القيادة ل"الرئيس الجزائري": نبعث لفخامتكم أطيب تمنياتنا بالشفاء العاجل ودوام الصحة    برنامج خدمة ضيوف الرحمن يعلن عن وظائف إدارية شاغرة    كفاءة الطاقة يطلق حملته التوعوية عن الإنارة    ندوة متمم: السعودية ضمنت استقرار أسواق النفط رغم جائحة كورونا    استدعاء بريطاني للسفير الإيراني احتجاجا على استمرار الاحتجاز التعسفي بحق بريطانية    احتجاز رجل يشتبه صلته بمنفذ هجوم نيس الفرنسية    الباحة المدينة رقم 17 التي تستضيف الدوري السعودي للمحترفين    فلكية جدة: رصد تقابل اورانوس 2020 في سماء السعودية… السبت    «مهارات الإنعاش القلبي».. برنامج تدريبي لمنسوبي «الموارد البشرية» بمستشفى «الإمام عبدالرحمن الفيصل»    ما عقوبة استخدام لوحات مركبة غير نظامية؟.. المرور يجيب    منظمة الصحة العالمية تجري حملة الرش الضبابي لمكافحة حمى الضنك في محافظة عدن    الشيخ السديس: ليس من حرية التعبير توجيه الإهانات أو الاستهزاء بالمقدسات والرموز الدينية    وصول أولى رحلات المعتمرين من خارج المملكة إلى جدة بعد غدٍ الأحد    "الصحة": تسجيل 398 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 404 ووفاة 20 حالة    تنبيه من «الأرصاد» لسكان «جازان»: أمطار رعدية مصحوبة برياح حتى ال6 مساءً    «التدريب التقني» تعلن فتح باب القبول للفصل التدريبي الثاني.. مواعيد التسجيل    طريقة عمل كيكة الوحش    أبرز أرقام أحمد حجازي قبل الاتحاد    أمطار رعدية ورياح نشطة على جازان حتى ال6 مساءً    افضل علاج لالم الاسنان    تدريب 5 آلاف معلم على التعليم الإلكتروني بجامعة جازان    المسند: أمطار تراكمية تبدأ الأحد وتستمر 4 أيام    اتحاد الكرة يوضح حقيقة تأجيل مباريات الدوري بسبب كورونا    كلمات شكر عن الهدية    الكحة عند الرضع شهر    فرح الهادي تعلن إصابتها بمرض خطير    الذهب يصعد بفعل ارتفاع إصابات «كورونا»    معالم العلا التراثية تفتح أبوابها للزوار اعتبارًا من الغد    ثمن صرف 500 ألف ريال لذوي المتوفى من الجائحة    المملكة تستنكر الهجوم الإرهابي في نيس    خادم الحرمين يتلقى رسالة خطية من أمير الكويت    قناة اون سبورت مباشر الان    في افتتاح جولة "رئاسة العشرين" من دوري المحترفين    اهتمامات الصحف التونسية    عبارات تهنئة بالمنزل الجديد    "أمن الدولة" يستذكر بطلاً استشهد في هجوم إرهابي عام 1425    لأول مرة منذ 2010: بنوك مركزية حول العالم تبيع الذهب    عاجل… إصابات #كورونا تقفز نصف مليون في يوم واحد والوفيات 1.17 مليون    امراض الجهاز العصبي وطرق علاجه    القصر الرئاسي.. زيجات ووفيات.. وسفر !    50 نظاماً أمريكياً لفرز الأصوات البريدية    لماذا يوم الجمعة هو خير يوم طلعت عليه الشمس؟.. الشيخ المصلح يجيب (فيديو)    البرلمان العربي: استهداف الحوثي للمدنيين بالمملكة عمل إرهابي جبان    مثقفون ومثقفات يشيدون بفكرة المهرجان    فيتوريا يرفض المجازفة بالمصابين أمام الشباب    ابتغاء وجه الله.. مواطن يتنازل عن قاتل والده بالحدود الشمالية    بموافقة الملك .. منح ميدالية الاستحقاق الثانية والثالثة ل66 مواطناً لتبرعهم بالدم    إجراءات احترازية مكثفة للمصلين وزوار «الروضة الشريفة»    فرنسا تتوعد برد صارم وقوي على حادثة الطعن    «التنمية الاجتماعية»: تمويل 723 منشأة صغيرة وناشئة ب1.5 مليار ريال    الاحترام... إن وجد!!    اختلاف حول مستقبل الثقافة بين المؤسسات القائمة والهيئات الناشئة    الجحدلي ل عكاظ: أكثر الجدالات الثقافية مفتعلة    كيف تُصبح (تافه) ؟    النائب العام: قرار خادم الحرمين بصرف 500 ألف ريال لذوي شهداء الصحة ينبع من وجدانه الكبير امتداداً لرعايته الشاملة    رئيس هيئة الأركان العامة يزور قيادة المنطقة الشرقية ويطلع على جاهزية الموقف العسكري    السفير الصيني مهنئًا بذكرى المولد النبوي: "صلوا على من بُعث رحمةً للعالمين"    "الدفاع المدني" يبدأ تنفيذ عمليات التبريد بموقع حريق السودة.. ويكافح بعض البؤر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وكيل «البيئة» ل«عكاظ»: شرطة بيئية وأحزمة خضراء.. قريبا
نشر في عكاظ يوم 28 - 10 - 2017

أكد وكيل البيئة بوزارة البيئة والمياه والزراعة الدكتور أسامة بن إبراهيم فقيها ل «عكاظ» أن اللجنة المختصة التي تم تكوينها أخيرا وفق توجيهات عليا لدراسة الإطار المناسب لإنشاء الشرطة البيئية، ستخرج بتوصياتها في القريب العاجل، مشددا على أن «الشرطة البيئية» سترى النور، معتبرا إياها بأنها ستكون دافعا كبيرا جدا للحد من الاحتطاب.
