أمير تبوك يدشن المركز الموسع لفحص "كورونا"    العواد يدشن برنامج "النهج الصحفي القائم على حقوق الإنسان"    الشورى يقر الولاية المالية على القاصر حتى سن 18 سنة    سعود بن نايف: أهمية وضع الخطط الاستباقية للجوازات لعودة الحركة في المنافذ    القبض على خمسة أشخاص احتجزوا سوداني وتعدوا عليه بالضرب    التعافي من كورونا يتضاعف لأكثر من 7 آلاف حالة    هيئة المنافسة تغرم قنوات beIN SPORTS وتلغي الترخيص نهائيا    تداول تعلن موعد إطلاق سوق المشتقات المالية    #سد_النهضة.. انتهت المفاوضات والخلافات لا زالت قائمة    الكويت تدين استهداف ميليشيا الحوثي لمناطق مدنية بالمملكة    عاجل.. في مذكرة للأمم المتحدة.. السعودية ومصر: اتفاق تركيا – السراج "حبر على ورق"    مانشستر سيتي مهدد بعقوبة جديدة !    تغريم بي إن سبورت 10 ملايين ريال وإلغاء ترخيصها في المملكة نهائيًا    أرامكو تعيد تنظيم أعمال قطاع التكرير والمعالجة والتسويق    الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري تبحث الحلول الشرعية لشراء محافظ التمويل الإسلامي العقاري    هيئة الاتصالات تلزم مقدمي الخدمات البريدية بتوفير وسائل الدفع الإلكترونية    الفيصل يلتقي برئيس جامعة الطائف ويستمع لخطط الجامعة في الاستثمار في المعرفة والبحث العلمي    إحصائية: 3.6 ملايين "عمالة منزلية" في المملكة    الصحة تعلن شفاء 132 مصابًا بكورونا عن طريق بلازما المتعافين    خلال 24 ساعة: 28498 إصابة جديدة ب #كورونا في الهند    سمو أمير منطقة تبوك يدشن مركز الفحص الموسع ووحدة فحص كوفيد 19 بالمنطقة    ضبط مسكن خاص لتخزين المواد الغذائية في بريدة    أمانة الشرقية تنجز 89% من أعمال التطوير والصيانة في طريق الملك فهد وطريق الأمير نايف    " شرح كتاب الأصول الثلاثة للإمام محمد بن عبدالوهاب " محاضرة للشؤون الإسلامية بالجوف    استعراض خطط الحج ورفع الجاهزية ومواجهة "كورونا"    رئيس بلدية صامطة يقف ميدانياً على الخِدْمات المقدمة وسير العمل بالمشروعات التابعة للبلدية    أمير الشرقية يستقبل مدير جوازات المنطقة    "المياه": 200 مليون لتنفيذ 14 مشروعًا مائيًا وبيئيًا بالرياض    رئيس مجلس النواب الليبي يطلب دعم إيطاليا لوقف إطلاق النار في بلاده    5545 مستفيداً من خدمات عيادات "تطمن" في الباحة    السعودية وبريطانيا تؤكدان أهمية تنفيذ اتفاق الرياض لتعزيز الأمن والاستقرار في اليمن    "الثقافة" تؤجل مهرجان الجنادرية إلى الربع الأول من عام 2021    أطر التقويم والتميز المدرسي.. تعزز الاستثمار في رأس المال البشري    مراكز متقدمة لتعليم عسير في أولمبياد العلوم والرياضيات    "الجمعية الأمريكية للوراثة البشرية" تمنح البروفسور فوزان الكريّع جائزتها لإسهاماته في علم الوراثة البشرية    "الأرصاد": رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة جازان    "أرامكو السعودية" تعلن إعادة تنظيم أعمال قطاع التكرير والمعالجة والتسويق    أمير تبوك يستقبل المواطنين في اللقاء الأسبوعي    بدء القبول الجامعي ب"أم القرى"    التقلبات الجوية تؤجل إطلاق مسبار الأمل للمريخ في الإمارات    رئيس التعاون السابق يتحدث عن مصير تاوامبا    المولد ينهي أزمته مع الاتحاد بالاعتذار    الدوري الإسباني: ريال مدريد على بعد 3 نقاط من التتويج بعد تغلبه على غرناطة    تيباس يرفض ازالة العقوبة على مانشستر سيتي        اللداغون!    