وفق دراسة جديدة.. 77% من المستهلكين في المملكة يفضلون التسوق عبر الإنترنت منذ انتشار كورونا    القيادة تهنئ رئيس جمهورية ألبانيا بذكرى استقلال بلاده    الدفاع المدني يدعو إلى الابتعاد عن أماكن تجمعات الأمطار والسيول    حضور كبير لورشة قسم الإعلام بجامعة #الملك_فيصل    اهتمامات الصحف اللبنانية    قوات الاحتلال تعتقل ثلاثة فلسطينيين من نابلس    اهتمامات الصحف الفلسطينية    فرع الشؤون الإسلامية بالمدينة المنورة يكرم فريق فرسان الصُفّة التطوعي    «مكافحة الفساد» تباشر 158 قضية جنائية.. تورط فيها 226 مواطناً ومقيماً    الصحف السعودية    حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة    الحقبة «البايْدنِيّة».. الانكفاء للداخل .. أم التمدد للخارج ؟    فتح باب القبول بالوظائف العسكرية بمعهد «مباحث أمن الدولة»    «مارادونا» في أرشيف عكاظ.. حوارات وقصص تستحق أن تُروى    مشوار الهلال والنصر في كأس الملك    التاسعة للزعيم أم السابعة للعالمي؟    نحن لا نتوسل العالم!    أرامكو بين 1977 و2020    «المسند»: لا تناموا بعد الفجر.. أجواء لا تتكرر في السنة إلا لبضعة أيام    «العنف» أداة كسر .. «رفقاً بالقوارير»    نهاية تطرف الحوثي قريبة    f lash back    الرابطة والأمم المتحدة تطلقان كتاباً ل«تعزيز السلام والحوار بين الحضارات»    فرانشيسكو ليجو: أنا خائن بإخلاص    لواء مرتزقة «زينبيون» قصم ظهر «الإرهابي قاني»    خبير العقاقير القحطاني في حوار ل عكاظ: 4 نباتات عشبية «قاتلة» متداولة في أسواق العطارة    5 أماكن.. الأكثر خطورة في نقل «كورونا».. احذرها    الرموش.. الإطلالة المتكاملة    الفرقة الكشفية بلجنة تنمية الحرث تشارك في ذكرى البيعة السادسة    شاهد.. افتتاح أكبر مركز صحي في مدينة «غزة» بتمويل «المملكة»    تفاعلاً مع بلاغ مواطن.. المرور يضبط مركبة تحمل معدات ثقيلة بالرياض (فيديو)    «التعليم»: بدء استقبال طلبات المعلمين الراغبين في الإيفاد الخارجي    طاولة #العرين تكسب #الخلود في الرس    مدير الأمن يدشن مركزاً لتدريب وتأهيل القيادات الأمنية التنفيذية    الصحة العالمية تزف بشرى سارة بشأن كورونا    القيادة تعزي رئيس النيجر في وفاة الرئيس الأسبق    تدشين مركز الاقتصاد الرقمي لدعم الحلول الابتكارية    فنانو الطائف يبدعون برسم الوفاء والولاء.. وعرض «نقطة آخر السطر»    قيّم.. منصة خير يرفضها مسؤول!    الفكرة والكاتب    وزراء العدل العرب يطالبون بوقف الدعم للكيانات الإرهابية    العبدلي: العميد يفتقد الاستقرار في التشكيل    حكم مستعجل بتسليم رضيع لوالدته    نصوص للتعامل مع وسائل التواصل!    جاهزية متكاملة بالمسجد الحرام لتأدية المعتمرين لمناسكهم    الهلال يتغلب على النصر في "ممتاز الطائر" بثلاثة أشواط نظيفة    أمطار متوسطة إلى غزيرة بجدة ومكة.. والجهات الحكومية تستنفر    %32 نسبة إسهام الصناعة في الناتج المحلي بالمدينة المنورة    حكاية الصادق الذي انتصر على فيروسات السياسة وهزمته كورونا    قمة العطاء في مواجهة الوباء    القيادة تعزي رئيس النيجر في مامادو تانجا    رئيس المجلس البلدي ب #وادي_الدواسر #يهنئ_القيادة بنجاح قمة العشرين    نيابة عن الملك ... أمير الرياض يرعى غداً حفل سباق الفروسية    هيئة التراث تُرمّم سور قصر صاهود التاريخي في الأحساء    "حساب المواطن" يوضح موقف التابع المؤمن عليه من الدعم    سمو أمير منطقة القصيم يكرّم رجل أمن تقديرًا لتميزه في أداء عمله    أمير تبوك يستعرض قضايا المنطقة مع رؤساء المحاكم ومديري الإدارات    الموت والفقد.. حزن على إنسان خلوق بشوش رحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترمب أم بايدن.. من يفوز بمعركة «الخميس»؟
نشر في عكاظ يوم 21 - 10 - 2020

دخلت الانتخابات الرئاسية الأمريكية مرحلة حاسمة، إذ لم يتبق سوى أيام قليلة على معركة الحسم في الثالث من نوفمبر، وقبل نحو أسبوعين يسعى المرشحان الجمهوري دونالد ترمب والديموقراطي جو بايدن إلى استمالة الناخبين خصوصا في الولايات المهمة والحاسمة في السباق.