وأوضح أن أول خط دفاع يجب استخدامه ضد الاحتطاب الجائر هو الوعي عند المستهلك، فالطلب من قبل المستهلك على الحطب كبير، ولو لم يتم هناك طلب على الحطب المحلي والانتقائية والبحث عن أنواع معينة بذاتها لقل الاحتطاب وقضي عليه، مبينا أن وجود السوق هو أكبر محفز للاحتطاب.
وبين أهمية «الارتقاء والوعي لمعرفة الثمن الباهظ الذي تدفعه بيئتنا من أجل تلبية رغبة الطلب على الحطب واقتطاعه»، لافتا إلى أن هناك بدائل للحطب يجب على المستهلك اتخاذها كبديل وروجنا لها كثيرا مثل الفحم والحطب المستورد الذي توفر بكثرة في السوق.
وردا على ارتفاع أسعار البدائل قال فقيها «إن دفعتُ خمسة ريالات زيادة في سعر الحطب المستورد فأنا أنقذت شجرة عمرها 200 سنة وحافظت على الغطاء النباتي».
وأشار إلى أن هناك أنظمة تمنع الاحتطاب وهناك تعاون بين الوزارة والداخلية والبلديات لتكثيف وتعزيز الرقابة على المحتطبين وتطبيق الأنظمة واللوائح بحقهم.
وعن مشاريع زحف الرمال والقصور من قبل الوزارة في إنشائها للحد من زحف الرمال على بعض مدن حائل الواقعة في وسط النفود الكبرى، أوضح أن الوزارة شرعت في ذلك، وأبرز المشاريع للحد من هذا الزحف حملة استزراع 7000 شتلة التي دشنها أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد وزراعتها بالقرب من محطة الصرف الصحي بمدينة حائل والتي تشتمل على الطلح والسمر والغاف المحلي، التي تعد جزءا من مبادرة وزارة البيئة والمياه والزراعة لتشجير 10 ملايين شجرة في جميع المناطق بنهاية عام 2020، لأن الهدف إعادة تنمية الغطاء النباتي في الصحراء، وجزء من هذه الحملة زراعة 50 ألف شتلة في مدينة تربة شمال حائل.
وأضاف أن هناك توجها لمثل هذه المشاريع فهناك برنامج المملكة الخضراء وقد أقر من الجهات العليا وأحد المحاور الرئيسية المهمة فيه إنشاء أحزمة خضراء للحد من زحف الرمال، مبينا أن النفود الكبرى سيكون لها نصيب من الشجيرات وسيكون لها وضع مسيجات لإعادة تأهيل الشجيرات الرعوية وهناك مناطق استغلال مكثف لمياه المعالجة مثل غابة عنيزة في القصيم التي أعلنت عنها الوزارة أخيرا.
وشدد على أنه يجب ألا تكون إعادة تأهيل الغطاء النباتي على حساب المياه الجوفية، وقال «نحاول أن نستفيد من الميز النسبية المتاحة مثل المياه المتجددة ومياه الصرف والأشجار المحلية».
يذكر أن وكيل الوزارة شارك مع أمير حائل في تدشين حملة استزراع 7000 شتلة في حائل.
أهالي جبة: الاحتطاب مستمر.. ومشروع وقف الزحف غمرته الرمال!
سلم عدد من أهالي مدينة جبة والقرى وسط النفود الكبرى شمال حائل، مطالبهم لوكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة، متذمرين من كثرة الاحتطاب الجائر في مناطق النفود، إضافة إلى مشاريع زحف الرمال.
وأوضح الناشط البيئي أحد سكان جبة محمد السحيمان ل«عكاظ» أن الشكاوى التي تقدم بها الأهالي على مدى عقدين للجهات المختصة بما فيها حماية البيئة لم تؤت ثمارها، ولم تكن هناك رقابة مشددة.
وقال نحن نعاني كثيرا من تدمير الأشجار والاحتطاب الجائر، موضحا أن المحتطبين في النفود حاليا يقتطعون أكثر من 3000 شجرة ارطا وغضا خلاف الطلح في الصحاري الأخرى، مبينا أن أكثر من 190 سيارة خلال الفترة الماضية احتطبت من النفود الكبرى شمال حائل وسط ضعف الرقابة.
وأضاف أن المدينة تعاني من زحف الرمال أيضا فهناك مسيج أنشأته الوزارة قبل أربع سنوات غرب جبة لمنع زحف الرمال بتكلفة أكثر من مليون ريال بمساحة أكثر من 50 كيلومترا مربعا، لكنه حتى هذه اللحظة لم تتم زراعته وزحفت الرمال عليه ودفن جزء منه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.