن لهذه المؤشرات التأكد من أن نواتج التعلم تتوافق ومتطلبات التنمية وحاجة سوق العمل الحالية والمستقبلية، وهو ما أكد عليه معالي وزير التعليم آل الشيخ في أول ظهور إعلامي بعد تعيينه وزيراً للتعليم إذ يرى أن التعليم يجب أن يخرج مواطنين يعملون رواد أعمال يساهمون في الاقتصاد ومؤهلين بشكل عال يجعل القطاع الخاص المحلي والعالمي يتهافت لتوظيفهم .
وتحقيقاً للتطلعات تعكف إدارات التعليم وبمتابعة من الإدارة العامة للإشراف التربوي لتقييم نتائج الطلاب والطالبات في الاختبارات الدولية وفق ما أظهرته نتائج اختبار TIMSS للصف الرابع، والثاني متوسط في الرياضيات، والعلوم ونتائج اختبارات المقدرة القرائية PIRLS للصف الرابع في القراء .
ففِي "تعليم الرياض" نوقش تفعيل الدور الإشرافي في تحفيز وتشجيع ومتابعة الالتزام المدرسي وتحسين الأداء التعليمي، والاستعداد للعام الدراسي المقبل .
وأكّد المدير العام للتعليم بالمنطقة حمد الوهيبي أن هذا الاجتماع يهدف بشكل رئيس إلى مناقشة القضايا ذات الأهمية المشتركة؛ للإسهام في سرعة الاتفاق عليها قبيل العام المقبل بوقت كافٍ، مشيراً إلى أن عمل الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض يمثل أهمية كبرى للمجتمع؛ لأنه يرتبط بكل منزل من خلال المدارس أو شبكات التواصل الاجتماعي التي أصبح الوصول إلى المسؤول فيها سهلاً، مرحباً بأي تواصل يحقق المصلحة العامة .
وفي القصيم استعرض مدير عام تعليم المنطقة عبدالله الركيان خارطة تنفيذ التطلعات المستقبلية للتعليم التي أطلقها وزير التعليم خلال اجتماع القيادات الدوري، مؤكداً على توخي الدقة في المؤشرات لقياس نواتج التعلم بشكل علمي ورقمي يحقق الأهداف المرجوة.
وفي تعليم المجمعة انطلق اللقاء الخاص برفع مستوى نواتج التعلم بحضور عدد من القيادات المدرسية والتعليمية والإدارية .
وفي تعليم محايل عسير نُفذ برنامج قياس وتحليل نواتج التعلم مستهدفاً قادة المدارس المتوسطة والثانوية.
وفي تعليم_حائل عقد اللقاء التعريفي بالاختبارات الدولية TIMSS 2019 بعنوان التوجهات الحديثة للعلوم والرياضيات بحضور مدير عام التعليم والمساعدين ومديري الإدارات ومكاتب التعليم لإنجاح التطبيق الفعلي للاختبار بمدارس العينة وتهيئتها .
وفِي إدارة التعليم بمحافظة وادي الدواسر وصف مدير التعليم بالمحافظة الدكتور أحمد بن خضران العمري كلمة وزير التعليم حمد آل الشيخ، في ورشة التطلعات المستقبلية للتعليم بالمركَّزة وشديدة الشفافية والوضوح في أهدافها ورسائلها ومراميها، مؤكداً أن إدارته ستعمل على مساندة جهود تنفيذ وسائلها في الفترة المقبلة لتحقيق أهداف التغيير نحو الأفضل.
وفي تعليم منطقة الجوف أكد المدير العام الدكتور سعيد الغامدي على أهمية الرفع من مستويات الطلاب في اختبارات TIMSS وتعزيز التحصيل الدراسي والانضباط المدرسي.
وفي صبيا اعتمد مدير عام تعليمها ضيف الله الحازمي عدداً من التوصيات لأبرز ما جاء في ورشة واقع التعليم العام ، وعرض مدى التقدم في مبادرات الإدارة وإعداد جدول زيارات ميدانية للمدارس لرؤساء الأقسام وقيادات الإدارة .
وفي تعليم منطقة عسير، أكد مدير عام التعليم جلوي آل كركمان الحاجة إلى عمل نوعي له أثر إيجابي في نشر ثقافة التميز والاختبارات الدولية، وتكثيف الزيارات الإشرافية وبرامج التدريب.
ويأتي هذا التفاعل السريع من جميع الإدارات التعليمية في المناطق والمحافظات بعد تأكيدات لآل الشيخ على ضرورة الوقوف على أبرز محطات الواقع التعليمي الراهن بشفافية، وإيجاد حلول تطويرية للتحديات التي تواجه تطوير العملية التعليمية، وتقديم عمل ميداني يبشر بمستقبل إيجابي للعملية التعليمية، انطلاقًا من مكانة المملكة التي تُعد إحدى دول مجموعة العشرين، مجدداً ثقته بالعاملين في التعليم لتحقيق رسالتهم التربوية المخلصة وردم الفجوات في العملية التعليمية بين الإدارات العليا ومن في الميدان، وضرورة تركيز الجهود لتقليل الفاقد التعليمي من خلال الاهتمام بما يحدث داخل المدرسة.
15:32ت م
0048
www.spa.gov.sa/1875699


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.