الملك سلمان وولي العهد يهنئان رئيس النيجر بذكرى استقلال بلاده    "أمن الطرق" ينبه قادة المركبات من أتربة وتدني الرؤية بنجران    بالصور… "الخلف والخُليف".. نقش التاريخ على جبال الباحة    "HSBC" يضاعف أرباحه    شروط وفئات تأشيرة الخروج والعودة لأفراد الأسرة والعمالة المنزلية    ماهي قصة تامبيري مع قطعة الجبس بعد فوزه بذهبية الوثب العالي ؟    «الصحة»: 24% نسبة التحصين بجرعتي لقاح كورونا في المملكة    ولادة مكة تحصل لأول مره اعتماد طب التخدير    على سبيل الاعارة.. الطائي يتعاقد مع محمد عطية    ترخيص مصانع جديدة باستثمارات 5.3 مليار    مقتل 38 مسلحًا في هجوم على سجن في أفغانستان    أمانة جدة ترفع 168 سيارة مهملة وتالفة خلال شهر    هبوط اضطراري لطائرة بمطار الملكة علياء في الأردن    #نائب_أمير_الشرقية يشيد بجهود رجال الأمن في المنطقة    #نائب_أمير_الشرقية يطلع على التطور التقني بجسر #الملك_فهد    الاسان نداو بديلاً للمحترف الروماني ميتريتا في الاهلي وال فتيل غريب من التجديد    الأمن السيبراني: ثغرة أمنية خطيرة في تحديث أصدرته آبل    أرامكو تنفي دخولها في أنشطة البيتكوين    الإرياني: ميليشيا الحوثي تواصل عسكرة وتجنيد الأطفال    إحباط تهريب 8.7 مليون حبة كبتاجون في أكياس «كاكاو»    مقتل 3 أشخاص في إطلاق نار بمدينة شيكاغو الأمريكية    الوكالة التطويرية النسائية بشؤون الحرمين تشارك بحملة "خدمة معتمرينا شرف لمنسوبينا"    مازن الياسين يخوض نصف نهائي سباق 400م.. اليوم    النصر ينهي معسكر الاعداد في #بلغاريا بخسارة ويصل الاثنين الي #الرياض    أسعار النفط تتراجع بأكثر من 1%.. و"برنت" عند 74.47 دولار    الهيئة السعودية للفضاء تعزز شراكتها مع إيرباص ومجموعة من شركات الفضاء الأوروبية    " السديس " يدعو لترقب المفاجأة الكبرى في تاريخ "رئاسة الحرمين الشريفين"    "مكافحة المخدرات" تضبط 4 مواطنين لترويجهم مواد مخدرة في القصيم وتبوك    رصد زُحل فوق الأفق الجنوبي الشرقي ويشاهد بالعين المجردة    «نزاهة» تكشف حقيقة مباشرتها تحقيقاً لتهريب قطع أثرية إلى بريطانيا    أبطال ومنافسون وأرقام قياسية.. السباحة أبدعت في طوكيو    التحصين شرطاً لدخول كافة المنشآت بأمانة عسير    #أمير_منطقة_الباحة يستقبل مدير جوازات المنطقة المعين حديثا    وزير التعليم: «قادة المستقبل» تعد القياديين وفق آلية شفافة    دولة الدستور لن تنكسر    عاجل | أسعار الأراضي .. تبوك تفوق الرياض وعسير تتجاوز الشرقية        هنريكي يغير قناعات كاريلي في النمسا        التشكيلية لولوة الحمود: لوحتي بمكتب سمو ولي العهد أجمل جائزة في مسيرتي الفنية        مصاصة دماء على متن طائرة ركاب    الزايدي يبدأ تحضيرات «نورة» ويضم الفرحان            حصريًا على تطبيق زووم غادة طنطاوي تستضيف عفاريت الكواليس            ليست خيانة زوجية!!    خلَّهم (يعانون)..!            الفيصل يستقبل رئيس الموانئ        «التعليم»: العودة حضورياً للمتوسط والثانوي    آليات تنظيمية وإجراءات صارمة لدخول مقار العمل والمنشآت    رئيس هيئة الأركان العامة يستقبل رئيس هيئة الأركان بقوة دفاع مملكة البحرين    #أمير_منطقة_تبوك يلتقي بأهالي محافظة الوجه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فضائل شهر رمضان
نشر في الرياض يوم 27 - 06 - 2014

من حكمة الله سبحانه أن فاضل بين خلقه زماناً ومكاناً، ففضل بعض الأمكنة على بعض، وفضل بعض الأزمنة على بعض، ففضل في الأزمنة شهر رمضان على سائر الشهور، فهو فيها كالشمس بين الكواكب، واختص هذا الشهر بفضائل عظيمة ومزايا كبيرة، فهو الشهر الذي أنزل الله فيه القرآن، قال تعالى: (شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان).
