أمريكا: 226 مليار دولار عجز في الميزانية    تحديد ملعب نهائي دوري أبطال أوروبا    العيد في عسير .. باقات عطرية وفنون شعبية تنشر مظاهر الفرح    المجرور الطائفي .. فن وموروث شعبي تحتفي به الطائف في الأعيا    انطلاق مبادرة " عيدنا في حينا " بمحافظة البكيرية    «كشخة العيد» و«العيدية».. بهجة في قلوب الأطفال    "التحالف": اعتراض وتدمير 8 طائرات مسيرة و3 صواريخ باليستية أطلقت باتجاه المملكة    وزير الداخلية ينقل تحيات وتهنئة الملك سلمان وولي العهد لمنسوبي الوزارة    الملك سلمان مغرداً: العيد بشارة الخير والرضى ويجسد لنا الأمل والتفاؤل والسرور    ولي العهد يزور الشيخ ناصر الشثري في منزله لتهنئته بحلول عيد الفطر    أمير منطقة تبوك يتقدم جموع المصلين لأداء صلاة عيد الفطر المبارك    خادم الحرمين يؤدي صلاة عيد الفطر في نيوم (فيديو وصور)    وزير التجارة يُكافئ مواطناً لإبلاغه عن منشأة تبيع حلويات منتهية الصلاحية بالمدينة المنورة    رئيس الوزراء البريطاني يهنئ المسلمين بعيد الفطر    بالصور.. "شؤون الحرمين" تطيّب المسجد الحرام وتوزع هدايا العيد على المصلين    بدء تطبيق التحصين والفحص الإلزامي للعاملين بالمحلات الغذائية والصالونات    ولي العهد يُؤدي صلاة العيد في جامع الإمام تركي بن عبدالله بالرياض    وفيات كورونا في روسيا تقترب من 115 ألفاً    النائب العام مهنئًا الملك سلمان وولي العهد: نعيش نهضة تنموية شاملة بكافة المجالات    أمير القصيم يحتفل بالعيد مع جيرانه في الحي    الذهب يرتفع بدعم آمال بقاء أسعار الفائدة منخفضة    بدء سريان وقف إطلاق النار في أفغانستان    " الأرصاد " تنبه من هطول أمطار على عسير    الدوري السعودي: الهلال يأمل في قطع خطوة أخرى نحو اللقب    اهتمامات الصحف المصرية    سمو أمير الحدود الشمالية يشارك أيتام الجمعية الخيرية لرعاية الايتام بعرعر فرحة العيد    طقس العيد: هطول امطار رعدية مصحوبة برياح نشطة بمعظم مناطق المملكة    الملك سلمان عبر "تويتر": نحمد الله سبحانه أن جعل عيد الفطر المبارك بشارة الخير والرضى    المسلمون يؤدون صلاة عيد الفطر في مختلف أنحاء المملكة    500.000 ريال غرامة لمواطن ومقيم استوردا أجهزة استقبال مخالفة    تغريدة إيلون ماسك تهوي ببيتكوين    تصرف كونتي يُقرب نجم الإنتر من برشلونة    وزير الخارجية المصري يبحث مع نظيره الألماني ومسؤول أوروبي تطورات الأوضاع الفلسطينية    وزير الحج والعمرة يهنئ القيادة بمناسبة عيد الفطر ونجاح موسم رمضان    تسونامي وقنابل للبيع !    في أول العيد.. اقتران نادر للقمر وكوكب عطارد !    «سدايا» والمركز السعودي لزراعة الأعضاء يوقعان مذكرة تفاهم لدعم مبادرات المركز عبر منظومة توكلنا    تعديل موعد مباراتين في الجولة (29) لطرفي نهائي كأس الملك    "الحوامة في الدرعية" .. فعاليات خاصة لأطفال الدرعية احتفالاً بعيد الفطر    برامج رمضان.. وجهة نظر !    ميلان يمزق شباك تورينو بسباعية    نصنع الخير    واشنطن ترسل مبعوثاً مع تصاعد القتال بين إسرائيل وغزة    الشؤون الإسلامية تغلق 39 مسجداً مؤقتاً في 4 مناطق وتعيد فتح 14 مسجداً آخر    رئاسة المسجد النبوي ترفع كامل الاستعدادات لأداء صلاة عيد الفطر    عقوبات أوروبية على ساسة لبنانيين يعطلون تشكيل حكومة    وزير الداخلية يهنئ الملك سلمان وولي العهد بحلول عيد الفطر    خادم الحرمين وولي العهد يتبادلان التهنئة مع قادة الدول الإسلامية    الرئيس الفلسطيني: القيادة تتحرك على المستويات كافة التزاما بمسؤولياتها الوطنية    وزير النقل يتفقد مطاري الرياض وجدة استعداداً لعودة الرحلات الدولية    هلال الطائف يباشر 4879 بلاغًا في شهر رمضان    شاليهات الرياض Sold out    منصة لفسح المحتوى الإعلامي    "الصحة": تسجيل 13 وفاة و1020 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وشفاء 908 حالات    "الإحصاء": 329 ألف تأشيرة عمل خلال الربع الرابع 2020.. 61% منها للقطاع الخاص    خادم الحرمين الشريفين وولي العهد يُسجلان في برنامج التبرع بالأعضاء    ارتفاع أسعار النفط.. و"برنت" أعلى 69 دولارmeta itemprop="headtitle" content="ارتفاع أسعار النفط.. و"برنت" أعلى 69 دولار"/    البيت الأبيض: واشنطن لا تزال تدعم حل الدولتين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاكتناز القهري.. عندما يخرج الاحتفاظ بالأشياء عن السيطرة