بالفيديو.. الخثلان يوضح حكم من يستدين من أجل الأضحية    أمير القصيم يزور البكيرية ويتفقد 3 مشاريع: طمأنة للمواطنين.. ومراقبة للمسؤولين    ولي العهد لمارتن: نهنئكم بمناسبة انتخابكم رئيساً    أخبار سريعة    آل الشيخ: لا صلاة عيد في المصليات المكشوفة    إغلاق مصرف بنكي في الخرج بعد اكتشاف حالات كورونا بين عامليه    الأمم المتحدة: اليمن أبلغتنا بموافقتها على تقييم حالة «صافر» وإجراء إصلاحات أولية    الاختيار    جامعة الملك خالد تطلق برنامج «وطننا أمانة»    من هذه؟    فوبيا الزواج ومجلس شؤون الأسرة    أمير القصيم: بطولات الحرس الوطني خالدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سمو الرئيس العام لرعاية الشباب : خصخصة الأندية الرياضية قريباً
نشر في التميز يوم 05 - 01 - 2013


أوضح صاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب أن فريق العمل المكلف بوضع لائحة مشروع خصخصة الأندية الرياضية في طور وضع اللمسات الأخيرة للمشروع الذي سوف يصدر قريبا، وتوقع سموه أن يحدث هذا المشروع وهو أحد أهم مشاريع الرئاسة التطويرية نقلة نوعية في مسيرة الرياضة السعودية. وأعلن سموه عن اتفاقية مع الاتحاد الدولي لكرة القدم " الفيفا " للاسترشاد بالشركات المتخصصة في بناء المنشآت الرياضية على المستوى العالمي، بالاستفادة منها في إنشاء الملاعب والمنشآت الرياضية بالمملكة على أعلى المعايير والجودة العالمية. وأكد سموه حرص الرئاسة على دعم وتشجيع الملتقيات العلمية التي تتناول المفاصل الرئيسية لحركة التطوير المتسارعة التي تشهدها الرياضة السعودية، " لأنها ترمي إلى تحقيق الرؤية والمنهجية التي تؤمن بها, وتدرك يقيناً أنها السبيل الأمثل والأسرع للوصول بالعمل الرياضي إلى غاياته وأهدافه، وهي الأكثر قدرة على المساعدة في ترجمة توجيهات وتطلعات خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظهما الله وتحقيقاٍ لرؤيتهما القاضية بأن أبناء الوطن عامة،والرياضيين خاصة يستحقون الكثير من العناية و الدعم والتشجيع، وتسخير الإمكانات التي تهيئ لهم فرص التفوق والإبداع في مجالات الحياة، وضرورة دعم الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص لتحقيق هذه الرؤية". وقال سموه لدى افتتاحه اليوم منتدى الاستثمار الرياضي الثالث، الذي نظمته غرفة الشرقية بالشراكة مع مجموعة أركان الأعمال المحدودة :" إن هذا المنتدى الذي يشرفني وجودي بينكم فيه، يكتسي أهمية بالغة لأنه يتناول الاستثمار الرياضي الذي يشكل أحد المرتكزات الأساسية التي ننشدها لصناعة رياضة سعودية حديثة ذات ملاءة مالية قوية, وانطلاقا من هذه الأهمية فإننا نعلق آمالاًً عريضة في أن ينبثق عن نقاشاته وحواراته العديد من التوصيات تكون واضحة الرؤى، محددة الأهداف تسهم في زيادة الوعي المجتمعي بأهمية الاستثمار الرياضي" . وأضاف سموه : إن هذا المنتدى يقام في مرحلة مفصلية من عمر الرياضة السعودية، تتأهب فيه لواحد من أهم مشروعاتها التطويرية هو مشروع خصخصة الأندية الرياضية، الذي يشكل العمود الفقري لاستمرار وتطور العمل الاحترافي في المملكة، سواء على الصعيد الرياضي الفني، أم الإداري، وقبل كل هذا المشروع الاستثماري، الذي من المقرر أن ينتهي فريق العمل المكلف بدراسته من وضع اللمسات الأخيرة عليه في غضون شهرين من الآن، ونتوقع منه بإذن الله أن يحدث نقلة نوعية كبيرة في مسيرة الرياضة السعودية, وبخاصة الأندية الرياضية. وأعرب سمو الرئيس العام لرعاية الشباب عن الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبد