انفجار وحريق بمصنع «بارود» في روسيا.. 16 قتيلاً (فيديو)    الشباب يفوز على الاتحاد بثنائية    القوات البحرية الملكية تخرج الدفعة 218 من مركز التدريب البحري    استمرار المناورات بين القوات السعودية والأمريكية    "هاكرز" يخترقون شبكة ترامب الجديدة قبل إطلاقها    أمير عسير يزور محافظتي بيشة وتثليث ويقف على جودة الخدمات ويلتقي بالأهالي    في ختام منافسات كأس الاتحاد السعودي للسهام للسيدات"لارا" و"دلال" و"مشاعل" ينتزعن ذهب السهام    مهرجان RUSH إقبال كبير وتنافس حماسي في اليوم الأول    بالصور.. "الحياة الفطرية": دفن الحوت النافق برأس تنورة والاستفادة من هيكله في الدراسات العلمية    بالصور.. رفع أجهزة القياس الحراري الموجودة على مداخل المسجد الحرام    متاحة بفايزر وقريبًا موديرنا.. "الصحة" توضح حقائق خاصة بالجرعة التنشيطية للقاح كورونا    إحباط تهريب كمية ضخمة من الكبتاجون بطريقة غير مسبوقة عبر منفذ الحديثة    الالتزام بالذوق العام شرط لدخول موسم الرياض    السنغال أول المتأهلين إلى الدور الحاسم من تصفيات أفريقيا والجزائر تقهر النيجر 4-صفر    مواجهات عالمية تشعل نزالات «WWE كراون جول» في موسم الرياض    بتوجيهات القيادة الرشيدة.. 237 شجرة معمرة ونادرة تواجه الانقراض في عسير    الهيئة الملكية لمدينة الرياض تعلن عن توفر وظائف    التحالف: تدمير 11 آلية عسكرية وخسائر بشرية تجاوزت 92 عنصراً حوثياً في الجوبة والكسارة    ارتفاع أسعار الغاز والكهرباء يضغط على الصناعات الأوروبية    موسكو: إستراتيجية «الناتو» ضدنا وراء قطع العلاقات    رفات الشهيد القرني يعود إلى أرض الوطن ويدفن في مكة    منابر "الجمعة" تحذر من التنظيم "السروري الإرهابي"    خطيبا الحرمين: ينبغي أن تكون لكل مؤمن "خبيئة".. واتباع سنة النبي شرط لقبول الأعمال    "الصحة": تسجيل وفاة واحدة و51 إصابة جديدة ب"كورونا" وشفاء 59 حالة    #الصحة : تسجيل (51) حالة وتعافي (59) حالة    "أبطال المستقبل".. مبادرة جديدة لتعزيز الاستخدام الأخلاقي لتقنيات الاتصالات    المنسق الأوروبي للنووي الإيراني: زيارتي للرياض «مثمرة للغاية»    حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة على مناطق المملكة    تفعيل الحملة الوطنية للتوعية بسرطان الثدي في كافيه معالي القهوة ببحر أبو سكينة    الممثل الأمريكي "أليك بالدوين" يقُتل مديرة تصوير ويصيب مخرجاً أثناء تصوير فيلم    الكشف عن مدة غياب لوكاكو    خلال ورشة ضمت عدداً من الخبراء مناقشة التوجهات الاستراتيجية لجمعية سلام الطبية    " السعودية الخضراء " : 10 مليارات شجرة تتصدى للتصحر والتغير المناخي    أمير عسير في ضيافة شيخ شمل قبائل عبيدة    الإطاحة بشخص يعرض كائنات فطرية برية مصيدة، والتباهي بذلك ونشره وتوثيقه    خادم الحرمين وولي العهد يعزيان الرئيس الأمريكي في وفاة كولن باول    القبض على قائد مركبة تعمد صدم مركبة أخرى بمكة    البوسنة والهرسك تضع هذه الشروط ل"السعوديين" لتملك العقارات    الحرس الوطني: السيطرة على حريق في مستودع لتخزين قطع الغيار ومواد قابلة للاشتعال في خشم العان    تطور جديد بشأن حصول الاتحاد على الرخصة الآسيوية    اعتماد الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز سفيرًا لخادم الحرمين في البرتغال    عبدالله مناع: موسيقار الصحافة وعاشق البحر    «الأندامن» يستقبلون الغرباء بالنبال    أكبر من الكرسي!!        مواجهة عربية للعملات الرقمية «المشفرة» في تمويل الإرهاب        الصويغ ل «عكاظ»: عملت بوصية القصيبي وقرأت كتاب «الشيخ»    فلاش باك لصفحة الفاشن    من عبق الأزقة نثروا الإبداع    المؤتمر السعودي العالمي للاستعاضة السنية ينطلق نهاية أكتوبر    دشن القحطاني يسلط الضوء على الوسائل الإعلامية والرسائل الموجهة في كتاب جديد    «بلدي بيشة» يرفع الشكر لسمو ولي العهد    اخصائي معالجة القدم السكرية مصعب العايد يحذر من التهاون مع الخدوش والالتهابات البسيطة بالقدم السكرية    "الغذاء والدواء" الأمريكية تُقر تلقي الجرعة المعززة من "موديرنا" و"جونسون"    عالم التدريب عالم أهل الهمم    سعود بن نايف: ملتقى إمارات المناطق بالشرقية لتبادل الخبرات والمعارف    "الرويلي" يحضر حفل افتتاح معرض سيئول الدولي للفضاء والدفاع بكوريا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الإلحاد في السعودية.. هل يعقل هذا..؟!