نشر في عكاظ يوم 26 - 03 - 2021

اعتاد البعض على الاحتفاظ بالأشياء القديمة، ربما لأنها تحمل في طياتها الكثير من الذكريات، أو الأحداث المهمة، على الرغم أنها قد تكون ليست ذات فائدة وليس لها قيمة بعد مرور الوقت عليها، وقد تندهش عندما تشاهد للوهلة الأولى العلب الفارغة وقطع البلاستيك والخشب وفواتير الشراء القديمة والبطاريات التالفة، في إحدى الغرف لبعض الأصدقاء، إلا أن البعض وصل بهم الأمر إلى الاحتفاظ بتلك الاشياء بشكل مفرط، وأكد مختصون في علم النفس ل«عكاظ»، أن هذا السلوك يطلق عليه «الاكتناز القهري» نظرا لأن الشخص يصل به الأمر إلى عدم التفريط بتلك الاشياء، مؤكدين أن هذا الاضطراب قد يؤثر على أفراد الأسرة حيث يمنعهم ذلك من الاستمتاع بمنزلهم، حيث لا يستوعبون سبب احتفاظ المكتنز بالأشياء غير المجدية والخطيرة في بعض الأحيان.
الأستاذ المشارك في علم النفس الإكلينيكي الدكتور أحمد عمرو أوضح أنه من الجيد الاحتفاظ بالأشياء الضرورية، لكن بعض الناس يصل عندهم هذا السلوك إلى الحد غير الطبيعي الذي يجعلهم يحتفظون بشكل مفرط بالأشياء التي قد يعتبرها غيرهم عديمة الأهمية، حتى وإن ظلت معهم دون فائدة لسنوات طويلة لا يستطيعون الاستغناء عنها، تعرف هذه المشكلة بالاكتناز القهري، وقد تنتج عنها حالة من الفوضى التي تعطل قدرتهم على تنظيم أماكن معيشتهم أو عملهم وتجعلها غير صالحة للمعيشة أو الاستخدام، لدرجة أن المكتنز يبذل جهدا غير عادي للحفاظ على منزله نظيفا ومنظما. وعن انتشار الاضطراب كشف عمرو بأنه يحدث بنحو 2 إلى 6% داخل المجتمعات، كما أنه أكثر انتشارا لدى الذكور منه لدى الإناث، وأكثر شيوعا بين كبار السن، وتتمثل أعراض هذا الاضطراب في عدم القدرة على التخلص من الممتلكات، ووجود ضغوط شديدة بشأن التخلص من الأشياء، والقلق من الحاجة إليها مستقبلا، وعدم التأكد من مكان وضع الأشياء، أو عدم القدرة على العثور عليها وسط الفوضى المفرطة، وعدم القدرة على تركها خوفا من الحاجة إليها يوما ما.
وأفاد عمرو بأن الاكتناز يعد من الناحية النفسية أحد الأعراض التي تؤثر على ما يصل لنحو 20٪ من مرضى الوسواس القهري، لكن أكثر من 80٪ من المكتنزين يفتقرون إلى السلوكيات القهرية المتكررة التي تميز الوسواس القهري، فمرضى الوسواس القهري على الرغم من تأثير أفكارهم وسلوكياتهم القهرية على أنشطتهم اليومية إلا أنهم يدركون أن لديهم مشكلة على عكس الاكتناز.
وأوضح أستاذ علم النفس الإرشادي والعلاجي الدكتور أحمد صابر الشركسي أن اضطراب الاكتناز القهري Compulsive hoarding Disorder هو أحد الاضطرابات النفسية المصنفة ضمن اضطرابات الوسواس القهري والاضطرابات ذات الصلة بالدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية الإصدار الخامس DSM-5 الصادر عن الجمعية الأمريكية للطب النفسي، ويُعرف بأنه اضطراب يعاني صاحبه من تخزين مفرط للأشياء القديمة عديمة الفائدة أو ذات القيمة ويعاني من الشعور بالضيق بمجرد التفكير في التخلص من هذه الأشياء.
وبين الشركسي أن أعراض هذ الاضطراب تتمثل في وجود صعوبة مستمرة في التخلص من المقتنيات، بغض النظر عن قيمتها الفعلية، نتيجة الشعور بالحاجة المتصورة لادخار الأشياء، وصعوبة التخلص من المقتنيات ويؤدي إلى تراكمها مما يسبب ازدحاما شديدا في مكان المعيشة مما يحد بشكلٍ كبير من الاستخدام الطبيعي لها، ويسبب الاكتناز إحباطا شديدا أو ضعفا في الأداء في المجالات الاجتماعية والمهنية، ولا يمكن تشخيص الاكتناز بوجود حالات طبية أخرى مثل إصابات الدماغ، والأمراض الوعائية الدماغية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.