العزيز ومعاونيه من أعضاء الفريق، على ما بذلوه من جهود كبيره منذ أن أسندت لهم هذه المهمة الوطنية الجسيمة، تخللها الكثير من العمل الدؤوب، والاطلاع على التجارب الإيجابية في عدد من الدول المتقدمة في هذا المجال، مع الاستعانة بكبريات بيوت الخبرة العالمية المتخصصة للإسهام في وضع الاستراتيجية العامة لخصخصة الأندية الرياضية، تجمع بين عناصرها الفنية والمالية والقانونية، ووضع آلية لزيادة الموارد المالية للأندية وتحديد مواطن الاستثمار فيها . وأفاد سموه أن ما تعيشه الرياضة السعودية اليوم من حراك تطويري نشط وشامل، يعكس بشكل جلي، عزم وجدية الرئاسة العامة لرعاية الشباب في التأسيس لمنظومة رياضية متكاملة، تجعل من الرياضة صناعة قوية تضاف إلى بقية الصناعات الوطنية، وتسهم في تنمية وتطوير اقتصاد الوطن، وتزيد من قدرتها التنافسية على خارطة الرياضة العالمية، منطلقة في ذلك من منظور واقعي يجمع بين أولويات المرحلة، والتأسيس للمستقبل، في إطار استراتيجية شمولية تحقق التوازن المنشود بين الرسالة الوطنية للمؤسسة الرياضية ومتطلبات التحول إلى مشروعات استثمارية ناجحة، حيث قامت بإجراء العديد من الخطوات التي أحدثت تغييراً وتطويراً في اللوائح والأنظمة والتشريعات القانونية والهيكلة الإدارية وأبرز وأهم هذه الخطوات هي " إنشاء إدارة متخصصة " بالرئاسة العامة لرعاية الشباب تعنى بدعم الاستثمار في الأندية والاتحادات الرياضية، وتسهم بشكل فاعل في تطوير مواطن الاستثمار فيها، وجلب فرص استثمارية جديدة تعزز مواردها المالية، أسهمت جهودها في تفاعل الشركات المختلفة وانصهارها في معترك الاستثمار الرياضي. وعدد سموه أبرز خطوات استراتيجية التطوير وهي (استكمال البنية التحتية) من خلال التوسع في المنشآت الرياضية، بما يواكب التوسع العمراني والازدياد السكاني الذي تشهده مناطق ومحافظات المملكة، مع إعادة تهيئة المنشآت الرياضية القائمة، وتحسينها بما يحقق متطلبات واحتياجات الرياضة الحديثة، لتكون عامل جذب لرؤوس الأموال الاستثمارية, وكذلك (إحداث تغيير وتطوير في اللوائح والأنظمة وسن القوانين) التي تؤسس لمناخ استثماري ناجح يضمن حقوق المستثمر والمستفيد من الاستثمار ويحافظ على أهداف ورسالة المؤسسة الرياضية. وأشار إلى أن الرئاسة قامت بإصدار لائحة ضوابط تنظم استثمار الأراضي المخصصة للأندية الرياضية، موكلة ذلك إلى مجالس الإدارات لإدارة وتوطين هذه الاستثمارات لزيادة مواردها المالية وفق هذه الضوابط الضامنة لحقوق الإطراف جميعا . وأكد حرص الرئاسة على العمل على تكريس وتعزيز مفهوم الاستثمار الرياضي في الهيئات والمؤسسات الرياضية، من خلال المؤتمرات والندوات والدورات وورش العمل، التي تستهدف العاملين في مجال الاستثمار بالمؤسسات الرياضية من أندية واتحادات وغيرها من الهيئات ذات العلاقة، وتوسيع أفاق التعاون بينها وبين القطاع الخاص، ومن ذلك هذا المنتدى. وبين أن الرئاسة ركزت في خططها الأخيرة على برامج التدريب والابتعاث في الماجستير والدكتوراه مع التركيز على التخصصات التي تلبي متطلبات الرياضة الحديثة . من جهته دعا رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر الجهات الحكومية إلى الاستمرار في دعم الرياضة و لعبة كرة القدم، مشيراً إلى أن كرة القدم ليست رياضة بحسب وإنما لعبة تقدم ثقافة وتعليماً، وتتعلق بالصحة مما يستدعي من الحكومات تفهم هذا الجانب، واصفاً علاقة الفيفا بالمملكة بالعلاقة الطويلة والعريقة، حيث