وكثفت حملتا المرشحين نشاطيهما قبيل المناظرة الأخيرة بينهما غدا (الخميس)، فهل تؤشر نتائج المواجهة الشرسة المرتقبة إلى من يكون «سيد البيت الأبيض» الجديد خلال السنوات الأربع القادمة؟
ومع اقتراب موعد التصويت تتسابق مؤسسات استطلاع الرأي لمعرفة لمن سيصوت الناخبون، وعلى رغم أن معظم الاستطلاعات تحدثت عن تقدم بايدن، فإن هذه الاستطلاعات سبق أن حسمت المعركة لصالح هيلاري كلينتون التي خسرت أمام ترمب قبل 4 أعوام. ومن هنا فإن الاستطلاعات ليست محل ثقة كبيرة لدى المراقبين أو الناخبين خصوصا في الولايات المتحدة.
وإذا كان الديموقراطيون يتقدمون بشكل ملحوظ في الانتخابات المبكرة عن طريق البريد، وتشير استطلاعات الرأي إلى تراجع الجمهوريين، كما أظهرت بيانات حملة ترمب أنه تراجع أيضا في جمع التبرعات مع احتدام السباق الانتخابي، فإن مراقبين يؤكدون أن التفوق المالي لا يضمن فوزا أو تفوقا في السباق نحو الرئاسة، ودللوا على ذلك بأن ترمب فاز في انتخابات 2016 على رغم أن منافسته هيلاري كلينتون تجاوزته في الإنفاق.
وعلى رغم أن حملة بايدن جمعت نحو 432 مليون دولار، بينما أعلنت حملة ترمب أن لديها 251 مليون دولار فقط، فإن جين أومالي ديلون من حملة المرشح الديموقراطي حذر قائلا «لا ينبغي لنا الشعور بالاستكانة والتهاون لأن الحقيقة المجردة هي أن ترمب لا يزال بإمكانه الفوز في الانتخابات.. وكل ما لدينا من مؤشرات يظهر أن النتيجة لن تحسم إلا في آخر لحظة».
نذر المواجهة طغت على تصريحات المرشحين وتبادلا الاتهامات في حرب كلامية أصبحت أكثر سخونة مع اقتراب يوم الاقتراع، إذ يرى ترمب أن ما فعله في 4 سنوات يفوق ما فعله بايدن في 40 عاما، مهاجما خصمه بأنه «كان جزءا من كل قرار فاشل على مدى عقود، بما في ذلك الاتفاقات التجارية السيئة والحروب، وأنه، أي بايدن، أظهر خلال توليه المسؤولية في العديد من المناصب أنه يفتقر إلى ملكة القيادة وأنه كان ضعيفا».
ورد بايدن معتبرا أن الوقت حان لإنهاء ما يصفه ب«موسم الظلام»، متعهدا بتنفيذ إستراتيجية وطنية لاحتواء كورونا، وهي القضية التي يركز عليها كثيرا، محذرا من أنه حال انتصار ترمب فإن الإصابات والوفيات ستظل مرتفعة، وأن الشركات الصغيرة ستغلق بشكل دائم. ويرى بايدن أن البلاد تحتاج إلى القيادة التي يمكن أن توحد الأمريكيين وتجمعهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.