وهو الشهر الذي فرض الله صيامه، فقال سبحانه: (يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون).
ولقد عمت الفرحة جميع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها بقدوم الضيف العزيز على النفوس والذي يشتاق له المسلمون في كل شبر من هذه البسيطة وكلنا يتلهف لقدومه، ونقول له أهلاً وسهلاً بشهر الخير شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار، شهر فيه ليلة خير من ألف شهر وهي ليلة القدر (اللهم بلّغنا ليلة القدر يا كريم).
هذا شهر رمضان خصنا به من بين الأمم، ولهذا الشهر المبارك فضائل عديدة فمن فضائله مضاعفة الحسنات إلى أضعاف كثيرة، وأن لياليه أفضل ليالي السنة على الإطلاق وإن ليالي رمضان أفضل من أيام رمضان لوجود ليلة القدر فيها، وأيضاً من فضائله العمرة فإن العمرة فيه فضل عظيم، لما رواه مسلم في صحيحه (عمرة في رمضان تعدل حجة مع النبي صلى الله عليه وسلم). وأن من فضائله قبول الدعاء فيه وأن رمضان موطن من مواطن الإجابة للصائم عند فطره دعوة لا ترد.
وهو شهر رمضان الذي انتصر فيه المسلمون في غزوة بدر على أعدائهم رغم قلة عددهم وعدتهم وكثرة عدد المشركين وعتادهم، ولكنهم يحملون بين جنباتهم قلوباً لا تخشى في الله لومة لائم، ولا تخشى الموت، وكل ذلك لجعل كلمة الله هي العليا.
والعشر الأواخر من شهر رمضان لها فضل كبير بدون شك فإنه قد خسر وخاب من أضاع هذه الليالي العشر بالسهر على الملهيات وعلى اللهو الباطل، وأضاع هذا الوقت الثمين فيما لا ينفع، إن النبي صلى الله عليه وسلم كان يجتهد بالعمل فيها أكثر من غيرها، ففي صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يجتهد في العشر الأواخر ما لا يجتهد في غيرها، وفي الصحيحين عنها قال: «كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شدَّ مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله». وفي المسند عنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم يخلط العشرين بصلاة ونوم، فإذا كان العشر شمّر وشد المئزر. إننا لا ندرك أنصوم رمضان بعد عامنا هذا أم لا نصومه، فيجب أن نتزود وإن خير الزاد التقوى، ومن خصائص هذه العشر الاعتكاف.
في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها قالت: (كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله عز وجل ثم اعتكف أزواجه من بعده).
وفي صحيح البخاري عنها أيضاً قالت: (كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله عز وجل ثم اعتكف أزواجه من بعده).
وفي صحيح البخاري عنها أيضاً قالت: (كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف في كل رمضان عشرة أيام، فلما كان العام الذي قبض فيه اعتكف عشرين يوماً).
وعن أنس رضي الله عنه قال: (كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف العشر الأواخر من رمضان، فلم يعتكف عاماً، فلما كان العام المقبل اعتكف عشرين) رواه أحمد والترمذي وصححه.
اللهم وفقنا لما فيه الخير والصلاح وأحسن عاقبتنا في الأمور كلها، وأصلح أمرنا كله دقه وجلَّه واغفر لنا ولوالدينا ولجميع المسلمين.
الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.