بدأت في السبعينات من القرن الماضي عندما كان يشغل منصب المدير الفني في الفيفا، أبان رئاسة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد رحمه الله للرئاسة العامة لرعاية الشباب، مؤكداً أن المملكة تؤدي دوراً قيادياً وريادياً في المنطقة والعالم، مضيفا أن للرياضة دوراً رئيسياً في المنطقة العربية، مما يؤكد أهمية الاستثمار في المجال الرياضي . وأفاد بلاتر أن هناك 900 مليون نسمة على المستوى العالمي يشاهدون كرة القدم، وبالتالي فإن الاستثمار يمثل فرصة كبيرة للمستثمرين، مؤكداً أن نصف سكان العالم يشاهد كأس العالم حاليا . وذكر بلاتر أن بداية الفيفا في مجال الاستثمار كانت صعبة للغاية، حيث طلبت القنوات قبل 38 عاماً من الفيفا تسديد الرسوم المالية، وهو أمر صعب نظراً لعدم وجود موارد مالية، بيد أن الأمور اختلفت حاليا بعد عقد الشراكة الاستراتيجية حيث أصبحت القنوات التلفزيونية سعيدة ببث المباريات في كأس العالم، مؤكداً أن الفيفا يقدم من خلال كرة القدم المنصة في الملعب والجمهور والمنتجات للجهات المستثمرة . وأعرب بلاتر عن سعادته بالتعاون مع رئيس اتحاد كرة القدم احمد عيد، ممتدحاً عملية الانتخابات التي تمت لانتخاب الجمعية العمومية والاتحاد السعودي لكرة القدم . وأعلن بلاتر اعتزام الفيفا بناء منشآت رياضية في فلسطين للنهوض بكرة القدم، بالتعاون مع المملكة. من جانبه قال رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن الراشد إن الغرفة أدركت أهمية الرياضة للجميع وللشباب خاصة، ومن هنا سعت إلى إطلاق مبادرات عدة ترسيخا لدور الرياضة في مجتمع "الشرقية" بشكل خاص، وفي مجتمعنا بشكل عام, مبيناً أن إطلاق دورة الأمير محمد بن فهد الرياضية للشركات أحد أبرز تجليات هذا التوجه الذي تتبناه الغرفة، كما جاء إطلاق الغرفة لأول لجنة للاستثمار الرياضي على مستوى الغرف السعودية تأكيداً لهذا الاهتمام، إضافة إلى إقامة ندوات ولقاءات عدة شارك فيها خبراء أجانب وعرب وخليجيون، خلال الأعوام الأخيرة حول التسويق الرياضي، وغيره من القضايا الرياضية، امتداداً لخط الغرفة في هذا الاتجاه . وعد الراشد أن خصخصة الأندية تمثل طموحا كبيراً للرياضيين والمعنيين بالرياضة في المملكة، بما تنطوي عليه من فتح آفاق واسعة للنمو الاقتصادي في البيئة الرياضية، ويعزز عملية بناء راسخ للمنظومة الرياضية المتكاملة في المملكة، الأمر الذي يجعل من الرياضة صناعة قوية تضاف إلى بقية الصناعات الوطنية، وتسهم في تنمية وتطوير اقتصادنا الوطني. من جانب آخر نوه الأمين العام لغرفة الشرقية عبدالرحمن بن عبدالله الوابل بالمناقشات التي حققتها المنتدى، لافتاً الانتباه إلى أن الحضور الكبير واللافت من قبل القيادات الرياضية في المملكة ممثلا في الرئيس العام لرعاية الشباب الأمير نواف بن فيصل بن فهد ورئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر أعطى دفعاً هائلا وأهمية قصوى للاستثمار في القطاع الرياضي، مشيراً إلى أن قطاع الإعمال في المملكة والمنطقة الشرقية خصوصا ممثلا في غرفة الشرقية سيواصل بحث المسائل الاقتصادية ذات العلاقة بالقطاع الرياضي ودعم خطط الاستثمار التي تتبناها المؤسسات الرياضية في المملكة . وبعد أن تم تكريم الجهات الراعية والداعمة والمتحدثين، أقام صاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز مأدبة غداء تكريماً لرئيس الإتحاد الدولي جوزيف بلاتر والحضور والمشاركين.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.