نسبة الملحدين في المملكة العربية السعودية! تضاهي نظيرتها في بلد أوربي غربي مثل بلجيكا..!
فيما زادت نسبة الإلحاد في باكستان من 1% إلى 2% ما بين 2005 و2012 في حين انخفض الإلحاد في ماليزيا من 4% عام 2005 إلى الصفر عام 2012..!
وحصلت عليها المملكة العربية السعودية بنسبة 6 في المائة، وهي بذلك تعد أول بلد في العالم الإسلامي يتجاوز فيها الإلحاد حاجز الخمسة في المائة مقابل 75% من المتدينين و19% من السعوديين يرون أنفسهم غير متدينين..!!
الأرقام أصدرها معهد غالوب الدولي (WIN-Gallup International)، -لكن انتبهوا وكما أوردت إذاعة هولندا على موقعها العربي، فإن هذا المعهد ليس معهد غالوب الرئيسي الشهير في واشنطن.!!
وهي نتائج لايعرف كيف تم التوصل إليها ،بل هناك (شك) في الطريقة التى يتم بها قياس الإلحاد قبل حصره بهذه الدقة المريبة!
أحد الزملاء الحكماء علق فورا:
(تفسير الإلحاد في السعودية.. أن تخرج المرأة بلا نقاب، عدم أداء صلاة الفجر، والاستماع للموسيقى ،هنا يمكن فيه ستة في المية إلحاد..!).
والحقيقة أننا حتى لو أضفنا إلى هذا المقياس (حلق اللحية والشنب معا)، لما وصلنا إلى هذه المرتبة المتقدمة في خارطة الإلحاد في العالم كما قدمتها الواشنطن بوست على صفحاتها..!
ويزعم التقرير ارتفاع نسبة الإلحاد بين سكان المملكة، والتي تعد واحدة من أكثر البلدان الإسلامية حرصا على تطبيق الشريعة والمحافظة على تعاليم الإسلام، فيما يقول الاستطلاع المثير إن نسبة الإلحاد في السعودية تفوق تركيا وتونس العلمانيتين..!
طبعا يأتي من يعلل ويفسر بأن دواعي الإلحاد في السعودية يمكن إرجاعها بسبب التطرف والتشدد في تطبيق الإسلام وهو تفسير غير مقبول، لأن لا أحد يخبرنا كيف تمكن هذا المعهد من تحديد نسبة ال6%، ونحن نعرف أن مجتمعنا محافظ جدا، وهي محافظة تقترب من تركيبته الاجتماعية وداخل منظومة العادات والتقاليد أيضا إضافة إلى التدين.
إلا أن التقرير العجيب يضع غانا على رأس قائمة المتدينين بنسبة 96% والعراق المرتبة السابعة من حيث التدين (88%)، فيما المملكة السعودية في المرتبة 23 ب(75%) متقاسمة نسبة التدين مع تونس بنفس النسبة..!
معهد غالوب الدولي يقول إن إجراء الاستطلاع عام 2012 في 57 بلدا وشمل آراء 50 ألفا من المستوجبين، وصدر تحت عنوان: “مؤشر عام حول الدين والإلحاد"،. وإجمالا، يعتقد 59% من المستجوبين عبر العالم أنهم دينيين مقابل 23% يرون أنفسهم غير دينيين و13% يؤكدون أنهم ملحدون. غير أن هذه النسب العامة تختلف من بلد لبلد آخر.
وتوضح المؤسسة أن مؤشر التدين يمثل النسبة المئوية للذين يرون أنفسهم متدينين ومؤشر الإلحاد يحيل إلى نسبة من يرون أنفسهم ملحدين مقتنعين.. أي أنه وبحسب أرقام هذه الإحصائية هناك ستة ملحدين بين كل 100 مواطن سعودي!
هل يمكن أن يصل خيالكم الآن إلى خيال (روشنا شاهيد من باكستان وسيناد موني ) اللذان أجريا هذه الدراسة المثيرة والمريبة أيضا..؟!
هل يعقل هذا..؟ هل تستحق هذه الأرقام أن تؤخذ بجدية..؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.